يوجد 591 زائر حالياً
أهلا بكم

سياسيه

يوتيوب فيديو

مجزرة الكورد الايزديين من قبل داعش بعد تركهم من قبل البيشمركة
khantry design

صوت كوردستان: بعد أن أزداد التوتر بين قيادات حزبي البارزاني و الطالباني و بعد أن أعرب حزب البارزاني و بلسان قيادته أمتعاضة من اقوال الملا بختيار العضو القيادي في حزب الطالباني و بأن اقواله كانت موجهة ضد كلمة البارزاني في مؤتمر حزب العدالة و التنمية التركي و بعد أن أعرب نيجيروان البارزاني أنزعاجة لما صرح به الملابختيار في مؤتمر حزب السلام و الديمقراطية في شمال كوردستان، نشرت اليوم صحيفة لفين برس بلسان الملابختيار ردا على أقوال البارزاني.  الملابختيار قال في معرض رده بأنه لم يكن يفكر في لحظة القاءه لكلمته سوى بالكورد و القضية الكوردية ، و أعرب بختيار عن استغرابه من ردود بعض القوى الكوردية ( و يقصد البارزاني) من اقواله في حين أن تركيا لم تقف ضده و لم تصرح بشئ ضد كلمته.

اربيل(الاخبارية)

كشف الناطق باسم التحالف الكوردستاني النائب مؤيد الطيب، عن زيارة سيجريها وفد من إقليم كوردستان برئاسة نائب رئيس حكومة الاقليم عماد احمد، قبل عيد الاضحى، مشيراً الى ان الوفد يحمل اربعة محاور اهمها تشكيل قيادة عمليات دجلة.
وقال الطيب في تصريح لمراسل (الوكالة الاخبارية للانباء) اليوم الجمعة: إن وفد من اقليم كوردستان يضم ممثلين عن الاحزاب السياسية الكوردستانية برئاسة نائب رئيس الحكومة بالاقليم عماد احمد، من المقرر يزور بغداد قبل العيد الاضحى.

وبين الطيب: أن الوفد سيلتقي التحالف الوطني والكتل الاخرى ويدرس معها اربعة محاور( تشكيل قيادة عمليات دجلة والوضع متازم في كركوك، الحديث عن عزم الحكومة الاتحادية تقليل موازنة المالية للاقليم، والالتزام بتنفيذ اتفاقية اربيل ووبنودها، وضرورة اقرار قانون النفط والغاز).

وتشهد العلاقة بين بغداد وأربيل خلافات كثيرة أبرزها تلك المتعلقة بعقود النفط، وتؤكد حكومة بغداد على أن الدستور حصر توقيع عقود النفط بها، فيما ترفض حكومة كوردستان وتؤكد حقها بالتعاقد.

اربيل(الاخبارية)

يرى النائب عن الاتحاد الاسلامي الكوردستاني اسامة جميل، أن المشاكل بين الحكومة الاتحادية وإقليم كوردستان لن تحل، الا باعلان الدولة الكردية، وذلك لفقدان الثقة بين بغداد واربيل.
وقال جميل في تصريح لمراسل (الوكالة الاخبارية للانباء) اليوم الجمعة: إن الدورة الحالية لمجلس النواب والحكومة الاتحادية لا تحل المشاكل والقضايا العالقة بين بغداد واربيل، وسترحل للدورة البرلمانية المقبلة.

وأكد: أن المشاكل لا تحل الا باعلان الدولة الكردية وان لم يحصل ذلك، فانها ستبقى مستمرة للابد.

واوضح جميل: أنه في حال اعلان الدولة من دون انضمام محافظة كركوك اليها، فأن مصيرها الفشل، مستدركاً بالقول: أن بقاء المشاكل بين الطرفين يراد منها الدعاية الانتخابية وانشغال الشارع الكوردي والعراقي للتغطية على الفساد.

وتشهد العلاقة بين بغداد وأربيل خلافات كثيرة أبرزها تلك المتعلقة بعقود النفط، وتؤكد حكومة بغداد على أن الدستور حصر توقيع عقود النفط بها، فيما ترفض حكومة كوردستان وتؤكد حقها بالتعاقد.

 

الاستاذ عبد الرحمن الراشد اسم كبير في عالم الصحفة والاعلام . كنت ولاازال اتابع كل كتاباته .

قراؤه ليسوا من العرب فقط ، بل الكثيرون من الذين يجيدون اللغة العربية .

ليبرالية وموضوعية الراشد كان السبب في  لمعان اسمه في عالم الصحافة منذ عشرات السنين وهو يُعتبر من اوائل اصحاب هذا المنهج الفكري في المنطقة.

بالنسبة لنا نحن الكرد كان الراشد شمعة تضيء في ظلام دامس عندما كان يكتب بموضوعيته وفكره الحر عن القضية الكردية في محيط متلاطم من العنصرية القوموية في الشرق الاوسط المتخلف .

الاستاذ الراشد تغير تماما في السنة الاخيرة بكل وضوح . اول بوادر هذا التغير بدا جليا عندما بدأ يكتب عن الكرد وبشكل خاص كرد تركيا بالضد تماما لافكاره ومواقفه السابقة في هذا المضمار . كتاباته في السنة الاخيرة عن القضية الكردية كانت منحازة الى سياسات الدولة التركية  التي تستنكر حتى وجود الشعب الكردي . بصراحة جاءت كتاباته بشكل تدغدغ الوتر القومي الحساس لدى الاتراك ، بل بعض الكتابات كانت تصل الى درجة مسح الجوخ ظنا منه انه بذلك سيجر تركيا الى التدخل العسكري في سوريا تماشيا مع السياسات السعودية والخليجية  كتيار سني مناوئ للشيعة بزعامة ايران .

في احدى مقالاته الاخيرة تحت عنوان " تركيا بين الكلام والفعل " يقف القارئ مشدوها ويتسائل : هل بالفعل هذه السطور تعود الى قلم الاستاذ الراشد ؟

في ذلك المقال يأخذ  الراشد على رئيس الحكومة التركية السيد رجب طيب اردوغان دعمه اللامحدود للنظام السوري في فترة ما قبل الثورة السورية ؟ . اذا كان دعم السيد اردوغان للنظام السوري استمر لعشرة اعوام  بهدف الربح الاقتصادي ولو كان على حساب المبادئ وحرية الشعب السوري ، وقد حقق ذلك بنجاح باهر . ، بينما الكل يعلم ان السعودية والخليج ساندوا ودعموا نظام الاسد الاب والابن لاربعة عقود واغدقوا عليهم من جيوبهم بالرغم من معرفتهم التامة بان عشرات الآلاف من السوريين كانوا يموتون تحت التعذيب في زنازين النظام البعثي المستبد، وكأنهم كانوا يدفعون الخوة خوفا من شعارات " بترول العرب للعرب " و "الموت للرجعية العربية " وفتح ابواب جهنم على الانظمة الملكية . اليس من الاجدر محاسبة " ذوي القربى " قبل الآخرين ؟

الفكر الليبرالي هو ضد الحروب والعنف واراقة الدماء ، لاسيما ان النهاية ستكون مفاوضات واتفاقات صلح وسلام .

الراشد يصر على التدخل العسكري التركي في سوريا و يقول ان الحرب تشكل " المصلحة العليا " لتركيا !!.

هل تعني المصالح العليا المزيد من الكسب المالي ؟ هل فعلا ربح المال يستأهل المزيد من القتل والدماء واليتامى والثكالى ؟

76 بالمئة من مواطني تركيا هم ضد الحرب حسب آخر استطلاعات الرأي التي اجرتها مؤسسات معروفة بمصداقيتها من قبل الجميع .

السطور التالية تعود الى الصحفي والاديب الليبرالي الكبير احمد آلتان رئيس تحرير صحيفة " طرف " . احمد آلتان ينقصه سرير ينام عليه في ابنية المحاكم التركية حيث انه زبون دائمي مياوم بسبب الدعاوى المقامة بحقه من قبل اردوغان وحزبه بسبب مقالاته الجريئة في سبيل الحرية والعدالة والسلام والمثل الانسانية الرفيعة .كتب آلتان في مقالة له تحت عنوان " الحرب وقرار البرلمان " وهو يقصد قرار البرلمان الذي سمح للحكومة اعلان الحرب ، وقد اقتبست بعض السطور التالية :
" كل الحروب تبدأ بالاهازيج والخطب الحماسية والمارشات العسكرية ، ولكن حقيقة  الامر هو ارسال الشباب الى الموت .الموت والفقر والجوع والغلاء والظلم تأتي دائما مع الحرب .

الصحف في هذه الفترة تقول : سوف نذهب الى الحرب مع سوريا ونهزم العدو ثم نعود الى بيوتنا منتصرين ، هكذا بكل بساطة .

لو صدر امر حكومي بان الصحفيين هم اول من يلتحق بالصفوف الامامية في المعارك ، لما وجدنا في صحافة اليوم التالي كلمة واحدة تشير الى الحرب وسوريا .

قرارات اعلان الحروب يتخذها دائما هؤلاء الذين لا يموتون في الحروب .

اذا كنت انت واحدا من الذين لا يموتون في الحرب ، اذن لماذا هذا الاصرار والغرام في نشوبها ؟

هل تعلمون ان الجيش التركي ليس بتلك العظمة بحيث يزيل الجيش السوري من الوجود كما تظنون ؟

هل تعرفون ان حربا سورية ــ تركية ستتحول الى حرب اهلية ــ مذهبية في الداخل والخارج ؟

هل تتوهمون ان ايران وروسيا والعراق سيتفرجون عل هذه الحرب ؟

قوة الدفاع الجوية السورية اقوى بكثير من مثيلتها التركية و سوريا لديها سلاح كيميائي ، اذن كيف سنحمي سماء مدننا ؟

الديكتاتور السوري في مأزق وهو لن يتوانى عن اللجوء الى اي سلاح يحميه .

اشعال الحروب سهلة جدا ، ولكن ايقافها يقترب من المستحيل دون خسائر هائلة من القتلى و تقضي على الاخضر واليابس .

اذن علينا منع نشوب الحرب قبل كل شيء وهو الاسهل والافضل.

الخارجية التركية صارت تتصرف بعقلانية في الفترة الاخيرة وتحاول عدم الزج بتركيا في الحرب .

علينا نحن الصحفيين ايضا الوقوف ضد الحرب .

في الحروب يموت الانسان . ولا يحق للذين لن يطالهم الموت ان يدقوا طبولها ..............  "

الذي يحدث في سوريا اليوم هو ان الذين لايطالهم الموت ، اي معارضوا الخارج وغيرهم، هم انفسهم الذين يطالبون بالتدخل الخارجي وبالتالي بالحرب وهم واسرهم بعيدون آلاف الكيلومترات عن ساحات المعارك . ليس هذا فحسب ، بل يطالبون شعوبا اخرى بدخول الحرب بدلا عنهم .

نفس الشيء حدث ويحدث في تركيا ، اذ لم يُقتل ابناء المسؤولين من وزير او محافظ او برلماني او كبار الضباط في الجيش وكل من لديه المال والواسطة في المعارك ضد الكرد هناك . الضحايا دائما هم من ابناء الفقراء والبسطاء من من لاحول ولاقوة لهم ، والمصرون على الاستمرار في الحرب هم دائما هؤلاء الذين لن يموتوا في الحرب .

نتمنى على الاستاذ الراشد العودة الى نهجه  الحر والموضوعي والوجداني لا سيما في هذه الظروف الحرجة والتاريخية .....وهو اذكى بكثير من ان نطرح عليه اية اقتراحات ......

 هذا هو رأي في حل المعضلة السورية  ويكمن في انشاء الجمهورية السورية الثانية ....الرابط :

http://www.elaph.com/Web/opinion/2012/4/726592.html?entry=articlemostvisitedtoday

 

تشرين اول 2012-10-17

بنكي حاجو

طبيب كردي سوري

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

 

  

 

الكاتب غيبريف شارون الذي شغل منصب رئيس تحرير صحيفة "ذي نيوز أروروسليم " –     “ The News Jerusalem”      لسنوات عدة ، صرح للصحافة بأن المؤامرة التي بدأت عام 1998 والتي على أثرها إضطر زعيم الشعب الكردي عبدالله أوجلان إلى مغادرة سوريا لم تحقق أهدافها ، وأدت إلى أن يصبح عبدالله أوجلان وحزب العمال الكردستاني قوة هامة في الشرق الأوسط .

لقد قدم PKK     تضحيات هائلة وأدت سياسته المستقلة إلى تعاظم نفوذه .

لقد تعرضت علاقة PKK  بزعيمه في السنوات الأخيرة لتغيرات هامة ، فإذا كان بإمكاننا في الماضي وصف العلاقة بين PKK وأوجلان بعلاقة وفاء وإخلاص ، فإننا نستطيع الآن القول بأن هذه العلاقة شكلت معادلة سياسية قوية جداً ، حيث نستطيع التسليم بأن إتحاد PKK وأوجلان والشعب الكردي أصبح قوة سياسية لايُستهان بها وتختلف جذرياً عن المنظمات المعروفة لحد الآن .

إن حزب العمال الكردستاني ليس حركة مسلحة كلاسيكية بمعنى الكلمة ، لقد إستطاعت هذه الحركة بناء نُظم ومؤسسات إجتماعية وسياسية وثقافية وإقتصادية جبارة .

ينتقل PKK الآن إلى المرحلة الثانية من تاريخه ، فإذا إستطاع هذا الحزب تجنب الوقوع في أخطاء سياسية جوهرية فإننا سنشهد في السنوات القلية القادمة تشكيل قاعدة إجتماعية تحافظ على تأثير PKK لعشرات الأعوام .

يختلف PKK جذرياً عن الحركات الأخرى مثل حماس وحزب الله والإخوان المسلمين والقاعدة وحركة إيتا والحركات اليسارية المعارضة في أمريكا اللاتينية.

إن أهم ما يميز PKK عن الحركات الأخرى هي مقدرته على التأثير والتفاعل في الواقع المُعاش وضمن مختلف الظروف ، وكذلك الإستخدام الجيد للعادات والتقاليد والظروف الخاصة بمنطقة الشرق الأوسط والأدنى .

إن السبب الحقيقي لإختطاف وإعتقال عبدالله أوجلان هي سياسته المستقلة ، لقد رفض أوجلان الرضوخ لأي كان ، ويعتبر هذا حدثٌ شاذ وفريد من نوعه في منطقة الشرق الأوسط ، فرغم تواجد أوجلان في البقاع اللبناني ومحاولة سوريا إستخدامه ضد إسرائيل ، إلا أن أوجلان رفض ذلك ، حدث ذلك عندما إلتقى الإبن البكر لحافظ الأسد – باسل والذي كان قائدا للحرس الجمهوري بالزعيم الكردي وأعرب له عن رغبته بالنضال معاً ضد إسرائيل ، فأجابه أوجلان بالرفض القاطع.

لقد حاولت كل من اليونان وألمانيا وإيران والولايات المتحد الأمريكية بشكل مباشر أو غير مباشر إستخدام أوجلان وحزب العمال الكردستاني للوصول إلى أهدافهم السياسية فيما يخص العلاقة مع تركيا، إلا أن أوجلان رفض أن يكون ورقة بيد أحد ، وعندها بدأت المؤامرة على أوجلان، ونتيجة محادثات سرية بين تركيا والحزب الديمقراطي الكردستاني – العراق والإتحاد الوطني الكردستاني عام 1998 بدأت عملية " صندويش " وكان هدفها الأساسي القضاء على حزب العمال الكردستاني وأوجلان، لقد كانت هذه محاولة للقضاء على الخط السياسي المستقل لأوجلان و PKK والذي كان نفوذه يتعاظم يوماً بعد يوم في الشرق الأوسط .

لقد كان عبدالله أوجلان يعتمد على نفسه فقط وكلفته هذه الإستراتيجية غالياً ، لكن نفوذ وتأثير PKK تعاظم في صفوف الشعب الكردي .

لم يكن حزب العمال الكردستاني صديقاً لـ : تل أبيب ، لكنه لم يحارب إسرائيل إلى جانب أعدائها ، لقد ساند PKK منظمة التحرير الفلسطينية سياسياً لفترة محددة ، لكنه لم يكن موافقا على خطوات عرفات الأخيرة . ( يعيش في إسرائيل حوالي 300 ألف كردي ) وبوجود علاقة جيدة بين تل أبيب وأنقرة في تلك المرحلة قامت إسرائيل بمساعدة تركيا إستخباراتياً وطبعاً كان هذا خطأ ، أنا أتحدث عن مرحلة محددة في العلاقات ، لأنه نتيجة لذلك تم السماح لمئات الشركات الإسرائيلية للعمل في تركيا وتم عقد صفقات أسلحة ، أستطيع القول بأن تلك السنوات كانت سنوات ذهبية للعلاقات الإسرائيلية – التركية .

من الروسية : أحمد حيدر -  عن موقع " Kurdishcenter.Ru "

رغم مساعي كلا الحزبين الشيوعي العمالي العراقي والكردستاني للحفاظ على وحدة الحزب الحكمتي، وجراء التجاوز على التقاليد الحزبية الشيوعية العمالية، آدت الصراعات الداخلية للحزب الحكمتي، وقبل ان تتضح الخلافات السياسية على صعيد المجتمع، الى انشقاق قبل اوانه في هذا الحزب وانفصاله الى حزبين.
ونظرا لكون الصراع بين جناحي المكتب السياسي للحزب الحكمتي قد اوصل بمساعينا لحفاظ على وحدة الحزب الى طريق مسدود، ونظرا لاعتبار كل طرف من كتلتي المكتب السياسي نفسه بأنه صاحب الحزب، لم يبق امامنا، ومن البداية، سوى تعليق صلتنا مع الحزب الحكمتي. وبعد انشقاق الحزب الحكمتي، اصبحنا عمليا امام حزبين جديدين؛ بحيث لم يكن بوسع اساس واطار صلتنا السابق مع الحزب الحكمتي الموحد ان يكون تلقائيا اساس واطار صلتنا وتعاملنا مع كلا الحزبين.
ان هذا التقليد غير الحزبي وهذا الخرق للمباديء والتقاليد الحزبية للشيوعية العمالية والتي هي حصيلة عقدين من النضال الحزبي وترسيخ التقاليد الحزبية والوعي السياسي-التنظيمي لحركة الشيوعية العمالية ومنصور حكمت، وكذلك تلك الضربة المميتة التي الحقها هذا الانشقاق غير المسؤول بالشيوعية عموما والشيوعية العمالية ومكانة منصور حكمت على وجه الخصوص، سجلت تجربة مرة فيما يخص التحزب الشيوعي العمالي في تاريخ الحركة الشيوعية والعمالية وتركت ارثاً ضاراً وسيئاً على ناشطي الحركة، وبالتالي الحقت تراجع كبير على التحزب الشيوعي وبالاخص على صعيد المجتمع في ايران.
وقفت قيادة كلا الحزبان الشيوعيان العماليان العراقي والكردستان بوجه التجاوز على التقاليد والمباديء الحزبية للشيوعية العمالية، ودافعت عن التقاليد الحزبية للشيوعية العمالية ووحدة الحزب الحكمتي. لقد كان التمسك بهذا الموقف ووضع الحدود الفاصلة مع غايات الانشقاق السياسية والتنظيمية سبب بقاء صلاتنا معلقة بكلا الطرفين لحد الان.
ولكن على الرغم من ارادة كلا الحزبين الكردستاني والعراقي وبالضد منها، غدا هذا الأنشقاق امرا واقعاً. بعد هذا الحدث المُرْ، وكذلك بغض النظر عن مدى تشابه كل من الحزبين، من حيث الخط والتقليد السياسي، او اختلافه مع الحزب الحكمتي السابق، نقف امام حزبين جديدين من حيث المكانة والثقل السياسي وكذلك من الناحية الممارسة والتركيبة القيادية. ان اقامة صلة سياسية صديقة ونضال مشترك مع كل من الحزبين الجديدين، بوصفهما حزبين شيوعيين يعتبران انفسهما ملتزمين بالشيوعية وخط وتقليد منصور حكمت وقريبين من كلا الحزبين الشيوعيين العماليين العراقي والكردستان من الناحية الفكرية والسياسية، هو امرا ضروريا دون شك ومهمة شيوعية من اجل   الاهداف الشيوعية وتقوية دور الشيوعية في ايران والعراق والمنطقة، وكذلك عملا ضروريا للتشاطر الفكري وتقوية خط وتقليد منصور حكمت في الحركة الشيوعية. بيد انه ينبغي تحديد هذه الصلة على اساس سياسي واطار واضحين.
وبغض النظر عن اي اختلاف في تقييمنا لهذا الانفصال وممارسة وتقليد اطراف الصراع، حيث لنا خلاف مع كلا الطرفين، وبغض النظر كذلك عن اي خلاف برز من الناحية الفكرية والسياسية بيننا، فوفقاً لما تبين وظهر لحد الان، لازلنا نرى ان ثمة اساس فكري وسياسي قوي كي نقيم مع الحزبين الجديدين صلة صداقة وصلة نضالية مشتركة لتقوية الشيوعية والنضال الشيوعي في العراق وايران. في الفترة المنصرمة ولحد الان، ثمة اسباب حالت دون عقد هذه الصلة. يتمثل العائق الاساسي في ان كلا الحزبين يعملان باسم واحد وشنا هجوما ضد بعضهم البعض حول اسم الحزب الحكمتي الحق ضرراً كبيراً بالشيوعية والحكمتية. ان وجود حزبين تحت اسم واحد ليس مبعث تيه بالنسبة لنا ، بل على الصعيد الاجتماعي. انه عائق امام ان تقوم الجماهير باتخاذ خيارها السياسي باعين مفتوحة ما بين الاحزاب السياسية ويطرح تصوراً سلبياً عن الشيوعية العمالية.
بغض النظر عما يقدمه كل طرف من دلائل تنظيمية وسياسية حول احقيته في هذا الصراع، فانه تقليد ينافض كليا التقليد الحزبي والسياسي والعصري لحكمت والشيوعية ومبعث الحاق ضرر بالشيوعية، ولهذا فاننا كحزبين لا نشترك بها، ليس هذا وحسب بل نتصدى لها. بالاضافة الى هذه المسالة، كان لاتخاذ سبل غير سياسية وغير متحضرة في الدفع بالصراع السياسي، وكذلك التدخل التنظيمي في حزبينا، دورا في انقطاع صلاتنا حتى الان.
اننا، وطبقا لمبادئنا الشيوعية، لانستطيع ان نتعامل مع تقليد يلحق ضرراً بالشيوعية ويخلق تيه على الصعيد الاجتماعي تجاه الشيوعية، ويحول دون الاختيار السياسي الواعي للطبقة العاملة والجماهير. اننا نعتبرها مهمة ومسئولية كلا الطرفان ان يتخذا بسرعة خطوة لحل هذه القضية وأنهاء النزاع الضار حول اسم الحزب الحكمتي وماضيه. على كل طرف ان يقف على اقدامه وان يعرف بسياسته وممارسته الراهنة. ونعتقد اذا جعل من الخط السياسي والمجتمع والاختيار الواعي للطبقة العاملة والجماهير عموماً اساساً، لايمكن ويستحيل من اجل اي مشروع اخر تحمل ان يطرح باسم واحد خطابين سياسيين مختلفين للمجتمع. لقد تمثل تقليد الشيوعية العمالية ومنصور حكمت نفسه في حالتي الانفصال السابقتين بعدم فسح المجال امام النزاع على الاسم وخلق تيه على الصعيد الاجتماعي تجاه الشيوعية. وكان خلق ارضية للاختيار السياسي والواعي للجماهير بوصفها تقليد بارز لهذا التيار كذلك.
وعليه، نامل ان يرفع كلاهما العوائق امام ارساء صلة بيننا كي نتمكن من اقامة صلة بين احزابنا بصورة رسمية خدمة للهدف الشيوعي والتحرري. ولحين ازالة هذه العوائق وتنظيم صلاتنا بصورة رسمية، فان الابواب مفتوحة من ناحيتنا للقاء وتبادل الحوار حول تعريف صلتنا والقضايا المطروحة وكيفية رفع العوائق، بل وحتى التعاون في حالات محددة. وهنا نرحب باي من الطرفين ويبادر بحث الخطى لرفع العوائق.
بيد ان اقامة مستوى ارفع واعلى من الصلة كاحزاب تقليد سياسي-اجتماعي واحد والتحالف مع بعض كتيار واحد مرهون بوجود تقييم مشترك حول انشقاق الحزب الحكمتي واخطائه وضمانات عدم تكرارها وكذلك تقييم مشترك حول الخط والتفكير المشترك بيننا.

 

الحزب الشيوعي العمالي العراقي                             الحزب الشيوعي العمالي الكردستاني
اواسط اكتوبر 2012

 

شفق نيوز/ أكد التحالف الكوردستاني، الجمعة، على ان مقاطعة حركة التغيير لإجتماع رئيس اقليم كوردستان مسعود بارزاني بالقوى السياسية في الاقليم لن يؤثر على الخطاب الكوردي الموحد في حواراتها مع الكتل السياسية ببغداد.

وقال النائب عن التحالف الكوردستاني شوان محمد طه في حديث لـ"شفق نيوز" إن "عدم مشاركة حركة التغيير في اجتماعات رئيس الاقليم بالقوى الكوردية  لن يؤثر على الخطاب الكوردي في المفاوضات مع الكتل السياسية الاخرى في بغداد".

وأضاف طه ان "جميع القوى الكوردية لديها ثوابت تمس بصورة بماشرة مصير الشعب الكوري والجميع متفق عليها ولا يوجد خلاف بين تلك القوى على تلك الثوابت".

وأوضح طه ان "الوفد الكوردي سيتفاوض في بغداد حول مسالتين احداهما اداري بين حكومة الاقليم ونظيرتها الاتحادية والاخرى بشأن الخلافات بين الكتل السياسية".

وكان رئيس اقليم كوردستان مسعود بارزاني قد عقد، أول امس الاربعاء، اجتماعاً بالقوى الكوردية غابت عنه حركة التغيير بزعامة نوشيروان مصطفى.

وأعلن المجتمعون، عن تشكيل وفد في غضون أيام يتوقع أن يكون الأخير لإرساله إلى بغداد للبحث في اتفاق تقاسم السلطة، وأشار إلى انه سيتم تحديد سقف زمني للتحالف الوطني ورئيس الوزراء نوري المالكي لتنفيذه.

ويتهم إقليم كوردستان، المالكي باستمرار بالتنصل في تنفيذ بنود اتفاق اربيل الذي تم بموجبه تشكيل حكومة يرأسها المالكي بدلا من إياد علاوي على الرغم من فوز الأخير في آخر انتخابات.

وتعد مشاكل النفط والاراضي المتنازع عليها وميزانية البيشمركة من المشاكل الرئيسة العالقة بين اقليم كوردستان والحكومة الاتحادية.

ي ع

الجمعة, 19 تشرين1/أكتوير 2012 09:37

العراق يوقع عقداً لشراء 18 مقاتلة أف 16

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- ذكرت وسائل إعلام عراقية رسمية، الخميس، أن الحكومة العراقية وقعت عقدا لشراء مجموعة ثانية من مقاتلات أف 16 الأمريكية الصنع، ضمن صفقة تشمل 36 طائرة.

وتضم المجموعة الثانية 18 طائرة، في اطار اتفاق لشراء 36 مقاتلة، ستسلم المجموعة الأولى منها في سبتمبر/أيلول عام 2014.

ونقلت وسائل الإعلام عن القائم بأعمال وزير الدفاع العراقي سعدون الدليمي قوله للصحفيين في بغداد إن "الدفعة الثانية سيجري تسليمها في عام 2018."

والأسبوع الماضي، قالت السفارة الأمريكية في العراق إن هناك صفقات تسلح بـ"مليارات الدولارات" بين واشنطن وبغداد تتضمن عتادا عسكريا متنوعاً، في خطوة تأتي بعد يومين من توقيع بغداد على اتفاقية ضخمة لشراء الأسلحة من روسيا.

وقال ناطق باسم السفارة، رداً على أسئلة من CNN حول الموقف من الصفقة مع روسيا: "ننوه إلى أن الحكومة العراقية أكدت مرارا على أفضلية الولايات المتحدة كشريك في ما يتعلق بأغراض التسلح."

ولفت الناطق باسم السفارة الأمريكية إلى وجود 467 طلبية تسلح عراقية من أمريكا قيمتها 12.3 مليار دولار مضيفاً: "ندعم بشكل كامل جهود شراء (العراق) معدات تتوافق مع حاجاته الدفاعية المشروعة ونحن ملتزمون بالعمل معه لتنفيذ صفقات المعدات العسكرية بأسرع وقت ممكن."

وكان جهاز الإعلام التابع للحكومة الروسية قال إن العراق وقع صفقات أسلحة بقيمة إجمالية مقدارها أكثر من 4.2 مليار دولار مع روسيا في النصف الثاني من العام الجاري.

اربيل(الاخبارية)

قال مستشار الأمن القومي لإقليم كوردستان مسرور بارزاني، اليوم الخميس، إن عدداً من المسؤولين العراقيين يسير عكس الدستور ويسلح نفسه، مشيراً إلى أن كركوك ليست بحاجة لقوات دجلة بل يتعين نشرها في بغداد.
جاء ذلك بعد لقائه مبعوث الأمم المتحدة في العراق مارتن كوبلر في اربيل للبحث في آخر المستجدات في البلاد.

وقال مسرور بارزاني في بيان اصدره مكتبه وحصلت (الوكالة الاخبارية للانباء) على نسخة منه: ان المشاكل العراقية يجب ان تحل بالحوار والسلام وان الدستور العراقي الاساس الوحيد لحل جميع المشاكل.

واستدرك: ولكن ان هناك في بغداد من يتصرف عكس الدستور ويحاولون تسليح انفسهم ويرسلون القوات الى المناطق المستقطعة من الاقليم.

واشار مسرور بارزاني الى قيادة عمليات دجلة، وقال: انها ارسلت بدون موافقة مجلس النواب العراقي وكذلك مجلس الوزراء وان هذا الاجراء مخالف للدستور.

واكد بارزاني: بانهم اذا يريدون بهذه القوات اعادة الامن والاستقرار الى كركوك فالاولى لهم ارسال هذه القوات الى بغداد للمحافظة على امن العاصمة لانه لحد الان حماية المنطقة الخضراء في بغداد لم تكن ناجحة.

وفيما يخص كركوك، اكد مسرور بارزاني: ان الدستور العراقي وفي المادة 140 وضع الحلول الناجعة لهذه المشكلة، مؤكداً: ان سكان كركوك يجب ان يقرروا مصير مدينتهم.

واضاف البيان: ان كوبلر أكد ان الامم المتحدة تحاول تهدئة الوضع السياسي في العراق وبالاخص معالجة المشاكل بين بغداد واربيل، متمنياً: ان تجري الانتخابات في كركوك بنجاح اذا جرت انتخابات مجالس المحافظات العراقية.



صوت كوردستان: قام المدعي العام في اقليم كوردستان بتعميم أمر الى كافة الداوئر الحكومية و غير الحكومية  يطلب فيها تبليغهم عن أية أهانة يقوم بها شخص أو جهة للرموز (الدينية أو الوطنية) في اقليم كوردستان و أبلاغ المدعي العام بها كي يقوم بتقديم هؤلاء الاشخاص أو الجهات الى المحاكمة.

المدعي العام أضاف الرموز الوطنية أيضا الى المقدسات الدينية التي لم يستطع برلمان الاقليم تمرير وجوب أحترامه على الشعب الكوردستاني فتوجة حكومة الاقليم الى أصدار هذا الامر عن طريق المدعي العام. مع أن المدعي العام لم يوضع قصدة بالرموز الوطنية ألا أن وسائل الاعلام  أعتبرت ذلك تنويها الى منع أنتقاد البارزاني و غيرهم من المسؤولين في اقليم كوردستان و أدخالهم ضمن المحضورين من الانتقاد. يأتي اصدار هذا الامر في الوقت الذي تتهم فيها حكومة اقليم كوردستان و البارزاني  المالكي و حكومتة بالدكتاتورية. يذكر أن أنتقاد رئيس الجمهورية و حزب البعث و المسؤولين في حكومة صدام كان ممنوعا وكانت المؤسسات الامنية هي التي تحاسب المخالفين لقانون أحترام صدام و حزب البعث.

السومرية نيوز/ كركوك

طالب تيار المشروع العربي وحركة الوفاق الوطني في محافظة كركوك، الخميس، باجراء انتخابات كركوك بعد ازالة العقبات القانونية، واعتماد تعداد السكان لعام 1977 في انتخابات مجلس المحافظة، فيما شددوا على اعادة هيكلة مفوضية الانتخابات.

وقال القيادي في تيار المشروع العربي احمد حميد العبيدي في مؤتمر صحافي حضرته "السومرية نيوز"، إن "التيار، وحركة الوفاق في كركوك تعلنان دعمهما الكامل لطلبات المجموعة العربية في مجلس محافظة كركوك بتقاسم السلطة وفق المادة (23) من قانون (36) لسنة 2008 قبل إجراء الانتخابات، يسبقها تدقيق سجل الناخبين، " موكدا ضرورة عدم إعتماد سجل 2010، وإعتماد إحصاء 1977 مع إضافة نسبة التزايد السنوي، وإضافة الاسر الوافدة الى كركوك وإنقاص العوائل المغادرة منها حسب المادة 140 ولغاية 31-12-2007 ".
وأعرب العبيدي عن رفض تياره "إجراء انتخابات مجلس كركوك مع انتخابات اقليم كردستان", مبيناً "أن "الذين يطالبون بإجراء الانتخابات مع الإقليم يعتبرون موافقين على ضم كركوك للإقليم مهما كانت حججه".
وأكد العبيدي أن "التيار العربي وحركة الوفاق يطالبان أن تجري الانتخابات لمحافظة كركوك بحدودها الإدارية الحالية وبمنطقة انتخابية واحدة فقط، وإعادة هيكلة مكتب مفوضية كركوك للإنتخابات وحسب نسبة 32% لكل مكون، بشرط ان يتم إختيار الموظفين العرب فيها من قبل المجموعة العربية (حصراً) لخصوصية كركوك والأثر الفعّال للمفوضية في انتخابات كركوك".
وكان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق مارتن كوبلر قد زار الثلاثاء (16 تشرين الأول 2012)، محافظة كركوك، وعقد اجتماعاً مع محافظها نجم الدين كريم ورئيس مجلس المحافظة حسن توران، والمجموعة  التركمانية في مجلس المحافظة.
ولم تشهد كركوك إجراء انتخابات مجالس المحافظات التي جرت خلال العام2009 بسبب الخلافات بين مكوناتها، وتم تشكيل مجلس المحافظة عقب سقوط النظام السابق في نيسان من العام 2003 من ممثلي القوميات الرئيسة الأربع فيها مع مراعاة حالة التوافق لتنظيم شؤون المحافظة وملء الفراغ الإداري والتشريعي فيها.
وتعد محافظة كركوك، 250 كم شمال العاصمة بغداد، والتي يقطنها خليط سكاني من العرب والكرد والتركمان والمسيحيين والصابئة، من أبرز المناطق المتنازع عليها التي عالجتها المادة 140 من الدستور العراقي، وفي الوقت الذي يدفع العرب والتركمان باتجاه المطالبة بإدارة مشتركة للمحافظة، يسعى الكرد إلى إلحاقها بإقليم كردستان العراق، فضلاً عن ذلك، تعاني كركوك من هشاشة في الوضع الأمني في ظل أحداث عنفشبه يومية تستهدف القوات الأجنبية والمحلية والمدنيين على حد سواء.  

بغداد/ المسلة: قال عضو مجلس النواب العراقي عن كتلة التغيير لطيف مصطفى إن ائتلاف دولة القانون "خلق الازمة الحالية" من اجل التمويه على فشل موضوع الاصلاحات ويريد "اشغال المشتركين" في العملية السياسية عن احياء مشروع سحب الثقة مرة اخرى .


واوضح مصطفى لـ"المسلة" ان "الرغبة الحقيقية لائتلاف دولة القانون ليست الاصلاح ". معربا عن اعتقاده بان "ائتلاف رئيس الوزراء نوري المالكي وعد الكتل السياسية بالاصلاحات من اجل افشال مشروع سحب الثقة الامر الذي قاد بالتالي الى حدوث عدة انشقاقات داخل الكتل بعد ان تأكد الجميع ان لا اصلاحات تلوح في المستقبل القريب ".


واشار الى ان "خلق الازمات الحالية جاءت من اجل التمويه على فشل موضوع الاصلاحات واشغال المنضوين في العملية السياسية عن احياء مشروع سحب الثقة مرة اخرى" .

 

واضاف ان "التصريحات الاخيرة للنائب في دولة القانون ياسين مجيد تثبت انها تود تمضية الوقت المتبقي من عمر الحكومة بخلق الازمات والتصريحات والتصريحات المضادة".

دعت النائب المستقل صفية السهيل، رئيس الوزراء نوري المالكي، الى تشكيل لجنة يشرف عليها شخصياً للتحقيق في حوادث الاغتصاب والتحرش الجنسي.
وقالت السهيل في بيان يوم الخميس: ان المالكي مطالب بتشكيل لجنة مكونة من وزارات حقوق الانسان والمرأة والعمل والشؤون الاجتماعية والعدل، لدراسة الواقع المرير والخطير الذي اصاب المجتمع العراقي جراء زيادة جرائم الاغتصاب والتحرش الجنسي والقتل والعنف المتصاعد ، فضلا عن زيادة حالات الانتحار.
وأضافت: على اللجنة التحقيق بجريمتي الاعتداء وقتل الطفلتين عبير وبنين في محافظة البصرة، اذ ان هاتين الجريمتين هي اغتيالا للطفولة، وحالة غير معهودة في المجتمع العراقي.

nawa

الخميس, 18 تشرين1/أكتوير 2012 22:34

واثق الجابري - السياسة في زمن الكوليرا

.
لازال رموز الازمات ينتهجون لغة التصعيد والتناحر غير اّبهين بالموت المجاني وتعطيل الحياة والتنازع وافتعال الأزمات من أجل الاستئثار ضعيفاّ مهمشاّ ذليلاّ  للانقضاض عليه لحظة  الاستسلام  رافعين شعارات وخطابات مليئة بالسب والقذف وعدم المهنية  لتضحي بالماضي والحاضر ومستقبل الاجيال  التي انهكها شغف العيش معتمدين على الطبقية والازدواجية  ونشر الفقر والجهل والبطالة والفساد  فقد باع من لا ذمة له حقوق وذمم المواطن بحجة رفع لواء المدافعة عن المظلومين والمحرومين ولكن افعالهم هي من زادت الظلم والحرمان وتصحر الاراضي وسوء الاحوال الجوية بعقول تصحرت لا ينبت بها الاّ الا افكار الفساد والنهب والمخادعة وزرع الفتن  فقد خدعوا اهلهم واستهانوا بالكرامة والتضحيات  ومن جلد بالأمس من اجل كلمة حرة يجلد اليوم لأجل رغيف خبر  فالديمقراطية رفعت القطن من افواه المواطنين الاّ إن السياسين وضعوها في اّذانهم  و لازال البعض يعتمد  على  على بطانة وحاشية متقولين متخذين لأنفسهم ناطقين اعلاميين  يشعلون النار بين الكتل والاحزاب والطوائف والقوميات  لتولد التنافر بين افراد المجتمع وتعطل خطوات البناء والاصلاحات  بأساليب تصفية الحسابات والتسقيط وردود الافعال  معتبرين انفسهم طواوويس السياسة وعباقرتها  لا يفهمون أثر ما يقولون ولا يرحمون من سلمهم الأمانة  فأولئك المتقولين  يحترفون اشعال الفتن وتقليب الرماد والابتعاد عن الاصلاحات فالاختلافات لا تصل الى حد التقاطع والابتعاد عن نقاط التلاقي  بالجري خلف التكهنات والضنون ونوايا سيئة تحريضية عدوانية والشراكة لا تعني التسويق  على حساب الأخر وتوسيع المنفعية  فالحقوق والواجبات متساوية بين الجميع والاصلاحات مطلوبة من الجميع وإنطلاقاّ من الدستور والواقعية هي تقديم اولويات البناء التحتي للمجتمع والفرد  اولاّ ورفع حالات المحرومية وإيجاد سبل بعيدة عن الدوافع السياسية والمصالح للنهوض بالواقع والاستفادة من الخيرات التي يمتلكها البلد فالبصرة ثغر العراق وام  للخير  يهددها التصحر والبطالة وهجرة الايادي العاملة  لم يفكر ساسة المصالح الاّ لأخضاعها للمزايدات السياسية ولم يفكروا بالاهتمام بها بدل الاهتمام من ديمومة فتيل الازمات وجعلها مدينة تضاهي  مدن عالمية  حيث موقعها الساحلي ونفطها الكثير وحدودها مع ثلاثة دول  فأنساق ابواق المدافعين عن المناصب  لاهين  بخوض الحروب دون الالتفات للوراء لتلك المدن التي احتضنتهم واوصلتهم الى سدة الحكم وتسلقوا على اكتاف  مواطنيها  فإستمروا  باساءة الصنع والعمل بالافعال والاقوال الوافدة  فأغلب الدول وخاصة المجاورة  لا ترغب ان تكون البصرة لؤلؤة على ساحل الخليج  وتنافس اسطنبول ودبي  لتكون مركز للحركة الاقتصادية في المنطقة مثلما لا ترغب ان تكون اربيل عاصمة للسياحة  لذلك تجاذبتها القوى وتصارعت لسلب أمنها ليهرب منها التجار والمستثمرين ويندثر تاريخها وتضحياتها وينصف اهاليها وأولئك السياسين مستلين السيوف  يدافعون عن الكراسي مفتعلين الازمات بدل من اقناع الشركاء في الوطن  من رحمتها  بل ان منهم من رشح بأسم البصرة او العمارة والناصرية والسماوة وغيرها ويدعي انه خارج من رحم المعاناة  فلم ينصب نفسهم للدفاع عنها انما اقواله وافعاله هي هدمها وبدل ترميم الوطن وتقوية البناء الديمقراطي واعادة الأمل تحولوا الى سبابين  ينادون بالاصلاح ويلبسون دروع الحروب  مسلقين على المباديء  ومستوحين افكارهم من ماضي سحيق  يقسم الشعب الى فئات ومقاطعات وطبقات  فالكوليرا  إن اصابت كردستان  سوف تصل الى ميسان والارهاب حينما يرتع في الموصل  لا يمنعه احد من وصول الديوانية  والبصرة حينما تزدهر  فسوف يأكل من خيرها ابناء دهوك وبعدما تجاوزت الأمم الكوليرا  والاستلاء على الكرسي بالقوة من زمن بعيد ويكاد ان يكون من التاريخ  تعود الكوليرا في العراق ويتصارع الساسة بالأستيلاء على المناصب بالقوة في زمن الديمقراطية  ..
 
 

بعد ان حصلوا على الضوء الأخضر لبيع التصريحات المنفلتة بترتيب ايراني صرف ، بأعتبارها  المبار الوحيد لهرطقات اعضاء فريق  دولة القانون الذين يلعبون بتشكيلة هجومية جديدة  ، أكثر لاعبيها في خط الأمام .

لم تكتفي دولة القانون ومَن تحت وسوستها من مريدي الحرب ،والقتل، والفتاوي ، والإدمان على مظاهر التسليح ، لا لخشيتهم على حرب من دولة مجاورة ، ولا تحضيرا لشن هجوم آخر على الكويت ، ولا لمنافسة الجيش التركي من حيث القوة ، ولا لقطع زعانف الأسماك المفخخة التي تأتي بالجملة عبر الحدود مع ايران وسوريا والسعودية ، ولا لردع هجمات الأتراك على الحدود مع العراق شمالا ، ولا حماية المنطقة الخضراء التي إمتلأت بالمفسدين والمفسدات ، ولا لشيء آخر سوى تهديد الكورد مرة أخرى وبروز عضلات غريندايزر العراق الجديد  فعلا هذه المرة كما تفيد بذلك الأقاويل الخطيرة التي تتلاشى من أفواه فريق دولة القانون .

لم تتعافى الأفكار حتى الآن عما أسلفه الصغير ، حين حذر الكورد بالزوال خلال عودة المهدي المنتظر ، ولم  يصبرون على بزوغ الفجر  على تصريحات ياسين مجيد والذي كشر عن أنايبه ليقول بكل راحة بال ((البارزاني يشكل خطرا على العراق ))، ناهيك عن محلات الفتاوي العسكرية من قبل القادة المتشوقين لمهاجمة البيشمركة  في المناطق التي لا تزال رائحة التعريب والتبعيث تصيب قاطنيها بمرض الربو السياسي  ، ومثلما يستيقظ المتشوقين لتناول الصحف اليومية للبحث عن الجديد ، بالمثل ايضا باتت قنوات عديدة تنتظر تصريحات مناهضة للكورد كل يوم من افواه مريدي أيران في العراق .

يبدو واضحا أن المراوغة السياسية وكسب الوقت في المباراة الأخيرة هي من أولويات سياسة دولة القانون وذلك من خلال تمرير  الفتاوي ، والتصريحات الخطيرة  بين لاعبي دولة القانون ، حتى بعد اجتماع أربيل في 17/10/2012  بين  القوى والاحزاب السياسية  لتشكيل فريق تفاوضي   مع الأئتلاف الوطني بقيادة نائب رئيس وزراء حكومة الإقليم السيد (عماد أحمد ) ، بالرغم من تحفظ  بعض أحزاب المعارضة الكوردستانية ، ولم ينتهي الطالباني من اجتماعاته مع الجعفري والذي التقى به مرتين خلال 24 ساعة لتقارب وجهات النظر بين طرفي النزاع السياسي والتوصل الى اتفاق مبدئي يواجه فيه الطرفين دون قيد أو شرط .

إلا أن إشعال فتيل الحرب الكلامية والتي تهدف الى تراجع كوردستان عن مبدء التفاوض  ،ظهر مجددا ، من خلال اتهام الكورد بعلاقات غير شرعية مع إسرائيل .

لا يخفي ولا يُخفى عليه أن النظرة الشمولية للدول العربية والإسلامية على الكورد لا تقل خطورة من نظرتهم على إسرائيل ،  فالشعبين  ومن خلال أوراق التأريخ العربي تارة ، والرموز والسلاطين والحكام العرب تارة أخرى لم يعجزوا عن قتل الكورد بتاتا ولم يتوانوا على أنفلتهم  بمجرد فرصة ، فكلاهما في النظرة الشمولية  وجهان لعملة صعبة ،  يلعنها الأقتصاد العربي !.

بالرغم من مرور اكثر من تسع سنوات على  زواج أيران الحلال من العراق  (حكومة وشعبا ) والاستفزازات اليومية للعراقيين من قبل مقاولين سياسيين يعملون لصالح ايران ، في شوارع وأزقة بغداد ، مرورا بمدنها وقراها الكثيرة ، لم تخبل الحكومة المدمنة بحب أيران على شعبها بأدنى سمات الإهانة ، ولم تتراجع خطوة عن تنفيذ متتطلبات الحرس الثوري ودكاكينه الكثيرة  ، حتى وإن تطلب ذلك القتل البلاش ، ونتيجة للمخطات ذاتها هرب الكثيرون الى دول لا تقل اوضاعها خطورة عما يعانيه العراق أمنيا بأستثناء الطائفية والقتل الحلال على الهوية المذهبية او الدينية .

اتهام الكورد وكوردستان بعدم شرعية علاقاتهم مع اسرائيل وخلال هذه المرحلة الحساسة التي تمر بها دول واطراف عديدة ومنها ايران بالدرجة الاساس نتيجة برنامجها النووي ، وجملة العقوبات عليها من قبل المجتمع الدولي ، وكذلك انشغال ايران وعبر الحدود العراقية بتسفير المعلبات الارهابية والمخخة الى سوريا للقتال الى جانب الأسد والمنخرطين معه  مذهبيا ، وايضا الاعلان عن مناورات  عسكرية (امريكية واسرائيلية)  جديدة  كتلويح محتمل لضرب إيران ، إنما دلائل على تحريك أطراف  أخرى  ضد كوردستان ومنها تركيا بالدرجة الاساس والتي تلعب دورا رياديا في الشرق وعبر العديد من المحاور أهمها :

·         انفتاحها الواسع على كوردستان  سياسيا واقتصاديا .

·         موقفها الواضح والصريح  وتعاطفها  مع ثورة الشعب السوري  ضد نظامها .

·         انهيار  علاقاتها الديبلوماسية مع اسرائيل منذ الهجوم الاسرائيلي على اسطول الحرية  .

هذه جميعها مساع تهدف الى اضطراب الاوضاع الداخلية في العراق  وخاصة ان كوردستان لعبت وتلعب دورا محوريا في الشأن الداخلي العراقي ، وكذلك مكانتها الاقتصادية التي فتحت انظار العالم عليها ، اضافة الى عمقها الاستراتيجي في سوريا .

ايران وعبر طاقم عملها في العراق  ربما ترى من الضروري احداث فوضى في العراق حتى تتمكن من الدفع بشيعتها في دول عديدة للتظاهر و حجب شمس اسرائيل بالغربال

 مقارنه: في زمن المقبور صدام كان الاعلام العراقي محتكرا من قبل صدام و عائلته و لبعض التكريتيين. و كان التلفزيون العراقي يتناول أولا الاخبار المتعلقة بصدام و بعدها الاخبار المتعلقة بعدي و بعدها بقصي و بعدها باقي أبناء العشيرة التكريتية المجله من المقربين من المقبور. و في الاونه الاخيرة لم يرضي المقبور صدام و ابناءه و باقي جوقته بقناة تلفزيونية واحدة بل فتح كل واحد منهم قناة  تلفزيونيه خاصة به.

مقارنة بسيطة بين ذلك النظام المقبور و بين أعلام حزب البارزاني و حكومة الاقليم نرى تشابها كبيرا بينهما. فأعلام حزب البارزاني و الحكومة الاقليمية ايضا تبدأ بعرض أخبار الرئيس بارزاني و بعدها رئيس الوزراء  نيجير البارزاني، و بعدها أخبار مسرور البارزاني الابن و بعدها بقية البارزانيين المقربين من البارزاني الرئيس.  هؤلاء ايضا كعائلة صدام المقبور لم تكفيهم قناة تلفويونية واحد بل صار كل منهم يفتح قناة خاصة به، أما الجرائد فحدث ولا حرج.

الفرق الوحيد هو أن أعلام المقبور صدام كان يركز بعض الاحيان على سجودة  خيرالله طلفاح أيضا و بناتها من رغد و حلا .

الصورتان المرفقتان هي لموقعين تابعين لحزب البارزاني حيث أخبارها الرئيسية هي فقط عن العائلة الحاكمة.

النجيفي يبدأ معركة مقاضاة الآخرين لإجبارهم على السكوت .. رئيس البرلمان يرفع دعوى قضائية ضد سياسيين وإعلاميين

غداد/سنا/ اعلن محامي رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي (كاظم الزبيدي ) قيام رئيس مجلس النواب القيادي في القائمة العراقية اسامة النجيفي برفع دعوة قضائية ضد اشخاص سياسيين واعلاميين تتضمن دفع غرامات مالية بسبب تصريحات تسيء اليه وقال الزبيدي في تصريح صحافي ان " النجيفي رفع دعوى قضائية ضد كل من النائب كمال الساعدي والنائب احسان العوادي والنائبة حنان الفتلاوي والاعلامي عماد العبادي والاعلامي حسن جمعة والاعلامي علي عبد السادة والاعلامي علي صيهود ودفع تعويضات مالية ، بسبب تصريحات صحفية تمس السيد النجيفي والعملية السياسية وأضاف انه " سيتم مقاضاتهم قانونيا وسيمثلون امام القضاء في الايام القادمة .انتهى22/

{بغداد:الفرات نيوز} اكد النائب عن دولة القانون علي الشلاه ان هناك ازمة في داخلية في اقليم كردستان يراد تصديرها الى ابغداد لغرض ابعاد الانظار عنها،مبينا ان" الاجتماع الوطني سيفضح موقف كل من صرح بعدم الحضور اليه".

واوضح الشلاه في تصريح لوكالة {الفرات نيوز} اليوم ان" رئيس اقليم كردستان مسعود برزاني في حال عدم حضوره الى الاجتماع الوطني فهذا يعني تعمده افشال مساعي رئيس الجمهورية جلال طالباني في عقد هذا الاجتماع وهو الداعي والراعي للاجتماع بالاضافة الى كونه كردي"، لافتا الى ان" افشال احد الزعماء الاكراد لمبادرة الرئيس الكردي العراقي  فان هذا الامر سيحسب بمقاييس اخرى داخل البيت الكردي وفي عموم البيت العراقي".

واشار كما ان" هناك تصريحات تصدر من الاقليم وكأن حالة وجوده مؤقتة في العراق وان هناك حلما كرديا يوحي بالانفصال وهذا يتعارض مع وجود رئيس كردي ونائب رئيس وزراء كردي ووزير صحة كردي وقيادات ومسؤولين اكراد  في العراق".

وبين الشلاه ان" هذه التصريحات بدأت تشعر الكثير من العراقيين من غير الكرد بان هناك نبرة عدم تسامح وانخراط في البيت العراقي".

وتتصاعد حدة الوتيرة بين دولة القانون وحكومة اقليم كردستان من خلال اطلاق التصريحات المتشنجة مما يرى بعض المحللون والشارع العراقي ان الازمة اصبحت تتعقد اكثر في ظل الازمات المتراكمة في البلاد.انتهى11 م

 بينما يدعي نيجيروان البارزاني ألتزامه بالقوانين و فصل الحزب عن الحكومة  و سيادة القانون قام المتحدث بأسم حكومة اقليم كوردستان سامي الاركوشي بأدلاء تصريح  لحدث متعلق بأبن نيجيروان البارزاني الذي ليس لديه أية وضيفة حكومة ولم يبلغ  لربما حتى سن الرشد. في هذا البيان الرسمي بأسم حكومة أقليم كوردستان  تنفي فيها الحكومة خبرا نشرته أحدى المجلات حول  أدريس نيجيروان البارزاني و يقول فيها بأن ما جاء في ذلك الموقع عار عن الصحة  و أن أدريس البارزاني لم يدلي بأية تصريحات لهذا  لمجلة هونيا.  لا يعرف لحد الان ما علاقة أبن رئيس الوزراء بحكومة اقليم كوردستان و أن كان أدريس بارزاني قد استلم منصبا حكوميا دون علم المواطنين.

نص البيان باللغة الكوردية:

 ده‌قی‌ ڕوونكردنه‌وه‌كه‌:

گۆڤاری هۆنیا له‌ ژماره‌ی 66ی رۆژی دووشه‌ممه‌ 15ی ئۆكتۆبه‌ری 2012ی خۆیدا، بێ ئه‌وه‌ی هیچ ئاماژه‌یه‌ك به‌ سه‌رچاوه‌كه‌ی بدات، بابه‌تێكی وێنه‌داری ده‌رباره‌ی كوڕی سه‌رۆك وه‌زیران به‌ڕێز ئیدریس نێچیرڤان بارزانی بڵاو كردووه‌ته‌وه‌ و تیایدا چه‌ندین قسه‌ و ئاخاوتن، به‌ ناوی ئه‌وه‌وه‌ كراون كه‌ دوور و نزیك هیچ په‌یوندییه‌كی به‌و قسه‌ و ئاخاوتنانه‌وه‌ نیه‌ و به‌ هیچ شێوه‌یه‌ك ئه‌م قسانه‌ی نه‌ بۆ گۆڤاره‌كه‌ و نه‌ بۆ هیچ ده‌زگا و كه‌ناڵێكی دیكه‌ی راگه‌یاندن نه‌كردووه‌   !.

دوای به‌دواداچوونێك له‌گه‌ڵ گۆڤاره‌كه‌، ده‌ركه‌وت ئه‌م بابه‌ته‌ی‌ له‌ سایتێكی دروستكراو وه‌رگرتووه‌ كه‌ دیسانه‌وه‌ نه‌ دوور و نه‌ نزیك هیچ په‌یوه‌ندییه‌كی به‌ خۆیه‌وه‌ نیه‌ و هه‌ر له‌ بنه‌ڕه‌تدا ئاگاداری هه‌بوونی سایتێكی له‌وجۆره‌ش نیه‌!. بۆیه‌ هه‌رچی له‌و بابه‌ته‌دا و له‌و سایته‌شدا به‌ ناوی ئه‌وه‌وه‌ كراوه‌ و بڵاو كراوه‌ته‌وه‌، هیچ په‌یوه‌ندییه‌كی به‌ به‌ڕێزیانه‌وه‌ نیه‌ و ته‌واو دوور له‌ راستی و بێ بنه‌مایه‌.

سامی ئه‌رگۆشی
سكرتێری رۆژنامه‌وانیی سه‌رۆكی حكوومه‌تی هه‌رێمی كوردستان
17
ی ئۆكتۆبه‌ری 2012

 

الخميس, 18 تشرين1/أكتوير 2012 20:36

مبدأ الشراكة - شهاب رستم

تشكلت الحكومة العراقية بعد مضض من خلال اتفاقية اربيل ، بعد أن تأخرت تشكيل الحكومة لشهور طوال بعد الأنتخابات . حيث اتفق الجميع على مبدأ الشراكة الوطنية لعدم التوصل الى أي حل آخر . ومنذ اللحظات الأولى وفي جلسة تسمية رئيس مجلس النواب ومن ثم انتخاب رئيس الجمهورية ظهرت الخلافات عيانا ً وعبر شاشات التلفزيون . تم تشكيل الحكومة من دون الوزرات الامنية ، وظلت هذه الوزارات تسر بالوكالة ، مما خلقت فراغا ً في المجال الأمني ، وربما هو السبب الرئيسي في فشل الحكومة في هذا المجال .

ولكن الذي نسمعه منذ فترة أن دولة رئيس الوزراء يدعو الى حكمة أغلبية ، كما بدأ آخرون يغردون معه في نفس البستان ، لكن هذا التغريد بعيد كل البعد عن حقيقة واحدة ، أن هذه الحكومة لما كانت ترى النور لولا اتفاقية اربيل لأستمرت الحال على ما هو عليه لوقت طويل دول الوصول الى حل أو تقارب ، حيث كان الصراع على خطي سكة الحديد تسير بشكل متوازي لا يمكن أن تلتقي الى ما ملا نهاية .

أما تشكيل حكومة أغلبية ليكون بديلا ً عن الحكومة الحالية بانقلاب سياسي أو عسكري ، غير ممكن في عراق اليوم ، ولكن يمكن أن تطكون هناك حكومة أغلبية في حالة واحدة .

وذلك من خلال استقالة الحكومة وحل البرلمان ، ومن ثم اجراء انتخابات برلمانية جديدة

تشكل الكتلة السياسية التي تحصل عل غالبية الأصوات الأنتخابية الحكومة ، ويكون بالمقابل كتلة أو كتل سياسية معارضة في البرلمان تراقب عمل الحكومة . ولكن أن تشكل حكومة اغلبية داخل حكومة شراكة وطنية لا تعني إلا تهميش الأحزاب والكتل السياسية المشاركة في الحكم ، وهذا يكمن بالأستحواذ على السلطة التنفيذية من خلال السيطرة على الجيش والمال، واستغلالها لمصلحة حزب من الأحزاب لضرب الكتل والاحزاب الاخرى، وبذلك نكون قد اسسنا لنظام حكم لا مثيل له في العالم ، لاننا شكلنا حكومة شراكة وادرنا بوجهنا على شركائنا وحرمناهم من حقوقهم الأنتخابية .

أكبر هزيمة لنظام ولاية الفقية خلال العقود الثلاثة الماضية- محمد إقبال    *

في الرابع من اكتوبر 2012 تم نشر الوثائق الرسمية المتعلقة برفع صفة الارهاب عن منظمة مجاهدي خلق الإيرانية من قوائم وزارتي الخارجية والخزانة الاميركيتين بتوقيع هيلاري رودهام كلينتون وزيرة الخارجية الاميركية في المرسوم العام رقم 8049، حيث اعلنت كلينتون «انه وفي موضوع تسمية منظمة مجاهدي خلق بجميع اسمائها المشابهة والاختصارية.. وبعد الاستشارة مع مدعي العموم ووزير الخزانة، بهذا المرسوم واستنادا الى قانون الهجرة والجنسية رقم 219 وطبقا للمادة الاصلاحية المرفقة، فانني الغي عن منظمة مجاهدي خلق وسائر الاسماء المرتبطة بهذه المنظمة صفة انها منظمة ارهابية خارجية. وإن هذا الاجراء ساري التنفيذ منذ يوم 28 سبتمر 2012».

كما وانه وفي نفس اليوم أي في الرابع من اكتوبر تم اصدار اعلان عام رقم 8050 بتوقيع هيلاري رودهام كلينتون وزيرة الخارجية الاميركية، حيث جاء في تصريحها بهذا الشأن «إن في موضوع تسمية منظمة مجاهدي خلق مع جميع اسمائها المشابهة والاختصارية في القائمة العالمية الخاصة بالارهاب وبموجب صلاحيات الفصل بي واحد من المرسوم التنفيذي لرئاسة الجمهورية رقم 13224 بتأريخ 23 سبتمبر 2001 والمتمم الاصلاحي لهذا المرسوم فانني الغي تسمية مجاهدي خلق مع جميع اسمائها المشابهة من القائمة العالمية للارهاب بموجب الفصل بي واحد. وإن هذا الاجراء ساري التنفيذ منذ 28 سبتمبر     2012    ». وتصرح الوزيرة بأن «الأسماء المشابهة والمماثلة والحركية والاختصارية في موضوع التسمية الملغية المتعلقة بمجاهدي خلق عبارة عن: ام ئي كي، ام كي او، بي ام او آي، مجاهدين خلق، منظمة مجاهدي خلق الإيرانية، منظمة مجاهدو الشعب الإيراني، منظمة الطلاب المسلمين الإيرانيين، إن سي آر آي، المجلس الوطني للمقاومة، المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، إن ال إي وجيش التحرير الوطني الإيراني».

ما يجلب الانتباه في هذه البيانات الرسمية للسيدة الوزيرة هي أنه و خلافا لبيان الخارجية الاميركية بعد الاعلان عن الغاء صفة الارهاب عن مجاهدي خلق، فانه لا يوجد هناك أثرا في هذه الوثائق من بعض التخرصات الواهية لايجاد نوع من سياسة التوازن مع النظام الإيراني واسترضائه واسترضاء المعارضين لاخراج اسم مجاهدي خلق من قائمة الارهاب الذين يشكلون لوبي النظام الإيراني الديكتاتوري في الولايات المتحدة، ولا يوجد في هذا الاعلان الرسمي تأكيد على أن الخارجية الأمريكية (أي اللوبي الإيراني في الخارجية) «لن تنسى الأعمال الإرهابية الماضية لمجاهدي خلق» وتخرصات مثل «إنها لا تزال تساورها بواعث قلق خطيرة حيال جماعة مجاهدي خلق وبصفة خاصة بالنظر إلى دعاوى اساءة المعاملة التي ارتكبتها ضد أعضائها».

وعندما يعرف السبب يبطل العجب، حيث ان السبب واضح تماما في هذا الشأن، فالتصريحات والبيانات والمواقف السياسية والدعائية التي تحمل مواقف اضافية ضد منظمة مجاهدي خلق هي محاولة لحفظ ما يوصف بالتوازن وحفظ خط الرجعة مع نظام الملالي في ايران أو الاجنحة المعروفة بـ«إيران غيتية» الداعمة له.

ويجب التأكيد هنا وبكل قوة انه ليس لهذه التصريحات والبيانات والمواقف أي قيمة أو مصداقية.. لأنه وببساطة متناهية ان كان يوجد حالة ولو بسيطة من العنف داخل مجاهدي خلق وكان هذا الامر قابل للعرض والتوثيق والتدقيق وبالتالي الاحالة الى المحكمة، لم تتردد الخارجية الأمريكية في حفظ مجاهدي خلق في قائمة الارهاب. كما أن البيانات الصادرة عن المقاومة الإيرانية ملأى بالترحيب عن أي اجراء قضائي والرجوع إلى القضاء والاحتكام اليه بدلا من توجيه الاتهامات جزافا والصاق التهم وتكرار الدعايات المفبركة من قبل ملالي طهران. لأنه وحسب التجربة أكد تأريخ مجاهدي الشعب الإيراني أنه في أي مكان توجد ولو «قطرة واحدة» من العدالة، سيخرج مجاهدو الشعب فائزون حتى ولو كان الطرف المقابل قوة عظمى كالولايات المتحدة.

إن منظمة مجاهدي الشعب الإيراني وطوال مسيرتها على مدار 48 عاما لم تنفذ عملية إرهابية واحدة، وكل مرة نفذت عمليات أو اتخذت أية اجراءات قامت باصدار البيان الرسمي المتعلق بها وتحملت مسؤوليتها وطبعا هذه العمليات لا تعتبر ارهابية بموجب الاحكام المحاكم الاوروبية والمحاكم الاميركية الا من وراء نظارة الملالي الحاكمين في إيران. كما وأكد السيناتور كارل ليفين رئيس لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ الأمريكي اخيرا أن الاهداف العسكرية واجهزة القمع ستبقى دائما اهدافا مشروعة. وانه وفي العام الماضي أكد قضاة فرنسيون على ان للمقاومة الحق المشروع في عمليات ضد الأنظمة القعمية والظالمة كما يصرح البيان العالمي لحقوق الانسان.

وفي خبر تم بثه من قبل بعض وكالات الانباء، صرحت احدى سلطات الخارجية الاميركية – وهي لا تملك حق التصريح علنا – ولهذا صرحت على ان يبقى الاسم مجهولا ان ادارتها لا تعتبر مجاهدي خلق مجموعة معارضة ذات مصداقية وهي لن تتمكن من ترويج قيم الديمقراطية في إيران!.

هنا ايضا يجب التأكيد على أن منظمة مجاهدي خلق الإيرانية الباسلة تأخذ مصداقيتها من الشعب الإيراني وليس من هذه الحكومة أو تلك أو هذه الخارجية أو تلك. وان المنظمة اخرجت سواء في أوروبا أو أميركا من قوائم الارهاب بموجب احكام القضاء. إن احدا من هؤلاء المتشدقين لا يعرفون مدى مصداقية مجاهدي الشعب الإيراني وشعبيتهم بقدر ما فعرفه الملالي الدمويين الحاكمين في ايران والا ما كانوا يطالبون طوال 15 عاما بابقاء مجاهدي الشعب في قائمة المنظمات الارهابية الخارجية الآمريكية.

كما وأن القيم الديمقراطية لا تأتي عبر التنظير والحشو الكلامي والعبث اللامتناهي، بل ان هذه القيم تبلورت وتجسدت في مقاومة لفترة 48 عاما أمام دكتاتورية كل من الشاه والملالي وإن رافعي علم هذه المقاومة في العالم المعاصر كان مجاهدو الشعب الإيراني بشهادة الضمائر الحية للانسانية وابرز الشخصيات الاميركية والاوروبية والعربية. والآن نرى هذه الشخصيات البارزة نفسها تطالب باعلان مخيم ليبرتي رسميا كمخيم للاجئين لكي لا تتمكن الحكومة العراقية من منع سكانه من عناصر مجاهدي الشعب من التصرف بحرية وحصولهم على احتياجاتهم المشروعة ووقف شتى انواع المضايقات والعراقيل التي تمارس بحقهم.

بالرغم أن الغاء التسمية الرجعية الاستعمارية جاءت متاخرة جدا وتطلبت ثمنا باهظا جدا وداميا من الشعب الإيراني ومجاهدي الشعب الإيراني ولكنه وكما أعلنت السيدة مريم رجوي رئيس الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية في البرلمان الأوروبي في بروكسل فانها تعتبر اكبر هزيمة سياسية ودولية لنظام ولاية الفقيه اللانساني والاستبداد الديني في العقود الثلاث الماضية.

ليس هناك ثمة شك أن الغاء هذه التسمية سيسرع عملية اسقاط نظام الملالي. وإن آثار هذا التسارع قد برزت في اضطرابات طهران ومشهد ومدن أخرى إيرانية فيما عرف بالاحتجاجات على انهيار الريال الايراني.

  * خبير استراتيجي إيراني

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

"بسم الله الرحمن الرحيم "
( يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين )
" صدق الله العظيم "
قام بعض السياسين والاشخاص بالاونة الاخيرة باطلاق تصريحات حول دعوة علماء المسلمين لأعلان رفضهم للمادة 140 الدستورية من على المنابر، وحيث اننا اتحاد علماء المسلمين الكوردستاني فرع نينوى بودنا ان نوضح على اننا يحدونا القلق من تصريحاتهم غير المسؤولة والبعيدة عن اسس اللياقة في مدينة الموصل ، ونقول ان كان هؤلاء السياسيين يمتلكون الوعي الكافي سوف يدركون اننا رجال دين وعملنا بعيد كل البعد عن التدخل في الامور السياسية  كوننا نحمل رسالة سلام ومحبة، وواجبنا هو الصلاة والصوم والدعاء وتوجيه الناس ونصحهم بأتجاه التقية وعبادة الله ومحبة رسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، والتقرب من الضرورات والابتعاد عن المحظورات والاتفاق على المشتركات والابتعاد عن المختلفات  .
كما نؤكد للجميع بأن واجبنا بالاضافة الى العبادة هو مراقبة السياسيين والاداريين في الدولة لكي لا يقع الظلم على شعبنا المسلم المجاهد الابي ، وان تصريحات بعض الساسة التي لا تدخل في القالب السوي حول المواد الدستورية القانونية مثل المادة 140 والتي تتضمن ثلاثة بنود اساسية وهي : التطبيع والتي تعني اعادة المبعدين عن مناطقهم قسرا الى مناطقهم الاصلية وهذه تدخل في قالب رفع الظلم عنهم ومن واجبنا الديني ان نكون يد العون لهم ليعودوا الى مناطقهم ويرجعوا اموالهم واملاكهم التي اغتصبت منهم، اما البند الثاني فهو الاحصاء ويعني تعداد عام لهم يسجل في سجلات الدولة لمعرفة عددهم واحوالهم ، اما البند الثالث من هذه المادة فهو الاستفتاء ويعني مشورة الشعب في قرار يخصه وان عدم تطبيق هذا البند يجعلنا نقع في محظور شرعي، كوننا سنسلب من الشعب قراره واختياراته التي يتخذها بعيدا عن كل التأثيرات، فالواجب الشرعي والاخلاقي يحتم علينا ان نحث مراكز القرار والسياسيين في هذا الاتجاه كنوع من رد احد الحقوق لهذا الشعب ، وعلى السياسيين قبل ان يطلقوا التصريحات جزافا ان يعوا الابعاد القانونية والسياسية في ما يتعلق بهذه المادة وعلاقتها المباشرة باوضاع شرائح كبيرة من شعبنا لها الحق ان تستعيد حقوقها وترفع الظلم عن كاهلها .
اتحاد علماء المسلمين الكوردستاني فرع نينوى في الثالث من ذو الحجة سنة 1433 للهجرة
وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

صوت كوردستان: نشرت جريدة هاولاتي الكوردية  خبرا مفادة أن نيجيروان البارزاني رئيس حكومة اقليم كوردستان و ابن أخ مسعود البارزاني  قام بالرد على اقوال ملابختيار العضو القيادي في حزب الطالباني  التي صرح بها في كلمة له  في المؤتمر الثاني لحزب السلام و الديمقراطية في شمال كوردستان.  حسب الجريدة فأن البارزاني وصف لعدد من أعضاء الاتحاد الوطني الكوردستاني كلمة ملابختيار بالعمل الغير جيد، كما أن حزب البارزاني يعتقد بأن كلمة ملابختيار معاكسه لكلمة البارزاني التي قالها في مؤتمر حزب العدالة و التنمية و أنها لا تخدم علاقة اقليم كوردستان مع تركيا. و كان ملابختيار قد دعى في مؤتمر حزب السلام و الديمقراطية الى أطلاق سراح أوجلان كما شدد على الحق الكوردي و بأن الكورد سيحصلون على حقوقهم مهما طال الزمن و مهما حاول أعداء الكورد معاداتها. و نالت كلمة بختيار الترحيب الحار من قبل المؤتمرين الامر الذي أدى الى أمتناع ممثل حزب البارزاني من القاء كلمة حزبه في المؤتمر.

 

 

 

http://www.lvinpress.com/K_Direje.aspx?Jimare=12381&Besh=Hewal&Cor=1

صوت كوردستان: في تصريح لها حذرت كولتان كاشناك الرئيسة  المشتركه لحزب السلام و الديمقراطية في شمال كوردستان، السفير الامريكي في أنقرة و قالت له لا تنسى بأنك ضيف في تركيا و لا يحق لك التدخل في شؤون تركيا. كاشناك أعتبرت اقوال السفير الامريكي  بقتل مراد قريلان عضوة اللجنة القيادية لحزب العمال الكوردستاني بنفس طريقة أغتيال بن لادن و أستخدام تكتيك جديد في القتال ضد حزب العمال الكوردستاني، أعتبرتها دعوة الى الحرب و تأزيم الوضع أكثر مما هو عليه الان.  و اضافت كاشناك أن هناك أختلافا كبيرا بين حزب العمال الكوردستاني و القاعدة و أن حركة حزب العمال الكوردساني لها علاقة بحرية و حقوق شعب يبلغ تعدادة أكثر من 20 مليون في تركيا فقط.

السومرية نيوز/ بغداد
كشف مصدر امني رفيع في العاصمة بغداد، الخميس، أن الجهات المختصة في منفذ عرعر الحدودي إعادت 1200 حاج تركي إلى بلادهم لحصولهم على تأشيرة دخول من إقليم كردستان وليس من العاصمة بغداد، بعد ساعات على احتجاز 90 عاملا تركيا في محافظة صلاح الدين.

وقال المصدر في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "الجهات المختصة في منفذ عرعر الحدود مع السعودية منعت 1200 حاج تركي من العبور إلى الديار المقدسة لحصولهم على تأشيرة دخول من إقليم كردستان وليس من العاصمة بغداد".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "قوات الأمن في المنفذ أمرت الحجاج بالعودة إلى بلادهم وأرسلت برفقتهم قوة عسكرية إلى العاصمة بغداد للتأكد من مغادرتهم الأراضي العراقية".

وكانت شرطة محافظة صلاح الدين احتجزت، اليوم الخميس،( 18 تشرين الاول الحالي) 14 حافلة تقل عمالاً أتراكاً لحصولهم على تأشيرة دخول من إقليم كردستان وليس من العاصمة بغداد، كانوا متوجهين إلى السعودية عبر العراق لتقديم الخدمة للحجاج الأتراك.

ويعتبر مجمع إبراهيم خليل الحدودي بقضاء زاخو، شمال مركز محافظة دهوك، المعبر الوحيد والرسمي الذي يربط إقليم كردستان والعراق بتركيا كما يعد البوابة التجارية البرية الرئيسة بين العراق وتركيا والدول الأوروبية، وبحسب مصادر وزارة تجارة إقليم كردستان فإن ثلاثة آلاف شاحنة تعبر بين العراق وتركيا عبر بوابة إبراهيم الخليل.

وتشهد العلاقات العراقية التركية توتراً ملحوظاً منذ أشهر عدة، حين لجأ نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي الذي صدر بحقه حكم بالإعدام إلى تركيا، وبلغت ذروتها بمنحه إقامة دائمة على أراضيها.

وسبق ذلك سلسلة اتهامات بين رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان ونظيره العراقي نوري المالكي، فقد اتهم الأول الثاني عقب لقائه رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني (في 19 نيسان 2012)  في اسطنبول، بإذكاء التوتر بين السنة والشيعة والكرد في العراق بسبب استحواذه على السلطة، مما استدعى رداً من المالكي الذي وصف تصريحات نظيره بـ"الطائفية" ومنافية لأبسط قواعد التخاطب بين الدول، واعتبر أن إصرار الأخير على مواصلة هذه السياسات سيلحق الضرر بتركيا ويجعلها دولة "عدائية".

وازدادت حدة التوتر في آب الماضي، بعد زيارة وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو إلى شمال العراق من دون التنسيق مع الحكومة المركزية، الخطوة التي أدانها العديد من القوى السياسية بشدة، وخصوصاً وزارة الخارجية العراقية التي اعتبرتها "انتهاكاً" لا يليق بدولة جارة ويشكل "تدخلاً سافراً" بالشأن الداخلي العراقي.كما دعا النائب عن ائتلاف دولة القانون علي الشلاه، وهو أيضاً مقرب من المالكي، رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان إلى الاعتراف بـ"خطأ" إرساله وزير الخارجية أحمد داود أغلو من دون التنسيق مع حكومة بغداد، واتهمه بالتصرف كـ"خليفة عثماني"، كما اتهم تركيا بمحاولة شق الوحدة الوطنية في العراق.

وبرزت قضية خلافية أخرى في تموز الماضي بين البلدين على خلفية تصدير حكومة إقليم كردستان العراق النفط إلى تركيا من دون موافقة الحكومة المركزية، فقد أعلن وزير الطاقة التركي تانر يلدز في (13 تموز 2012) أن تركيا بدأت باستيراد ما بين 5 و10 شاحنات من النفط الخام يومياً من شمال العراق، مبيناً أن تلك الكميات قد تزيد إلى ما بين 100 و200 شاحنة يومياً، كما كشف عن محادثات تجريها بلاده مع حكومة الإقليم بشأن شراء الغاز الطبيعي مباشرة.

وصفت عودة المطلك الى الحكومة بأنها مدفوعة الثمن .. خلافات وتراشق بالتهم .. اجتماع القائمة العراقية يشهد عراكا بين الملا والدملوجي!!

بغداد - علاء موسى

افاد عضو في القائمة العراقية بأن الاجتماع الاخير الذي دعا اليه زعيم القائمة العراقية اياد علاوي انتهى باشتباك كلامي وتبادل للتهم بين حيدر الملا وميسون الدملوجي ...

 

وقال مصدر مقرب من النائب احمد العلواني ان الدملوجي اتهمت المطلك بالسعي وراء المكاسب الشخصية سامحا لنفسه الجري وراء المالكي لكسب وده مبينا ان الملا رد عليها متهمها بمحاولة شق صفوف القائمة العراقية وسيطرتها هي وحزب الوفاق الذي تنتمي اليه على القائمة ,

واضاف ان حضور اياد علاوي وتدخله في الموقف سريعا حال دون تطور الموقف لكنه لفت الى ان علاوي فض الاجتماع وأجله الى وقت آخر .

واشار الى ان الدملوجي وصفت عودة المطلك الى منصبه بانه " مدفوع الثمن ".

وكان نائب رئيس الوزراء القيادي في القائمة العراقية صالح المطلك أعلن في مؤتمر صحفي في 9 من آب عن انتهاء الخلاف بينه وبين رئيس الوزراء نوري المالكي بعد قطيعة استمرت نحو  8 اشهر .

وكان المالكي قد قدم طلبا لمجلس النواب باقالة المطلك من منصبه على خلفية وصف الاخير لرئيس الوزراء بانه دكتاتور لايبني الا انه عاد وسحبه الاسبوع الماضي عقب لقاء تم بين الطرفين .

chakoch

كردستان - ازاد مصطفى

توقعت كتلة التغيير الكردية ان تكون نهاية حكم المالكي هي نفسها النهاية التي آل اليها نظام الرئيس الراحل صدام حسين ...

 

و قال لطيف مصطفى النائب عن كتلة التغيير وعضو اللجنة القانونية النيابية، "ان جمهورية روسيا الاتحادية وريثة الاتحاد السوفيتي السابق تعتبر عدوة الشعوب والانظمة السياسية في المنطقة وان مصير اي نظام تقوم روسيا بدعمه تنتهي نهاية دموية وكارثية ".

واضاف النائب لطيف مصطفى في بيان نشرته "خنـدان" ،" كان الاتحاد السوفيتي وخليفته روسيا الاتحادية وراء كل الانظمة الدكتاتورية التي جلبو الكوارث والويلات على شعوبهم وانتهى مصير الكثير من الانظمة الموالية لروسيا الى الهاوية  والانهيار والبقية في الطريق، وذلك لان النظام الروسي نظام غير ديموقراطي، كما انه يدعم الانظمة بدون شروط وحدود لان هدفها بيع السلاح والحصول على المال فقط، فتقوم بتزويد الدول التي تشتري منه السلاح دون قيود وشروط، وباية كميات يطلب منها ".

واشار النائب لطيف مصطفى الى ان" الانظمة الشرقية تتهافت على السلاح الروسي وخاصة الانظمة الحديثة في الحكم لحاجتها للسلاح من جهة ولتثبيت ركائز حكمها من جهة اخرى"، موضحا انه "وبمرور الزمن ونظرا لعدم وجود قيود، تقوم تلك الانطمة باستعمال تلك السلاح في العدوان على الاخرين وحتى ضد شعبه والتي تؤدي في النهاية  الى القطيعة بين الشعب والنظام وينتهي بالثورات الدموية تكون نتيجتها زوال تلك الانظمة حتما وتدمير الشعب ايضا".

chakooch

الخميس, 18 تشرين1/أكتوير 2012 14:28

مرتزقة المالكي- ساهر عريبي

 

أقلام مأجورة وضعها أصحابها برسم البيع على أبواب السلاطين ،ولا ضير إن كان الحاكم سفاحا زنديقا  قوميا كصدام أو اسلاميا فاسدا  كالمالكي .فبالأمس كانوا يكتبون االمقالات التي تمجد بالطاغية  ويتغنون بافعاله الإجرامية وخاصة إعدامه لمؤسس حزب الدعوة الاسلامية المرجع الشهيد الراحل محمد باقر الصدر قائلين له ( إصبع من جفك يسوى الدنيا وما بيها). واليوم يتغنون بمدح الأمين العام لحزب الدعوة الحاج  ابو اسراء المالكي فيطرب لذلك فرحا فيضعهم على قمة العمل الصحفي!

هذه الاقلام القذرة هي سبب مأساتنا بكل ما للكلمة من معنى لأنها صنعت طاغية دمر العراق وارجعته قرونا الى الوراء وهي اليوم تعيد تكرار اللعبة فهي تصنع طاغية جديد هو نوري كامل المالكي فهي تضعه فوق النقد والتجريح والويل كل الويل لمن يكتب كلمة ضد القائدالضرورة الجديد وحينها يسخرون اقلاما قذرة ومواقع موبوؤة  لسوق الاتهامات والتسقيط والاتهام بالعمالة والى غير ذلك من الاساليب التي اعتادوا عليها ايام كانوا يعملون في جهاز المخابرات العراقي السابق.

فهؤلاء هم سند المالكي وعونه فهو يستغل ضعتهم وتاريخهم الاسود فيسوقهم بالعصا كالحمير يوجههم كيفما يشاء  وهو يسبغ عليهم العطايا من اراض وامتيازات ورواتب وحفلات ماجنة يرعاها لهم وايفادات مقابل ان يمجدوه وينزهوه  ويقمعوا كل صوت يحاول نقده بالحجة والدليل. حتى نشأت طبقة كبيرة تأكل بالسنتها فعاشوا على المفاسد الإجتماعية لرئاسة الوزراء  .

فهم كما وصفهم الله لهم اعين لايرون بها واذان لا يسمعون بها وقلوب لا يعقلون بها فهم كالانعام بل هم اضلوا سبيلا. فاعينهم لا تري أن ميزانية يتجاوز مقدارها المئة مليار دولار ! وهي تعادل موازنة اكثر من عشر دول في منطقة الشرق الاوسط  تتبخر كل عام  والعراق بلا كهرباء او ماء او اعمار او أمن. لكن عظام المالكي وفتات موائده التي يرميها لهم أعمت بصرهم وبصيرتهم.

واعينهم لا ترى ان المالكي قد انقلب على العملية الديمقراطية وعلى الاتفاقيات التي وقعها فتسبب بادخال البلاد في ازمات متتالية الا انهم يرونه قديس واما الاخرين فعملاء للخارج وهو اول من استعان بالخارج للاحتفاظ بمنصبه. والمالكي الذي يحمي كل صحبه المفسدين ويمنع محاسبتهم ومساءلتهم ويهربهم الى الخارج كما فعل مع الهارب فلاح السوداني فإنه بنظرهم نزيه مخلص للعراق فهل سمعتهم بنزيه يحمي فاسدين ؟ أو بمخلص يفرط باموال الشعب ويهبها لهذا وذاك؟ 

ولقد بلغت الذلة والمهانة والخسة والجبن بهؤلاء الى الكتابة باسماء مستعارة فهم يخشون نشر صورهم واسمائهم الحقيقية خوفا من التعرف عليهم وتعريتهم وكشف تاريخهم الأسود الملطخ بعار نظام البعث البائد. ولذا فلاعجب ان يتطاول هؤلاء على المناضلين الذين قارعوا نظام البعث لعقود وهم الذين كانوا عبيدا يلعقون احذية الاستاذ عدي ويتغنون ببطل الامة وباني مجدها.

واما بعض الكتاب الوطنيين ممن يؤيدون المالكي مشبهين اياه بالزعيم الراحل عبدالكريم قاسم وبانه مخلص يحارب اعداء العراق فلاشك بانهم مخدوعون. فماهو وجه المقارنة بين المالكي وقاسم؟. كان همُّ قاسم الفقراء وهمُّ المالكي الفاسدين ! بنى قاسم الاف البيوت ووزعها على فقراء العراق واما المالكي فوهب افضل الاراضي لصحبه واعضاء حزبه الفاسدين وللمطبلين والمصفقين لها .

مات قاسم وفي حسابه دينار وربع واما المالكي فمنافعه الجتماعية تجاوزت مئات الملايين من الدولارات . كان قاسم يقرب الكفوئين ويبعد المتخلفين واما المالكي فلا يقرب الا اصحاب الشهادات المزورة! عاش قاسم ولم يقرب احدا من عائلته في الحكم واما المالكي فملا رئاسة الوزراء بالاهل والاحباب من الولد وابناء الخالة والاصهار . حكم قاسم خمس سنوات فقط حقق فيها من الانجازات ما لم يحققه المالكي طيلة سنوات حكمه.

ويكفيه ملعب الشعب الدولي علما بان موازنة العراق حينها لا تساوي شيئا امام مبلغ الستمئة مليار دولار التي اهدرها المالكي طيلة سنوات حكمه. كان عهد قاسم عهد الحرية والديمقراطية الحقيقية واما عهد المالكي فعهد الظلم والعدوان وقمع الحريات . مات قاسم ولم يعرف عنه استغلاله لدين او لسلطة واما عهد المالكي فعهد تشويه الدين والمذهب وابشع انواع استغلال السلطة .

ثم يأتي من يقول ان المالكي يحارب اعداء العراق ؟ والله انها آخر نكته! المالكي يقرب الارهابي مشعان ويسقط عنه التهم والمالكي يتوسل بحارث الضاري ليعود الى العراق مسؤولا في الدولة ، المالكي الذي قرب كل بعثي قذر ورجل امن نجس وعنصر مخابرات مجرم فاي اعداء للعراق يحارب؟ المالكي لا يحارب سوى القوى الوطنية العراقية ! فاعداؤه الكرد والصدريون والمجلس الاعلى وحركة الوفاق وكل من لا يصفق او يطبل له.

لاهم له ولا لحزبه سوى اضعاف وتمزيق جميع القوى الوطنية واحكام قبضته على السلطة ولو سخر قواه وامكانياته لمحاربة الارهاب لقضى عليه منذ زمن بعيد الا ان معركته الاساسية هي مع جميع القوى السياسية التي يحاربها طمعا في احكام قبضته على السلطة. لم تحاربه اي من القوى الوطنية ولم تضع دولابا في عصا العملية السياسية وكل ماطلبته منه هو تنفيذ اتفاقية اربيل التي وقعها بيديه الا شلت يداه ، الا انه يابى تنفيذها لانه سيخسر بعضا من سلطاته المطلقة.
المالكي يقود العراق نحو الهاوية ويغدر بكل من يمد يد العون له كما فعل مع البرزاني الذي ابقاه على كرسيه دورة اخرى بفضل اتفاقية اربيل واليوم يعتبره خطر على العراق! لو ان المالكي احسن صرف واحد بالمئة من موازنة العراق فبنى برجا كبرج خليفة بن زايد او محطة كهرباء طاقتها الف ميغا واط لا غير تغذي محافظة البصرة بالكهرباء مثلا ولا تتجاوز قيمتها المليار دولار لا غير اي ما يعادل واحد بالمئة من موازنة سنة واحدة او ما يعادل اثنين بالالف من موازنة ست سنوات لصفقنا له  حينها واخرسنا كل لسان يمسع بسوء.

ولكن  ان يهدر المالكي ستمئة مليار دولار من اموال الشعب ويقرب كل بعثي وارهابي قذر ويبعد المناضلين والكفوئين ويحمي الفاسدين وينقض الاتفاقيات ويسخر كافة موارد الدولة لتعزيز سلطاته ويحكم قبضته على كافة المؤسسات الامنية والهيئات المستقلة ويتجاوز على الدستور واسس العملية السياسية ويحارب القوى الوطنية فهذا ما لانسكت عنه مهما كان الثمن . فلقد حاربنا نظام صدام لمدة  خمسة وعشرين عاما وقدمنا التضحيات لا لكي يحكمنا الطاغية المالكي وابنه عدي الجديد وهذه الزمرة الفاسدة التي استحوذت على البلاد. فهو   لا فضل له باسقاط صدام وهو الذي كان يعيش هاربا في الحجيرة فأمريكا هي التي اسقطته.

فسنحارب المالكي حتى آخر رمق من حياتنا  حتى نرمي به بمزبلة التأريخ ليلحق بالطاغية صدام فكلاهما من طينة واحدة وسنخ واحد الا وهي طينة الطغيان والدكتاتورية وحب السلطة .فعودوا الى رشدكم وقولوا كلمة الحق واعلموا ان اعظم الجهاد عند الله كلمة حق عند  سلطان جائر فكيف اذا كان فاسدا ايضا؟  

 

 

صرحت لجنة حماية الصحفيين اليوم ان  الحكومة العراقية تخطط لفرض قواعد صارمة تقيد بث وسائل ألإعلام وهدا يمثل اندار خطير بعودة الحكم الاستبدادي في البلاد. لقد نددت لجنة حماية الصحفيين هده القوانين الغير اللائقة و طالبت رئيس الوزراء نوري المالكي وحكومته بالتخلي عن هده الخطط القمعية.

بعد مراجعة لجنة حماية الصحفيين للخطة وجدت ان القواعد تخلوا من  المعايير الدولية لحرية التعبير والتي يبدو أنها تتعارض مع الدستور العراقي الذي ينص على حرية الصحافة. إن القواعد الجديدة ستفرض تراخيص من طرف الحكومة على الصحفيين ووسائل ألإعلام حيث تعتبر كأداة للحكومات الاستبدادية في جميع أنحاء العالم و التي استخدمت لفترة طويلة لفرض الرقابة على الصحافة الاخبارية.

ستمنع هده القوانين  أيضا التغطية الصحفية التي تصفها الحكومة بالغامضة و المحرضة على العنف. اظهر بحث لجنة حماية الصحفيين أن كثيرا ما تستخدم مثل هذه المعايير الغير المحددة من قبل الحكومات القمعية لإسكات التغطية الصحفية الناقدة.

يمكن تحميل نسخة من الخطة، التي حصلت عليها لجنة حماية الصحفيين، هنا على هيئة9,MB) PDF  العربية(.

قال جويل سيمون المدير التنفيذي للجنة حماية الصحفيين :" إن اللوائح تشير إما الى عدم فهم دور وسائل الإعلام في المجتمع الديمقراطي، أو هي محاولة متعمدة لحجب المعلومات وخنق الآراء المعارضة". "وفي كلتا الحالتين، ينبغي إلغاء النظام فورا حتى تتمكن وسائل الإعلام بان تقوم بعملها بدون ترهيب الحكومة".

اظهرت بحوث لجنة حماية الصحفيين ان  صياغة اللوائح الجديدة تمت من قبل لجنة هيئة الاتصالات والإعلام العراقية  ، وهي هيئة حكومية  ليس لديها السلطة القانونية لصياغة مثل هذه القواعد. تم انشاء اللجنة العسكرية المركزية (CMC) مع تفويض محدود من اجل إدارة الترددات الإذاعية وقضايا تقنية أخرى.

بعد مراجعة لجنة حماية الصحفيين للقواعد وجدت انها مليئة بقيود غامضة واسعة النطاق. في حين تطالب الحكومة جميع وسائل البث المحلية والدولية بان تكون مرخصة وأن يكون جميع الصحفيين معتمدين من قبل اللجنة العسكرية المركزية، توفر القواعد القليل من المعلومات عن المعايير التي سوف تستخدمها الحكومة لإصدار مثل هذه التراخيص. (ويجب أيضا ان تكون جميع المعدات مسجلة لدى الحكومة.) وتنص الخطة أيضا على أن تمتنع وسائل الإعلام عن "التحريض على العنف"، لكنها لا تحدد ما يشكل انتهاكا.

يمكن لوسائل الإعلام  التي تنتهك القواعد أن تواجه الإغلاق، أوالتعليق والغرامات، ومصادرة المعدات.

وجدت لجنة حماية الصحفيين جوانب مثيرة أخرى للقواعد. ينص فيها على سبيل المثال، أن المؤسسات الإعلامية تقدم قوائم موظفيها للحكومة. في حين أن هدا الشرط يثير مخاوف الخصوصية، خاصة في ضوء التاريخ الحديث لجريمة قتل الصحفين في العراق. حيث قتل حوالي 140 صحفي في العراق منذ عام 2003، لقد بينت بحوث لجنة حماية الصحفيين أنه تم استهداف ما لا يقل عن 89 صحفي بدافع القتل، كما قتل 43 عامل آخر في مجال الاعلام ، مثل السائقين والمترجمين ، تم استهداف هؤلاء الصحفيين بسبب انتماءاتهم الطائفية أو  العملية، فكثير  منهم أخفوا مهنتهم خوفا من الانتقام.

خلال المناقشات مع الصحفيين الأجانب في العراق، أدلى ممثلو CMC أنه  يجب على المؤسسات الإعلامية أن تكشف عن المصادر السرية إذا كانوا يسعون إلى الطعن في القرارات التي تتخذها الوكالة. وقيل للصحفيين الذين حضروا اجتماعات اللجنة العسكرية المركزية، إذا نشرت المؤسسة الاعلامية  معلومات غير دقيقة أو غير لائقة ، فان تحديد المصادر ستكون محورية  في أي تحد لنتائج اللجنة العسكرية المركزية.

وأضاف سيمون : " إن اللوائح نفسها، والتفسيرات التي قدمها مسؤولوا  CMC، تشير إلى أنه يمكن المساس بالمصادر، يمكن أن تكون رقابة على التقارير، كما يمكن تخويف الموظفين العراقيين".

CPJ "لجنة حماية الصحفيين"

الخميس, 18 تشرين1/أكتوير 2012 14:25

بيان الهيئة الكردية العليا‎

بيــــــــــــــــــــــــــان

عقدت الهيئة الكردية العليا اجتماعها الاعتيادي و تضمن جدول أعمالها جملة من المواضيع و القضايا التي تهم الساحة الكردية، إذ توقفت الهيئة مطولاً على قرار مديرية التربية في الحسكة و إقدامها على إغلاق المدارس في بعض المدن الكردية و رفضها لتعليم اللغة الكردية في هذه المدارس.

حيث دعى الاجتماع جماهير الشعب الكردي في سوريا إلى ممارسة كافة أشكال الضغط للحيلولة دون تنفيذ هذا القرار المجحف بحق الطلبة الكرد في هذه المدن و حرمانهم من التعلم بلغتهم الأم كحق طبيعي و شرعي تقر به كل الأعراف و المواثيق الدولية مؤكدة على تصميم الهيئة الكردية العليا على متابعة العمل لتحقيق تطلعات أبنائنا في ممارسة هذا الحق الطبيعي.

قامشلي 17/10/2012

الهيئة الكردية العليا

 

  www.shamal.dk

 

استوقفني بعض المشاهد المؤلمة وانا انظر اليها من خلال صور نشرت في الفترة الاخيرة على الإنترنت ووسائل الاعلام الاخرى لجنود اتراك وهم يمثلون بجثث مقيدة     الأيدي خلف الظهور, ويلتقطون    الصور التذكارية لهم الى جوار تلك الجثث المشوهة والمضرجة بالدماء لمقاتلي حزب العمال الكوردستاني سقطوا خلال اشتباك مسلح مع قوات الامن التركي ....... , وتظهر في احدى الصور جثث ممزقة و(عارية )  يقف إلى جوارهم جنود اتراك (افترشت البهجة والفرحة ملامحهم ... ،رافعين إشارات النصر الكاذب  بجوار العلم التركي)......!! 

وانا اشاهد هذه الصور المؤلمة تذكرت الخبر الذي قرأته قبل ايام حول تنديد وزير الدفاع الأميركي ليون بانيتا (Leon Panetta ) بشدة سلوك جنود أميركيين التقطت لهم صور مع جثث متمردين أفغان ونشرتها صحيفة لوس انجلوس تايمز. حيث قال  الوزير الأميركي : إن هذه الصور لا تمثل في شيء (القيم أو المهنية) لدى القسم الأكبر من القوات الأميركية التي تخدم اليوم في أفغانستان، مبديا أيضا (خيبة أمله ) لقيام الصحيفة الأميركية بنشر هذه الصور رغم طلب البنتاغون عدم نشرها....!! , وشدد على أن الجنود الضالعين في (هذا السلوك غير الإنساني)ينبغي أن يحاسبوا أمام القضاء العسكري  الاميركي......؟!

نعم ....ان ما يتم من إهانة لجثث القتلى والقضاء على الجرحى  والاسرى الحرب في دولنا العربية والاسلامية امر مرفوض شرعا وقانونا واخلاقا وعرفا دوليا , بالاضافة الى ان الإسلام سنّ للحروب أخلاقيات إنسانية سبق بها مواثيق حقوق الإنسان الحديثة والمعاصرة ... . وعليه يجب على تركيا التي تسعى جاهدأ إلى الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي  أن تراعي هذه الأخلاقيات، وأن تحافظ على حقوق الاسرى وكرامة الموتى ، والتي هي من فرائض دينية، وأعراف إنسانية........

 

اخيرأ اسأل : اين منظمة العفو الدولية من انتهاكات الحكومة التركية بحق الانسان وحرمة الميت وقتل أو إساءة معاملة أسرى الحرب  و اخضاعهم للتعذيب وغيره من الممارسات الوحشية واللاإنسانية في المستشفيات التركية التي تحولت الى مراكز ومسالخ  لقمع المعارضين والناشطين السياسيين , بالاضافة الى إنعدام الشفافية في المحاكم التركية.........(راجع اتفاقية جنيف بشأن معاملة أسرى الحرب المؤرخة في 12 آب/أغسطس 1949اعتمدت وعرضت للتوقيع والتصديق والانضمام من قبل المؤتمر الدبلوماسي لوضع اتفاقيات دولية لحماية ضحايا الحروب المعقود في جنيف خلال الفترة من 21 نيسان/أبريل إلي 12 آب/أغسطس 1949تاريخ بدء النفاذ: 21 تشرين الأول/أكتوبر 1950 وفقا لأحكام المادة 138 ) 

   نعم ....ان التمثيل بالجثث هو الوجه الآخر للظلم والإقصاء الاستبدادي التركي ضد الشعب الكوردي الذي يناضل من اجل كسر قيود الظلم والاستبداد والاستعباد  ..............!     

Santiago     

    

حصلت البينة الجديدة على وثائق سرية بالغة الخطورة تكشف عن التلاعب المستمر بأموال الشعب العراقي من قبل من (ينوبه) بشراء عقارات في دول أوربية وإختلاسات ورشاوى وعلاقات مشبوهة وقضاء ليال حمراء في جزيرة كريت في منطقة فاليرو، حيث تم التأثيث من تخصيصات وزارة الخارجية. هذا وقد تضمنت الوثائق معلومات مفادها العمل على بيع ارض خاصة بالسفارة العراقية،
أو تأجيرها دون علم ديوان الوزارة، وكان البنك الوطني اليوناني أبلغ السفارة في عام 2007 عن وجود مبلغ أودع منذ الثمانينات يخص احدى دوائر السفارة، ويقدر المبلغ بأكثر من 60 الف يورو مع الفوائد وقد حاول بعض المتنفذين في السفارة الإستيلاء عليه.والبينة الجديدة تحتفظ بقائمة الاسماء والوثائق حول الموضوع.

المصدر: البينة الجديدة

http://www.iraaqi.com/news.php?id=767&news=1#.UH-0rmeGfNK

بغداد/ المسلة: أصدر الرئيس السوري بشار الأسد، الأربعاء، مرسوما يقضي بتحديد الأول من شهر كانون الأول المقبل موعدا لإجراء الانتخابات التشريعية، يشمل قطاعات الفلاحين والعمال.

 

وقال بيان نشر على موقع وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا"، إن "الرئيس السوري بشار الأسد، أصدر مرسوما يحمل الرقم 379 للعام 2012 يقضي بتحديد الأول من شهر كانون الأول المقبل موعدا لإجراء الانتخابات التشريعية لملء المقاعد الشاغرة وفق جدول معين".

 

وأضاف البيان أن "الانتخابات تشمل مقعدا عن دائرة محافظة حماة الانتخابية قطاع العمال والفلاحين ومقعد عن دائرة محافظة ادلب الانتخابية قطاع العمال والفلاحين ومقعد عن دائرة مناطق محافظة حلب الانتخابية قطاع العمال والفلاحين ومقعد عن دائرة مناطق محافظة حلب الانتخابية قطاع باقي فئات الشعب، فضلا عن مقعد عن دائرة محافظة الحسكة الانتخابية قطاع العمال والفلاحين".يذكر ان سوريا تشهد منذ 15 آذار 2011 حركة احتجاجات توجهت فيها اصابع الاتهام الى السلفيين وبدعم سعودي خليجي تركي بدأت برفع مطالب الإصلاح والديمقراطية وانتهت بالمطالبة بإسقاط النظام، أسفرت عن سقوط آلاف القتلى والجرحى بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

بغداد/ المسلة: اتهم النائب عن ائتلاف دولة القانون كمال  الساعدي, الاربعاء, رئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني بـ"محاولة منع تسليح الجيش العراقي", عاداً هذا التصرف بالـ "الخطير جداً" ومحاولة  لأضعاف قدرات البلاد الدفاعية, معتبراً أن الخلاف مع بارزاني خلاف مع شخص واحد وليس مع جميع الاكراد.

وأوضح الساعدي لـ"المسلة", أن "بارزاني يريد أن يكون الرجل الاقوى في العراق ويريد أن يكون له رأي في عقود التسليح", مبيناً أن "بارزاني ذهب الى دول وطلب منها عدم تسليح العراق وهذا موقف خطير جداً ومحاولة لإضعاف قدرات البلاد الدفاعية".

وتساءل  الساعدي "بارزاني من اين له الحق بمطالبة الدول بعدم تسليح الجيش العراقي وهل هذا موقف وطني ام غير وطني؟", مشيراً الى أن "بارزاني يتدخل بكل شؤون البلاد وانه يدير جزء من المكاتب السياسية الخارجية للعراق عبر مكاتبه ولا يريد تسليم الحدود ولا المطارات ولا أن يتسلح الجيش العراقي وهو يعترض على عقود التسليح".

وأضاف الساعدي أن "الخلاف مع بارزاني يعد خلافاً مع شخص واحد وليس مع كل الاخوة الاكراد الذين هم بانزعاج من تصرفاته ومحاولة فرض شخصيته وإظهار قوته على الجميع".

وكان القيادي في ائتلاف دولة القانون النائب ياسين مجيد قال, في 15 تشرين الاول الحالي, إن رئيس الجمهورية جلال طالباني في بياناته تحدث نيابة عن رئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني, لافتاً الى أن عبارات الطالباني مستغربة وخطيرة، فيما طالبه بإعلان موقفه بشأن تصريحات البارزاني بشأن الانفصال وتقرير المصير.

وكان رئيس الجمهورية جلال الطالباني وصف، في 15 تشرين الاول الحالي، تصريحات النائب في ائتلاف دولة القانون ياسين مجيد بشأن رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني بـ"الاستفزازية الخطيرة"، معتبرا أن تلك التصريحات  "طائشة ودعوة للحرب".

وكان القيادي في ائتلاف دولة القانون النائب ياسين مجيد اتهم, 14 تشرين الأول الحالي, رئيس اقليم كردستان العراق مسعود البارزاني بتنفيذ "مشروع اقليمي ودولي يمثل خطرا على الامن الوطني العراقي"، فيما شدد على أنه يضع "الفيتو القاتل" على دور البلاد في المجالات السياسية والاقتصادية والعسكرية.

ردت تركيا بالمدفعية على سقوط قذيقة سورية، اليوم الخميس، في جنوب تركيا في بلدة (ألتن أوزو) بمحافظة هطاي جنوب تركيا.
وذكر بيان عن مركز الوالي في محافظة هطاي، ان القذيفة السورية سقطت في الأراضي التركية على بعد ثلاثة أمتار من الحدود وعلى مسافة "150" متراً من مزرعة ببلدة (حاجي باشا) التابعة لمركز (ألتين أوزو)، موضحاً أن المدفعية التركية قامت بالرد الفوري والمباشر على مصدر اطلاق النار بالجانب السوري وذلك في اطار قواعد الاشتباك التي يقرها القانون الدولي.
وأشار البيان الى أن القذيفة لم تسفر عن وقوع أضرار بشرية أو مادية، موضحاً في الوقت نفسه أن الجيش التركي عزز اثر هذه الواقعة من قواته وآلياته العسكرية على الحدود المشتركة مع سوريا والبالغة نحو "900" كيلومتر مربع
nawa

صوت كوردستان:  نشر المجلس الوطني العراقي قائمة بأسماء أكثر الغائبين عن الحضور لجلسات البرلمان العراقي خلال شهر أيلول. شملت القائمة اسماء 54 عضوا برلمانيا و دون عذر شرعي أو تيلبغ للبرلمان بعدم الحضور. من بينهم 3 من البرلمانيين الكورد. و هم كل من بريزاد شعبان عن حزب البارزاني و علي بابير عن الجماعة الاسلامية و عزير حافظ عن الاتحاد الاسلامي الكوردستاني.

في الحالات الطبيعية فأن الذي يغيب دون عذر شرعي يقطع راتبه الشهري  و لكن هؤلاء يستلمون رواتبهم و و يتمتعون بأمتيازاتهم حسب الاصول و كأن شيئا لم يكن.  أليس هذا فسادا؟

 

 

http://www.lvinpress.com/K_Direje.aspx?Jimare=12375&Besh=Hewal&Cor=2

 
الجميع يعلم أن المجلس الأعلى وقيادته من أشد وأكثر القوى السياسية المنادية بالشراكة الوطنية المبنية على أساس الثقة بين الأطراف السياسية جميعها ، وبدون هذه الشراكة سيبقى عدم الثقة حاضراً بين المكونات ويبقى التخوف والتوجس وسوء الظن هي المحور الذي تعمل به هذه الأطراف .
أن الواقع السياسي اليوم يشهد متغيرات شديدة التأثير على العملية السياسية ، اذ لم تعد المكونات ممثلة بقوى موحدة في الرؤية السياسية ، فقيام الحكومات قائم على أساس الحكومة والمعارضة ، وهذا معمول به في اغلب دول العالم ، ولكن ما نشهده اليوم في بلادنا ، هو الازدواجية في العمل السياسية ، أذ هناك مشاركة في الحكومة ومعها معرضة للعمل الحكومي ، والمعارض للحكومة مشارك فيها ،وهذا ما يؤدي بالتالي إلى التعطيل الواضح في العمل المؤسساتي للدولة العراقية الحديثة ، وتأخير النمو الاقتصادي والاجتماعي ، وضياع ثرواته ، وتفشي الفساد الإداري والمالي .
المهم في إستراتيجية المجلس الأعلى هو نجاح المشروع الوطني ، بغض النظر عمن يكون في سدة الحكم ومن يقود الدولة العراقية  ولكن المهم هو التقدم خطوة إلى الأمام وتصحيح المسارات خير من الوقوف  والتعثر ، والذي بالنتيجة ينعكس سلباً على الشارع العراقي .
أن الدعوة التي  أطلقها رئيس المجلس الأعلى الإسلامي العراقي السيد عمار الحكيم لتشكيل حكومة أغلبية سياسية بمشاركة عادلة لمكونات الشعب العراقي تكون بديلا لحكومة الشراكة الوطنية المتهرئة ، والتي أصبحت عبئاً ثقيلا على نفسها وعلى المواطن العراقي ، وترميماً لوقف الانهيار الذي تواجهه العملية السياسية والذي سببت  عدم الثقة وتصدع العلاقة بين معظم المكونات السياسية .
العراق الجديد الذي بني على التوافق والمشاركة أنجز شوطا مهما في مساره السياسي ولكن المشاركة فيه  لم تعد قادرة على إنتاج مخرجات مفيدة للمشروع السياسي, بل يمكن القول أن ما توقف على عتبة المشاركة والمحاصصة أكثر بكثير مما تم تمريره من توافقات وقوانين وسياسات كانت المرحلة شهدت الكثير مما تم تمريره عبرها، والبديل عن المحاصصة هو حكومة أغلبية سياسية جامعة لمن يتفق مع المشروع السياسي من مكونات البلد الرئيسة ويسير بها إلى مرحلة تطبيق السياسات الحكومية وتشريع القوانين وتنفيذ الأحكام القضائية مدعوما بأكثرية برلمانية تحميه طيلة مدة الدورة الحكومية من التعرض للابتزاز أو التوقف والتردد عند مواقف الحسم وما أكثرها في العراق .
ان السير نحو حكومة الأغلبية السياسية ربما يعد حلاً مقبولا لمجمل مشاكل العراقي ، وطريقاً ناجعاً للسير بخطوات سريعة  بعد أن استنفذت الصراعات السياسية والمحاصصة ، والخداع وفقدان الثقة  أغراضها وتحولت أو كادت إلى منغص لهذا الشعب الذي يأمل خيرا من هذه الدعوات .
الخميس, 18 تشرين1/أكتوير 2012 09:52

اللصوص لا يبنون دولة؟- كفاح محمود كريم

 

     كنا نحلم ونأمل جميعا ان تبدأ حقبة جديدة طاهرة ونقية ونظيفة في بلادنا بمجرد     سقوط نظام صدام حسين بعد عقود من الظلم والطغيان، لكن هول ما حدث والطريقة التي أسقط بها، ربما أنسانا إن ذلك النظام كان يجلس على بيض مئات الآلاف من الحرامية والرشوجية والانتهازية والمجرمين، التي تفقست اثر سقوطه وبدأت تتناسل كالقطط الشتائية تحت عباءة الديمقراطية والانفتاح وإعمار العراق، بقيادة واحد من أكثر الشخصيات الأمريكية فسادا وشبهة الا وهو برايمر وطاقمه من الإدارة المدنية والعسكرية!؟ 

 

     والانكى من كل ذلك انهم ( مغنطوا ) الكثير من عناصر النظام السابق وادغموهم في طواقمهم، إضافة إلى النكرات الاجتماعية التي تم احتواؤها وإعادة تصنيعها لتأخذ لها أدوارا مهمة في المال والسلطة، حيث نجحت هذه المجاميع لاحقا  باجتياز كل الحواجز واختراق صفوف النظام الجديد، لكي تعشش في مفاصل الدولة الجديدة برعاية الحاكم الجديد برايمر ومجموعة الجنرالات وملحقيهم الذين ورثوا بقدرة قادر تاج المال والسلطة في بلاد الرافدين الآيلين للنضوب والجفاف!؟

 

     وعلى مدى سنوات طويلة نشأت وترعرت تلك المجاميع من الطفيليات واللصوص والانتهازيين والنكرات تحت عباءة الاحتلال ومساعدته لهم، بل ان الكثير منهم لعب لعبا مزدوجا بينهم وبين العمليات المسلحة من بعض ما كان يسمى بالمقاومة، حيث تحول الكثير منها إلى قومسيونجية بين السلطة والإرهاب تارة وبين الإرهاب والأمريكان تارة أخرى، ناهيك عن تلك الأعداد الكبيرة التي التفت حول الكثير من المسؤولين رفيعي المستوى على شكل حمايات ومرافقين ومستشارين، وشكلت حلقات من البطانات التي نمت وتطورت لتأخذ مسارها في اتخاذ القرار وتوجيه كثير من مفاصل الدولة؟

 

     لقد أكدت الأحداث وما وصلت إليه البلاد منذ سقوط النظام وحتى يومنا هذا، إن من يحكم اليوم لم يثبت انه يمثل تلك الطموحات والآمال التي حملها العراقيون عقود طويلة من حكم الدكتاتورية، ولا يمت بأية صلة إلى نضالات الشعب وتضحياته من اجل نظام ديمقراطي نزيه ينشر العدالة الاجتماعية ويرتفع بواقع البلاد وحاجياتها الى ما يليق بتاريخها ونضال شعوبها، إن حال البلاد بوجود هذه الوفرة المالية الفائقة ( مئات المليارات ) يؤكد بما لا يقبل الشك إن الفساد لم يعد محصورا في مفاصل إدارية متوسطة وصغيرة، بل انه يمتد إلى قيادات رئيسية ورأسية في السلطات الثلاث، حيث لا يسرق الصغار إلا المبالغ الصغيرة، أما تلك المليارات الضخمة التي ادعت السلطة التنفيذية إنفاقها على الكهرباء والماء والأعمار والصحة والمواصلات والأمن والدفاع، فقد ( لغفها، اختلسها ) كبار موظفي الدولة الذين ما زال الكثير منهم رغم إدانته من قبل القضاء أو النزاهة يتمتع بحصانة شركائه النافذين في الحكم.

 

     وقراءة أولية لتوزيعات ميزانية هذا العام فقط تؤكد هول ما يسرق ويختلس من أموال البلاد من قبل الحرامية وشركائهم ومساعديهم ومن لف لفهم، وليس للقارئ الا ان يقارن بين هذه الأرقام وبين ما تحقق على ارض الواقع على ان يتذكر ان ميزانيات السنوات السابقة لم تختلف كثيرا في حجمها وقيمتها عن هذه الميزانية:

 

     إجمالي مخصصات الميزانية بلغت 117 ترليون دينار عراقي، كانت حصة الأمن والدفاع اكبر الحصص حيث بلغت 17.16 ترليون، أما الطاقة وتعني البترول والكهرباء فقد بلغت 20.46 ترليون، بينما كانت حصة التعليم 11.47 ترليون والصحة 5.71 ترليون، يقابلها الماء والمجاري 3.86 ترليون، بينما انخفضت تخصيصات الزراعة ( 2.41 ترليون ) والصناعة ( 1.42 ترليون ) والتشييد والإسكان ( 1.14 ترليون ) في بلاد تعاني تدهور كارثي في الزراعة والصناعة والسكن.

 

     هذه أرقام أولية من تخصيصات موازنة 2012م وهناك ما يقابلها في الضخامة للسنوات الماضية، ومن مقارنة ميدانية بين ما تحقق من انجازات مقابل هذه الأرقام الرسمية نقترب كثيرا من عنوان مقالتنا:

 

     اللصوص لا يصنعون دولة، بل يصنعون أمجادهم على أنقاض بلدانهم؟

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

 

 

 

من المعلوم بأن الحداثة بموروثها الإجتماعي، إبتداءً من العناصر الإيجابية والفاعلة في المجتمع، تعني ديناميكية إجتماعية يمكن توظيفها في حركة مستمرة لتطوير المجتمع بكل فئاته وطبقاته ومناطقه وقواه الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والسياسية والإدارية وغيرها. و من غير الممكن أن تكون الحداثة نوع من التقليد أو الإستعارة أو الإنغلاق علی الذات و رفض الآخر بغرض الحفاظ علی الهوية والأصالة أو عقائد ما ورائية جوهرانية ثابتة أو أوهام التوافق الفكري و جدلية التماثل.

ففي الخامس عشر من هذا الشهر إنتهت أعمال المؤتمر الكوردستاني العلمي العالمي الثاني بعد أن أفتتح بتاريخ 2012.10.12 من قبل رئيس إقليم كوردستان السيد مسعود بارزاني، الذي أكد أمام الباحثين و الاكاديميين الحاضرين مدی حاجة الإقليم الی أعمال و إختصاصات المشاركين لسد الثغرات والنواقص الموجودة و مدی جديّة الحكومة للإستماع اليهم و العمل بنصائحهم، لأن العلم في نظره يلعب اليوم دور الفاعل الأساسي في حياة هذه الحضارة، التي نعيشها على كل المستويات و يفتح آفاقاً لم تكن الإنسانية تحلم بها من قبل. سيادته‌ يؤمن بأن للعلوم أثر إيجابي على الأفكار والتقنيات والأنظمة السياسية والاجتماعية و أن شيوع العلم في إقليم كوردستان ضرورة ملحة لتخطي الحروب و التأخر والجهل.

شارك في هذا المؤتمر العلمي مايقارب 600 أكاديمي و باحث كوردستاني من المقيمين في الخارج وكذلك من الفاعلين في جامعات اقليم كردستان ومؤسساته الحكومي بهدف تطوير كوردستان بالعلم والتراث، وكانت الأكثرية منهم قادمة من الدول الغربية و أمريكا الشمالية و القارة الأسترالية قدموا بحوث ومحاضرات قيمة حول طرق تطوير تطوير البنية التحتية لإقليم كوردستان في المجالات المختلفة منها التربية و التعليم العالي والبحث العلمي والزارعة والصحة.

العلم كما يصفه الشخصية التنورية البارزة والمصلح الإجتماعي فرانسوا ماري أرويه المعروف بإسم فولتير (1694-1778) كالأرض لا يمكننا أن نمتلك منه سوى القليل، لكن المؤتمر كان بداية جيدة لاقامة جسر للتواصل مع الخبرات الكوردستانين و القابليات المبعثرة والمفيدة الموجودة في الخارج و القادرة علی نقل الخبرات والتجارب من الدول المتقدمة الی إقليم كوردستان.

إن تعاطي الكوردستانيين مع التراث والحداثة بطريقة عصرية يفسح لهم الطريق للإنخراط في المشكلات الفكرية والعلمية لهذا العصر و فهم الحياة المعاصرة. فالحداثة هي جهد و إجتهاد، مراكمة و تكديس، عمل و مراس، صناعة و تحويل، بناء و تركيب، علی نحو متواصل، بصورة نتغير بها بتغير صورتنا علی أنفسنا والعالم، عبر المشاركة في ورشة الخلق والإنتاج.

فلكي ننخرط في أعمال التحديث و التطوير و نزداد إنتاجية و إستهلاكا و قدرة و فاعلية، علينا بالإبتعاد عن الحريات الشخصية، التي يمارسها الفرد في المجتمع الكوردستاني، بصورة إستبدادية أو عشوائية أو عقيمة أو كسولة.

أما النماذج الأصولية الدينية، التي كانت تهدف في إقحام الدين بطريقة فجة وملتوية وقسرية في كل مفاصل الحياة العصرية والتي إتجهت في التسعينيات من القرن الماضي بكامل طاقاتها وأدبياتها إلى شرعنة الحياة وأصلنتها في كل مفاصلها، تركت بنفيها الوقائع و قفزها فوق الحقائق أصداء سلبية، ساعدت علی سد الكثير من الخطوط للمساهمة في ورشة الإنتاج و صوغ المصائر.

من جملة البحوث التي قدمت في المؤتمر، كان بحث أكاديمي كوردستاني حول اللغة الكوردية و مسألة توحيد اللهجات المختلفة. معلوم بأن اللغة الكوردية تكون قادرة علی هضم و إمتصاص العلوم الحديثة، إذا تم تبسيطها و تقريبها من الحياة المعاصرة و إذا تمكنت من مسايرة إتجاهات العلوم الحديثة و إتجاهات التطور الحديث. من غير ذلك تصبح اللغة وسيلة متحفية لا تصلح للتفاعل مع الحياة بإنسيابية ومرونة مطلقة. و لكي نحرر اللغة من قيود الماضي، حتی يقوم الأصوب بإحتلال العقل لا الأسبق ولكي تنطلق الإنتاج الثقافي للتفاعل مع الحداثة، عليه أن ينفتح الفرد الكوردستاني و يتحرر من أسر التفاسير الدوغمائية المنغلقة ويتعاطی بعقلية إنفتاحية عصرية مع صيرورة الثقافات وتموجاتها المتحركة، بحيث يكون قادر علی على التجاذب الحي والمرن مع كافة التداخلات الفكرية التي أصبحت اليوم سمة العصر الرقمي، الذي نعيشه.

إن تشكيل قواعد جديدة للعمل العلمي الكوردستاني المشترك تسهل الطريق أمام الإنخراط في المناقشات العالمية و تساهم في بلورة قيم جديدة للشراكة البشرية.

و ما القدرة علی الخلق والإبتكار في مجالات العمل والإنتاج، العلمية و التقنية، أو السياسية والإقتصادية، أو الإعلامية و المجتمعية، أو الأدبية والثقافي، إلا نوع من الإصلاح، الذي يؤدي الی ممارسة سياسة الإعتراف و إتقان لغة التوسط و فن التعايش و ممارسة الهوية علی سبيل التنوع و التفرّد. إذن علينا بشحذ العقول الكوردستانية و إنشاء مراكز البحث والإشتغال علی الذات بالمراجعة والمحاسبة أو بالنقد و الفحص.  

و ختاماً: الحياة ليست نظريات ثابتة وأقاويل مقدسة غير قابلة للتغيير، لكن لا تدع غيرك يلون حياتك فربما لا يملك بيده سوى قلم أسود.

 

الخميس, 18 تشرين1/أكتوير 2012 09:45

هيمان الكرسافي - عبر " شفارتز فالت " .... ( 3 )



ليس صحراء
بل جبل
ابعث سلاما ..

خلفه
يحمله الريح
اطراف الشجر
تمسكه
تحذره
برصاصات هتلر
اصعد المعراج
واصعد ..
الى الغسم 
يحاولون مزق الهواء
بالهتافات ..!
دارفست دو نيشت
دارفست دو نيشت

اطير كالغرنوق
وابعث سلاما
عبر " شفارتز فالت "
الى بغداد
حدائق ابي نؤاس
الى كوردستان
جبال لالش
الى مهدر ..؟
ليعانق الذكريات
والتراب
وروح امي
.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

* شڨارتز ڨالت , بالألمانية Schwarzwald : الغابة السوداء . عبارة عن منطقة غابات جبلية في جنوب غرب ألمانيا، .

* ( دارفست دو نيشت ) : بالالمانية : Darfst du nicht : لا يسمح لك 

.

هيمان الكرسافي
المانيا 
2012/10/6

الخميس, 18 تشرين1/أكتوير 2012 09:43

كرفان..لأجل عيون ايران - ثائر الظالمي‎


 قامت حكومة المالكي  بتشريد 20 الف طالب وطالبة بعد تهديم مدارسهم وتزامنا مع بدء العام الدراسي الجديد منها 35 مدرسة في نواحي واقضية بغداد بعد انتهاء العام الدراسي السابق واحالتها الى بعض الشركات العراقية  وقد تم رصد لها مبلغ يقدر ترليون و150 مليون دينار.. اي ان المدارس القديمة تم تهديمها ولم يتم بناء اي مدرسة منها والامر ينعكس ايضا على المحافظات الاخرى اذا كم الف طالب وطالبة تم تشريدهم .. اعتقد مئات ألآلاف ولربما يصل الى رقم خيالي لانه فقط في كرخ بغداد 20 الف وقس الاعداد الاخرى التي عانت وتعاني من التهميش وقلة الخدمات في الاقضية والمحافظات الاخرى ...وفي ظل الازمة السورية والخطر الذي يهدد حكومة المالكي وحكومة ايران من ربيع قادم قد يجتاح الدولتين وايضا في ظل الازمة الاقتصادية الخانقة التي تشهدها ايران بعد العقوبات الدولية فان الحلول تاتي دائما من المالكي لانقاذ ايران أولا ودعم بشار الاسد ثانيا من الاموال العراقية ومن حقوق الشعب العراقي وهذه المرة من الاموال التي تم رصدها لبناء المدارس التي هدمت وشرد طلبتها يعني ترليون دينار سيذهب في جيب
الخامنئي ولي الامر ..فمن يكون الشعب العراقي ومن يكونوا طلبة وتلاميذ العراق مقابل الولي وجمهوريته الاسلامية عند المالكي وحزبه..والعملية 
ببساطة سيوقف بناء المدارس او يبنى العشرات منها ثم يصدر قرار بوقف البناء لاكتشاف فساد في مواد البناء او لبعثية الشركة الفلانية  او لوقف البناء
حاليا لبدء العام الدراسي وتأجيله الى العام القادم وهكذا من مختلقات ساسة الفساد فكل شيء ممكن وجائز ومتوقع ..وعندها سيعلن ان البديل مثلا هو الكرفان الذي هو الذي لايحتاج الى وقت كبير مثل البناء وكذلك سعره الزهيد وتكلفته التي لاتصل الى نصف ربع المبلغ المرصود لبناء المدارس وبالتالي سيوفر 90 بالمئة من المبلغ المرصود تقريبا   ..هكذا
ومن يسأل في العام القادم ومن يدقق ومن يحاسب خصوصا وفي مخطط المالكي وايران ولاية ثالثة وبعدها قد تكون ابدية يريدوها للمالكي وحزبه عندها تكون ملفات القضية تحت يدهم...وقد شاهدنا وسمعنا فعلا بوصول ونصب الكرفانات كصفوف لمدارس بديلة  وكل هذا من أجل عيون ايران؟

ان المصادر والاسطر الاخيرة ادناه تؤكد وتثبت لنا بأن المسلمين اليوم الذين ينادون العالم العاقل المتمدن المتحضر الذي يبني حضارته مستندا على اسس ومفاهيم عقلية بعيدا عن الخرافة والاسطورة والغيب والسحر والدجل بضرورة احترام المقدسات المتمثلة ببعض البشر والالهة التي هم يعبدونها ويهينون انفسهم من اجلها ويؤمنون بها

اشد الايمان , ويبادلون تلك الاسائات الكلامية او الكتابية او الصورية بالقتل والذبح والفوضى العارمة , وما شاهدناه من مطاهرات في مختلف ابلدان الاسلامية اكبر شهيد على ذلك ما بعد عرض الفيلم الذي يقال بأنه اسيء الى شخصية الرسول ولحد الأن لم نتوصل الى الحقيقة المقنعة اي ان تلك الاحداث المذكورة في الفيلم هي واقعية ام دعاية وكذب وتلفيق علماً انا شخصيا سنحت لي فرصة مشاهدت البعض من اجزائه فقط وان البعض منها فعلا قد تم ذكرها في كتب السيرة النبوية للبخاري وابو هريرة وابن كثير واخرون فلما الغضب والتعصب ؟
علما ان هكذا افلام تنتج يومياً في تلك الدول المتقدمة ساخرة من شخصية اليسوع المسيح او بوذا او موسى واشياء أخرى لها قدسية لدى البعض من الناس ولم نرى ردودهم المجنونة العشوائية .
على كل حال فقط مقصدي وهدفي من كل هذا ارغب في ان ابين للناس انه في وقت من الاوقات كانت الاقوام والامم تطلب وترجوا من نبي الرحمة هذا وسيد الانبياء وخاتمهم ما تطالب به اليوم امته من الاخرين وهو احترام معتقداتهم وعدم الاسائة اليها كيفما كانت فلكل قوم مقدساته فما يدعونا للسخرية من الناس ولتكفيرهم بها هم ايضا يمتلكون من الدليل والحجة ما يسخرون بها منا ولتكفيرنا به .
كل جهة تجد في نفسها النسبة الاكثر من الصواب وذلك نتيجة حتمية لان الأم دائما ما تجد مبررا تغطي به مشاكسات ومشاغبات طفلها (فدوما يرى الفرد منا القش في عين غيره لينبهه ناصحا وليترك جذع النخلة في عين نفسه ويتعمد على انه لا يراها بل انه يغضب اذا ما اشار اليه الغير . وهنا ادناه الادلة والمصادر المعتمدة اسلامياً لا من جهات اخرى التي تثبت العنوان اعلاه .

مختصر تفسير البغوي المسمى بمعالم التنزيل - سورة الأحزاب - قوله تعالى يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ اتَّقِ اللَّهَ وَلَا تُطِعِ الْكَافِرِينَ وَالْمُنَافِقِينَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيمًا حَكِيمًا . . .

(33) سورة الأحزاب [1] ( يا أَيُّهَا النَّبِيُّ اتَّقِ اللَّهَ ) نزلت في أبي سفيان بن حرب وعكرمة بن أبي جهل وأبي الأعور وعمرو بن سفيان السلمي ، وذلك أنهم قدموا المدينة على عبد الله بن أبي ابن سلول رأس المنافقين بعد قتال أحد ، وقد أعطاهم النبي صلى الله عليه وسلم الأمان على أن يكلموه فقالوا للنبي صلى الله عليه وسلم وعنده عمر بن الخطاب : ارفض ذكر آلهتنا اللات والعزى ومناة ، وقل : إن لها شفاعة لمن عبدها ، وندعك وربك ، فشق ذلك على النبي صلى الله عليه وسلم فقال عمر : يا رسول الله ائذن لنا في قتلهم ، فقال : إني قد أعطيتهم الأمان ، فقال عمر : اخرجوا في لعنة الله وغضبه ، فأمر النبي صلى الله عليه وسلم عمر أن يخرجهم من المدينة فأنزل الله تعالى : يا أَيُّهَا النَّبِيُّ اتَّقِ اللَّهَ أي دُمْ على التقوى ، كالرجل يقول لغيره وهو قائم : قم هاهنا أي اثبت قائما . وقيل : الخطاب مع النبي صلى الله عليه وسلم والمراد به الأمة . وقال الضحاك : معناه اتق الله ولا تنقض العهد الذي بينك وبينهم . وَلَا تُطِعِ الْكَافِرِينَ من أهل مكة يعني أبا سفيان وعكرمة وأبا الأعور ، وَالْمُنَافِقِينَ من أهل المدينة عبد الله بن أبي وعبد الله بن سعد وطعمة إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيمًا لخلقه ، قبل أن يخلقهم ، حَكِيمًا فيما دبره لهم .

فما رأيكم بالحادثة المشركون الكفار يقصدون الرسول ويعرضون عليه اتفاقاً حضارياً مضمونه لا يسيء فيها الطرفين الى الهة بعضهم الاخر ( علماً بأنه لا يتجرؤون على مقابلته ومحاورته والاتفاق معه قبل الحصول على الامانة على ارواحهم) وموقف الرسول وصاحبه عمر الذي من رأيه ضرورة قتل الوفد القريشي .
اترك لكم الرأي .

لعله كاد أن يكون الحدث السياسي الكوردي الأبرز, لولا عمليات الأدلجة والتكتل والمصلحة الفردية, مع ذلك فإنه يبقى لعقد المؤتمر الكوردي الثاني نكهة خاصة به, وإن كان سيُعتقد بغياب شهداء الكلمة الحرة, مشعل التمو, نصر الدين برهك, جوان قطنة, دكتور شيرزاد علمدار, أبو جانتي, بعضهم عن المؤتمر وبعضهم عن الساحة الكوردية, هؤلاء الذين رفعوا من أسهم القضية الكوردية مع شباب الكورد المستشهدين في ساحة المعركة, مع هذا وذاك, فإن المجلس الكوردي بات يُشرع لقعد مؤتمره في ظل تجاذبات وخلافات لم تعد خافية على احد, خاصة بعد أن طفت على السطح نقاط خلاف جذرية كانت مِن رواسب آلية تشكيل وانتخاب واختيار ممثلي المجلس الكوردي, والآلية الجديدة المقترحة وما يحصل ضدها الآن, ناهيك عن التوافقات الحاصلة والتي كان من شأنها تأجيل العديد من القضايا المصيرية المستعجلة أحداها قضية الشباب الكوردي في معسكرات كوردستان العراق والموقف منهم, وهل هم تابعون للمجلس الكوردي لحماية كوردستان سوريا, أم أنهم "سيُجردون من الهوية الكوردية العسكرية ", والقضية الأخرى التي تبرز وبإلحاح شديد قضية تمثيل المرأة والشباب والمستقلين في المجلس القادم, وبكون أن هذا المجلس هو مجلس للشعب الكوردي برمته, فإني أتمنى أن تُلقى كلماتي صدى طيبً كي لا تضيع في سراديب الإهمال والنسيان, المجلس مجلسنا إن شاء إن يُمثلنا, وإن شاء أن لا يمثلنا, علينا جميعاً, وبوجهة نظري, الضغط وعدم الاستكانة إلى الأمر الواقع, فلكل مجتهد نصيب, ولكل مخلص ثناء... وبكلمة مقتضبة بخصوص آليات انعقاد المؤتمر القادم, ارغب في قول :

بخصوص قضية تمثيل المرأة, بتصوري أن تحديد نسبة مئوية ستتسبب بحدوث إرباك للأسباب التالية:

أ‌-       هل سنتمكن من أقناع فئة النخبة من النساء الكورديات , الأكاديميات وذوات الإنتاج الفكري أو الأدبي أو لنقل صاحبة منُتج فكري, من دخول المجلس وفق نسبة معينة

ب‌-   لنكن صريحين هل نملك نسبة 15% من النساء الأكاديميات, مع اعتزازي بهن وبنضالهن, واعترافي بالضغط والحدود المفروضة عليهنَ

ت‌-   ترُى لماذا لا يُصار إلى إقرار قانون بترشيح كل حزب لسيدة الى المجلس, ويكون هذا القانون سارياً ومجبراً على الجميع, أليست المرأة الكوردية الحزبية مناضلة وسياسية فلماذا لا تُرشح جميع الأحزاب سيدة واحدة على الأقل من ضمن العدد المخصص لهم لشغل مقاعد المجلس الكوردي, وبهذا الشكل فإن المرأة الكوردية ستحظى بتمثيل كبير في المؤتمر, من حزبيات إضافة إلى انتقاء جميع الأكاديميات والمبدعات فكرياً أو سياسياً, إضافة إلى ضرورة ترشيح كل تنسيقية لفتاة واحدة على الأقل وحسب عدد مقاعدها

ث‌-   هناك بعض التنسيقيات, مع احترامي الشديد لها ولعملها ولنضالها ولأشخاصها, إلا أنها لا تحتوي ضمن صفوفها على أمرة واحدة, وتثير القلاقل حول هذه النقطة

1-     الأحزاب الكوردية: وهي التي أضحت وكما يُقال بالأمثال  مربض الفرس" بتصوري أن من ينكر نضال وتخبطات الحركة الكوردية سيكون أمام حالتين أما العميان أو التقصد والتنكر, ومن ينكر شجاعة وبطولة الحراك الشبابي الكوردي, عليه أن يراجع أحد المختصين في الطب العام. أن نسبة تمثيل الأحزاب الكوردية هي ما كانت سبباً في الكثير من النقاشات والتأجيلات التي عرقلت عقد المؤتمر الكوردي, ولنكن صريحين فإن إي حوار أو جلسات أو تفاوض للمعارضة السورية ستكون مع الحركة الكوردية وليست مع المستقلين, والذين أكن لهم كل الاحترام والود, لذا وبتصوري فإن قضية النسبة العددية ستكون هي العائق الأكبر إضافة الى قضية كيفية وآلية انتقاء المستقلين, وعدد الشباب في  المجلس الكوردي القادم...

نسب الشباب

 هؤلاء الشباب كان لهم شأن عظيم, وكان سيستمر لهم هذا الشأن لولا ما حصل لهم وما يحصل لهم حتى الآن, فلو رغبتُ أن يمثلني الشباب في شتى الميادين, حينها من حقي القول, ماذا حصل, أين كنا وأين أصبحنا, كان عدد الشباب في بعض التنسيقيات يفوق عدد بعض الأحزاب الكوردية, واليوم نجد بعضً من هذه التنسيقيات قد بقي منها أما صفحات الفيسبوك أو عدد ضحل جداً من الشباب, وحينها من حقي السؤال: من المسئول عن تشرذم الشباب وتفاقم مشاكلهم, ومن يقف خلف تشتتهم وانبثاق تنسيقيات من داخل كل تنسيقية, وإلى ما نرد العدد الهائل من التنسيقيات التي يفوق عددها عدد أعضاء بعضها, ومهما كانت التبريرات والتسويفات, ومهما تنوعت وتعددت الجهات المتهمة الواقفة خلف هذه الحالة, باختصار شديد يمكن لأي متسائل منا القول " لماذا لم نحافظ على أنفسنا" و "لماذا لم نتمكن من بلورة مشروع سياسي تنظيمي يفوق ما تقدمه الأحزاب الكوردية". للشباب ونضالهم وتضحياتهم ومعتقلينا من الشباب كل الود والاحترام, وأتمنى من الحركة الكوردية تخفيض النصاب المطلوب من (100) عضو لكل تنسيقية إلى أي رقم أخر, إذا كانوا يودون تواجد الشباب معهم.

التمثيل الحزبي في المجلس الكوردي:

إن ما نُشر أو سُرب من آليات تمثيل الأحزاب الكوردية في المجلس الوطني الكوردي القادم, سيشكل قنبلة موقوتة لعدده أسباب منها: أن معظم الأحزاب الكوردية لن تحصل على تمثيل يناسبها بسبب عدم تأمينها للنصاب المطلوب من نقاط وأعضاء, وما رفضهم القاطع إلا خير دليل على ذلك, والسبب الأخر أن الأحزاب الموافقة هي الأخرى ستصر على مبدئها وموقفها تجاه آليات الانتخاب الجديدة متحججة بعدم تمكنها من اتخاذ قرارات مناسبة للوضع الراهن بسبب التكتلات وما محاولات تكتل أكثر من عشرة أحزاب كوردية إلا خير دليل على ذلك.

آليات التمثيل:

النقطة =25عضو, وكل عضو في المجلس يجب أن يؤمن (6) نقاط , أي لابد لكل مقعد في المجلس أن يكون له (150) عضو, وهذا يعني للحصول على (10) مقاعد لابد من وجود  (1500) عضو

-نقطة 25 عضو والمجموع العام 60 نقطة أي 60 ×25 = 1500 عضو

- أما حسب المجلس هو 60 ÷6 =10

وباختصار لن يكون هناك أي تواجد عددي يُذكر لأغلب الأحزاب الكوردية, وهنا لابد لنا من وقفة وتأمل...هل يعقل أن يتساوى حزب يُقدم عن كل عضو مبلغ (500) ل.س, ويقدم عدد من شبابه للجنات سواء الخدمية أو الإغاثة أو الأمنية, وربما سيمتلك ما بين (8-10 كنسبة تقديرية)  مقاعد في المجلس القادم, مع حزب لن يحصل على مقاعد أو لن يكون بمقدوره أن يُغطي المطلوب المالي عن كل عضو أو سواها, مع احترامنا لنضالهم وتفانيهم وتاريخهم المشرف, والمضيء, والرائع, والبطولي...

جرده حساب

كي لا يلومنا أحد, وكي لا تعتب علينا بعض الأحزاب وتتهمنا بالتحامل, ومن منطلق أن السياسة هي في المكاسب والتحصيل, لذا فلو دققنا في الفترة الماضية ووقفنا على انجازات المجلس؟ وسلبياته, سيكون الشعار لأبرز لأي تساؤل أو محاسبة هو ( ماذا حققت لجنة العلاقات الخارجية, وماذا حقق رئيس المجس) في كل دورة وكل انتخاب جديد, وهل يعقل تغيير رئيس المجلس كل ثلاث أشهر, أذا كان طالب المدرسة لا يُعرف مستواه إلا بعد انقضاء الفصل الأول من العام الدراسي وبعد صدور نتائجه و" الجلاء" فهل يعقل تقييد عمل رئيس المجلس بثلاث أشهر فقط, ومع ذلك دعونا نقارن بين منجزات وحوارات ولقاءات كل رئيس للمؤتمر وعمل كل لجنة للعلاقات الخارجية وهي الأخر التي كانت في تغيير مستمر لأعضائها ووفودها, حتى باتت الدول أو الجهات المستقبلة لنا في حيرة من أمرها, وتضر دوماً إلى أعادة كل ما تم الاتفاق عليه مسبقاً, بسبب تغيير أعضاء الوفد أو رئاسة الوفد.

المستقلين:

لعل المستقلين سيكونون سعداء بهذا الطرح الجديد, فمن الطبيعي أن يكون أي مستقل ممثلاً عن الفئة التي يتكلم باسمها وأن يكون المجلس مؤسساتي ويضم مستقلين ممثلين عن هيئات المجتمع المدني والنقابات والاتحادات وغيرها, كي تكون جميع الشرائح متمثلة في المجلس وحينها فإن المستقل سيجد أمامه مساحة واسعة للعمل والمسؤوليات الملقاة على عاتقه بكونه يحمل رسالة الجهة المخولة له, والفئة الأخرى من المستقلين الغير منضوين في الاتحادات أو المجالس هم أيضاً سيكونون مسئولين أمام فئة الناخبين الذين صوتوا له ومنحوه ثقتهم, وبذلك سنكون قد تخلصنا ( على الأقل جزئياً وليس كلياً ) من التدخل في اختيار المستقلين من جهات غير مستقلة, ويبقى للمستقل حرية الاختيار بين العمل المستقل أو العمل التابع.

الكوردواريُ المسكين:

كم هو مسكينُ هذا الكوردواري, بات كالحصان الممتطي فوق صهوته عدد كبيراً من الفرسان الذين لا يستطيعون وضع السراج فوق ظهره, فأضحى مسكيناً هزيلاً, من حمل البعض ومن حمل البعض له, ناهيكم عن أصابته بالطرشِ لكثرة سماع أسمه يتردد في الأروقة والزوايا والمكاتب والبيوت, لكن عيناه  باتت تدمع لكونه لا يرى من هذه الحالات الخطابية والتبريرية  في الواقع العياني, فأطلق العنان للسانه صارخاً  أنا الكوردواريُ الحزين, لستُ مجرد مزايدة ولست مجرد منفعة ضيقة, أنا الكوردواريُ الحزين أنا الوطن وباني الوطن, أنا الكوردواريُ الحزين لستُ للإذعان أو التذويب, ولستُ للقفز أو الركض الفردي, أنا الكوردواري الأصيل...ومن أراد أن يكون أبن الكوردواريُ الأصيل, فلينظر لنفسه في مرآة الكوردواري ليعرف أنني لستُ سوى بانً للمجد والغد الجميل, ولست للهدم والمصلحة الحزبية الضيقة, ومن لم يستطع حملي فوق رأسه, فليفسح المجال لغيره.

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

السومرية نيوز/ كربلاء
اعتبر النائب عن ائتلاف دولة القانون فؤاد الدوركي، الأربعاء، مخاوف الكرد من تسليح الجيش العراقي "غير مبررة"، وفي حين أكد على أهمية تسليحه لمواجهة التحديات التي تحيط بالعراق، اتهم إقليم كردستان بإقامة علاقات "غير مشروعة" مع دول عديدة بينها إسرائيل.

وقال فؤاد الدوركي في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "اعتراضات بعض قادة الكرد على صفقات الأسلحة التي عقدت مع روسيا وجمهورية التشيك غير مبررة"، مؤكدا أنهم "يريدون عراقا ضعيفا يدار من أربيل".

واتهم الدوركي إقليم كردستان بـ"إقامة علاقات غير مشروعة مع دول عديدة بينها إسرائيل، في حين أن النظام الفدرالي لا يسمح للأقاليم بإقامة علاقات خارجية بمعزل عن إرادة ورغبة الحكومة الاتحادية".

واعتبر الدوركي أن "سفر رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي إلى روسيا وجمهورية تشيكيا وعقده صفقات كبيرة لشراء الأسلحة يجب أن يوضع في إطاره الطبيعي"، مؤكدا أن "العراق محاط بمشاكل إقليمية كبيرة وعليه أن يستعد لمواجهة تداعياتها من خلال تسليح الجيش".

وكان النائب عن ائتلاف دولة القانون محمد الصيهود اعتبر، اليوم الأربعاء (17 تشرين الأول 2012)، المطالبات بعدم تسليح الجيش العراقي هدفها إبقاء الدولة العراقية "ضعيفة"، وفي حين أكد انه لا يمكن تسليح قوات البيشمركة لأنها منفصلة عن المنظومة العسكرية، دعا إلى ضمها للجيش العراقي ليتم تسليحها.

وسبق للصيهود أن رجح، في الرابع من تشرين الأول 2012، أن تكون إسرائيل هي الدولة الوحيدة في العالم التي يمكن أن تزود إقليم كردستان بالسلاح خلال الفترة المقبلة، فيما أشار إلى رفض الولايات المتحدة وروسيا طلبا لرئيس الإقليم مسعود البارزاني بتزويده بالسلاح.  

فيما دعا النائب عن كتلة المواطن علي شبر، أمس الثلاثاء (16 تشرين الأول 2012)، إلى ضرورة موافقة مجلس النواب على عقود التسليح التي سيصرف عليها مبالغ طائلة، معتبرا أنه من غير الممكن أن يعقد رئيس الحكومة نوري المالكي صفقات السلاح من دون موافقة البرلمان.

وأكدت دائرة العلاقات الخارجية في حكومة إقليم كردستان، 14 تشرين الأول 2012، أن الإقليم لا يخشى صفقات التسليح التي تعقدها الحكومة الاتحادية، فيما أشارت إلى أنه يركز على تطوير مؤسساته وتعزيز الخدمات.

وأبدى التحالف الكردستاني، في الـ13 تشرين الأول 2012، قلقه بشأن صفقات التسليح التي عقدتها الحكومة العراقية مع روسيا وتشيكيا، داعيا إلى توضيح آليات تلك الصفقات، فيما طالب بعدم استثناء قوات البيشمركة منها.

ودافعت لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب، في 13 تشرين الأول 2012، عن عقود التسليح التي وقعها رئيس الحكومة نوري المالكي مع روسيا وتشيكيا، وفي حين طمئنت أن الأسلحة التي سيتم استيرادها دفاعية وليست هجومية، أكدت أن وفداً عراقياً سيزور البلدين بعد أسبوعين للتوقيع على الصيغ النهائية لتلك العقود.

وأنهى رئيس الحكومة نوري المالكي زيارته الرسمية إلى موسكو التي وصلها، في (8 تشرين الأول 2012)، على رأس وفد سياسي واقتصادي التقى خلالها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الحكومة ديمتري ميدفيديف، حيث توجه، في ( 10 تشرين الأول 2012) إلى العاصمة التشيكية براغ في زيارة رسمية استمرت لعدة أيام.

وأعلنت روسيا، في (9 تشرين الأول 2012)، أنها وقعت صفقات لبيع أسلحة بقيمة 4.2 مليار دولار مع العراق، لتصبح أكبر مورد سلاح له بعد الولايات المتحدة.

وذكرت صحيفة فيدوموستي الروسية أن صفقة الأسلحة البالغة قيمتها 4.2 مليار دولار ويجري التفاوض حولها تشمل طائرات ميغ 29، و30  مروحية هجومية من طراز مي-28، و42 بانتسير-اس1 وهي أنظمة صواريخ ارض-جو.

وكان النائب في التحالف الكردستاني حسن جهاد أكد، في (10 تشرين الاول 2012)، أن الكرد لا يعارضون العقود التي سيوقعها رئيس الحكومة نوري المالكي مع الحكومة الروسية لتجهيز العراق بالأسلحة، فما اعتبر أن طائرات الميغ 29 لا تهدد الأمن القومي الكردي.

يذكر أن الحكومة العراقية تسعى إلى تسليح الجيش العراقي بجميع صنوفه، حيث تعاقدت مع عدد من الدول العالمية المصنعة للأسلحة المتطورة منها الولايات المتحدة الأميركية لغرض تجهيز الجيش من مدرعات ودبابات مطورة وطائرات مروحية وحربية منها الـF16 والتي أعلن مكتب القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي، في (13 أيار 2012)، أن العراق سيتسلم الدفعة الأولى منها عام  2014.

السومرية نيوز/ أربيل

دعا برلمان كردستان العراق، الأربعاء، المنظمات غير الحكومية والمواطنين للمشاركة في حوارات لصياغة وثيقة شراكة في الإقليم حول تعاون المجتمع  المدني مع السلطات، بعد أن تم إعداد المسودة الأولى بشكل مشترك من قبل النواب وممثلي الحكومة والمنظمات غير الحكومية الأسبوع الجاري.


ونقل بيان صحفي صادر عن مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع - عمليات العراق (UNOPS)، تلقت "السومرية نيوز"، نسخة منه، دعوة برلمان كردستان هذه، مضيفاً ان "المشاورات ستكون مفتوحة لجميع المنظمات غير الحكومية والتي ستبدأ في المحافظات بعد عيد الأضحى".

وأضاف البيان أن "المجتمع المدني له دور هام في توفير الخدمات والتوعية للمواطنين في الاقليم، ويتطلع البرلمان الى سماع وجهات نظر المنظمات غير الحكومية بشان المسودة، للتاكد من ان نصها يمثل اراء جميع اصحاب المصلحة".

يشار إلى أن مسودة وثيقة الشراكة هذه هي ميثاق بين السلطات والمجتمع المدني، حيث تقترح الاحترام المتبادل والشراكة  المتكافئة من خلال القيم والمبادئ التي تحكم العلاقات بين القطاعين لزيادة نشاط ومشاركة المواطنين في الحياة العامة، فضلا عن الاستقلال السياسي للمبادرات المدنية.

وتنص الوثيقة ايضاً على الحاجة إلى الشفافية والمساءلة من السلطات  والمنظمات غير الحكومية، والمشاركة الفاعلة للمنظمات غير  الحكومية  في صنع  السياسات  والتمويل المستدام لمبادرات المجتمع المدني.

وستتم عملية صياغة وثيقة الشراكة هذه من خلال مشروع ينفذه مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع (UNOPS) وبتمويل

من حكومة الدنمارك، وستقام ندوات  لتقديم  المسودة  لجمهور  أوسع  من النواب والحكومة والمنظمات غير الحكومية يتم تنفيذها في برلمان كردستان العراق قبل  بدء  المشاورات  المحلية.

واخ ـ بغداد

 

ناقش مسعود بارزاني رئيس اقليم كردستان مع الاحزاب الكردستانية موضوع ارسال وفد من الاقليم الى بغداد لمناقشة المشاكل العالقة .

جاء ذلك خلال اجتماع موسع عقده بارزاني في اربيل اليوم بحضور غالبية الاحزاب والاطراف السياسية الكردستانية .

وقال سعد خالد منظم علاقات برلمان كردستان في تصريح صحفي :" ان الاجتماع بحث اهم النقاط المطروحة على الساحه السياسية ، وما دار في اجتماع رئيس الجمهورية جلال طالباني ورئيس الاقليم مسعود بارزاني ".

واضاف :" ان الاجتماع بحث ايضا موضوع ارسال وفد من الاطراف السياسية الكردستانية للاجتماع مع التحالف الوطني العراقي، للتاكيد على التزام اقليم كردستان بالدستور وتطبيق مواد الاتفاقات السابقة بين الاطراف السياسية "


شدد عضو التحالف الكردستاني النائب آزاد أبو بكر زينل، أنه في حال بقاء المشاكل من دون إيجاد حلاً لها، واستمرار التهجم على اقليم كردستان ورئيسه مسعود بارزاني، يجعلنا نطرح خيارات عديدة ومنها سحب الثقة عن المالكي.
وقال زنيل في تصريح للوكالة الاخبارية للانباء، يوم الاربعاء: إن رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني ليس خطراً على العراق، فلولا مبادرته لما تشكلت الحكومية الحالية ومجلس النواب العراقي.
وبين النائب أن التصريحات التي أطلقت من قبل نائب مقرب لرئيس الوزراء نوري المالكي، اتجاه رئيس الاقليم غير مبرره وليس صحيحة بحقه ومرفوضة.
nawa

في يوم 13-10-2012 اجتمع حوالي 200 شخصية كوردية واجنبية في مبنى البرلمان الفرنسي وعقدوا المؤتمر التشاوري القومي بخصوص غرب كوردستان... بدأ المؤتمر بالوقوف دقيقة صمت حدادا على ارواح شهداء الكورد وكوردستان... ومنذ الصباح طلبت ادارة المؤتمر من ممثلي المنظات السياسية الذين يودون إلقاء كلماتهم بتقديم اسمائهم واسم منظماتهم كتابيا...  وقمت بتسليمهم طلبي لإلقاء كلمة بإسمي رئيسا للمؤتمر الوطني الكوردستاني وتتالت قراءة كلمات المنظمات حتى بعد الظهر ووصل عددها  28 منظمة سياسية كوردية وغير كوردية عندها قالت مقدمة البرنامج الآن انتهت كلمات المنظمات وسنبدأ بكلمات المستقلين... فقمت وقلت لها يبدو انكم نسيتم كلمتي وقد سلمتك طلبي بأني رئيس المؤتمر الوطني الكوردستاني... فقالت ارجو المعذرة فلم يكن سوى خطأ تكنيكي وقالت لي تفضل بإلقاء كلمتك وتكون المنظمة الـ 29 ... وتقدمت الى الميكرفون من اجل إلقاء كلمتي التي كنت قد حضرتها مسبقا ومتضمنة شكرا خاصا لـ PYD     في ادارة غرب كوردستان بدون ان يكون اي صدام فيما بينهم وبين القوى الكوردية الاخرى كما نجحت في تجنيب المدن الكوردية من الدمار الذي لحق بالمدن السورية ولكن نسيانهم لكلمتي جعلني ان اقول كلمة جديدة وارتجالية واهدف منها ابعاد اعمال هذا المؤتمر وغيره من المؤتمرات مستقبلا عن اي نوع من الحزبية والاقليمية الضيقة لأنه اذا لم نحترم بعضنا ولم نعطي كل واحد منا حقه فلن يحترمنا الغريب ولن يقبل احد بحق شعبنا ووطننا:

فكلمتي الارتجالية وباللغة الكوردية كانت كما يلي:

تحياتي للجميع وشكرا لـ KNK     على تحمل اعباء عقد هذا المؤتمر...

نسيتم ان تدعوني لإلقاء كلمتي كمنظمة سياسية مع ان المؤتمر الوطني الكوردستاني الذي أترأسه وقمت بتأسيسة في العام 1985 مع الدكتور جمال نبز والجنرال عزيز عقراوي والدكتور محمد صالح كابوري كما كنت ممثلا  للمؤتمر الوطني الكوردستاني في البرلمان الكوردستاني في المنفى وغيرها....

وسأبدأ بالعموميات لأنتهي بالخصوصيات:

انا كوردي قبل ان أكون زردشتيا او يزيديا

انا كوردي قبل ان أكون مسلما او مسيحيا او يهوديا

انا كوردي قبل ان أكون سنيا او شيعيا

انا كوردي قبل ان أكون سورانيا او كورمانجيا

انا كوردي قبل ان أكون سوريا او تركيا او ايرانيا او عراقيا

انا كوردي قبل ان أكون بارتيا او يكيتيا او ب ك ك

مع الاسف ان المنظمات الكوردية تطالب باليزيدية والاسلامية والاقليمية الكورمانجية والسورانية او المناداة بالانتماء لسورية وتركيا وايران والعراق او بالانتماء للبارتي واليكيتي والـ ب ك ك وتم نسيان قضيتنا الاساسية حرية الكورد واستقلال كوردستان.

كل يوم اسمع عن عقد المؤتمرات والمجالس والاتحادات والهيئات العليا الكبرى والصغرى ولكن لا اعلم على ماذا يجتمعون وعلى اي مسألة يتفقون بينما لم يستطيعوا الى الآن الاتفاق على ألف باء السياسة...

فإذا سألنا المجتمع الدولي من هو رئيسكم؟ فجوابنا سيكون ان للكورد اكثر من عشر رؤساء.

وإذا سألنا المجتمع الدولي ما هو علم كوردستان؟ فجوابنا سيكون ان للكورد اكثر من علم.

وإذا سألنا المجتمع الدولي عن النشيد القومي الكوردي؟ فجوابنا سيكون ان للكورد اكثر من نشيد.

وإذا سألنا المجتمع الدولي هل عندكم خارطة كوردستان؟ فجوابنا سيكون ان للكورد آلاف الخرائط فمنهم يجعل كوردستان صغيرة جدا ومنهم يجعلها كبيرة جدا.

وإذا سألنا المجتمع الدولي كم عددكم؟ فجوابنا سيكون ان للكورد اكثر من رقم فمنهم يقولون 20 مليون ومنهم يقولون 50 مليون او اكثر.

وإذا سألنا المجتمع الدولي ما هو هدفكم؟ فجوابنا سيكون ان للكورد اكثر من هدف يبدأ من الحقوق الديمقراطية والانسانية الى الحكم الذاتي والفيدرالية والاستقلال.

فالمجتمع الدولي لا يعيرنا اي اهتمام لأننا الى الآن لا نعرف مساحة بيتنا ولا عددنا ولا هدفنا او من اجل ماذا نقوم بالثورات.

ويجب ان لا يغيب عن بالنا مقولة الصحفي الفرنسي كريس كوتشيرا الذي اعتقد انه موجود بيننا في هذه القاعة، حيث قال في كتابه ان من حق الكورد الاستقلال والدولة الخاصة بهم وانهم حينما يقبلون بالحكم الذاتي فإنهم يخسرون 50% من المعركة قبل دخولهم المعركة...

واليوم في غرب كوردستان قوات كوردية مسلحة على الارض وتقوم بإدارة شؤون الشعب الكوردي في غرب كوردستان... فإذا كانت هذه الادارة ذاتية او فيدرالية او اي نوع آخر فيجب القيام بالاعلان عن حكومة غرب كوردستان الذاتية او الفيدرالية او اي نوع آخر وفي حال الاعلان عن حكومة غرب كوردستان فإننا جميعا جنودا لها ولحمايتها لأن الحرب القائمة في سورية ستستمر سنوات فإذا بقي النظام السوري او جاء نظام آخر فبعد عدة سنوات لا يستطيع احد من تجاهلها لأنها ستكون امرا واقعا.

والسلام 

د. جواد ملا

رئيس المؤتمر الوطني الكوردستاني

 

وقد قامت ادارة المؤتمر بكتابة المطالب الواردة في الكلمات التي تم إلقاؤها وفي نهاية المؤتمر اختارت ادارة المؤتمر خمسة اعضاء من المؤتمر لترتيب البيان الختامي في صيغته النهائية التي تمت قراءته على الاعضاء... وتنفيذا لقرارات المؤتمر تم تشكيل لجنة المتابعة من 15 عضوا.

 

وفيما يلي ما نشرته كمياكورد حول المؤتمر:

مؤتمر باريس التشاوري للقوى و الأحزاب الكوردية و الكوردستانية بخصوص الأزمة السورية

برعاية المؤتمر الوطني الكوردستاني     KNK و البرلمان الفرنسي، عقدت مجموعة من القوى والأحزاب الكوردية السورية و الكوردستانية مؤتمراً تشاورياً موسعاً في قاعة فيكتور هيغو للمؤتمرات في البرلمان الفرنسي لمناقشة الأزمة السورية و سبل حل القضية الكوردية في سوريا هذا و حضر الإجتماع وفد من قيادة الهيئة الكوردية العليا

في سوريا من الداخل برئاسة الأستاذ نصرالدين إبراهيم سكرتير الحزب الديمقراطي الكوردي ( البارتي ) وعضو قيادة الهيئة الكوردية العليا و الأستاذ عيسى حسو «عضو المجلس التنفيذي لحزب الاتحاد الديمقراطي - ب ي د    - وعضو قيادة الهيئة الكوردية العليا و الأستاذ غريب حسو العضو القيادي في حزب الاتحاد الديمقراطي     - ب ي د- وعضو قيادة الهيئة الكوردية العليا و الاستاذ أحمد سليمان رئيس المجلس الوطني الكوردي في سوريا ( السابق     ) وعضو قيادة الهيئة الكوردية العليا مع قيادة الخارج للحزب الديمقراطي التقدمي الكوردي في سوريا و الأستاذ صالح مسلم رئيس الـ - ب ي د-، و السيدة آسيان عبدالله الرئيسة المشتركة لحزب الإتحاد الديمقراطي الـ - ب ي د-، و قيادة حزب الإتحاد الديمقراطي في الخارج، و الدكتور سعدالدين ملا مسؤول أوربا لحزب يكيتي الكوردي، وسالار شيخاني مسؤول منظمة أوربا لحزب اليساري الكوردي، كما و شارك الإجتماع الأستاذ احمد ترك رئيس مؤتمر المجتمع الديمقراطي، والأستاذ رمزي كارتال رئيس مؤتمر الشعب الكوردستاني، و الدبلوماسي الكوردستاني زبير آيدر عضو اللجنة القيادية لمنظومة المجتمع الديمقراطي     KCK   ، والدكتور جواد ملا، و مجموعة من قيادة الأحزاب الكوردية السورية في الخارج، و بمشاركة وفود من عدة أحزاب كورستانية و أرمنية و آشورية و سريانية.

بدء المؤتمر في الساعة التاسعة صباحاً بالوقوف دقيقة صمت على أرواح شهداء الشعب الكوردي و السوري وبدأت الهيئة التحضرية للمؤتمر بتسيير جدول أعمال المؤتمر بشرح الأسباب الملحة الداعية لتحضير هذا المؤتمر، في ظل الظروف العصيبة التي تمر بها سوريا و أفتتح المؤتمر بكلمة رئيس المؤتمر الوطني الكوردستاني السيد طاهر كمال زاده شكر من خلالها الحضور و أكد على أهمية عقد هكذا مؤتمرات تشاورية، وطالب السيد زاده قادة الحركة الكوردية بالتعاضد و التوحد لنيل الحقوق القومية المشروعة للشعب الكوردي في غرب كوردستان.

و ألقيت كلمات عدة في المؤتمر:

كلمة الهيئة العليا ألقاها الأستاذ نصر الدين إبراهيم، توقف من خلالها على المجريات العامة للثورة السورية وسبل الحفاظ على وحدة الصف الكوردي تحت راية الهيئة العليا التي تشرف من خلال إداراتها على تسيير أمور المناطق الكوردية.

كلمة مؤتمر المجتمع الديمقراطي ألقاها الرئيس المشترك لمؤتمر المجتمع الديمقراطي و البرلماني عن حزب السلام و الديمقراطية في البرلمان التركي السيد أحمد ترك، طلب من خلالها تكاتف الجهود مع الأثور و السريان في سوريا للوصول بسوريا إلى بر الأمان.

كلمة الحزب الاشتراكي الفرنسي الحاكم ألقاها د . آلان آمونه.

كلمة المنظمة الآشورية الديمقراطية ألقتها السيدة ليندا، حيث توقفت على الأسباب الحقيقية التي أدت إلى إندلاع الثورة السورية، و سبل الخروج من الأزمة الراهنة.

كلمة المجلس الوطني الكوردي ألقاها الأستاذ أحمد سليمان الناطق الرسمي للهيئة الكوردية العليا و عضو المكتب السياسي للحزب الديمقراطي التقدمي الكوردي في سوريا، والذي توقف على دور الشعب الكوردي و حركته السياسية في السورية السلمية، و ثمن عدم تلطخ الأيادي الكوردية بدماء الشعب السوري، و دعا إلى الحفاظ على كيان الهيئة الكوردية العليا و ترسيخ دورها في الشارع الكوردي بغية الوصول إلى وحدة كوردية شاملة، كما و ذكر أن النظام السوري لا يزال موجوداً في المناطق الكوردية ولم ينسحب منها، إلا أن دوره في إدارة المناطق الكوردية أصبح معدوماً، ودعا إلى الحفاظ على المصلحة الكوردية، وعدم الإنجرار وراء المصالح الحزبوية الضيقة.

كلمة مؤتمر الشعب الكوردستاني ألقاها السيد رمزي كارتال رئيس المؤتمر والذي توقف على دعوة مؤتمر الشعب الكوردستاني إلى هذا اللقاء التشاوري الموسع وذلك للوصول إلى مقترحات تصب في مصلحة الشعب الكوردي في غرب كوردستان، وشرح موقف حركة التحرر الكوردستانية من الأزمة السورية و مشاركتها في تشكيل الهيئة الكوردية العليا في هولير، وأكد على دعم حركة التحرر الكوردستانية لمطالب الشعب الكوردي في غرب كوردستان، وطالب بالحفاظ على كيان الهيئة الكوردية العليا لتكون أساساً لتوحيد الصف الكوردي.

كلمة حزب يكيتي الكوردي ألقاها الدكتور سعدالدين ملا، والذي طالب الحركة الوطنية الكوردية بضرورة الحفاظ على وحدة الصف تحت راية الهيئة الكوردية العليا، و عدم الإنجرار وراء المخططات الدولية الداعية إلى الإقتتال الكوردي الكوردي، و إستخدام الحركة السياسية الكوردية كوقود لإشعال هذه الفتنة، و طالب بالحفاظ على الشكل الديمقراطي، و طالب أيضاً قيادة الهيئة العليا بالوقوف أمام مسؤولياتها الأخلاقية تجاه الشعب الكوردي في غرب كوردستان، وبضرورة الإلتقاء بالشارع الكوردي ليكون راضياً عنها و يحتضنها.

كلمة حركة التغيير ( كوران ) ألقاها ممثل الحركة الأستاذ كاوا حسن، توقف من خلال كلمة الحركة على دور الديمقراطية في الإطاحة بالدكتاتوريات، و ثمن دور الديمقراطية في تشكيل الأنظمة بعد الإطاحة بالدكتاتوريات، و طالب بالحفاظ على حقوق الإنسان و الدفاع عنها في سوريا المستقبل.

كلمة حزب الاتحاد القومي الديمقراطي الكوردستاني ألقاها السكرتير الأول للحزب السيد غفور مخموري، والذي طالب فرنسا بمساعدة و مساندة الشعب الكوردي في غرب كوردستان والوقوف على عواقب إتفاقية سايكس بيكو والتي لا يزال الشعب الكوردي يعاني منها، و طالب الأحزاب والمنظمات الكوردستانية بضرورة مساعدة الشعب الكوردي في غرب كوردستان، و دعى إلى الحفاظ على وحدة الصف الكوردي من خلال الهيئة الكوردية العليا.

كلمة حزب الإتحاد الديمقراطي ب ي د، ألقتها الرئيسة المشتركة لحزب الاتحاد الديمقراطي السيدة آسيا عبدالله، والتي شكرت المؤتمر الوطني الكوردستاني KNK على رعايتها للإجتماع، توقفت على دور دول الإقليم في تدخلها بالأزمة السورية، وعلى دور الـ - ب ي د- في الثورة السورية، و تشكيل الإدارة الذاتية في المناطق الكوردية، وطالبت بحل القضية الكوردية في سوريا بشكل ديمقراطي، كون الديمقراطية هي حجر الأساس لأستقرار سوريا المستقبل، وطالبت بالإعتراف الدستوري بوجود الشعب الكوردي على أرضه التاريخية في غرب كوردستان، كما و دعت المعارضة السورية بتكثيف جهودها للوصول إلى إتفاق يفضي بوقف المجازر الجماعية بحق أبناء سوريا، و طرحت السيدة آسيا عبدالله عدة قضايا أولها توحيد الصف الكوردي تحت راية الهيئة الكوردية العليا، و قضية حماية الشعب الكوردي و المناطق الكوردية، كما و رفضت أي تدخل خارجي لحماية الشعب الكوردي، مكتفية بحماية اللجان الشعبية للمناطق الكوردية، و التي لا تخضع لأية جهة سياسية، و طالبت أن تكون الهيئة الكوردية العليا هي المسؤولة عن إدارة هذه اللجان.

و توقفت ريئسة الـ - ب ي د- على الوقع الإقتضادي المزي في المناطق الكوردية، وذلك لشح المواد الأساسية، و طالبت بفتح المعابر الحدودية مع إقليم كوردستان بشكل رسمي لتمر من خلالها المعونات و المساعدات إلى الشعب الكوردي في غرب كوردستان، وطالبت بتشكيل لجنة لمتابعة هذه القضية لضرورتها العاجلة، كما وطالبت المؤتمر الوطني الكوردستاني KNK بالقيام بمبادرة جمع تبرعات على أعلى المستويات لسد حاجة الشعب الكوردي و إحتياجاته، و طابت الأحزاب الكوردستانية بضرورة دعم الشعب الكوردي إقتصادياً و معونوياً.

كلمة إتحاد البرلمانيين الكوردستانيين ألقاها السيد كريم برادوستي، و التي دعا من خلالها بضرورة توحيد الصف الكوردي و أكد على دعم إتحاد البرلمانيين الكوردستانيين للقضية الكوردية في غرب كوردستان.

كلمة PJAK إيران ألقاها رئيس PJAK السي حجي آمدي، و الذي طالب بدوره الدولة الفرنسية بإعادة النظر في سياساتها الخاصة بالشعب الكوردي، ورفع الظلم عنه، و طالب الحركة السياسية الكوردية بضرورة وحدة الصف للوقوف في وجه المخططات الداعية إلى ( لوزان ) جديد على الشعب الكوردي، و ربط تحرير الشعب الكوردي بتحرير الشرق الأوسط من الدكتاتوريات المتسلطة عليها.

كلمة المنظمات الأرمنية ألقاها السيد آرمناك أبراميان، و الذي توقف على مشاركة الأرمن في الثورة السورية، وطالب بوقف هدر دماء الأرمن والتي سالت قبل ما يُقارب من قرن، و لا تزال مستمرة حتى القرن الحادي و العشرين، و آخرها كان في دير الزور على خلفية مشاركة الأرمن في الثورة، و حفاظهم على وجودهم القومي في سوريا.

كلمة رئيس أساقفة حلب للسريان الآرثوذكس المطران مار غريغوريوس يوحنا إبراهيم، ألقيت عبر رسالة أرسلها المطران مار غريغوريوس يوحنا إبراهيم، والذي أبدى أسفه من عدم مقدرته تلبية الدعوة للمشاركة في الإجتماع وذلك لسوء الأوضاع الأمنية في حلب جراء قصف النظام لأحياء حلب، و ستهداف النشطاء المطالبين برحيل النظام.
ودعى المطران من خلال رسالته إلى السلام في سوريا و الشرق الأوسط، و إلى توحيد صف المعارضة للوصول بسوريا إلى بر الأمان.

كلمة الإتحاد الوطني الكوردستاني ألقاها السيد برزان فرج ممثل الحزب في فرنسا، دعى من خلاها إلى المزيد من الدعم للشعب الكوردي في غرب كوردستان و إلى ضرورة المحافظة على إتفاقية هولير و الحفاظ على كيان الهيئة الكوردية العليا.

كلمة حزب كادحي كوردستان.

كما و ألقى الدكتور مرشد الخزنوي كلمة إنتقد من خلالها كلمات أعضاء الهيئة الكوردية العليا و الأحزاب الكوردية و التي شرحت الواقع الكوردي مغايراً للواقع، بإعتبارهم لم يتوقفوا في كلماتهم على أوجاع الشارع الكوردي، و إعتبر الخزنوي تشكيل الهيئة الكوردية العليا على أساس غير سليم جعل منها إتحاداً إعرج لا يمكنه أن يلبي طموح الشعب الكوردي في غرب كوردستان، و إعتبر أن هذه الوحدة التي تشكلت بعد 18 شهراً من إندلاع الثورة السورية على أساس غير متزن لا يخدم الشعب الكوردي.

وإعتبر الشيخ الخزنوي أن الأحزاب الكوردية لا تقوم بواجبها، وطالبها بتحمل مسؤولياتها التاريخية.

كما و ألقيت عدة كلمات أخرى لمنظمات و أحزاب كوردية و كوردستانية.

وفي ختام المؤتمر تم تشكيل لجنة لمتابعة أليات الدعم و المساعدة الواجب تقديمها للشعب الكوردي في غرب كوردستان.

كميا كوردا ـ خاص

http://www.gemyakurdan.net/nuche/nuche-navmale/item/3194

 

 

لاشك ان الحزب الشيوعي هو اعرق الاحزاب العراقية حاليا , ويعود الفضل له وللأحزاب الديمقراطية الوطنية في زيادة وعي الشعب وتعميق احساسه الوطني , ليس عن طريق صلابة نضالهم وما قدموه من شهداء فقط , بل وعن طريق ثقافتهم .  فالشيوعيين يتمتعون على مر تاريخهم بأكبر الامكانيات الثقافية بين جميع الاحزاب العراقية , وهذا ليس انتقاصا من باقي الاحزاب الوطنية الاخرى , بل هو تأكيد حقيقة ثقافية يعرفها العراقيون جميعا . وكان من بينها معرفة المصطلحات ومدلولاتها , والفرق بين حجم المصطلحات والمفاهيم التي تقع في نفس الاتجاه , مثل الفرق بين البلاغ والبيان اللذان يقصدان الاعلام او التبليغ .

 

البلاغ تعني ابلاغ الناس بانه جرت الفعالية الفلانية , يذكر فيه التاريخ ومكان الفعالية واهم العناوين التي تمت مناقشتها , اي مختصر لا يشرح تفاصيل العناوين , وفي بعض الاحيان يمهد لإعلان البيان او الوثائق الاخرى . اما البيان فهو اعلان وجهة نظر ( موقف ) الشخص او الجهة السياسية او الحكومية في حدث او احداث معينة , ويكون تفصيلي وفيه بعض التحليلات التي دعت الى اتخاذ الموقف . والبلاغ الاخير الصادر عن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيوعي المنشور في موقع " الناس " , رغم انه اكبر من بيان يتحدث عن بؤس الاشهر الاخيرة التي مثلت الفشل الكامل للعملية السياسية , وما احتوته من صراعات داخلية , اضافة لوجهة نظر الحزب في هذا التدهور , وأمله بتفعيل االفعاليات الشعبية ومنظمات المجتمع المدني للضغط على الحكومة  , اضافة لضغط الامم المتحدة والمنظمات الدولية الاخرى .

 

كل من عمل في الحزب الشيوعي او كان قريبا منه  يعرف ان تحليلاته السياسية لا تقتصر على تحليل الوضع الداخلي فقط , وانما تحليل شامل للوضع الداخلي والعربي والدولي . وإذا كانت التحليلات السابقة مرتبطة بصراع طرفي الحرب الباردة الاتحاد السوفيتي وكتلة الدول الاشتراكية من جهة وأميركا والدول الغربية من جهة أخرى, وكان بالإمكان في تلك المرحلة تقدير التوجهات لأغلب الحركات السياسية من خلال موازين القوى التي تحدث فيها , فاليوم انفردت اميركا والرأسمالية الغربية في فرض ارادتها على توجهات الحكومات والشعوب قدر الامكان. العراق احد المناطق الهشة التي جرى احتلالها من قبل الامريكان , وحيكت فيه عملية سياسية من احزاب وأشخاص لم يكن اغلبهم يحلم في يوم من الايام بهذه السلطة , وسقط اغلبهم في مستنقع الفساد واللصوصية بعد ان تجردوا من ادعاءاتهم الوطنية ودماء شهداء احزابهم . وتحول العراق الى ساحة صراع بين المشروع القومي الايراني المتلبس بالطائفية الشيعية وبين المشروع العولمي الامريكي , وتحولت اغلب الطبقة السياسية العراقية المسيطرة على الاوضاع الى وكلاء للطرفين المتنازعين . والبلاغ على طوله لا يحتوي الا على سبعة اسطر فقط تحت عنوان " تدخلات دول الجوار " , الاربعة الاولى منها تقول وكان الحكومة العراقية مؤسسة وطنية متماسكة : " وفيما اشتدت الخلافات بين اطراف العملية السياسية المشاركين في السلطة , وامتدت لتشمل المواقف بشان السياسة الخارجية للعراق والعلاقات مع دول الجوار , ازدادت التدخلات السافرة لهذه الدول في شؤون بلادنا , وشكل بعضها خرقا صارخا لسيادة العراق , ولم تقابل هذه التدخلات على الدوام بنفس الرفض والحزم المطلوبين من قبل الحكومة , تعزيزا وتأكيدا لمبادئ وأسس علاقات حسن الجوار والاحترام المتبادل لسيادة كل بلد واستقلاله ".  والثلاثة اسطر الباقية لا علاقة لها بالتدخل الخارجي , او لتأثير المشاريع السياسية الكبرى في المنطقة على وضعنا الداخلي .

 

الحزب الشيوعي والديمقراطيون عموما يدركون حقيقة ما وصلت اليه الطبقة السياسية المتنفذة , ويدركون ايضا ان تضافر جهود هؤلاء الوكلاء  مع اسيادهم الامريكان والإيرانيين في تجريد الجماهير العراقية من امكانية نهوضها , وذلك عن طريق استخدام كل الوسائل لإضعاف الشعور بوحدة المصلحة الوطنية المشتركة , وابقاء هذه الجماهير في ظلال التعصب الطائفي والقومي , وهو ابرز الصعوبات التي تواجه المعنيين  في استنهاض المشروع الوطني . ان ما يجري من انحدار وتلاعب بمقدرات الشعب والوطن , والسير في طريق تخسيس العملية السياسية هي النتيجة الحتمية لنجاح هذا التضافر بين المشروعين والوكلاء , وهو النقطة الوحيدة التي يتفق فيها ويتعاون عليها المشروعين المتصارعين .

 

ليس بالضرورة ان يتفق الحزب مع هذه النظرة , فللحزب سياسته وتوجهه ازاء العملية السياسية , ويدخل في سياسته الدفاع عن كل ما ثبت واقر في الدستور وباقي اللوائح السياسية من مواد ومرتكزات ديمقراطية . ولكن الملفت ان يصدر البلاغ بهذا الطول دون الاشارة الى الصراع الخارجي الذي فتك بالمشروع الوطني بعد ان اوصله صدام الى الحضيض , والانحدار الذي شخصه البلاغ هو نتيجة محكمة لهذا الصراع , رغم ان البلاغ ذكر ان الكثير من الاطراف السياسية تتأثر بالإرادات الاجنبية . وفي الوقت الذي يصل الصراع في سورية الى ذروته , وما تعني هذه الذروة بعد ان دخلت جميع الاطراف الدولية على خطها من احداث وتغيرات في المنطقة , وفي توزع جديد لموازين القوى , وما سيتبع ذلك من فرض خرائط سياسية جديدة على شعوب المنطقة من قبل اصحاب المشاريع الكبرى . والعراق في هشاشته هو اول الساحات التي ستشتد حدة الصراع فيه . وكنا نأمل ان نرى استشراف او توقع واستعداد لما تأتي به الايام القادمة .  

 

الأربعاء, 17 تشرين1/أكتوير 2012 21:39

برلمان حزب البارزاني في اربيل

صوت كوردستان:  الصورة أعلاه هي لجدار من الجدران الدخلية لبرلمان أقليم كوردستان، على هذا الجدار كتب اسم الحزب الديمقراطي الكوردستاني  و شعار يعيش البارتي و البارزاني . هذا اضافة الى  توسط صورة كبيرة للقائد مصطفى البارزاني الذي كان رئيسا للحزب الديمقراطي الكوردستاني و والد للرئيس الحالي للحزب.  هذة الشعارات من الممكن كتابتها على جدران المقرات الحزبية أما على جدران البرلمان الداخلية فأنه دليل على أحتلال البرلمان من قبل جهة حزبية و في هذة الحالة حزب البارزاني. يذكر أن القوة التي تحمي البرلمان هي (قوة الزيرفاني) التابعة للحزب الديمقراطي الكوردستاني. فأذا كان البرلمان محتلا حزبيا فكيف هي المؤسسات الاخرى في الاقليم.

الصورة نشرها موقع لفين





حذر الرئيس التنفيذي لحزب العمال الكردستاني مراد كارايلان، تركيا من انتقام عنيف على أراضيها إذا ما هاجمت الأكراد السوريين، حسبما صرح لجريدة التايم السويسرية في حوار له معها.
وقال كارايلان، اليوم الأربعاء، أن حزب العمال الكردستاني يحمي تطلعات كل السوريين ويوفر الدعم للأكراد السوريين، وإذا ما هاجمهم الجيش التركي، فأن الحزب سيرد على ذلك بأعمال انتقامية عنيفة داخل تركيا.
جدير بالذكر أن حزب العمال الكردستاني يصنف ضمن قوائم المنظمات الإرهابية لدى الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وتركيا.

nawa

قال نائب الامين العام للاتحاد الوطني الكردستاني برهم صالح، أن الكرد لا يخشون من قوة السلاح بل العقلية التي تتحكم بهذا السلاح.
جاء ذلك خلال لقائه في مقر المكتب السياسي للحزب في مدينة السليمانية بكوكبة من المثقفين والادباء والمحللين السياسيين والنقاد ومدراء اقسام واساتذة الجامعات العراقية، في ندوة موسعة شاملة، تناول فيها مجمل الاوضاع العراقية وضرورة رص الصفوف لأجل العراق والشعب العراقي بكل ألوانه واطيافه واتجاهاته.
وذكر بيان للاتحاد الوطني الاربعاء: ان صالح القى كلمة قيم فيها الاوضاع السياسية في العراق وان يعمل الجميع على علاجها وحصرها خوفاً من ان تنشر بين صفوف المجتمع وعند ذلك تكون خطورتها اكبر على العراق.

nawa

نظرة انسانية متطورة في التسامح ومنابع اللاتسامح
ان كتاب المفكر والباحث القدير ماجد الغرباوي ( التسامح ومنابع اللاتسامح - فرص التعايش بين الاديان والثقافات - ) يعد انجاز فكري متألق ورائع ومتكامل من حيث الطرح
ومناقشة المواضيع والقضايا الحساسة ذات الشان الخطير والحيوي برؤية انسانية متطورة , ويتسم الكتاب بالتناول العلمي والدقة المتناهية والطرح الموضوعي بعيدا عن التحيز
والتحريف . ولهذا يعتبر الكتاب معين فكري وثقافي لكل قارئ او مثقف او متابع
ان تعايش المجتمع وتطوره وازدهاره في المجالات الفكرية والثقافية , لابد ان يكون هناك اعتراف بالحقوق المتكافئة لكل شركاء المجتمع  في التكوين الاجتماعي , لابد ان
تتصدر قيم لغة الحوار والتواصل والتعايش السلمي والتسامح بكل اشكاله الاجتماعية والدينية والقومية والعرقية وتتجلى في الحرية الشخصية , وحق التعبير وحرية الاعتقاد
 وبالتالي ضمان حقوق الاخرين . واذا لم تتوفر قيم التسامح في المجتمع فان بؤر النزعات والخلافت ستطفو على السطح بموجات عنف متواصلة وستكون نتائجها المروعة
على الحياة العامة وبالتالي ستخنق وتقتل مناحي بوادر التعايش , وهذه تخالف تعاليم الدين التي تؤكد وتدعو الى المحبة والتعاون والاخاء والسلام , وهنا ياتي دور الموعظ الحسنة
 ورجال الفكر والثقافة بتحصين العقل والفكر من شرور التعصب والشوفينية والعنصرية والارتكاز على القيم التي ترفض الحقد والكراهية والفرقة والفتنة بين افراد المجتمع الواحد
 ولا يمكن ان تسود قيم التسامح إلا اذا كان ( التسامح يقوم على سلسلة فكرية وثقافية يخضع لها الفرد والمجتمع , كي يعمل بشكل صحيح ومؤثر ) وبهذه الصورة تنحصر مساحات
التشدد والتعصب واللاتسامح والعنف من مواقف سياسية واجتماعية تقضي دائما الى تأزيم العلاقات ثم الدخول في متاهات الحروب والعداء)وبهذا التصورالرائع  الذي يتسم بالتطور  )
الفكري الناضج وهذا ليس غريبا عن الباحث ,ويعطي صورة كاملة لمنابع العنف والتعصب والاخطار التي تحيط بالمجتمع , والتي تهدد منابع التسامح وتدخل المجتمع في دوامة العنف
والنزعات الداخلية . لذا فان منافع التسامح تجعل ( الانسان ان يكون متسامحا وهو يعلم بضعفه وكثرة اخطائه , ليس معصوما في سلوكه واعماله ) والحالة العراقية موجودة بكل
تفاصيلها المعقدة والمتشابكة وما تحمله من موروثات ثقافية وفكرية يستعرضها الباحث بكل واقعية وموضوعية . لذا فان طريق التسامح هو ( احدى القيم التي يعتمدها المجتمع
للخروج من ازمة الصراع الديني والسياسي على اساس التكافئ في الحقوق السياسية والعقيدة . بعيدا عن الاقصاء والتهميش ) ويشير الكاتب الى مفهوم التسامح ودلالاته بمعناه
الواسع , بحيث لا ينزلق الى مفاهيم تؤدي الى الاذلال او الخضوع للامر الواقع او المهادنة والخوف فيضطر الى التنازل عن حقه او القبول في شريعة الباطل والسكوت عن شريعة
الحق او التساهل او غض الطرف بل ( يراد بالتسامح اصطلاحا . موقفا ايجابيا متفهما من العقائد والافكار , يسمح بتعايش الرؤى والاتجاهات المختلفة بعيدا عن الاحتراب 
والاقصاء ) وحق التعبير لا يعني احتكار الحقيقة لان ( الحقيقة وجودا نسبيا لدى جميع الافراد , ولا مبرر حينئذ لدعوى احتكارها والتفرد بها ) وبهذا المفهوم يكون التعايش والقبول
بالاخر وتفاعل المضامين المتقاربة , والتي تسمح باعادة النظر في موروث عاداتنا وتقاليدنا والموروث الثقافي والفكري . وتكون هذه المراجعة مفيدة تصب في فض التراب
والغبارعن الافكار الدخيلة عندها سيتضح بان ( مفاهيم التسامح ليست غريبة في روحها عن اصول ديننا وعقيدتنا, وانما اقصها القراءات الاحادية والفهم المتحيز للدين )بهذا الفهم
العميق يقودنا الى المصارحة والمكاشفة من اجل تطوير منابع تفكيرنا نحو الابعد والدخول في ( مرحلة الحداثة الحقيقية وليست حداثة شكلية كما هو الحال لكثير من البلدان
الاسلامية ) ويقودنا الكاتب الى حقيقة ناصعة من التسامح ودور الافراد منه , هل يوافقون عن الرأي المعاكس او المخالف ؟ وهل يقبلونه ام يرفضونه  , هل يكون التعنت او الرضوخ
حلا واقعيا ,, بل لهذا ولا ذاك وانما ( التسامح يعني اعترافا بالاخر والتعايش معه على اساس حرية العقيدة وحرية التعبير ) ويعطي الباحث مفاهيم لغوية مبسطة للتسامح وهي
مغايرة لمفاهيم التعصب التي تصر على ان ( التعصب هو رفض الاخر وسلب حق الاعتقاد وحق التعبير عن رأيه ) وهنا تكمن اهمية التسامح الديني والسياسي والاجتماعي ودورها
في الحياة العامة , وما احوج عراقنا اليوم الى هذه المبادئ السامية وهي نقيضة ومعاكسة لمضامين الشوفينية او العنصرية والتعصب ومنابع اللاتسامح , ويدخل الكاتب في كل
زواغير وزوايا وما تشمل من موروث ثقافي وفكري وديني وسياسي . والمنابع التي تفضي الى التعصب و البؤر التي تعشعش فيه وتلعب دو ر المخرب في المجتمع و ما ( تولد
التعصب بانواعه الثلاث - الديني والقبلي والسياسي - ) وماينتج منهم تبعيات ضارة . ويحدد الكاتب بؤراللاتسامح في خمسة محطات او مناطق وهي؛
1 - منطق العنف : وهو سمة المجتمعات غير المتحضرة والتي ترفض الاحتكام الى القانون  ( وترتكز للعنف في تقرير مصيرها وانتزاع حقوقها وتسوية خلافاتها ) وان قيم العنف
تتأثرمن قيم القبيلة والعشيرة في ممارسة العنف , واستخدام القوة  لاثبات لمنطق الشجاعة والرجولة او اسلوب ( التسوية الخلافات وتصفية الحسابات بما في ذلك الحكومات والانظمة
       السياسية غير الشرعية ) وهذه صفة عامة للحكومات الاستبدادية في الايغال في وسائل العنف وفرض سطوتها بالقوة , واستخدام التعصب لها وسيلة لتأجيج دواعي العنف , وبراز
سياسة اللاتسامح كمنهج سياسي وهي تتخلى عن مفاهيم السلام والعدل والتعايش السلمي داخل المجتمع الواحد
2 - المنطق الثاني لبؤر اللاتسامح هو الولاء القبلي : ان العشيرة او القبيلة تلعب دور فعال في المجتمع , قد يكون هذا الدور في بعض الاحيان خطير , اذا تقاطع بين ولاء للقبيلة
والولاء للشعب او الوطن , ومدى قوة هذا التأثير على هوية الوطن , اي بمعنى لمن ينحاز أو لمن تكون الكلمة الاولى . هل تكون للقبيلة ؟ ام للشعب ؟ وهل يطبق شريعة القبيلة
ام شريعة الدولة ؟ وهذا يعتمد في الدرجة الاولى الى الوعي الثقافي والفكري وهي ( تشكل القيمة الاجتماعية للفرد لا على اساس انتمائه القبلي , وانما على اساس انساني ,فهو
انسان قبل كل شيء ) وانحياز الى قانون الدولة , لا يعني اتخاذ موقف عدائي من القبيلة او العشيرة بل ( توظيف قيم العشيرة لصالح الشعب وخدمة للوطن ) وبهذا يمتلك النظرة
   الصائبة بالتخلي من التعصب القبلي على حساب المصالح العامة للوطن
 3 - المنطق الثالث سلطة القيم : او علاقة الفرد بالقيم وما تتمثل من مكانة بالنسبة اليه وما تتشكل من بعد اجتماعي مرتبط بقيم التسامح او بقيم التعصب باعتبار ( ان اغلب القيم
الاجتماعية قيم مصطنعة فرضتها مصالح النخبة الثقافية والاجتماعية ) وتتصف مجتمعاتنا او المجتمعات الشرقية بصفة عامة بانها ( مجتمعات ذكورية يتمتع الرجل بصلاحيات
واسعة في مقابل تهميش المرأة وتحقيرها , وتلغي وجودها ) وما تعانيه المرأة من خلال هيمنة النظام الابوي
4 - البؤرة الرابعة لمنابع اللاتسامح هو الاستبداد السياسي : والذي يعتبر العدو اللدود وخصما شرسا لقيم التسامح , وتكمن صفات هذا الاستبداد في ( عدم الاعتراف بالحقوق السياسية
للاخرين , التي منها حقه في ممارسة السلطة ) ويركز النظام المستبد او الحاكم المستبد في ( سلطاته الواسعة , وامتيازاته المتعددة , خطوطا حمراء يمنع تخطيها او القفزعليها ) وهذا
ما قاست وعانت من الشعوب وخاصة الشعب العراقي من ظلم وجور وقهر وتعسف كأن ( قدر الشعوب الاسلامية ان تبقى مسلوبة الارادة وعاجزة , قاصرة وغير قادرة على
 ادارة نفسها ) او الانسلاخ الى رحاب الحرية والكرامة
5 - البؤرة الخامسة من قيم اللاتسامح هو التطرف الديني : الذي يعتبر احد اخطر منابع ( اللاتسامح لتلبيسه ببعد شرعي وتوظيفه للنص الديني ) ويؤكد الباحث القدير على مسألة
جوهرية في غاية الدقة والخطورة وهي ( ليس غريبا ان يكون اكثر المتطرفين الدينين ممن لم تسعفهم كفائتهم العلمية والثقافية في ادراك الحقيقة ) وحقيقة التطرف الديني تكمن
بانه ( لا يعدو كونه قراءة مجتزئة للنصوص ) وكذلك هو ( ازمة التطرف في بساطة الوعي وضحالته واختلاله , وعدم القدرة على فقه النص ) وبالتحليل العلمي والفكري المبسط
يستعرض الباحث نماذج من هذا التطرف واساليبه في تؤيل النصوص الدينية , واشاعة شريعة اباحة  الدم وقتل الابرياء حتى بات للرأي العام والعالمي بان ( الاسلامي يساوي
الارهابي , والارهابي يساوي الاسلامي ) ويتناول الكاتب الظواهر الخطيرة التي برزت على المسرح السياسي في السنوات الاخيرة وهي ظاهرة الفتاوى بشكل واسع  والتي
هي ( تعتبرفتاوى التكفير وخطب التحريض وليدة فكر ظلامي متطرف وقراءات احادية للنصوص الدينية .- القرأن والسنة
وفي مقالة اخرى تتناول قيم التسامح

"هيزان"

قلنا سابقاً. إن هذه اللوحة موضوعها "هيزان. في هذه اللوحة بستاني يفلح أرض كرومه. وقد رفع ثوبه إلى حزامه على رأسه قلنسوة صغيرة.. ووسع ما بين قائمتيه منتصباً.. وهذه الهيئة برهان على نشاط البستاني ومهارته.. تجري ساقية ماء بجانب البستان. وفي آخر اللوحة يبدو فارس على رأسه قلنسوة ضخمة يعلوها "كبكوب". يلبس ثوباً قصيراً ومعطفاً دون أكمام وسراويل فضفاضة.. ربما كان هذا الفارس الأمير حسن بن الملك خليل، فقد كان حين تدوين الـ "شرف نامه" أميراً على هيزان. يُرى خلفه راكب على بغلة بيضاء وعلى رأسه قلنسوة بيضاء كبيرة غرز فيها ريش طائر، يبدو شعره خارجاً من تحت القلنسوة، ملابسه شبيهة بملابس الفارس الذي يتقدمه.. وقد رسم الفنان عيون أكثر الأشخاص مستديرة مكتنزة كعيون النساء.. عينا هذا الفارس أيضاً مستديرتان ولحميتان حيث هما شبيهتان بأحداق النساء. ربما كان هذا الشخص زوجة أمير "هيزان". لأن امتطاء النساء البغال يكون أهون وأكثر راحة من امتطاء الأحصنة والأفراس.. يظهر إلى جانب الفارس شيء طويل قد يكون رمحاً نُكس رأسه على جلة البغلة... يتقدم الراكبة شخصان راجلان.. أحدهما ذو لحية كثة وسبال مفتول. اللحية والسبال أسودان.. قوي البنية. أما الآخر ففتى بدين أمرد "دون شوارب" ربما كان خادم الأمير.. صاحب اللحية يتناول مضرباً "كاشو- أداة لضرب الكرة-.. تتقدم نحوه امرأة.. يظهر مضرب آخر "كاشو" خلف المرأة... ربما كان المضرب بيد شخص آخر لم يظهر جسمه في اللوحة. وقد يكون حضور هؤلاء الأشخاص بقصد ممارسة اللعب بـ "الكاشو" (من ضروب الرياضة القديمة).

إنّ هذا اللعب أو هذه الرياضة أُشِيرَ إليها في اللوحة الرابعة أيضاً، وتؤدي بواسطة عصا طويلة يطلق عليها اسم "كاشو" تضرب بها الكرة وتكون الكرة من الخشب... أو من الصوف "اللباد".. وعندما كنا صغاراً كنا نتخذ الكرة من الحجر.

إن هذا المضرب أي "الكاشو" عصا معقوفة الرأس أو يتخذ من عصوين أحداهما أطول من الأخرى. تثبت الطويلة على القصيرة، والرسم الظاهر في اللوحة هو رسم للنوع الثاني أي من قطعتين كما في الـ"شرف نامه" وهذه الرياضة تدعى في اللغة العربية "الكرة والصولجان".

يقول المؤرخ الكبير جرجي زيدان صاحب كتاب التمدن الإسلامي: "ولقد اقتبس العباسيون هذه الرياضة في أيام هارون الرشيد من الفرس.(43)

يتحدث "شرف خان" في الصفحة /148/ من كتابه الـ"شرف نامه" عن مباهج والده ومسراته قائلاً: "في تلك الأيام كان الفتيان في كردستان يمارسون لعبة "الكرة والصولجان" (الكاشو) الشعبية".

توجد في "بدليس" ساحة تدعى الآن: "كوك ميدان" أي ساحة الكرة حيث توجد فيها مدرسة "شرف خان" "الإخلاصية" وقباب بعض أمراء بدليس، وقد أطلق عليها هذا الاسم لأنها كانت مسرحاً لهذه الرياضة.

في أسفل "برجا بلك" ساحة أكثر اتساعاً تقع خلف سور "جزيرة بوتان" فيها ضريحا "مم و زين". كانت في أيام أمراء "بوتان" كانت ملعباً للكرة والصولجان ورمي الرماح. وقد ورد اسم هذه الساحة أو هذا الميدان في شعر الشاعر الكردي الكبير أحمد خاني في أحد مقاطع شعره في ملحمته الشهيرة "مم وزين"، كما تحدث عن أمكنة أخرى حول مدينة الـ"جزيرة" مثل: "وستان" و "نيركز" و "سقلاني مما".(44)

وقد تحدث "أوليا جلبي" الذي زار "بدليس" وأقام فيها أربعة عشر يوماً، عن لعبة أو رياضة "الكرة والصولجان" التي كانت تمارس هناك- بإسهاب. يقول أوليا جلبي في هذا الموضوع: يوضع صف من الحجارة في كل من طرفي الساحة "الملعب" ثم يبدأ الفرسان اللعب من الطرفين وهم يعدون بالمئات.. الكرة مصنوعة من الخشب وهي بحجم رأس الإنسان والمضرب "الكاشو" رأسه كروي مطلي بالأصفر.(45). وهذا النوع ليس له وجود في اللوحة. كما أشار الشاعر أحمد خاني إلى هذه الرياضة في كتابه: "مم و زين".

Her çar serî deme wekê go   

Çewganî îrade tawî qaşo (46)

في ذلك العهد عندما كانت هذه الرياضة شائعة في كردستان كان الفرسان ينافسون الفرسان في اللعب، وكان المشاة أو الراجلون يبارون أمثالهم. كان الفريقان يتقابلان يحاول كل فريق الاستيلاء على الكرة.. كان ثلاثون أو أربعون فارساً من مدينة "كوي" يخرجون إلى الصيد فكانوا في أثناء ذهابهم أو إيابهم يمارسون رياضة "الكاشو". أو يتسابقون على متون الخيول. وكانوا يصطحبون الزمارين والطبالين.. وقد كان: عزي زينل جاويش بارعاً في العزف في المزمار، وكان حمو عبو طبالاً ماهراً، وكانت خيولهم مدربة على الاستجابة للألحان الموسيقية عند السير أو الحركة.(47).

وحتى الآن مازال الصغار في القرى يزاولون هذه الرياضة. ويجب أن لا ننسى أن هذه الرياضة كانت موجودة في عهد الدولة المغولية ولها رسوم في مخطوطة كتاب "منافع الحيوان"  لابن يختيشوع... والنسخة الأصلية محفوظة في مكتبة: "مورغان" تحت الرقم /500/ والنسخة المقتبسة منها موجودة في حوزتي. غير الجزء القصير من خشب "الكاشو" معقوف لدى المغول ومستقيم لدى الأكراد.

في اللوحة امرأة على رأسها قلنسوة بيضاء رقيقة. تقف امرأة وراء نافذة دار تنظر إلى الناس.. الدار مؤلفة من ثلاثة طوابق.. الطابق السفلي مشيّد من الحجر المزخرف والطابق الآخر من القرميد الأحمر... توجد نافذتان متشابكتان تمثلان "المنور" أو النافذة الشمسية في الطابق الثالث... وهذا النوع من النوافذ نادر الوجود في كردستان... وهذه النوافذ صالحة لاختباء المرأة خلفها بحيث تستطيع رؤية الآخرين في الخارج وهم لا يرونها.. وهذه النوافذ في بغداد كثيرة جداً... وهي في بيوت كركوك وكوي سنجق القديمة مبنية من الجير أو الجص وليس من الخشب، ونوافذ السليمانية فاخرة جداً... وفي اللوحة تظهر بيوت أخرى مشيدة من القرميد الأحمر.

إلى جانب هذه الدار المبنية من ثلاثة طوابق يبدو منزل. فإذا كان منزلاً فهو من غير حوش، ومنازل ذلك العهد لم تكن دون "أحواش" وقد يسع المرء أن يقول: إنّ ذاك الذي يبدو كمنزل ليس سوى فسطاط مصنوع من قماش اسود.. ولكننا لا ندري على وجه الدقة هل هو خيمة صغيرة أم لا؟.

عرضت هذه الصورة على مجموعة من المهندسين والمعماريين ولكن الأمر ظل مجهولاً ولم تتفق الآراء.

تصلنا بين الفينة و الاخرى رسائل تطلب منا أن لا ننشر المقالات و التعليقات التي يدافع فيها أصحابها عن حزب البارزاني  أو حزب الطالباني. و على العكس من ذلك فأن بعض  الموالين لحزب البارزاني يتهموننا بالتحول الى أبواق لاعداء كوردستان و للمالكي بسبب نشرنا للمقالات و المواضيع الساخرة حول قادتهم. كما  أنه بمجرد أن ننشر مقالة تنتقد الاسلام حتى نرى بعض الاسلاميين يتهموننا بمعادات  دينهم و رسولهم، و على النقيض من ذلك بمجر نشر مقالة أسلامية يتهمنا بعض المعادين لله و للاسلام و الانبياء بالرضوخ للاسلاميين. و لكي يكون الجميع على بينه من السياسة الاعلامية لصوت كوردستان ننشر التالي:

أن أسم الموقع هو صوت كوردستان و ليس صوت المعارضة  أو صوت فئة دون أخرى و هذا يعني بأن صوت كوردستان يحاول ايصال صوت كل الكوردستانيين الى بعضهم البعض و الى اللذين لديهم المام باللغة العربية  في كافة أنحاء العالم. و عندما نقول صوت الكوردستانيين لا نعني فقط الكورد بل كل القوميات التي تعيش في كوردستان و جميع الاديان المتواجدة في كوردستان. و كما قلنا فأننا نحاول أن نكون صوت الجميع و لكن هذا يحدده القراء و الكتاب و المثقفون الكوردستانيون و هذا يعني ايضا بأننا لا نريد أن نتحدث نيابة عن الاخرين فصوت كوردستان يحررهها كتابها و متصفحوها.

ما تقوم به صوت كوردستان هو فتح باب الحريات الديمقراطية و حرية التعبير عن الرأي. ليس هناك أعلام رسمي أو غير رسمي في كوردستان يستطيع فيه الماركسي و الديمقراطي و الليبرالي و الراديكالي  و المسلم و المسيحي و الازدي و الاتايستي و جميع الافكار الاخرى مكانها في الايصال و التحاور مع باقي أبناء كوردستان و أصدقاء الشعب الكوردستاني.

عندما تنشر صوت كوردستان الانتقادات  و المقالات الساخرة ضد البارزاني و حزبة و ضد الطالباني و حزبة فأنه من الطبيعي أن نعطيهم الحق في الرد و التعبير عن اراءهم و ألا بماذا سنختلف عنهم و عن الاعلام الدكتاتوري؟ حرية التعبير عن الرأي تعني أعطاء المنتقد و الاخر حق الرد و التعبير عن رأية.

أنه حزب البارزاني بالدرجة الاولى و حزب الطالباني بدرجة أقل لا يسمحان بنشر اي رأي يخالف أراء رؤسائهم و أحزابهم.. و الاحزاب الاسلامية  لا تسمح بنشر أية مقالة تتعرض الى الله و النبي و بقية رجال الدين. أما صوت كوردستان فأنها هي التي تبحث عن الرأي الاخر في حالة عدم وجودة.

أننا لم و لن نكون صوت الطغات و الدكتاتوريين و لن تخيفنا التهديدات المبطنة منها و المكشوفة و لكننا  سنقوم على الدوام بنقل رأي الاطياف الكوردستانية  بكل حرية. على الرغم من أن الحزب الحاكم في اقليم كوردستان و ابن الرئيس نفسة كان قبل حوالي شهر من الان  بصدد تقديم صوت كوردستان الى المحاكمة بسبب نشرها لخبر من مصدر معروف و علني يتطرف فيها لخسارة منصور البارزاني لمليوني دولار في أحدى مقاهي دبي و وكل منصور البارزاني لهذا الغرض محاميا بأسم بدرالدين مخلف من دبي كي يقوم برفع الدعوى القانونية ضد صوت كوردستان.

نقول على الرغم من ذلك فأن صوت كوردستان سوف لن تمارس الرقابة على الافكار و سوف تستمر في مهنيتها غير مكترثة بالدكتاتوريين و الذين يطالبون بخنق الصوت الاخر.

أن صوت كوردستان ملتزمة بميثاق شرف الصحافة الكوردستاني الذي وضعة هشام عقراوي قبل حوالي 6 سنوات و التي تعتمد على المعايير العالمية للحرية و ليس معايير الشرق الاوسط و حكامها الدكتاتوريين و الذين يفكرون بطريقة رد الفعل. نحن لا ننشر فقط لاعداء الشعب الكوردستاني و الذين لا يرفقون الادلة بالتهم التي يكتبونها ضد الاشخاص.

نعم نتيجة الفساد و الدكتاتورية و السرقات في أقليم كوردستان و مساومات القادة على مصالح الشعب الكوردستاني فأن صوت كوردستان أتخذ شكل المعارضة لنظام الحكم في أقليم كوردستان و لكن هذا الشئ فرضته طريقة عمل الحكومة و ليست صوت كوردستان. اننا كنا نحبذ أن  تكون صوت كوردستان صوتا موجها بالدرجة الاولى ضد أعداء و محتلي كوردستان و لكن و مع الاسف و نتيجة لكثرة أخطاء حكومة أقليم كوردستان فأن مساحة كبيرة من جهود صوت كوردستان تذهب لمحاربة الفساد الاداري و السياسي و العسكري و الاقتصادي في اقليم كوردستان. و هذا يدخل في صميم العمل الاعلامي و ليس العمل السياسي لان صوت كوردستان لا تعبر عن رأي حزب سياسي بل أنه منبر أعلامي  لكل الكوردستانيين.

مع فائق أحترامنا

 صوت كوردستان

صوت كوردستان: هناك توضيح قصير أسفل الموضوع للذين يريدون معرفة رأي صوت كوردستان بما تفضل به الاخ فرياد ابراهيم

نص الموضوع:

حذار من ان يتحول الموقع الى بوق اعلام النظام.

أقولها وبلا مقدمات ومباشرة كما هو من عادتي ، العادة التي اوقعتني احيانا في الداهيات عندما كنت لا ازال اعيش هناك...وما أدراك ما (هناك )؟

يقال ان اقرب واسهل السبل للكاتب والشاعر الى الثراء هو امتداح أمير جائر ثري ووصفه بما ليس فيه.

وهناك ومع الاسف من استفادوا من هذه المقولة او توصلوا باجتهادهم وسعيهم الشخصي الى هذه الحقيقة المرة فصاروا يستخدمون القلم والقدرة لتقديم صورة غير واقعية مشوهة عن أميرهم الثري السخي ويضعون صورا لهم حديثة (سكوب ملون) ويسجلون بريدهم الالكتروني تحت خزعبلاتهم واباطيلهم كاسهل السبل الى تحويل الدولارات على رقم الحساب الالماني او السويدي... انه لأمر مثير للشكوك وان ادعوا بانهم نزهاء صادقين ،  ولكنهم يكذبون وان حلفوا لك باغلظ الايمان.

فحزب قادر على شراء حزب اسلامي عن طريق دفع رشاوي بالمليارات تحت اسم ( التعويضات ) لقادر ومن باب اولى على ارضاء بعض النفوس الضعيفة بمئات أو بالآلاف من الدولارات..

كلامي الان موجه الى صوت كردستان

فلو كان هذا الموقع يمثل الصوت المضاد فعلا لخصص صفحاته لفضح النظام وللكتاب الذين يفضحون النظام  وسد الطريق على هؤلاء الذين هم في الأساس يمثلون جزء من منظومة أبواق النظام في الخارج . فان الموقع يقدم حاليا ومجانا مجالا وفضاء واسعا الى بروباكاندا اعلام النظام البارزاني ومن لف لفه من فاضل ميراني وكتاب معروفين لدينا ولديكم للدس والأنقضاض على العناصر المعادية للنظام. وهناك من يصدق اكاذيبهم ومفترياتهم وهنا يكمن الحجم الحقيقي لعشوائية تعامل الموقع مع المنشورات. توقعت أن يكون الموقع –وهو لسان حال شريحة واسعة من شعبي اليتيم - انتقائيا ومتفرغا لشن معركة(  ند للند) ضد أبواق النظام العشائري الفاسد الجاهل .

فإن كان فعلا موقعا للصوت الكردي الخالص المخلص لكان خلوّه من مشوبات بروباكندا النظام الباغي من أولى أولوياته.

فان هناك من البسطاء من يغترر باقوالهم وكلامهم المعسول المسموم. ألستم تعرفون -وهذا مثبت تأريخيا - ان (السذاجة) هي الصفة التي أوصلتنا الى هذا المنحدر حتى صرنا عبرة لأولي الألباب؟؟؟!!!

ونحن نرى في أنفسنا- بلا تبجح ولا تبجج ولا فخارولا تكبر- وبكل تواضع ووقار خَدَمة سَدَنة لهذا الشعب المظلوم ، نجاهد بكل ما اوتينا من قوة في سبيل تقوية جهاز المناعة والمقاومة ضد فايروس آل (طالبارزان ) الكوليرا والمرض واهمال الرعاية الصحية والقصور والمباني الشواهق الشواهد على انهم يمثلون الرأسمالية االبدائية باشع صورها حيث ينعم القلة على حساب الغالبية واعطاء صورة مشوهة خالية عن اية حقيقة الى العالم ان كردستان جنة الارض والسماوات كذبا ونفاقا وغلوا في التلاعب بمصير الشعب وخدمة ابا عن جد للدفاع للاجنبي على حساب الكردي اينما كان. وما كردستان الا (خضراء الدمن) : أخضريانع  من فوق اصفر خايس يابس من تحت. وانها (انف في الهواء واست في الماء) كما يقول المثل. ونحن قد وعينا وكبرنا وشقينا وتجرعنا السم الزعاف وخبرنا فعلمنا الغث من السمين وسمعنا ورأينا بأم أعيننا وعرفنا من اين تنضح اوانيهم القذرة الملوثة ، ومن اي بحر يغرفون وبأي سلاح يستغلون ويضللون المساكين من ابناء شعبنا اليتيم على مر العصور. والناس على اشكالها تقع .

قبل فترة خرجت إلينا شويعرة ترثى اباها:

( ان اباها وابا اباها     قد بلغا في المجد غايتاها...)

وهل بلغ المجد؟ رحمه الله . انها ربما من القلة القلائل من ابناء وبنات الشهداء التي حظيت بالعناية والرعاية والحضوة  من لدن فخامة فاضل موطني وجوقته الموسيقية على انغام السامبا البارزانية النيجيرية الادهمية المسرورية المنصورية وخاصة ان فاضل له تأريخ حافل كعريف حفل للسيد (صبحي علي الخلف) امين سر فرع الشمال في الثمانينات..!!

اخشى ان يتحول الموقع بمرور الزمن الى صوت (بارزانستان) وعلى رغم كاكه هشام الاخ الصبور الغالي المثالي الذي احبه واحترمه جدا لصبره وصفائه وبراعته في النشر والتفاني ومحاولة ارضاء الجميع رغم مقولة القائل :  

(رضاء الناس شئ لا يُنال.)

قد تقولون : حرية التعبير والديمقراطية هي مبدأنا وشعارنا. لكن هذه الزمرة المأجورة التي تصفق وتدبك لأعوان النظام المستبد ماكرون خبراء في سرقة الإستعطاف ومهرة في التباكي ويملكون فنون التأثير وبكاء التماسيح وسرقة قلوب الساذجين، كما اسيادهم خبراء في سرقة اصوات الناخبين. كما في حال الشويعرة..!!

هذا الكلام لا ينفع.

فانكم تعبرون عن صوت الشعب الكردي المظلوم ،اشكركم . واعاتبكم على سماحكم لهؤلاء بنشر هذه الدعايات والاكاذيب والأباطيل على صفحاتكم ليلوثونها بكلامهم المُشترى المزوق والمدمس بالعملة الصعبة . الا تسائلتم:  هل يسمح شلة البارزاني بنشر كلمة انتقاد واحدة لحكمه البغيض الفردي في صحفهم ومجلاتهم المحلية أو النطق بحرف مضاد على الهواء؟

فاني بصراحة لست مستعدا لأن الوث قلمي بالسموم التي تنفثها  وتبثها ابواق ومأجوري النظام المستبد العشائري البغيض ولن اشاركهم نفس الطبق الذي فيه يأكلون.

 

فرياد ابراهيم

(عاشق كُردستان

ولِسَان البُؤسَاء في كلّ مَكان)

17 – 10 - 2012

 

 

..............................................

الاخ العزيز فرياد أبراهيم المحترم

نشكر نقدكم هذا و حضرتكم أحرار فيما ذهبتم اليه و لكي يكون القارئ على أطلاع بطريقة عملنا نقول:

أن أسم الموقع هو صوت كوردستان و ليس صوت المعارضة  أو صوت فئة دون أخرى و هذا يعني بأن صوت كوردستان يحاول ايصال صوت كل الكوردستانيين الى بعضهم البعض و الى اللذين لديهم المام باللغة العربية  في كافة أنحاء العالم. و عندما نقول صوت الكوردستانيين لا نعني فقط الكورد بل كل القوميات التي تعيش في كوردستان و جميع الاديان المتواجدة في كوردستان. و كما قلنا فأننا نحاول أن نكون صوت الجميع و لكن هذا يحدده القراء و الكتاب و المثقفون الكوردستانيون و هذا يعني ايضا بأننا لا نريد أن نتحدث نيابة عن الاخرين فصوت كوردستان يحررهها كتابها و متصفحوها.

ما تقوم به صوت كوردستان هو فتح باب الحريات الديمقراطية و حرية التعبير عن الرأي. ليس هناك أعلام رسمي أو غير رسمي في كوردستان يستطيع فيه الماركسي و الديمقراطي و الليبرالي و الراديكالي  و المسلم و المسيحي و الازدي و الاتايستي و جميع الافكار الاخرى مكانها في الايصال و التحاور مع باقي أبناء كوردستان و أصدقاء الشعب الكوردستاني.

عندما تنشر صوت كوردستان الانتقادات  و المقالات الساخرة ضد البارزاني و حزبة و ضد الطالباني و حزبة فأنه من الطبيعي أن نعطيهم الحق في الرد و التعبير عن اراءهم و ألا بماذا سنختلف عنهم و عن الاعلام الدكتاتوري؟ حرية التعبير عن الرأي تعني أعطاء المنتقد و الاخر حق الرد و التعبير عن رأية.

أنه حزب البارزاني بالدرجة الاولى و حزب الطالباني بدرجة أقل لا يسمحان بنشر اي رأي يخالف أراء رؤسائهم و أحزابهم.. و الاحزاب الاسلامية  لا تسمح بنشر أية مقالة تتعرض الى الله و النبي و بقية رجال الدين. أما صوت كوردستان فأنها هي التي تبحث عن الرأي الاخر في حالة عدم وجودة.

أننا لم و لن نكون صوت الطغات و الدكتاتوريين و لكننا ننقل رأي الاطياف الكوردستانية  بكل حرية. على الرغم من أن الحزب الحاكم في اقليم كوردستان و ابن الرئيس كان بصدد تقديم صوت كوردستان الى المحاكمة بسبب نشرها لخبر خسارة منصور البارزاني لمليوني دولار في أحدى مقاهي دبي و كلف منصور البارزاني لهذا الغرض محاميا بأسم بدرالدين مخلف من دبي كي يقوم برفع الدعوى القانونية ضد صوت كوردستان.

نقول على الرغم من ذلك فأن صوت كوردستان سوف لن تمارس الرقابة على الافكار و سوف تستمر في مهنيتها غير مكترثة بالدكتاتوريين و الذين يطالبون بخنق الصوت الاخر.

أن صوت كوردستان ملتزمة بميثاق شرف الصحافة الكوردستاني الذي وضعة هشام عقراوي قبل حوالي 6 سنوات و التي تعتمد على المعايير العالمية للحرية و ليس معايير الشرق الاوسط و حكامها الدكتاتوريين و الذين يفكرون بطريقة رد الفعل. نحن لا ننشر فقط لاعداء الشعب الكوردستاني و الذين لا يرفقون الادلة بالتهم التي يكتبونها ضد الاشخاص.

نعم نتيجة الفساد و الدكتاتورية و السرقات في أقليم كوردستان و مساومات القادة على مصالح الشعب الكوردستاني فأن صوت كوردستان أتخذ شكل المعارضة لنظام الحكم في أقليم كوردستان و لكن هذا الشئ فرضته طريقة عمل الحكومة و ليست صوت كوردستان. اننا كنا نحبذ أن  تكون صوت كوردستان صوتا موجها بالدرجة الاولى ضد أعداء و محتلي كوردستان و لكن و مع الاسف و نتيجة لكثرة أخطاء حكومة أقليم كوردستان فأن مساحة كبيرة من جهود صوت كوردستان تذهب لمحاربة الفساد الاداري و السياسي و العسكري و الاقتصادي في اقليم كوردستان. و هذا يدخل في صميم العمل الاعلامي و ليس العمل السياسي لان صوت كوردستان لا تعبر عن رأي حزب سياسي بل أنه منبر أعلامي  لكل الكوردستانيين.

مع فائق أحترامنا لكم و لرأيكم

صوت كوردستان

 

 

 

الأربعاء, 17 تشرين1/أكتوير 2012 18:15

من الخردة الايرانية - بركات العيسى

دخل الصراع اللاهوتي في قواميس الساسة المصطنعين بالعرق الضارب ببعضه ، مرحلة سيحسم من خلالها أمورة كثيرة ، وذلك من خلال تبيان الآراء وفي أعلى المستويات . عراق اليوم يختلف كثيرا عن سابقه الدموي ، حين كان سفلة العصر وما دونهم من دونيون يتقاسمون القتل الحلال في شوارع المدن .

عراق اليوم والذي بدء فيه المكشوف ضد المستور كانقلاب مدفوع له من جيب ايران ومحلاتها السياسية الكثيرة في العراق ، بحصانة لا تقبل عليها علو مصطنع من بارات الآخرين ، ومنهم الذين وفروا على حالهم كافة الطرق دون أدنى حل .

العراق المتبول عليه منذ ما يقارب العقد من لدن الثيوقراطيين ، لا يزال مرغما على تعاطي مخدرات أيران كفريضة تطال القادة المتحكمين بالسلطة دون ثغرة ، وما على عباد الفقهاء هنا سوى استمراية حكم الترجي بدوافع كثيرة ، ومنها الابتعاد عن عمى الألوان !.

منذ ظهور الراكبين فوق فرس الأزمة بين بغداد وأربيل وأفراد دولة القانون ينبعثون بغازات سامة ممنوعة من الصرف ، وذلك كورقة رابحة  لاشتداد الأزمة وعرقلة الحوار الذي لا يجدي نفعا لأيران وخاصة أن التفرد بالسلطة من قبل دولة القانون إنما إسهام جدي لدفع دبابات الأسد نحو بقايا شعبه المستثني من الدعم .

وماكان على المالكي الا ان يتقدم بجيشه الذي يمثل شخصه بالدرجة الاساس  الى الحدود مع المناطق الكوردية المستعربة في شهر تموز من العام الجاري ،  باعتباره قائدا عاما للقوات المسلحة وكمحاولة منه لفتح الثغرات أمام أيران لعبور الاسلحة الداعمة لنظام الأسد  بأمر صادر من الفقيه الأعلى .

التصريحات المستفزة للكورد والمتسلسلة زمنيا من قبل اعضاء دولة القانون ومَن حولهم من المتحالفين مذهبيا ، والتي تعتبر سابقة خطيرة لم يشهدها العرق منذ احتضان الفرقاء لبعضهم على طاولة اربيل المستديرة عام 2010 ، إنما اغتيال من اغتيالات التحالف الوطني الكثيرة لعصرنة المفاوضات ، وما هي لتصريحات ياسين مجيد إلا رغبة طامعة لفشل استراتيجية  الحوار مع التحالف الكوردستاني بهدف الاستفادة من الوقت كما يحلو لإيران .

ياسين مجيد والذي عرّف نفسه بالشعب العراقي وساسته من خلال تصريحه الأخير الذي استهدف احد ابرز قادة الكورد ، إنما بدء لجولة جديدة من الصراع يُراد بها روماتيزم سياسي فوق الشلل الذي اصيب به العراق منذ ان دخل مرلة ديكتاتوقراطية الحكم  المفعم بالثيوقراطية .

ياسين مجيد أراد بها هجمة في صميم المباحثات قائلا في سره المعلن ((أننا ماضون في الميكافيلية )).

فبالرغم من التطور الحاصل في المشهد الكارتوني في سياسة العراق داخليا وخارجيا  والسير في انتهاج المقولية ومنها ( الكل مسئول عن رعيته ) إلا أن بطون قريش لاتزال تنفخها منهجية  أيران  كتحصيل حاصل من قيلولة الخليج العربي وانشغاله الشاق بالربيع العربي .

التقرحات التي اصيبت جلد دولة القانون وموقفها الجاهل من كوردستان والوسط كتمرير لعنجهية سياسية مفادها أن خيار الحرب لا يزال واردا ، بالرغم من الوساطة الامريكية لحلحلة الأزمة ، تفيد بخطورة صفقات المالكي للاسلحة مع روسيا وامريكا والتي تم الاعلان عن خطورتها  من قبل الرئيس بارزاني في 21/نوروز /2012 وهذا بحد ذاته ينقل عدوى القلق  الى الشعب  العراقي المتأزم .

لطالما أن دولة القانون ساكتة عن موقف أفرادها المتهرطقين ، والذين يكيلون الاتهام ضد كوردستان بمكيالين والمراد منه التخلي عن مواقف حازمة قد تهدد المصلحية وتنتشلها ، لذلك جدوى الحوار والاندفاع نحو الحل بات في الطريق الى المسدود إذا ما تغيرت سوريا الى ما دون الأسد ، كمسعى للسير مع الظروف التي تلعنها الرياح .

قال النائب عن التحالف الكردستاني عادل عبد الله، إن اقليم كردستان العراق سيقوم بتصدير النفط والغاز خلال المرحلة المقبلة.
وأضاف عبد الله في تصريح "للوكالة الاخبارية للانباء"، الاربعاء، أن قانون النفط والغاز حينما يتم تشريعه فأنه يخدم جميع انحاء العراق وليس اقليم كردستان فقط، مشيراً الى وجود خلافات حول المادتين "111" و"112" حول هذا القانون، مؤكدا ان اقليم كردستان سيشهد في المرحلة القريبة المقبلة، وقد تكون خلال اشهر تصدير غازه الى دول الجوار وربما العالم.
وكانت شركتا دانا غاز وشركة نفط الهلال الإماراتيتان قد اعلنتا ارتفاع إنتاجهما في إقليم كردستان العراق إلى ثمانين ألف برميل نفط يومياً.

nawa

صوت كوردستان: بعد أنتهاء أجتماع قوى المعارضة في اقليم كوردستان  بقيادة رؤساء حركة التغيير و الاتحاد الاسلامي و الجماعة الاسلامية صرح المجتمعون على أهمية  أرجاع مسودة دستور الاقليم المقترحة  الى البرلمان و تغيير النظام الرئاسي فية الى النظام البرلماني. حول  عدم مشاركة حركة التغيير في الاجتماع المرتقب مع رئيس الاقليم مسعود البارزاني قال نوشيروان مصطفى رئيس حركة التغيير بأنهم يريدون التركيز على أقليم كوردستان و لا يفضلون الانشغال بالقضايا الجانبية.

محمد فرج  الامين العام للاتحاد الاسلامي الكوردستاني  ركز على أهمية تطبيع الوضع بين القوى السياسية في اقليم كوردستان و قال بأنهم أذا عقدوا مئة أجتماع دون التوصل الى نتيجة فأنها أفضل من ساعة من الحرب.  هذا التصريح لرئيس الاتحاد الاسلامي الكوردستاني يعكس الاختلاف في وجهات النظر بين قوى المعارضة في اقليم كوردستان و يعكس الاتفاق الذي وقعة الاتحاد الاسلامي مع حزب البارزاني و استلامهم لاربعة مليارات دينار كتعويض من ذلك الحزب.

الأربعاء, 17 تشرين1/أكتوير 2012 16:28

بيان إلى الرأي العام بخصوص الوثيقة السرية

بيان إلى الرأي العام
تناولت وسائل الإعلام في الآونة الأخيرة وثيقة سرية  تتحدث عن انعقاد اجتماع بتاريخ الثاني من شهر أيلول الماضي في هولير بجنوب كردستان بين شخصيات وأحزاب كردية ونائب وزير الخارجية التركي بالإضافة إلى ممثلين سفارات لدول غربية.
وبحسب الوثيقة أتفق المجتمعون على عدة أمور تهدف إلى ضرب الوحدة الكردية، من خلال الدعم المادي والعسكري الذي سيقدم لبعض الأطراف الكردية، وتكثيف الجهود لمحاربة حزب الاتحاد الديمقراطي PYD. والتلاعب بالدور الوطني للهيئة الكردية العليا.
إننا في حركة المجتمع الديمقراطي TEV-DEM نرى أن المعلومات التي نشرت في الوثيقة المسربة في حال كانت صحيحة، فأن هذا الأمر خطر يهدد الأمن الوطني الكردي والوحدة الكردية.
ورغم انكار عدة أطراف كردية لمضمون تلك الوثيقة إلا أن بعض الأطراف لا تزال صامتة حيال تلك الوثيقة، لذا نطالب بقية الأطراف التي ورد أسمها في الوثيقة بتقديم توضيح إلى الرأي العام حول مضمون تلك الوثيقة ومدى صحة المعلومات الواردة فيها.
الهيئة التنفيذية لحركة المجتمع الديمقراطي في غرب كردستان TEV-DEM
2012-10-17
   

 

 

 

 

دأب عدد من أعضاء قائمة دولة القانون والبعض الآخر منذ فترة غير قصيرة على إعطاء تصريحات نارية مناهضة لإقليم كردستان والسيد رئيس الإقليم مسعود البارزاني وسياسة حكومة الإقليم متهمين الإقليم بوجود علاقات له مع إسرائيل بما في ذلك التزويد بالسلاح مرة , وبوجود رغبة لدى الإقليم في الانفصال عن الدولة العراقية مرة أخرى , وأخيراً اعتبر النائب عن دولة القانون ياسين مجيد أن رئيس الإقليم يشكل "خطراً حقيقياً على العراق" وأنه يسعى ليجعل الإقليم أقوى من بغداد!

إن مثل هذه التصريحات الأكثر استفزازية وعدوانية التي أطلقها ياسين مجيد لا يمكن بأي حال أخذها بمعزل عن عدة مؤشرات خطرة تجري اليوم على الساحة السياسية العراقية نشير إليها فيما يلي:

1.     تفاقم السياسات الفردية لرئيس الحكومة واستحواذ حزب الدعوة الإسلامية على الكثير من المراكز والمواقع المهمة في الدولة العراقية , سواء أكان في القوات المسلحة بمختلف أصنافها , أم في الأجهزة الإدارية , إضافة إلى سعيه للسيطرة الكاملة على الهيئات المستقلة كالبنك المركزي      , كما حصل أخيراً بإقالة محافظ البنك المركزي المستقل والخبير المالي المتميز , وتعيين من يأتمر بأوامر رئيس الحكومة ,  والمفوضية المستقلة للانتخابات.

2.     تراجع مقلق جداً في الحرية الفردية والحريات العامة والحياة الديمقراطية التي تجد تعبيرها في الموقف من منظمات المجتمع المدني والهجوم العسكري الأمني الشرس ضدها , مقترنة بزيادة أفقية وعمودية في دور قوى الإسلام السياسية وتأثيرها ونفوذها في الحياة اليومية للمجتمع والفرد العراقي.

3.     التوجه صوب المزيد من التسلح والتوقيع على عقود بمليارات الدولارات الأمريكية لا لمواجهة العدو الخارجي , إذ لا طاقة للعراق بذلك , بل يتضمن التهيئة الطويلة الأمد نسبياً لمواجهة الفيدرالية الكردستانية وإثارة مخاوف مشروعة لدى شعبها المناضل من أجل توطيد السلم الأهلي. إن صرف المليارات للتسلح لن تنفع العراق في الدفاع ضد عدو خارجي , بل هي بالأساس غير موجهة ضد الإرهابيين الذين عجز المالكي خلال السنوات السبع المنصرمة على التصدي الفعلي لهم , فيومياً يسقط عشرات العراقيات والعراقيين صرعى على أيدي قوى الإرهاب والتطرف الديني والمذهبي , بل يجري العمل بوجهة أخرى.

    4.     الرغبة الجامحة في زيادة إيرادات النفط الخام لا للصرف على مشاريع التنمية الوطنية والمشاريع الاقتصادية الإنتاجية والخدمية الضرورية للمجتمع بل لتعزيز نفوذ رئيس الوزراء في الدولة , ومنها القوات المسلحة , وشراء تأييد المجتمع بالأموال والعطل الإضافية ..الخ.

    5.     التطابق المتعاظم مع السياسات الإيرانية في المنطقة ومع سوريا وفي الحقول الداخلية , وخاصة الدينية وذات الوجهة الطائفية التي تشكل تهديداً جدياً للمجتمع المدني الديمقراطي الذي يحتاجه المجتمع العراقي.

    6.     وأخيراً وليس أخراً تجسد الرغبة الجادة لدى دولة القانون ورئيس الحكومة في عرقلة جهود السيد رئيس الجمهورية بعقد المؤتمر الوطني وحل المشكلات العالقة من خلال تصريحات وإجراءات من هذا النوع , إذ من مصلحة هؤلاء وحزب الدعوة جعل التوتر والاستقطاب سائداً في العراق لاستمرار البقاء في السلطة السياسية. 

في هذا الإطار العام يفترض أن ينظر إلى تصريحات ياسين مجيد , إذ إنها لا تبتعد عن رؤية وسلوكية حزب الدعوة المسيطر على اغلب  أجهزة الدولة وجمهرة من نواب قائمة دولة القانون وسياسات الحكومة العراقية.

إن الأمانة العامة للتجمع العربي لنصرة القضية الكردية إذ تشجب بشدة تصريحات ياسين مجيد والسياسات التي تريد تشديد الصراع مع الإقليم وزيادة التعقيدات في الخلافات المستعصية داخل العملية السياسية كلها بدلاً من دعم جهود السيد رئيس الجمهورية والقوى السياسية الوطنية لإيجاد حلول عملية للمشكلات والأزمة الراهنة , والتي تعتبر جزءاً من محاولات التصعيد وصولاً إلى دق طبول الحرب ضد إقليم كردستان العراق , تطالب في الوقت نفسه بإدانة مثل هذه التصريحات والسياسات الطائشة من جهة , وتطالب بالدعوة إلى مؤتمر وطني عام يضع حداً للأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية المتردية في البلاد ولصالح وضع حدٍ للتجاوزات الجارية على الحرية الفردية والحريات الديمقراطية والهيئات المستقلة والعمل الجاد والمسؤول من جانب الطرفين لمعالجة المشكلات كافة والعقد الفعلية القائمة في العلاقة بين حكومة الإقليم والحكومة الاتحادية من جهة أخرى. 

الأمانة العامة

التجمع العربي لنصرة القضية الكردية

حرر في     17/10/2012

 

 

 

 

 

 

 

شفق نيوز/ كشف المستشار الاعلامي لرئيس برلمان كوردستان طارق جوهر، الاربعاء، عن ان رفض مشروع قانون حماية المقدسات الدينية في اقليم كوردستان من قبل اللجان البرلمانية لا يلغيه، مؤكدا ان الرفض يجب ان يتخذ عند عرضه للتصويت في جلسات البرلمان.

وقال جوهر لـ"شفق نيوز" ان "قيام اللجنة القانونية في برلمان كوردستان برد مشروع قانون حماية المقدسات الدينية في اقليم كوردستان لايؤثر على القانون"، مشيرا الى انه "يجب ان يتخذ قرار الرفض داخل جلسات البرلمان عند عرضه للتصويت".

واشار جوهر الى ان "رد المشروع من قبل اللجنة لا يعد قرارا نهائيا"، مضيفا ان "النظام الداخلي للبرلمان ينص على ان اي مشروع قانون عندما تجري القراءة الاولية له ويدرج ضمن برنامج جلسات البرلمان فان قرار رفضه من قبل اللجان لايؤثر عليه وليس بقرار نهائي وانما القرار النهائي يجب ان يتخذ داخل قاعة البرلمان عند عرضه للتصويت عليه".

ونوه جوهر ان "اي مشروع قانون عندما تجري القراءة الاولية له فانه ياخذ سياقاته التنفيذية ويحول الى اللجان لاعداد تقارير عنه"، مؤكدا ان "رفضه من قبل اللجان لايؤثر عليه".

وكان برلمان كوردستان اجرى القراءة الاولية قبل ايام على مشروع قانون حماية المقدسات الدينية في الاقليم، وسط انتقادات من قبل المثقفين والكتاب والصحفيين ومنظمات المجتمع المدين بسبب ما قيل بانه يقيد حريات الراي في الاقليم.

ع ب/ م م ص

شفق نيوز/ اكد رئيس اقليم كوردستان مسعود بارزاني، الاربعاء، ان الاقليم منفتح على الاستثمارات الاجنبية، مشدداً على الحاجة الى خبرة الشركات الامريكية لوضع خارطة طريق سليمة للبنى التحتية في كوردستان.

وكان بارزاني قد استقبل، في مقره بمصيف صلاح الدين، مساء امس الثلاثاء، وفد المجلس التجاري الامريكي الكوردستاني.

وقال بارزاني في بيان صادر عن الرئاسة تلقت "شفق نيوز" نسخة منه ان "كوردستان تحتاج الى خبرة الشركات الامريكية لوضع خارطة طريق سليمة لبناء البنى التحتية المتينة للاقليم"، مؤكدا على انه " حملات الاعمار  التي قام بها  الاقليم ظهر في كوردستان الاعمار".

واضاف بارزاني ان "كوردستان تحتاج الى مزيد من التنمية في العلاقات"، حاثا "المجلس على تشجيع الشركات الامريكية لمزيد من الاستثمار في الاقليم خصوصا ان كوردستان اقرت قانون الاستثمار الذي يسهل بشكل كبير عمل المستثمرين الاجانب".

من جهته قدم رئيس المجلس في بداية اللقاء شرحا بشأن كيفية تأسيس المجلس، معلنا عن ان المجلس يفتخر بان جلسته التأسيسية في واشنطن تمت بحضور بارزاني.

وقال رئيس المجلس التجاري الامريكي الكوردستاني ان "الوفد يمثل اكثر من 25 شركة امريكية في مجالات النفط والغاز والزراعة والطاقة والصناعة والاستثمار"، مؤكدا انه "اكبر وفد تجاري امريكي يزور اقليم كوردستان".

م م ص

الأربعاء, 17 تشرين1/أكتوير 2012 13:45

بارزاني يرفض لقاء المالكي لحل الأزمة

بغداد - الصباح الجديد

 

أعلنت صحيفة «آوينة» الكردية المستقلة بمحافظة السليمانية، أمس الثلاثاء، أن رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني رفض طلبا تقدم به رئيس الجمهورية لعقد لقاء يجمعه برئيس الحكومة نوري المالكي لحل الازمة المشكلات الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم كردستان.
وقالت الصحيفة في عددها الصادر، أمس، إن «رئيس الجمهورية جلال طالباني طلب من رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني خلال اجتماعه معه بمحافظة أربيل، عقد لقاء يجمعه برئيس الحكومة نوري المالكي، لحل المشكلات بين الإقليم والمركز».
وأضافت الصحيفة أن «البارزاني رفض الطلب»، مشيرة إلى أنه «أكد أنه لن يلتقي المالكي مرة أخرى»، بحسب الصحيفة.
وكان رئيس الجمهورية جلال الطالباني استقبل، في الـ12 من تشرين الأول 2012، رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني بمحافظة أربيل، إذ دعا الطالباني خلال الاجتماع الكتل السياسية إلى رص الصفوف وتعميق روح العمل المشترك، في حين أكد البارزاني دعمه الكامل لإنجاح جهود الطالباني من أجل لم شمل الجميع...
وكان القيادي في ائتلاف دولة القانون ياسين مجيد، هاجم في 14 تشرين الأول 2012، رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني، وفي حين عده «خطرا حقيقيا» على العراق، اتهم بعض القوائم السياسية ولا سيما العراقية بـ»السير» خلفه.
في حين وصف الطالباني، الاثنين، (15 تشرين الاول الجاري) هذه التصريحات بـ»الطائشة»، وأعرب عن استهجانه لذلك، عادًّا التصريحات دعوة للحرب على رئيس الاقليم.
يذكر أن العلاقات بين بغداد وأربيل تشهد أزمة مزمنة تفاقمت منذ أشهر عندما وجه رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني، انتقادات لاذعة وعنيفة إلى رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي، تضمنت اتهامه بـ»الدكتاتورية»، قبل أن ينضم إلى الجهود الرامية لسحب الثقة عن المالكي، بالتعاون مع القائمة العراقية بزعامة إياد علاوي والتيار الصدري بزعامة مقتدى الصدر ومجموعة من النواب المستقلين، ثم تراجع التيار عن موقفه مؤخراً، ويعود أصل الخلاف القديم المتجدد بين حكومتي بغداد وأربيل إلى العقود النفطية التي ابرمها الإقليم والتي تعدها بغداد غير قانونية، فيما يقول الإقليم أنها تستند إلى الدستور العراقي واتفاقيات ثنائية مع الحكومة الاتحادية.

طرح السيد نيجيرفان بارزاني رئيس حكومة اقليم كوردستان مقترحاً لمعالجة مشكلة المواطنين الكورد في تركيا ويضم ثلاث نقاط احدها تحسين وضع رئيس PKK المسجون (عبدالله أوجلان) واضاف نيجيرفان بارزاني: في حال رغبت الدولة التركية بشكل جدي في حل مشكلة PKK يجب ان تجري معه الحوار وخاصة مع رئيسه المسجون (عبدالله أوجلان) مؤكداً خلال لقائه مع شبكة BBC القسم الفارسي الاسبوع الماضي في أربيل استعداد الاقليم للتحكيم بين تركيا وحزب العمال الكوردستاني اذا مارغبا بأجراء حوار بناء واشار السيد نيجيرفان بارزاني الى ضرورة وقف القتال فوراً وتحسين وضع أوجلان في السجن يعقبها اجتماع جدي لمعالجة مشكلة الكورد في تركيا. 

http://www.altaakhipress.com/viewart.php?art=19717#pagebegin

 

لسومرية نيوز/ دهوك
 أعلن حزب العمال الكردستاني المعارض لتركيا، الثلاثاء، عن مقتل 25 جنديً تركياً، وإثنين من مسلحيه خلال معارك جرت على الشريط الحدودي العراقي التركي.

وقالت قيادة قوات الدفاع الشعبي الكردستاني الجناح المسلح لحزب العمال الكردستاني في بيان، أصدرته اليوم، وتلقت "السومرية نيوز"، نسخة منه، "في يوم 14 تشرين الأول الجاري، شن مسلحو الدفاع الشعبي هجوماً على الجيش التركي في منطقة كبيه مريشكا بقضاء جلي قرب الحدود العراقية التركية"، مشيراً إلى أن "الإشتباكات جرت عندما حاولت وحدة من الجيش التركي الإنزال من المروحيات للإنتشار في المنطقة".

وأضاف البيان ان "الإشتباكات أسفرت عن مقتل 25 جندياً تركياً، وأصيب العشرات بجروح فضلاً عن تدمير  6 عربات عسكرية مصفحة"، مبيناً أن "المواجهات المسلحةبين الجانبين إستمرت لأكثر من 16ساعة".

وأكد الحزب كذلك "مقتل إثنين من مسلحيه خلال الإشتباكات"، لافتة في الوقت ذاته إلى أن "امرأة قروية قتلت وأصيبت أخرى بجروح جراء القصف، فضلاً عن حرق وتدمير مساحات واسعة من البساتين جراء القصف المدفعي والجوي التركي الذي أستهدف المنطقة عقب إنتهاء المعارك".

وأعلن حزب العمال الكردستاني المعارض لتركيا، الأحد،14 تشرين الأول 2012 عن مقتل وإصابة 58 جندياً تركياً خلال إشتباكات مسلحة قرب الحدود العراقية، فيما اعترف بمقتل أحد مسلحيه خلال تلك الاشتباكات.

وكان حزب العمال الكردستاني قد أعلن، في الثالث من تشرين الاول الحالي، عن مقتل وإصابة 813 جنديا  تركيا وإسقاط مروحيتين حربيتين خلال مواجهاته مع الجيش التركي قرب الحدود العراقية في أيلول الماضي، مؤكدا في الوقت نفسه مقتل 46 من مسلحيه.


وتشهد المناطق المحاذية للحدود العراقية منذ بداية ربيع عام 2012، اشتباكات وعمليات مسلحة بين الجيش التركي ومسلحي حزب العمال الكردستاني أسفرت عن مقتل وإصابة المئات، فضلاً عن تدمير العديد من المنشآت العسكرية.


يذكر أن المواجهات المسلحة بدأت بين الطرفين في منتصف ثمانينيات القرن الماضي، عندما أخذ الحزب الكردستاني سبيل المواجهة المسلحة مع الجيش التركي لتحقيق حكم ذاتي لكرد تركيا البالغ عددهم أكثر من 20 مليون بحسب مصادر غير رسمية، وتفيد مصادر حكومية تركية أن الصراع بين الجانبين المتواصل منذ سنوات، خلف أكثر من 40 ألف قتيل من الطرفين، فضلاً عن تدمير مئات القرى وتهجير آلاف الأسر.
ديالى – محمد طلال :كشفت اللجنة الأمنية في محافظة ديالى عن نقل تنظيم أنصار الاسلام نشاطه من مناطق اقليم كردستان الى حوض حمرين المتنازع عليها، مؤكدة أن أجندات سياسية تقف خلفه تسعى لتغيير الملامح الديموغرافية للمنطقة.

وفي الوقت الذي أكدت فيه مصادر استخبارية استهداف هذا التنظيم للعوائل الشيعية والكردية، كشف مدير ناحية السعدية عن نزوح الكرد بمعدل 3 عوائل يوميا، جراء تهديدات تلقوها من هذا التنظيم عبر أجهزتهم الخليوية، لافتا الى أن التنظيم هدد عوائل الناحية التي تلتحق بناتها بالمدارس الثانوية المختلطة.

فيما أعلنت ناحية جلولاء نزوح أكثر من 100 عائلة الى مناطق اقليم كردستان وبغداد، إلا أن مسؤولا محليا آخر، أرجع هجرة الكرد والمكونات الأخرى من السعدية أو جلولاء، إلى أسباب خدمية ومعيشية.
قال دلير حسن، نائب رئيس اللجنة الأمنية في محافظة ديالى، إن "تنظيم انصار الاسلام كان ينشط سابقا في اقليم كردستان، لكنه قام بنقل نشاطه وعملياته المسلحة إلى مناطق حوض حمرين شمال ديالى، وخاصة في نواحي السعدية وجلولاء، كما ان هذا التنظيم يعمل تحت لواء القاعدة ويرتبط بها بشكل مباشر".

وافاد حسن بأن "هذا التنظيم الارهابي زاد من عمليات استهداف الكرد في المناطق المتنازع عليها، لإجبارهم على النزوح من تلك المناطق، واحداث تغييرات ديموغرافية فيها لصالح جهات سياسية على حساب الكرد، تزامنا مع قرب موعد انتخابات مجالس المحافظات". وأشار الى ان "جهات سياسية تعمل على تغيير الملامح الديموغرافية للمناطق المتنازع منذ سنين عدة".

ودعا نائب رئيس اللجنة الامنية في المحافظة، الاجهزة الاستخبارية إلى "تكثيف جهودها، وعملياتها الاستباقية لوقف النشاطات الارهابية لهذا النظيم الارهابي، التي وجدت في مناطق حوض حمرين، ملاذات آمنة ومنطلقا لتنفيذ عمليات مسلحة في المناطق المتنازع عليها شمال ديالى".

بدوره، أوضح ضابط في احد الاجهزة الاستخبارية بديالى، ان "تنظيم انصار الاسلام قديم، وموجود قبل سقوط النظام السابق، والتحق افراده فيما بعد بالصحوات، كما عمل قسم منهم بصورة مستقلة عن تنظيم القاعدة".

و بين الضابط الذي رفض الكشف عن هويته، أن "النظام السابق أسس تنظيم انصار الاسلام في شمال العراق، وهو امتداد لحزب البعث، حيث كان ينشط تحت اشرافه ليضم في حينها اكثر من 700 مقاتل كردي، وكان لهم ارتباطات مباشرة مع منظمة خلق الإيرانية في مجال التدريب والتخطيط للعمليات المسلحة".

واشار المصدر إلى "تصاعد نشاط انصار الاسلام في مناطق حوض حمرين شمال ديالى، لاستهداف الشيعة بشكل خاص". وأفاد بان "غالبية العوائل الشيعية في منطقة حوض حمرين شمال المحافظة حملت السلاح لمواجهة تهديدات القاعدة والتنظيمات المرتبطة بها".

من جهته، ذكر احمد الزركوشي، مدير ناحية السعدية، شمال بعقوبة أن "عمليات تهجير الكرد من الناحية في تزايد مستمر، وخاصة بعد ظهور عدة تنظيمات ترتبط بالقاعدة، آخرها تنظيم انصار الاسلام الذي يستهدف الشيعة والكرد بشكل خاص". ولفت إلى أن "تنظيم انصار الاسلام والجهات الاخرى المرتبطة بالقاعدة هددت العوائل في مناطق اطراف السعدية، ومنعت الطالبات من الالتحاق بالمدارس الثانوية المختلطة، مستغلين بذلك الشريعة الاسلامية لتنفيذ مخططات واهداف بعيدة عن الدين الاسلامي".
http://www.iraaqi.com/news.php?id=762&news=1#.UH6LYGeGfNJ
الأربعاء, 17 تشرين1/أكتوير 2012 13:06

سيدتي، ملكة هذا الزمان .. هشام عقراوي

    2012 – 10 - 17

سيدتي، ملكة هذا الزمان

أناديك لعلني أجد تفسيرا لهذه الاسفار.

كنت حلما ألجأ اليه

كلما غمضت بعد طول اٌهات جفوني.

بنيت أبراجا من الحب

تحت شجرة الجوز

التي نبتت على مفترق البستان.

زرعت ما استطعت من ورودٍ تحتها

على أمل أن تملئ تلك العقول بمصل الحب

و نجتمع في زمن الفراق

بقلوب لم تجرحها مكائد الانسان

و لم تقع في غرام المال

و عشق الشيطان

الذي هو بالاساس من صنع البشر.

+ + + + +

 سيدتي، ملكة هذا المصير

أرى الشياطين ترجم بعضها

و أراهم  جميعا يرجمون خالق الحب.

ارى الغراب معشعشا فوق شجرة جوز بستاننا

أراها و قد افقست كي تملئ الدنيا بالغربان.

اراهم ينعمون  بطولها

بدفئ الشمس

و جمال الكون.

كيف لا وهي التي تطل على  تأريخنا

و أخذت من رحيق الاجداد عطرها.

محروم أنا اليوم من ظلها

و كلما اقتربت منها

كي أأخذ قسطا من الراحة

أو أكتب أبياتا عن عشق أفقدته الايام رونقه

قذفتني الغربان بحجارة السجيل

+ + + +

سيدتي، ملكة هذا الدرب

هل ترين كيف صار الحق يئن من عذاب الشيطان

و كيف صارت الدوائر تدور على المظلوم

و كيف يكافئ الباغي !!!

 في العُسر كنت أنا الملك العطوف للعصر

و في اليُسر أصبحت طريد من كرست لهم عمري.

اللعنة على عقل الانسان !!!!

+ + + +

سيدتي ، يا ملكة هذا العمر

هل تعتقدين أن للعمر بقية

كي أرى الظلم يحتضر

و كي أرى الغربان  تترك شجرة جوز بستاننا

و اراك جالسة على عرش  الحب

وارى نفسي أكتب أشعارا تحت ظلالها

و أنعم بأنتصار الحق

و نلعن معا جيوب الاكفان......

 

صوت كوردستان: قبل يومين دعا البارزاني الى عقد لقاء مع قيادات الاحزاب الكوردية في اقليم كوردستان من أجل التباحث حول  سياسة الاقليم تجاه بغداد و الاجتماع الوطني العراقي المزمع عقدة بين القوى العراقية، حول هذا الموضوع صرح أحد قياديي حركة التغيير بقيادة نوشيروان مصطفى أن حزبهم سوف لن يشارك في ذلك الاجتماع و أن حزبي المعارضة الاسلاميان سوف يشاركون في الاجتماع و لكن بممثلين عنهم من المكتب السياسي و ليس بقياداتها. أتي هذا الاعلان بعد أن أجتمعت المعارضة الكوردية في أربيل. يذكر أن حركة التغيير ترفض سياسة رئيس الاقليم الانتقائية في التباحث مع القوى الكوردية  لان رئيس الاقليم لا يأخذ رأي المعارضة  في أغلبية المشاكل العالقة.

القلم الحر يكتب ويفضح الاقلام المأجورة ؟وياتي يوم ينكشف وينقشع تلك الضباب .ويسقط البرزاني كما سقط الدكتاتوريات ؟وتكون تلك الاقلام كما هي الان النتهازية الموقف ومتملقت القامة الهزيلة ؟انا اكبر من الرد على تلك الاقلام الغائبة ؟والتي تتهمني مرة باني شقيقة محي الهيركي ؟ومرة اخرى اني عميلة للمالكي ؟وتارة رجل يكتب خلف هذا الاسم ؟لا يهم كل ذلك لاني انا واثقة بنفسي وبقلمي .واني صاحبت مبدأ ولا اتنازل عنها .لاني ضد الدكتاتوريات ؟وضد من يسرق المال العام ؟وافضح كل صغيرة وكبيرة ؟وليقولوا ما يقال عني (القافلة تسير ولا تضرها .... ...)......انها تائه ضائعة ؟ومرة اخرى اتهم بركاكة القواعد والاملاء ,لم اتصور انا في قاعة الامتحانات حولة اللغة ؟وليس عيب ان اكون ركيكة الاملاء والقواعد ؟لاني بنت الريف الكوردستاني .لم اكن كما هم ازلام  وخدم للاخرين وتم ايفادهم وتعليمهم اساليب الرد وعدم ذكر الحقيقة     .وكيف يكذبون ويدافعون عن اسيادهم مقابل المال او ارض او منصب ؟؟

اقول لهولاء فقط

كوردستان تقصف وتنتهك من قبل تركيا

الشباب الكوردي في تركيا يستشهد على يد الاتراك

تركيا تصر ودائما على معادات الكورد في تركيا

تصريحات جميع قادة الاتراك ضد المناضلين الكورد في تركيا

قواعد عسكرية في كوردستان

نفط كوردستان تهرب كل لحظة

 

ماهو موقفكم من تلك الاحداث ومسعود يتبادل التهاني والتبريكات مع هولاء الاعداء ؟ماهو مقفكم من القصف وعدم استنكار لا من قريب ولا من بعيد من قبل قائدكم المبجل مسعود ؟؟ويقدم التهاني والتبريكات والتعازي لعوائل جنود  الاتاتوركي ,وينتقد البشمركة من حزب العمال الكوردستاني ؟يتبادل القبلات مع قادة واعداء الكورد ؟ولا يطالب بافراج السجناء الكورد في سجون تركيا ؟؟العائلة البرزاني خط احمر ولا يجوز الانتقادهم  ؟العائلة تحكم وانتم عبيد لهم .الاب والابن وابن الاخ والاحفاد يصرفون المليارات على انفسهم  وابن الفقير لا يملك حتى لقمة العيش ؟؟النفط يهرب والسمسار اشتي هورامي يبيع     ,والبانزين يرتفع اسعارها يوميا ولا يوجد نفط بسعر الفقراء للبرميل الواحد ؟؟نجرفان يحتل كل الاراضي والمشاريع الضغمة والشريكات والادوية     ,

ردوا ان كنتم شرفاء ؟ردوا على مقالتي بامعان وليس بتهجم ؟ردوا وقولوا الحقائق ؟؟اليس عار على جعفر ابراهيم يقول عائلة البرزاني يستحقون تلك المناصب لانهم مناضلين ؟؟جمال الحيدري كان خائن واعدم ؟؟الذين سقطوا في معارك جبال سفين ووديان كوردستان كانوا خونة ؟؟ ؟هل عائلة البرزاني منزلين ؟وهل عائلة برزاني مطهرين ؟وهل احفاد ملا مصطفى يجب يكون اسياد على الشعب الكوردي ؟؟عار عليكم تقبلون بالذل والاهانة ؟؟عار على اقلامكم الماجورة ؟؟

هناك الالاف من الشهداء ضحوا وكانوا اشرف من ال برزان لانهم لم يخونوا ترابهم ولم يتعاونوا مع اعداء الكورد ولا مع بسطال صدام في سنة 1996  اب 31؟؟ولم يتخلوا عن كرامتهم وعزتهم وثورتهم كما فعلوا باشارة من شاه ايران 1975؟ولم يتقاضوا الاموال من حكام الطغاة ؟ولم يكون عملاء لتلك الحكام ؟ولم يتخلوا عن مبادئهم ؟؟كل قطرة دم من الشهداء تنادي عليكم ؟اصحوا اصحوا وتخلوا عن الاستعباد والذل وحرروا نفسكم قبل فوات الاوان

 

نارين الهيركي      

الأربعاء, 17 تشرين1/أكتوير 2012 10:46

زاهر الزبيدي- سلخانة بغداد

 ليس فلماً من أفلام الراحل نجيب محفوظ .. ولا كتلك التي كانت تتحفنا بها السينما المصرية في ستينات وسبعينات القرن الماضي .. أنها مدينة بغداد التي تتحول في تلك الأيام المباركة ، وعيد الأضحى المبارك على مشارف تقويمنا الأسلامي ، الى "سلخانة" كبيرة حيث تنتشر ساحات بيع المواشي لتمتد الى قلب العاصمة ، ولا تخلو منطقة منها ، بدون سابق إنذار يأتي اصحاب المواشي للمناطق المفتوحة بين بنايات بغداد واحيائها دون تمييز لغرض وضع حدود لتلك الساحة وجلب أغنامهم وأبقارهم وثيرانهم وحتى الجمال إحياناً ليستمر البيع والذبح ، في ذات المناطق ، وحتى نهاية العيد وبعده .. لقد تفاجأت مرة وانا أخرج من داري بأن في الساحة القريبة من منزلي قام أحدهم بأحضار بعيراً ليبيعه !

نحن لا نعترض مطلقاً ان ينذر احدهم اضحيته ويذبحها في سبيل الله ويوزعها على الفقراء والبؤساء في الوطن ، وما أكثرهم ، إلا أن ذلك يجب أن لا يتعارض مع ابسط قواعد النظافة في المدينة ومع ابسط درجات اللياقة واصول الذبح الصحي ، فكل القذارة الناتجة عن الجزر تلقى في ذات المكان مع التلوث والروائح الناتجة عن مخلفات تلك الحيوانات وعلى اختلافها والتي تستمر لمدة شهر على هذا الحال مما يحيل تلك المناطق الى زريبة للحيوانات .

مع كل نمتلكه من موازنات وموارد مادية وبشرية ، إلا يفكر أحد القائمين على أمر نظافة المدينة في اختيار مناطق محددة بعيد عن مركزها ومدنها ويجهزها بكافة مستلزمات الذبح مع كادر طبي متخصص لفحص تلك المواشي التي لا يعرف مصدرها وصحتها وهل هي مصابة بالأمراض المؤثرة على الأنسان ، كما يجهزها بسبل الوقاية من الأمراض الناتجة عن إنتشار كبير للذباب ، الملون ، في تلك المنطقة وتأثيرات هذا التلوث على سكانها ، وبالأخص الأطفال .

 الى متى نبقى هكذا بدون تصور حقيقي لمعنى النظافة في عاصمة مثل بغداد .. والى متى نفتقر الى تلك الرؤية الواضحة لمعالم النظافة الحقيقية في المدينة ، انها ظاهرة غير حضارية بالمرة تدعونا للوقوف عندها الف مرة لا مرة واحدة ، أو التوجيه بمنعها نهائياً إلا في خارج حدود المدينة أو في المراكز التخصصية ، واين دور الإعلام في التوعية من مخاطر تلك الحالة واين دور الرقابة الصحية في هذا المجال ، بالطبع لا إجابات واضحة حول الموضوع وكل العادة وكما يقال ، أذن من طين وأذن من عجين ، لكون الموضوع لا يعني الكثير من المسؤولين ولو كان يعنيهم ولو بجزئية بسيطة لما تهاونوا في أبعاد تأثيراته عنهم ، ولكنه الشعب من يتعرض لتلك الأذية البالغة حتى اعتاد عليها حتى أصبحت ظاهرة لا يمكن السكوت عنها لفترة طويلة .

 

زاهر الزبيدي

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

الأربعاء, 17 تشرين1/أكتوير 2012 10:45

جمعية سوبارتو وآثار تل براك

 

بدعوة من جمعية سوبارتو التي تعنى بالتاريخ والتراث الكردي، وفي قاعة المؤتمرات بقامشلي –(شارع جميلة بوحيرد)، ألقى الأستاذ إبراهيم عباس إبراهيم محاضرة بعنوان (آثار تل براك)، وذلك في الساعة السابعة من مساء يوم الثلاثاء 16/10/2012م.

 ميز الحضور إلى جانب العدد الكبير التنوع من صحفيين وكتاب وأدباء، ومهتمين بالثقافة الكردية، إضافة إلى أخوة من السريان والعرب وغيرهم.

منذ البداية أدرك الحضور أن المحاضرة ليست لعرض معلومات عن تل براك فقط، وإنما إسهاماً من الجمعية في نشر الوعي، وخلق شعور لدى الناس بأهمية الآثار وقيمتها في كتابة تاريخنا وتراثنا الحضاري، فالآثار شواهد قوية على أعمال أسلافنا، تسرد لنا دون تزوير أو تحوير ما حدث، والمطلوب من الجميع المساهمة في الحفاظ على هذه الثروة في هذه الظروف، وفي كل الأوقات.

   قدمت المحاضرة عرضاً لموقع تل براك وأهميته فقد احتل منذ القديم موقعاً استراتيجياً جعله مركزاً تجارياً هاماً بين مناطق الشرق القديم، إذ كانت تجارة النحاس تمر منها قادمة من مناطق قرب آمد (ديار بكر) حيث مناجم النحاس، ومروراً بمدينة ماردين في كردستان متوجهة نحو سومر في جنوبي العراق.

يقع تل براك على بعد    40      كم إلى الشمال الشرقي من مدينة الحسكة وبمسافة تقدر بـ     45     كم جنوب غربي مدينة قامشلي على الطريق الواصلة بين المدينتين (حسكة وقامشلي)، على ضفة نهر الجغجغ، ويعتبر من أكبر التلال في الجزيرة.

بلغت مساحة المدينة في الألف الرابع ق.م بحدود  100 هكتار. أما أقدم استيطان فيه فيعود إلى الألف السادس ق.م، حيث انتشرت حضارة حلف بالدرجة الأولى وكانت الجزيرة مركزًا لها. إضافة إلى حضارة العبيد. ثم تتعدد الطبقات والسويات الأثرية (عصور أوروك – جمدة نصر – السلالات الباكرة – الأكادي – الحوري – البابلي – الميتاني – الآشوري - ..).

أقدم الحفريات في تل براك قام بها الفرنسي الأب "بيير بوادبارد  Pére Poidebard" وذلك بين عام 1928 – 1927 كان ذلك ضمن المسح الأثري الذي قام به لمنطقة البادية والفرات، حيث كان مسح منطقة الخابور جزءاً من مشروعه، ووضع نتائج المسح في مؤلفه المعنون بـ (أثر روما في الصحراء السورية 1934).

بدايات التنقيب في الموقع من قبل عالم الآثار الانكليزي ماكس مالوان Max Mallowan كان عام 1937 ، ثم توقفت لاحقاً، لتبدأ فيما بعد العمل في التل بعثة بريطانية باسم جامعة لندن عام 1976 بإدارة ديفيد أوتس David Oates حيث كان الموسم الأول استئناف للتنقيبات التي أجراها مالوان في الثلاثينات.

من خلال تلك الأعمال وما تلاها تمكنت البعثة من الحصول على نتائج هامة بخصوص الموقع نفسه، وبخصوص الجزيرة ككل، وإجمالاً يمكن أن نقول وإن كان تل براك هو الموقع النموذجي لعصر أوروك ولكنه يحتضن تاريخ الجزيرة في أغلب مراحله وهنا تكمن الأهمية.

استطاعت البعثة البريطانية أن تؤكد هوية التل على أنه نَغار، ويعتقد الباحثون أن تل براك هو نَوار حيث نَغار ليس إلاّ الاسم الحوري لـ نوار في اللغات (السامية) وأصل الاسمين هو نَغوار Nagwar. كما تأتي نصوص تل ليلان (شُبَتْ إنليل Šubat Enlil- شَخْنا Šehna، على بعد 25كم من مدينة قامشلي) على ذِكْر نغار، من خلال معاهدة بين ملكها وملك كخت Kaht (تل بري، بالقرب من تل براك) تصف مناطق مملكة كخت، بأنها تمتد من نَوار إلى نَوار، واستطاع (ي. آيدم) أن يطابق بين نوار وتل براك، وكذلك بين نوار الثانية وغرنواس Gir Nawas القريب من مدينة نصيبين، حيث تجري في الموقع تنقيبات تركية، وعرفت البعثة أن الموقع كان يدعى نَوال في الألف الثانية قبل الميلاد، ومن الجائز تحول اسمها من نوار إلى نوال. وذكرت نغار في نصوص إبلا أيضاً، حيث وصفت العلاقات التجارية معها، فقد كانت تقع على الطريق التجاري الذي كان يصل بين منطقة الجبال (كردستان) وجنوبي بلاد الرافدين. وفي نصوص نَبَادا Nabada (تل بيدر، على بعد 30 كم من مدينة الحسكة) يتضح أن ملك نغار زارَ نبادا، التي كانت المركز الاقتصادي الرئيسي في مملكة نغار.

 

- تم عرض مجموعة من الخرائط الهامة للموقع وكذلك صوراً لأهم اللقى الأثرية المكتشفة وكان هذا إغناء للمحاضرة .

- في ختام المحاضرة تمت المشاركة من قبل الحضور بمداخلات قيمة، إضافة إلى الأسئلة المتنوعة المتعلقة بالموقع وتاريخه.

لمعرفة المزيد يمكنكم متابعة صفحة جمعية سوبارتو على الفيسبوك:

www.facebook.com/subartukomele

وللاستفسار عن أي شيء يخص الجمعية يمكنكم الإرسال إلى البريد الالكتروني التالي:

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

 

في الوقت الذي كان أهالي مدينة ديرك يقومون بمظاهرة حاشدة مساء أمس الثلاثاء تطالب فيها بإسقاط نظام الأسد و شبيحته قامت يد الغدر و العسف باختطاف الناشط آزاد محمد عطا إلى جهة لا تزال مجهولة حتى الساعة .

فقبل التظاهرة اختفى الناشط آزاد و بعد انتهاء المظاهرة تأكد اختطاف الناشط من قبل أربعة أشخاص ملثمين إلى جهة مجهولة لم تعرف بعد ، في حين لا تزال عمليات البحث عنه جارية من قبل رفاقه في منسقية الشباب الكورد و أصدقائه و ذويه .

إننا في ائتلاف شباب سوا نستنكر هذه الأعمال التشبيحية و التي لا تعبر إلا عن ثقافة النظام الأسدي الإرهابية ، كما نهيب بمنظمات حقوق الإنسان الوطنية و الإقليمية و الدولية التحرك لكشف مصير الناشط آزاد قبل أي مكروه قد يصيبه من قبل النظام الأسدي و شبيحته .

الناشط آزاد يعتبر من أوائل الشباب الذين انخرطوا في الحراك الثوري و يتميز بمواقفه الداعمة و المتضامنة مع الثورة السورية و هو عضو في منسقية الشباب الكورد في ديركا حمكو .

 

الحرية لآزاد عطا الله و جميع المعتقلين في سجون النظام

سوا نحو الحرية

سوا نحو إسقاط النظام

 

ائتلاف شباب سوا – المكتب الإعلامي

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

 

إن الهجرة بمفهومها المتداول تعني الهجرة من مكان إلى أخر ,حيث تتوفر فيه الظروف المعيشية الملائمة للمهاجر.والهجرة أنواع : منها : الداخلية والاختيارية ,والإجبارية .

ولعلّ من اخطر هذه الأنواع  هي :هجرة الشباب ,التي باتت ظاهرة خطيرة جداً تؤرق بنية المجتمع الكردي وبالأخص في المناطق الكردية اذ تزداد بشكل واسع وملحوظ  يصل إلى إعداد كبيرة   300 فرد في اليوم الواحد  .

كما ان لهذه الهجرة تأثيراتها السلبية على مجتمعنا وتحديداً من الناحية الاجتماعية والاقتصادية والسياسية .

فيهاجر شبابنا الكردي في أكثر من اتجاه منها الدول الأوربية وأخرى إلى كردستان تركيا نتيجة التسهيلات التي تمنحها لهم هذه الدول ونظرا منهم بان هذه الدول سوف تحقق أحلامهم لمستوى معيشي لائق ,وتامين راتب شهري ثابت ,والاهم من ذلك إنهم يتخلصون من القمع وبأنواعه الذي يمارسه النظام بهدف إطفاء الشعلة الشبابية في داخلهم ,وممارسة الضغط النفسي عليهم لترك ديارهم والذي نعانيه جميعاً وخاصة الفئة الشبابية .

تزداد الهجرة رغم ارتفاع تكاليف السفر ومخاطره البري والبحري كما جرى مع ركاب الباخرة التي غرقت على سواحل بحر ايجه  التركية  .

يتطلب منا جميعا مؤسسات وجمعيات حقوقية وأفراد الوقوف بشكل جدي والبحث عن الأسباب التي تشجع هذه الظاهرة .

كيف تتم ..؟

ومن ورائها ..؟؟

ولعل من ابرز الأسباب التي يؤدي الى تفشي هذه الظاهرة السلبية منها القمع المتزايد الذي يمارسه النظام  ضد شباب السوري بشكل عام والشباب الكردي بشكل خاص .والملاحقات الأمنية عبر التدخل السافر في حياة المواطنين بأساليب ممنهجة ودون أي مبرر وصولا إلى ضغوطات سياسية بشكل يومي والتي تقع على  كاهل مجتمعنا , كالبطالة المستشرية في كل زوايا الوطن بطريقة مدروسة والتي طالت الشباب بالدرجة الأولى والحالات النفسية والاكتئاب الذي يمر فيه هذا الجيل بالإضافة  إلى الفقر المدقع الذي يعيشه شريحة كبيرة في مجتمعنا ,وارتفاع الأسعار بشكل جنوني مما قد يؤدي بالفرد الى شعوره بالإحراج والاكتئاب أمام عائلته ولعدم تمكنه من تلبية طلبات أسرته فيشد الرحال عن الوطن مضطرا وهذا ما يخطط له النظام بعناية شديدة كما يتم أفراغ المناطق الكردية من سكانها وخاصة  الفئة الشبابية الواعية والمثقفة وهم جيل المستقبل , إضافة إلى ذلك ازدياد شبكات التهريب وهي منظمة و يديرها رجالات من داخل النظام نفسه والتي تشجع على الهجرة فيشجع منذ  زمن الشباب الذي يعاني الفقر وانبهارهم بالحياة الأوربية , إضافة إلى الحرية في الدول الأوربية وبنظري ستزداد الهجرة في الأيام القادمة  أكثر فأكثر .

الهجرة يعود بسلبيات على مجتمعنا يؤدي بهم التخلي عن العادات والتقاليد الكردية الأصيلة والتخلي أحيانا عن اللغة الأم , تقليدهم وتقميص عاداتهم فيكون من الصعب التميز بينهم وبين الشعب المهاجر إليهم .وضعف الشعور القومي عندهم .والأكثر أهمية بان الوطن بأمس الحاجة إليهم وخاصة إلى الطاقات التي يمتلكونها .

ولهذه الظاهرة تداعيات خطيرة الا وهي ظاهرة العنوسة التي تظهر بكثرة في مجتمعنا الكردي بين الفتيات والشباب ,نتيجة سفر الشباب ورغبتهم بالهجرة عن الوطن ,الذي لا يزال بحاجة الهم فيعتقدون بأنهم قد تخلصوا من قهر النظام .

واجد بان المهاجرون يبنون أوطان غيرهم ويدفعون بوطنهم الى الهاوية , لذلك لا بد من إيجاد طرق وحلول جادة وفعالة لإيقاف هذا النزيف  الخطير, فالمسؤولية التاريخية تقع على عاتق (الهيئة الكردية العليا )وأحزابنا الكردية كما نحن مسؤولون أيضا  عن هذا النزوح القاتل .

-        تشجيع الشباب على حب الوطن وإحساسهم بالمسؤولية التاريخية تجاه وطنهم الأصلي

-        نشر أفكار عن الثورة وأهمية دورهم الفاعل لانجاح ثورتهم  

-        تشجيع الشباب على توظيف طاقاتهم وأفكارهم  وخبراتهم في مشاريع تنموية من شانها  ان تطور المجتمع والوطن معا .

-        توظيف نفقات السفر الذي يفوق 700 ألف في مشروع يعود ريعه بالفائدة على اقتصاد الوطن والمواطن .  

 

]قامت مساء اليوم مجموعة ملثمة بخطف الناشط الشبابي آزاد عطا في مدينة ديرك و أخذته إلى مكان مجهول و  ظاهرة  خطف نشظاء  الحراك الشبابي   الكوردي جديدة و  خطرة  في كوردستان سوريا بكل  المقاييس و محاولة  للضغط عليهم و ترهيبهم للحد من نشاظهم في  رفع الشان الكوردي و قضيتنا العادلة في ظل الظروف التاريخية .

و المعروف ان الشاب ازاد  عطا هو من اوائل النشطاء الكورد في مدينة ديرك  الذين بادروا الى النضال الاحتجاحي السلمي من اجل  حقوق الشعب الكوردي في كوردستان سوريا واسقاط النظام  وبناء سوريا لكل السوريين

اننا في حركة الشباب الكورد ندين   هذا العمل  الاجرامي و محاولات بث الرعب والخوف بين  ابناء شعبنا الكوردي, و  في  مدننا و نعتبر المقدمين عليه  لا يخدمون احدا سوى النظام  المجرم 

وسنعمل بكل  السبل من اجل كشف  هوية  الخاطفين ,  وتعريتهم امام  شعبنا الكوردي و الراي العام العالمي ، كما نؤكد على أنها لن تردعنا عن ثورتنا و مطالتنا بحقوقنا و حريتنا التي استرخصنا لها كل شئ

16.10.2012

كوردستان- سوريا

العبودية وعبيد السلطان !

          [ 1 ]

في تحدِّي العبودية والاستبداد والطغيان ؛

{ والله لا أعطيكم بيدي إعطاء الذليل ولا أقِرُ لكم إقرار العبيد } ! أبو الشهداء والأحرار الحسين - رض -/ 626 – 680م

مير عقراوي / كاتب بالشؤون الاسلامية والكوردستانية

                         [ 1 ]

·      العبودية ...

·      وما أدراك ما العبودية ...

·      ثم ما أدراك ما العبودية ...

·      إنها عبودية الإنسان لِلإنسان ...

·      أي عبودية المِثْلِ لِلِمِثْلِ ...

·      وإنها عبودية الفاني للفاني ...

·      وإنها خضوع مجتمع لرئيس طاغٍ ...

·      وهكذا ...

·      فالإنسان ذئب لأِخيه الإنسان ...

·      إنها العبودية ...

·      إنها الإستعباد ...

·      والإستغلال ...

·      والإستحمار ...

·      والإستغباء ...

·      والإستعلاء ...

·      فالإستكبار ...

           [ 2 ]

·      العبودية ...

·      وما أدراك ما العبودية ...

·      إنها من أبشع المفردات ...

·      ومن أشنعها ...

·      ومن أقذرها ...

·      ومن أردئها ...

·      ومن أخطرها ...

·      ومن أنحسها ...

·      ومن أشأمها ...

·      لا بل العبودية ...

·      هي أم الخبائث كلها ...

·      وهي أساس المخاطر كلها ...

·      وهي أساس المآسي كلها ...

             [ 3 ]

·      العبودية ...

·      وما أدراك ما العبودية ...

·      إنها رجس من عمل الشيطان ...

·      بل إنها رجس الأرجاس ...

·      وإنها نجس الأنجاس ...

·      وإنها آفة الآفات ...

·      ما بعد العبودية ...

·      تَتْرَى الآفات والأمراض ...

·      ويتراكم الظلم والمظالم ...

·      وتَهْوَى الفجائع والمآسي ...

·      وتغيب الحرية والحريات ...

·      وتُلَوَّثُ العزة والكرامة ...

·      وَتُصادر السيادة والحقوق ...

·      وَتُنْهَبُ الثروة والثروات ...

·      ثم تُكْتَنَزُ في بيت الرئيس السلطان ...

·      وبين أهله وأبنائه ...

·      وبين حاشيته ووزرائه ...

·      وفي بنوكهم ومصارفهم ...

الأربعاء, 17 تشرين1/أكتوير 2012 01:01

الدكتور صادق إطيمش - شو صارت مزعطة ...

اثناء حملة التطوع التي مارستها الدكتاتورية البعثفاشية في العراق إبان الحرب العراقية الإيرانية والتي أرادت من خلالها ، وكما هو معروف عن سياستها الإجرامية على مختلف الأصعدة ، ان تحقق عدة أهداف في هذه الخطوة التي سخرتها لإجبار تابعيها وغيرهم ممن لم يبدوا اي تعاطف معها ان ينخرطوا في تنفيذ الجرائم التي يُراد تنفيذها منهم سواءً ضمن تشكيلات الجيش النظامي او التشكيلات العسكرية التي أوجدها النظام لعسكرة المجتمع . كما ارادت من خلال حملة التطوع هذه ان تتخلص من كثير من أعداءها بإرسالهم للمشاركة في جبهات القتال بعد تدريبات بسيطة لا ترقى إلى مستوى المشاركة في حرب على غرار الحرب العراقية الإيرانية . إضافة إلى انها ربطت  فكرة التطوع هذه باخذ الأتاوات من الناس وبمختلف الأشكال ، نقداً وذهباً وفضة وكل ما خف حمله وزاد ثمنه .

ويقال ، والعهدة على الراوي ، بأن إثنين من الشيوخ جاءوا ليسجلوا في سجلات التطوع ووقفوا في الصف بانتظار دورهم وكان احدهم بعمر تسعين سنة والثاني بعمر خمس وثمانين. وقبل ان يصلوا إلى طاولة التسجيل سمعوا المعلومات التي أدلى بها من كان واقفاً أمامهم إلى الشخص الذي يدون هذه المعلومات في سجلات خاصة بالمتطوعين . وحينما جرى السؤال عن العمر أفاد هذا الشخص بأن عمره خمس وستون سنة . وعندها سحب الرجل التسعيني صاحبه من صف الإنتظار طالباً منه الخروج من الصف وعدم التطوع . وعندما سأله صاحبه عن سبب ذلك قال له : ( شو صارت مزعطة .)

وهذه هي المزعطة بالذات التي يعيشها الشعب العراقي منذ سنين كثيرة عجاف وهو يستمع يومياً إلى كل المغريات التي يستعملها البعض احياناً لإغراء طفل على عدم البكاء مثلاً ، اي وبالعراقي الفصيح  " لقشمرة " هذا الشعب الذي بدأ يشك في نفسه بعد ما يقارب العشر سنين على هذه القشمرة : فهل هل هو شعب " قشمر " فعلاً ...؟

لا نريد التطرق إلى كل القشمريات التي يمارسها مزعطة الحكومة العراقية بكتلها  النيابية المختلفة المشاركة في هذه اللعبة على اعناق الفقراء والمحرومين والمضطَهَدين والملاحَقين، بل نكتفي بطرح بعضاً من ذلك مستفسرين من هؤلاء : هل انهم يضحكون علينا ام على أنفسهم ؟

فمثلاً تسمع الناس منذ سنين عن الإصلاحات التي يجب ان تنال العملية السياسية التي بدأت تتلكأ ، بل وتكبو في معظم الأحيان ، وسمعنا وقرأنا الكثيرعما تم إعداده وما سيتم بعد وقت قصير لإنجاز ورقة إصلاحات ذات ستة ابعاد وليست اربعة فقط ،  إذ كثير ما أكد المصلحون ، حفضهم الله ، بأن هذه الورقة صيغت بدقة وذكاء وعبقرية بحيث لا يأتيها الباطل لا من امامها ولا من خلفها ولا من شمالها ولا من جنوبها ولا من فوقها ولا من تحتها ، حتى ان زعيم المصلحين ، حفظه الله ورعاه ، وضع الرقم سبعين للفقرات التي تتضمنها هذه الورقة التي لا تبقي ولا تذر من خطأ مورس او إجراء غير مناسب أُتخذ ولا تستثني لصاً واحداً وزيراً كان هذا اللص او برلمانياً او غير برلماني إلا وتضعه تحت طائلة حساب ورقة الإصلاح هذه . قرأنا وسمعنا ذلك وحلمنا به ايضاً . إلا ان ذلك يبدو اليوم وكأنه نوع من قشمرة الشعب بتنويمة الجياع حيث جاءت الأخبار لتقول :

أقر «ائتلاف دولة القانون» الذي يقوده رئيس الوزراء نوري المالكي للمرة الأولى بعدم وجود «ورقة للإصلاحات»، معتبراً أنها «وهم كبير.

ثم نقرأ : واعتبر النائب عن «ائتلاف دولة القانون» صالح الأسدي في بيان أن «ورقة الإصلاح التي يدعو إليها السياسيون هي وَهْمٌ  »، مبيناً أن «ما يصرح به بعض النواب بشأن هذه الورقة ما هو إلا عبارة عن آراء شخصية    ».     .

ثم نقرأ : لكن «العراقية» استبعدت «وجود أية نية للمالكي وائتلافه في الإصلاح». وقال النائب مظهر الجنابي لـ «الحياة» إن «مسألة ورقة الإصلاحات كانت كذبة منذ البداية ومحاولة لكسب الوقت والمماطلة ليس إلا     ».وأضاف : «لقد وافقنا على إعطاء فرصة للتحالف الوطني احتراماً لشركائنا الأكراد»، معرباً عن قناعته بأن «الوضع سيبقى على ما هو عليه حتى الدورة الانتخابية المقبلة»

بالله عليكم هل هذه حكومة ام روضة اطفال ...؟

لنترك الإصلاح فهو ميؤوس منه على ما يبدو مع فطاحل السياسة العراقية ، فلماذا الإصلاح والعراق تدير سياسته هذه العقول الفطاحل ليس بالسياسة فقط ، بل وبكل ما تبيحه السياسة إذا ما سلكت طريق اللصوصية والتزوير والإثراء على حساب الفقراء والأرامل واليتامى والخدمات وحتى الأخلاق . ولننتقل إلى اللعبة المحببة لدى اطفال روضة السياسة العراقية والمسماة " سحب الثقة " ، لعبة جميلة حقاً يلعبها الأطفال المتميزون عن بقية اطفال هذه الروضة .

لقد سمع القاصي والداني في العراق وخارج العراق بأن هذه الكتلة النيابية تريد سحب الثقة من  ذلك الوزير . وهذا الوزير يدعو إلى رفع الحصانة البرلمانية عن هذا النائب . وهكذا سارت الأمور حتى وصلت إلى قمة السلطة حينما جرت الإتفاقات خلف وأمام وتحت الكواليس بين الكتل المختلفة على سحب الثقة من رئيس الوزراء بالذات وبالتالي إسقاط الحكومة عبر الطريق البرلماني . إجراء ديمقراطي جميل وحضاري ، ومن قراه تبادر إلى ذهنه :  ( لا تره إحنه إبخير يا جماعة ). حيث تحدثت شهرزاد بالكلام المباح قبل إنبلاج الصباح وقالت :

" وجاء إعلان الجعفري عقب سلسلة اجتماعات ومشاورات وإجراءات لكتل «العراقية» و «التحالف الكردستاني» و «تيار الصدر» في اربيل والنجف، والتي خلصت إلى ضرورة استجواب المالكي تمهيداً لسحب الثقة منه للمشاورات السياسية   .. وحذر من أن «العراقية والأكراد وحتى تيار الصدر لن يقفوا مكتوفي الأيدي، بل سيعيدون تفعيل إجراءات استجواب المالكي تمهيداً لحجب الثقة عنه». وكشف القيادي الكردي عادل برواري لـ «الحياة» عن «وجود لجان من إقليم كردستان تفاوض دولة القانون والمالكي والتحالف الوطني»، مؤكداً أن «اللجان إذا لم تصل إلى حلول مرضية فإنها ستفعل إجراءات استجواب المالكي».
إلا انه تبين بعدئذ بأن ذلك لم يكن إلا إحدى اللعب المحببة في روضة السياسة العراقية حيث راجع البعض فكره مجدداً وحبذ عدم الإشتراك في هذه اللعبة . ومن الممكن ان يكون الدافع إلى عدم الإشتراك هو صعوبة هضم مسار هذه اللعبة لدى هذا البعض ... الله أعلم . وجرت الإنسحابات حتى ملَّ القائمون على تنظيم هذه اللعبة من الإستمرار بها وكفى الله عباده القتال إذ اننا نقرأ :
" لكن انسحاب تيار الصدر في اللحظة الأخيرة وإعلان «التحالف الوطني» الذي يضم «ائتلاف دولة القانون» نيته إعلان إصلاحات سياسية واسعة، دفع إلى تجميد إجراءات الاستجواب إلى حين الاطلاع على «ورقة الإصلاحات»، وإعطاء فرصة اخرى ". هكذا الديمقراطية وإلا فلا ...

وإن اردنا التطرق إلى اللعب الأخرى التي تُمارَس منذ سنين على ساحة الروضة السياسية العراقية كلعبة الكهرباء مثلاً او البنى التحتية  وحتى الفوقية لا فرق في الأمر أو الصحة او المجاري او البطالة أو ... أو ... لما وجدنا مخرجاً من هذا النفق الذي يعج بكل هذه الألعاب المسلية لنوابنا الأشاوس ووزراءنا الكرام ، وإنني لعلى ثقة بأن شدة ولعهم بهذه الألعاب ستلهيهم عن تأدية مناسك الحج لهذه السنة . فمن يتراهن ...؟

إلا اننا لا نستطيع ان نتجاوز اللعبة الجديدة التي لم يمض عليها إلا سنة ونيف تقريباً والمسماة " المؤتمر الوطني " او اللقاء الوطني " أو ما شابه ذلك ، الإسم ليس مهماً ، إلا ان هذه اللعبة هي مسلية حقاً والظاهر ان حجم التسلية فيها يبعث في  الفرد العراقي " الموت من الضحك " بمجرد السماع بإسم هذه اللعبة .

الدكتور صادق إطيمش

الأربعاء, 17 تشرين1/أكتوير 2012 00:45

كرفانات... حكومة الأزمات .. ثائر الظالمي‎

 ابتلى شعب العراق بحكومة لاتعرف الا الفساد والأزمات  منهجا تعتاش منه وعليه بلا حياء حكومة أصبحت هي القاضي والجلاد
وليس لهذا الحد بل ان كل وزير فيها هو القاضي والجلاد وكذا كل تابع لهذا الوزير كل منهم له صلاحياته الطويلة العريضة وكل
واحد منهم ينافس الاخر في التسابق الى أعلى قمم الفساد وجمع المال الحرام بعد أن ضمنوا رضا وتأييد ائمة الضلال التي أوصلتهم
الى الحكم ..حكومة أزمات ..تفتعل الأكثر منها وتنهال عليها أخرى ..وصراعات مكشوفة وعلنية وتسقيط مباشر ومن على وسائل الأعلام
وتهديد بملفات فساد وابتزاز هذا الطرف أو ذاك  وتوريط  واغراء ...والشعب المسكين يدفع الثمن وهم في عروش وتيجان..ولم يسلم الرجل
الكبير ولا النساء ولا  ألأطفال ولا الثروات ولا الاموال ولا التاريخ  ولا حتى الأجيال..وفي وقت يعد العراق من أغنى بلدان العالم ..ولكن 
شعبه الأفقر والأتعس في العالم وعلى كل الاصعدة ..ولو اخذنا مثالا واحدا وهو الجانب التعليمي ومؤسساته ومدارسه في العراق لاصابتنا
الدهشة والحيرة من الواقع الذي لايعقل ؟ فهل يعقل أن اغنى بلد في العالم مازالت فيه مدارس الطين وعددها يفوق ألألف مدرسة..وهل يعقل
ان غيرها من المدارس غير مجهزة بوسائل الرائحة او المرافق الصحية ؟ وهل يعقل ان الصف الواحد يبلغ عدد طلابه 50 طالبا؟ وهل يعقل
انه لاتوجد خطة عمل واضحة تراعي تزايد عدد الطلبة سنويا  بغية توفير مايناسبهم من صفوف او مدارس بالاضافة الى المستلزمات الاخرى
وفي وقت مناسب يسبق المباشرة في الدوام الرسمي للمدارس...وهل يعقل ان تاتي الحلول بعد سنيين وبعد ميزانيات انفجارية وبعد صراخ 
وعويل وبعد تناطح وأزمات تاتي الكرفانات تحملها الشاحنات لأنشاء مدارس  او صفوف تكميلية للنقص الحاصل في المدارس..فلماذا الكرفانات
هل ان سعرها هو مايقدر عليه العراق بدفعه ؟ فهل نحن دولة فقيرة..وهل من أفقر منا مدارسه من كرفانات ؟ واذا كانت لديكم خطة بناء فلماذا لم تنفذ
بدل هذه الكرفانات ام انها سنتفذ لاحقا اذا لماذا هذا الأسراف والتبذير اليوم كرفانات وغدا بناء ؟ وهل ستطرح في الدعاية الأنتخابية؟ وماهو رد
وزير التربية والحكومة عندما يسأل التلاميذ الأبرياء لماذا هذه الكرفانات؟ 

صوت كوردستان: بعد أن أستولت قواة بشائر الخير التابعة للمالكي على المناطق الكوردية في ديالى و التي أرسلت عام 2008 الى المحافظة بحجة القضاء على الارهاب فيها، و التي  تبين  أن تلك القوة لم تقضي على الارهاب و لم ترسل الى هناك لذلك الغرض بل أن مهمتها هي طرد الكورد من السعدية و جلولاء  و قرتبة، و بعد أن نجح المالكي في خطته تلك بدأ يستغل الخلاف الجاري بينه و بين العراقية و البارزاني كي يحاول أحتلال كركوك و طرد قواة البيشمركة منها و قواة الامن التابعة لحزب البارزني و حزب الطالباني الموجودة  داخل كركوك. و خطته تتمحور في تشكيل قوة بأسم دجله في كركوك. بدأ المالكي بالفعل بتشكيل تلك القوة على الرغم من تصريحات بعض المسؤولين الكورد و منهم الطالباني حول الغاء قرار تشكيل تلك القوة  نتيجة مكالمة هاتفيه أجراه الطالباني مع المالكي عندما كان في ألمانيا طريح فراش المستشفى.  المالكي لم يلتزم بوعودة للطالباني هذا أذا كان قد وعد الطالباني بذلك و بدأ المراوحة مع حزب البارزاني و الطالباني. فبعد أن صرح بأن مركز تلك القوة ستكون داخل معسكر اشرف  في ديالى قام بنقل مركز قوة دجلة الى مكان مجهول و على الاغلب  الى داخل كركوك نفسها و مهمته الرئيسية  الان هو مراقبة مقرات حزبي البارزاني و الطالباني و مقرات قواة البيشمركة حول و داخل كركوك.  كما أن المالكي بدأ يعزز تلك القواة بتزويدها بالسلاح الثقيل من الدبابات و المدافع و طائرات الهيليكوبتر العسكرية.

حزب الطالباني قام بأرسال  وزير البيشمركة  الشيخ جعفر الى كركوك  في محاولة منه لاشعار المالكي بخطورة الوضع من ناحية و الاضهار بأن قواة البيشمركة متواجده في كركوك للدفاع عنها. الشيخ جعفر و مع وصوله الى كركوك صرح بأن قواته سترد على أي تحرك لقواة دجلة داخل كركوك.  نفس التصريحات قالها جبار ياور عندما أتت قواة  بشائر الفجر الى ديالى و نتيجتها كان هروب ألاف الكورد من مدن السعدية و جلولاء و قرتبة.  أما تجربة قواة البيشمركة قبل حوالي شهر فقط مع الجيش العراقي و الذي أرسل الى منطقة البعاج و فيشخابور في الموصل فهي الاخرى لا تبشر بالخير. تلك التهديدات أنتهت  ببقاء قواة المالكي في المنطقة و أستلمت قيادة العمليات و مراقبة الحدود مع سوريا  بالتعاون مع قواة البيشمركة في الوقت الذي لم يقبل مسؤولوا حزب البارزاني في البداية أستقرار تلك القواة في المنطقة بشكل قاطع.  فهل سيكون مصير كركوك ايضا نفس مصير المدن الكوردستانية الاخرى في ديالى و الموصل؟؟؟ و هل أن تهديدات الشيخ جعفر هي على نفس وزن تهديدات جبار الياور و حزب البارزاني  اللذان لم يحركا ساكنا عندما أحتلت قواة بشائر (الشر) المدن الكوردستانية في ديالى و استقرت قواة المالكي على الحدود السورية العراقية؟؟؟؟  المالكي بدأ يحتل الاراضي الكوردستانية المشمولة بالمادة 140 و حزبا البارزاني و الطالباني ليس لديهما سوى التهديد الفارغ و من ثم التراجع أمام مطرقة المالكي. أعلاميا حزبا الطالباني و البارزاني هما سادة الموقف و على الارض الجيش العراقي المالكي العلاوي الهاشمي البعثي هو الذي يمد نفوذه ببطئ في أراضي كوردستان.

 

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

ثارت ثائرة ياسين مجيد عضو مجلس النوّاب ، بعد أن رد مكتب الطالباني على تصريحه  اللهّاب ، مذ إدعى أن القائد البرزاني خطر على العراق وأهله الأطياب ، فأتهم ياسين الطالباني بأنه منحاز لقوميته ولحلفائه والأصحاب ،ناصحا إياه بعدم التدخل فيما لايعنيه وبلا أسباب.

وقبله إتهمه الشيخ الأسدي بأنه داعم للإرهاب، وبأنه استضاف نائبه الهاشمي واعد له وليمة فيها ما لذ وطاب، من خبز تنور ولبن أربيل وكباب! وطالب بمحاكمته وفقا للمادة ٤ إرهاب ،والتي تعني إعدامه أمام القصر الجمهوري وعلى الباب . وقالوا عنه بأنه للميزانية نهاب ، فهو يسافر كثيرا ويداوي نفسه بالطب وبالأعشاب.

ولقد نسوا بأنه رئيس دولة يمارس مهامه بكل سلاسة وانسياب، فهو يهيؤ لعقد المؤتمر الوطني الاسباب، فيجول برغم كبر سنه ومرضه على الفرقاء بروح الشباب ، داعيا الله أن يجمع قلوب جميع الأقطاب، بعد أن كان الجميع ينتظر عودته من رحلة بعد طول غياب، وا إذا بهم يرومون افشال مهمته لغاية في نفس قائدهم المهاب.

ولقد نسوا بأنه القى لهم طوق النجاة فياله من  أمر عجاب ، وبأنهم احتفظوا بكراسيهم بفضل موقفه الرافض لحجب الثقة عن قائدهم المتلون الكذاب ، فكان جلال حينها وطنيا حكيما أحبط الإنقلاب الذي خططت له  بزعمهم دول من الأعراب، افهكذا جزاء جلال منقذكم من محنة أشابت منكم حتى الشباب؟ 

فدفعوا ياسين بي بي سي ليطلق تصريحاته تلك  وهم يراقبون من وراء حجاب، فنفسوا أحقادهم على مسعود قائد كردستان ذات الجمال الخلاب ، لأنه يعارض قانون البنى التحتية وبه مرتاب ، واتهموا العراقية بانهم له أذناب ،وبأنهم يريدون للبلاد الخراب، ويعادون قائدهم فلتة الدهور والقرون والأحقاب.

فيا أيها الأقزام إن مسعود وجلال قادة نصبهم شعبهم ولم ينصبهم الأغراب، وأما أنتم فسقط المتاع جاءت بكم الأقدار ودبابات العم سام أنتم وقائدكم الغراب، لأنه لم يدلنا الا على ارض الخراب ، فهو لموازنة قدرها ستمئة مليار دولار نهاب ، فقد نسي دينه وتأريخه واخلاقه فأسال لها اللعاب.

وهو الذي استعان بكل بعثي مجرم ومتنسك جاهل ومزور سلاب ، فعاثوا في ارض العراق فسادا حتى اصبح موطنا للجهل والفساد مذ كشروا له الأنياب، منادين تلاقفوها يابني الدعوة الكاذبة فلا خبر جاء ولا وحي من رب الأرباب . فتملكوا أرض العراق وموارده وكل الشعاب .

فسرقوا النفط والمناصب ودجلة والفرات وتاجروا حتى بالأضرحة والقباب، وبتأريخ العراق وآثاره التي سرقوها ووضعوها في السرداب، ووضعوا كل سارق منهم وفاسد فوق القانون الحساب، واتهموا كل من يخالفهم  بالعمالة والخيانة وبأنه نصاب .الا انهم لم يخدعوا سوى السذج والبسطاء وبعض الأطياب.

ولم يوفوا بوعودهم بتوفير الكهرباء والماء والأمن فكانت كلها سراب ، ولم يعمروا قرية واحدة ولم يشقوا طريقا ولم يبنوا معلما بارزا جذاب، بل اشاعوا في العراق الإحتراب والتوتر والتسلط والنهب واعادوه لايام الإنتداب ،  فتراجع على الأعقاب وهم يدعون للعراق الإنتساب وبأنهم من نسل عدنان وقحطان وهم من بني كلاب.

حتى نسوا او تناسوا بأن ملكهم زائل كما زال ملك صدام  ومبارك وغيرهم من الدواب، فالشعب نادم على دعمهم وعلى الإنتخاب، وله صولة  تزهق الأرواح وتطيح بالأعناق والرقاب، وذلك في الحياة الدنيا وأما في الآخرة فلن ينجوا من العقاب فجزاؤهم خزي وشديد من العذاب وذلك هو فصل الخطاب، فاتعظوا يا أولي الألباب.

 

رابطة الأنصار بالتعاون مع البيت الثقافي العراقي وجمعية المرأة العراقية
والآ بي إف ABF


يدعوكم لمشاهدة مسرحية الهوراسي
تأليف الكاتب المسرحي الألماني هاينر مولر
ترجمة صالح كاظم
إعداد وإخراج وتمثيل: هادي الخزاعي
على مسرح باكا كلتور هوس
Backa Kulturhus
Selma Lagerlöfs torg 24
السبت المصادف 20/10 الساعة السادسة مساءاً
الدعوة عامة للجميع 

الساسة الشيعة يقولون إن المقاتلين الذين يحاربون في سوريا يفعلون ذلك دون موافقة رسمية من قادة ميليشياتهم أو من الحكومة العراقية.
 

ميدل ايست أونلاين

بغداد - من سؤدد الصالحي

عين على النفوذ الشيعي

قال مقاتلو ميليشيات وساسة في العراق إن عشرات من الشيعة العراقيين يقاتلون في سوريا أغلبهم في صفوف قوات الرئيس بشار الأسد ويدينون بالولاء للزعيم الإيراني الأعلى آية الله علي خامنئي.

وتكشف مشاركة شيعة عراقيين في القتال في سوريا مدى سرعة تحول الأزمة إلى حرب بالوكالة بين إيران الشيعية حليف الأسد الرئيسي وبين دول الخليج العربية التي تساند معارضيه وأغلبهم من السنة.

واجتذب الصراع بالفعل اعدادا من المقاتلين الاسلاميين السنة من مختلف أرجاء المنطقة دعما للمعارضين السوريين في حين يتهم المعارضون جماعة حزب الله الشيعية اللبنانية بدعم قوات الأسد في الميدان.

وبالنسبة لشيعة العراق الذين يتبعون خامنئي تشكل الانتفاضة في سوريا تهديدا للنفوذ الشيعي ويقول العراقيون الذين يقاتلون هناك إن من واجبهم مساعدة الاسد بسبب ولائهم للزعيم الإيراني الأعلى.

ويقول متشددون شيعة وساسة عراقيون ان من بين هؤلاء منشقون ومقاتلون سابقون من جيش المهدي التابع لرجل الدين الشيعي المناهض للولايات المتحدة مقتدى الصدر ومنظمة بدر التي تدعمها إيران وعصائب الحق وكتائب حزب الله وهي ميليشيات سبق أن قاتلت القوات الأميركية.

وقال ساسة شيعة إن المقاتلين الذين يحاربون في سوريا يفعلون ذلك دون موافقة رسمية من قادة ميليشياتهم أو من الحكومة العراقية التي يقودها الشيعة ويضطرها الوضع القائم الى الحفاظ على توازن دقيق بين حليفتها طهران والقوى العربية والغربية التي تدعو لرحيل الأسد.

ويقول مقاتلون وساسة عراقيون ان بعض العراقيين المشاركين في الصراع في سوريا مقاتلون سابقون من جيش المهدي لجأوا الى سوريا بعد ان سحقت القوات العراقية جماعتهم عام 2007 وبعضهم الاخر موالون للزعيم الايراني الاعلى كسلطة دينية وعبروا الحدود أخيرا.

وقال منشق من جيش المهدي يكنى أبو هاجر في اتصال هاتفي عن طريق الاقمار الصناعية من سوريا "شكلنا كتيبة أبو الفضل العباس التي تضم 500 من العراقيين والسوريين ومن جنسيات أخرى".

وأضاف أبو هاجر الذي كان مثل آخرين لاجئا في سوريا قبل بدء الصراع "عندما اندلع القتال في مناطقنا نفذنا بعض العمليات العسكرية المشتركة مع الجيش السوري لتطهير المناطق التي استولى عليها المتمردون".

وقال منشق آخر عن جيش المهدي يكنى بـ"أبو مجاهد"، وقد عاد أخيرا من سوريا ليزور أهله في النجف إن مهمة مجموعته في سوريا تقتصر على حماية مقام السيدة زينب والأحياء الشيعية المحيطة به.

وأضاف ان المجموعة تشنّ في بعض الأحيان هجمات وقائية على مقاتلي الجيش السوري الحر، عندما يتلقون معلومات تفيد بأنهم سيهاجمون المقام او مكاتب المرجعية الشيعية أو الأحياء الشيعية.

وقال أبو مجاهد "مهمتنا حماية المزار والمناطق الشيعية ومكاتب المرجعية".

وأضاف "ليست لدينا ساحة قتال واضحة لكن بين الحين والآخر نشن هجمات مع الجيش على مواقع الجيش السوري الحر".

ويعتبر المعارضون السوريون المقاتلين الشيعة ميليشيا مو