يوجد 1057 زائر حالياً
أهلا بكم

سياسيه

يوتيوب فيديو

مجزرة الكورد الايزديين من قبل داعش بعد تركهم من قبل البيشمركة
khantry design

صوت كوردستان: نشر موقع سبي التابع لحركة التغيير خبرا مفادة أن قائمقام مدينة حلبجة و رئيس بلديتها قاموا بتكريم أنفسهم بالاموال التي خصصت هذه السنه لتكريم ضحايا حلبجة. حسب الخبر كان من المقرر هذه السنة أن يتم تكريم 100 شخص فقط من ضحايا حلبجة و لكن القائمقام قام بحذف عدد من الذين كانوا على القائمة و إضافة عدد أخر الى القائمة ليصبح العدد 140 شخصا و صرف نسبة من هذه المبالغ له و لمدير بلدية مدينة حلبجة.

http://www.sbeiy.com/Detail.aspx?id=17843&LinkID=4

 

بغداد/ اصوات العراق: يستعرض الكاتب التركي إحسان داغي، في مقال رأي نشره بصحيفة "زمان" التركية اليوم الجمعة، تحت عنوان (كرد العراق من حلبجة إلى الحكم الذات) التحولات الكبيرة في اوضاع شعب اقليم كردستان، مبينا حال الكرد بشكل عام وكرد العراق بشكل خاص، والتطورات التي طرأت على أوضاعهم.
ويتناول الكاتب في مقاله "تسارع الأحداث التي عاشها الكرد منذ مذبحة حلبجة إلى أن استطاعوا تأسيس نواة دولة مستقلة، عبر حصولهم على منطقة حكم ذاتي في شمال العراق".
ويورد الكاتب ما صرح به الصحفي الكردي كامران قرداغي، في كلمة ألقاها في مؤتمر عن التغيرات الجيوسياسية في الشرق الأوسط بعد الربيع العربي، نظمته الجامعة الأميركية العراقية في مدينة السليمانية، فالصحفي العراقي يلفت الى ماعاناه الأكراد في العراق من ذبح وتقتيل على يد نظام الرئيس العراقي السابق صدام حسين، وكيف تحولوا من شعب مقهور يُقتل، إلى مرحلة بناء وتطوير شمال العراق.
ويشير الكاتب إلى إدراك إدارة شمال العراق لمتغيرات المرحلة، وعدم سعيها إلى تطبيق سياسة كردية متعصبة، بل تطبيقها لأسلوب الحفاظ على المكتسبات كأولوية، على الرغم من وجود الفرصة لإعلانهم دولة مستقلة، إلى جانب امتلاكهم المصادر التي تمكنهم من ذلك.
ثم يعرض ما وصلت إليه العلاقات التركية بإقليم شمال العراق، التي وصفها وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري، بأنها "ثورة وحلم تم تحقيقه"، فيما وصفها الناطق باسم إدارة إقليم شمال العراق فؤاد حسين بأنها علاقات متميزة، وأن استمرار المشكلة الكردية في تركيا، يجعل العلاقة بين الطرفين غير مستقرة.
ويعتقد الكاتب أن تركيا لديها الفرصة لتطوير الروابط والصلات مع إقليم شمال العراق، خاصة أن هناك تواصل تجاري واقتصادي، ناهيك عن العلاقات الاجتماعية والثقافية التي تجمع الطرفين، ويضرب مثلاً على تميز تلك الصلات بعمل الشركات التركية في شمال العراق منذ عام 1996، وتواصلها بشكل شبه منفرد إلى هذه اللحظة، نتيجة التوافق بين السكان والسلطات هناك من جهة والشركات والمستثمرين الأتراك من جهة أخرى.
ويختم الكاتب مقالته مستنتجاً أن "الأكراد والأتراك يمكنهم العيش سويا في أجواء صديقة حميمة"، واصفًا العلاقة بأنها "صداقة وليدة الألم".

باشراف السيد كوسرت رسول علي النائب الأول للأمين العام للاتحاد الوطني الكوردستاني عقد المكتب السياسي، مساء اليوم السبت 16/3/2013، اجتماعه الاعتيادي الأسبوعي.
في بداية الاجتماع وقف الحضور دقيقة صمت اجلالاً لأرواح شهداء حلبجة.
ومن ثم قدم المكتب السياسي متابعته للأوضاع في العراق وإقليم كوردستان، على ضوء الأزمة التي ظهرت بين إقليم كوردستان وبغداد بعد تمرير الموازنة الاتحادية.
وفي هذا الصدد شدد المكتب السياسي على موقف الاتحاد الوطني الكوردستاني الذي يتوافق مع مواقف الأطراف الكوردستانية الأخرى وتأييد الاتحاد الوطني الكوردستاني للاستمرار في التشاور بين الأطراف الكوردستانية. كما بحث المكتب السياسي اجتماعات وتصريحات ومواقف أطراف التحالف الوطني والكتل العراقية الاخرى والتي أعلنت بعد بروز هذه الأزمة، وفي هذا الملف أكد الاجتماع ان هذه الأزمة يمكن ان تعالج عن طريق الحوار مع مراعاة مطالب واستحقاقات إقليم كوردستان في الموازنة الاتحادية. 
كما اجرى المكتب السياسي متابعة للحملات الانتخابية التي تقوم بها القوائم المشتركة للأطراف الكوردستانية في المناطق الكوردستانية خارج إقليم كوردستان والتي ستجرى فيها انتخابات مجالس المحافظات.

PUKmedia

ان جماهير محافظة نينوى عرفوا على مدى عقود كيف يؤسسوا لتجربتهم السياسية، والمجتمعية، والثقافية، على طريقتهم الخاصة، والمنبثقة من عراقة الإنسان الموصلي، الذي أثرى وساهم بشكل فاعل عبر التاريخ بجدية وثقة بكل الميادين ، واليوم بعد ان ساءت بهم الاوضاع وشعروا بالتهميش والتمييز من قبل المتصدرين في الحكومة الاتحادية ، خرجوا الى ساحات التظاهر ليردوا عن نفسهم الظلم ورفع مطالب اصلاحية في القانون والدستور العراقي الدائم ويطالبوا بفرز المعتقلين واطلاق سراح الابرياء منهم ، وهذا حق جماهيري كفله الدستور، لكن الحكومة بدأت بالتسويف والمماطلة واستعملت حرب الوقت ضدهم، واتهمتهم بالطائفية وغيرها من التهم في سبيل ابعاد ما يمكن ابعاده عن الساحة ، ليقل عددهم ، هذا بالاضافة الى التعليمات الصارمة لجيش الاتحادية بقطع الطرق والمحاربة النفسية.!
علهم يتراجعون ، لكنهم صامدين ، عزيمتهم تزداد وعددهم يزداد يوما بعد يوم، ومعها سقف مطالبهم يزداد . هذا كله والمحافظة مقبلة على انتخابات لمجلس المحافظة والفوز بهذه الانتخابات هو الذي سوف يحدد الاتجاه السياسي والخدمي للمحافظة ، وعلى المتظاهرين بالاضافة الى اعتصاماتهم واحتجاجاتهم ومظاهراتهم ومطاليبهم ان يعوا بأن الانتخابات سوف تحدد الوجهة العامة لهم ولجماهيرهم  في العراق وخاصة ان محافظة نينوى هي المحافظة الثانية بعد العاصمة بغداد بجميع النواحي وبيدها سوف يكون مصير هذه الجماهير التي تختلف مذهبيا مع المتصدرين بالحكومة ، والذين يشعرون بالغبن بالعراق الجديد، اسوة بكوردستان العراق التي كلما تحاول ان تتقدم خطوة بالاتجاه الصحيح تجد بالمقابل نعيق الاعداء يتعالى بالضد،  لإن العجز السياسي لدى المتصدرين اليوم في مراكز القرار في العراق الاتحادي قد أدى إلى الإخفاق في إيجاد الحلول للمعضلات القائمة وهذا أدى إلى ضعف مفهوم المواطنة في الدولة المركزية، واخذ هذا المفهوم أتجاهات اخرى مناطقية وقومية ومذهبية ، لذلك ربما على المتظاهرين في ساحة الاحرار رفع مطاليبهم لأنشاء اقليم لمحافظة نينوى تنظم اليه المحافظات المجاورة مثل صلاح الدين والانبار في المستقبل ، وان هذا المطلب دستوري كون العراق بلد اتحادي فدرالي كما جاء في الدستور العراقي الدائم، واعتقد بأن هذا يعتبر الحل الامثل لأغلب المشاكل التي تعاني منها المحافظة . كون انشاء اقاليم يطبق دائما في البلدان التي يعاني سكانها من مشاكل اجتماعية ( قومية - مذهبية - دينية ) وسياسية واقتصادية، فيعمل ممثلي الشعب في برلمان المنطقة المختلفة على المطالبة بأنشاء اقليم يتمتع بصلاحيات كاملة خارج عن ادارة الحكومة المركزية، ليكون القرار بيد حكومة الاقليم اسوة بأقليم كوردستان اليوم .
وان هذا المطلب لايمكن تطبيقه في  الدورة الحالية ، لسببين اولهما الوقت القصير ،لأن لم يبقى لهذا المجلس الا ايام معدودة والثاني يعود الى قسم من اعضاء المجلس الذين باعوا ضمائرهم وذممهم ووضعوا ايديهم بأيدي اعداء المحافظة في بغداد وبدأوا يشيعوا مفهوما خاطئا عن الفدرالية بأعتبارها تقسيما للبلد ، واعتقد ان مفهوم الفدرالية هو مفهوم سامي يعطي الحقوق بالتساوي لجميع المكونات والمذاهب بأتحاد مجموعة اقاليم في البلد الفدرالي، اي ان الفدرالية  اتحاد وليست تقسيم ، واكبر مثال على ذلك اقليم كوردستان العراق الذي يأبى ان ينسلخ من العراق، واي مواطن من اقليم كوردستان عندما يسأل في الخارج يقول انا عراقي من اقليم كوردستان العراق.

في الختام اوجه ندائي للاخوة المتظاهرين في ساحة الاحرار والى جميع اهالي المحافظة ان ينتبهوا الى البرامج الانتخابية للقوائم ويستفيدوا من تجارب الغير بأختيارهم اؤلئك المرشحين الذين يؤمنون بالعراق الاتحادي الفدرالي ، ليستطيعوا انقاذ محافظة نينوى واهلها .

صوت كوردستان: و سط أستعدادات الشعب الكوردي في شمال كوردستاني بالاحتفال بأعياد نوروز تحت شعار الحرية لاوجلان و الحقوق السياسية للشعب الكوردي تزداد تصريحات المسؤولين الاتراك بصدد عملية السلام الجارية بين حزب العمال الكوردستاني و الحكومة التركية. ففي أنقرة دعى رئيس حزب الشعب الجمهوري في تركيا حكومة أردوغان الى جعل مفاوضاتهم مع حزب العمال الكوردستاني و مع رئيسها عبدالله أوجلان أكثر شفافية و أعرب عن استعداده للمشاركة في تلك المفاوضات. من ناحية أخرى نشرت صحيفة تركش ديلي نيوز عن وزير خارجية تركيا بأن الاخير و في زيارته لمدينة أمد (دياربكر) و أجتماعة مع عثمان بايدمير رئيس بلدية المدينة قال بأن نوروز هذه السنة ستكون مناسبة خاصة و قال بأن دياربكر هي مدينة العشق و أن نوروز هذه السنة سيكون نوروز السلام.

بغداد/المسلة:أعلن التحالف الكردستاني، السبت، أنه سيعود الى جلسات مجلس النواب يوم يوم الاحد المقبل، وذلك بسبب انشغالهم بعيد "نوروز" الذي سيصادف يوم الخميس المقبل، لأجل احتفالهم بالعيد.

وقال النائب عن التحالف الكردستاني حسن جهاد لـ"للمسلة"، إن " نواب التحالف الكردستاني سوف لن يتمكنوا من الحضور الى جلسة البرلمان يوم الثلاثاء المقبل لان جميع النواب من الكتل الكردستانية سيقدمون اجازة للاجل الاحتفال باعياد نوروز".

واضاف ان "الاحتفالات في الاقليم بعيد نوروز تبدأ من يوم الاربعاء المقبل، والمواطنين بالاقليم يقومون باشعال النار للاحتفال بالعيد" ماضيا الى القول"اذا قرر الكردستاني حضور جلسات المجلس فستكون في بداية الاسبوع المقبل وبعد اعياد نوروز".

من جهته اكد النائب عن التحالف الكردستاني عادل عبدالله لـ"المسلة" عدم حضور نواب التحالف الكردستاني الى جلسة يوم الثلاثاء المقبل لكنه اكد ان "حضور النواب الكردستانيين لجلسات المجلس سيكون يوم السبت او الاحد المقبلين".

واوضح بان "عدم حضور الكردستاني للجلسة الثلاث المقبلة ليس له علاقة بالمواقف السياسية بين الحكومة الاتحادية والاقليم، وانما بسبب عيد نوروز".

وسبق لرئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني ان شدد على الوزراء الاكراد في الحكومة المركزية وجوب ترك بغداد والعودة الى الاقليم لحين اتخاذ موقف من المشاكل العالقة مع الحكومة الاتحادية على خلفية اقرار الموازنة في ظل مقاطعة نواب التحالف الكردستاني واعتماد التصويت على الاكثرية النيابية بعيدا عن اعتبارات التوافقية التي اعتمدت في مفاصل عديدة بالعملية السياسية.

وكان رئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني قال الخميس الـ14 من اذار، ان العراق في ازمة كبيرة وخطيرة وعلى جميع الاصعدة بسبب عدم التزام اطراف بالدستور الذي شاركنا جميعا على صياغته، مؤكدا ان العودة الى اتفاقية اربيل تمثل خارطة طريق للخروج من هذه الازمة لكنه قال ان الاقليم سيسلك الطريق الذي يراه مناسبا في حال عدم تطبيق مبدأ الشراكة.

بغداد/المسلة:حملت كتلة الحل ، السبت، الاحزاب السياسية الكردية ومحافظ نينوى اثيل النجيفي، مسؤولية الاضطرابات الحاصلة في المحافظة، وفي حين اشارت الى احتمال أن تتسبب بتأجيل انتخابات مجلس المحافظة، فانها اتهمت القوى الكردية بالسعي لان يظل الاخير بمنصب محافظ نينوى مرة اخرى.

وقالت النائب عن الكتلة سهاد فاضل العبيدي لـ"للمسلة"، إن "هناك اضطرابات امنية وسياسية في بعض محافظات العراق، خاصة في المحافظات الغربية والشمالية مثل كركوك ونينوى، وكلما تقترب الانتخابات ستكون ثمة اضطرابات سياسية اكثر بهدف تحريك قواعدها الجماهيرية"، لافتة الى أن "الوضع المضطرب في بعض مناطق نينوى يتحمل مسؤوليته محافظ نينوى اثيل النجيفي والاكراد" .

وتابعت ان الاكراد "يتحملون الجزء الاكبر من هذه المسؤولية".

ولفتت العبيدي، الى أن "وضع اثيل النجيفي يختلف عن السابق، لفقدان شعبيته في نينوى وان انجازه من الميزانية المالية للمحافظة في العام الماضي لم يتعدى اربعة بالمئة"، مشيرة ً الى ان "محافظ نينوى تسبب ايضا بفقدان شعبية اخيه اسامة النجيفي رئيس مجلس النواب".

وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، عبرت عن قلقها بشان امكانية اجراءات الانتخابات في مناطق واسعة بالموصل بسبب استقالات جماعية لموظفيها نتيجة تهديدات تعرضوا لها مؤكدة ان اجراء الانتخابات في مناطق شمال وغرب الموصل يتوقف على مدى التطورات الامنية هناك، فضلاً عن التظاهرات التي تشهدها نينوى اكثر من شهرين

السبت, 16 آذار/مارس 2013 21:58

دميرتاش: الرسائل ارسلت الى أوجلان

أنقرة- قال صلاح الدين دميرتاش الرئيس المشترك لحزب السلام والديمقراطية أن الرسائل التي وصلت اليهم من قنديل واوربا قد ارسلت الى قائد الشعب الكردي عبد الله اوجلان.

وأشار دميرتاش ان رسالة منظومة المجتمع الكردستاني تتألف من 3 صفحات ورسالة  تنظيمات أوربة تتألف من 7 صفحات فيما تتألف رسالة حزب السلام والديمقراطية من 3 صفحات.

وأكد دميرتاش أن الرسائل قد ارسلت ومن المفترض أن تكون بين أيدي قائد الشعب الكردي عبد الله اوجلان منذ يوم أمس، واضاف دميرتاش بأنهم بانتظار رسالة أوجلان في  الـ21 من آذار حيث من المفترض أن يرسل قائد الشعب الكردي في ذلك اليوم رسالته حول حل القضية الكردية

firatnews.

الأنتماء الى العراق وخدمته ظل بعيداّ عن اولويات المتخاصمين , واصبح المواطن ورقة لتجارة المتنفعين , بعقليات أنانية غير أمينة تروم الوصل للسلطة وان كان باتباع الوسائل المراوغة والمهينة , تجربة قاسية خاضها الناخب العراقي حينما اخطأ الكثير في خياراته وأوكل المهمام للكرام على أنفسهم المانعين لعطائه متنعمين بالثراء الفاحش لا يلتفتون الى الوراء في رؤية غريزية يسيل لعابهم لها وتعمي بصرهم وبصائرهم , وخلفهم فقراء وعاطلين عن عمل ومساكن متهالكة او مفقودة ومدارس لا تليق ان تعلم مجتمع لصناعة قادته للمستقبل مع تردي امني وتراجع اقتصادي , لم تختلف شعارات البعض عن سابقها ولم يعمل بها حينما كانوا في هرم المسؤولية ولم تراجع تلك الاخطاء المتراكمة ,اليوم المحافظات تحتاج للأصلاحات والمواطن مسؤوليته البحث عن الكفاءات الذاتية والمؤهلات التي تعمل لخدمة المدينة التي غيبتها سياسات الانتهازية والاستغلال للوظيفة العامة , حتى ادخلت الخدمات بالمحاصصة وعرقلت المشاريع بل سرق المال العام بظهر محمي , كثير من الوعود كانت بدون تنفيذ والمواطن ان كان حريص عليه البحث في تجارب مجالس المحافظات والمحافظين , الصوت الانتخابي اليوم هو المصير والفيصل لتحقيق التطلعات للكل بل ان هذا الصوت هو شرف وضمير وحقوق المواطن لتعلقه بحياته المباشرة ومستقبل ابنائه ومن بناء المحافظات يبنى الوطن , وهنا يكمن البحث عن المؤهلين والقوائم الجيدة وإبعاد المنتفعين بالأموال المخصصة للخدمات بتحويلها لمصالحهم الخاصة ومصالح ذويهم وكسب الولاءات بها , اليوم المحافظات بحاجة لعمل وتشغيل الاموال المخصصة لها من وضع الخطط الستراتيجية بالأكفاء , ومن الغريب مثلاّ ان تنفق البصرة من تخصيصاتها 1% بينما تنفق الرمادي وكردستان 100% و تنخفض النسبة في الموصل بسبب الاوضاع الأمنية السيئة , وهذا ما يضعنا في تساؤل في التفاوت والتراجع في اغلب محافظات الوسط والجنوب التي تنعم بالأمن والاستقرار منذ سنوات وتتوفر فيها كل الامكانيات المادية والبشرية وتراجعت من الدورة السابقة الانتخابات المحلية ؟ وهل ان تلك المحافظات ستقع في نفس الخطأ ؟

بعض المرشحين يحاول استغلال الرموز للترويج للدعايات الانتخابية ويختبئون خلف صور الزعماء للتغرير بالناخب , وتوظيف كل الامكانيات الحكومية والمال العام كفرص التعيين او الأيحاء ان تلك الجهة هي القادرة الوحيدة على ضمان العيش او اطلاق المشاريع المعطلة قبيل الانتخابات , رغم ان تلك الوعود لا تتناسب مع ادائهم خلال السنوات الماضية , بل يتعدى ذلك بالحشد للطائفة والعشيرة والسلطة , وقد اثبتت تلك الاطروحات فشلها في ارض الواقع فلم تحل ازمة للسكن ولم تعالج الفقر والعاطلين ولا مدرسة نظيفة وسوء واقع اقتصادي ينعكس على حياته اليومية , هذا النوع من الاستغلال لبساطة البعض تمويه ومتاجرة وشراء اصوات بطريقة ملتوية لتغيير بوصلة المواطن باتجاههم ضناّ منه انها ستوفر مبتغاه ,تلك الفئات من المرشحين والمسؤولين السابقين تربع اسمها في الفساد ومسؤولية المواطن رفع هذا الوباء عن جسد المجتمع الذي افرز الانتهازيين , الموطن مسؤول بالتدقيق والألتفات الى المسؤولية الوطنية وارسال رسالة بأنه ليس بغافل عن ما يجري ومستعد لمعاقبة من يسيء له ويخون الامانة وسيعمل بمبدأ الثواب والعقاب , فهم امتلكوا ارقى العقارات وشغلوا اقاربهم وعلموا ابنائهم في افضل المدارس واختاروا البيئة النظيفة لعوائلهم , وهذا دليل ان الفترة السابقة كانت بعمل لمصالح شخصية وسياسة حزبية فئوية , وعلى المواطن ان لا يكون شريك لهم في عداء الفقراء .

 

اذا كان البعض يجهلون التاريخ من هم يدعون انهم رجال السياسة في حزب دولة الفافون , عليهم أن يعيدوا قراءة التأريخ بشكل جيد , وبالأخص سامى العسكري , الذي يهوى التصريحات الفافونية بين الحين والاخر . وليعرف من يجهل التاريخ ان الكورد اعلنوا الثورات الكوردية ضد النازية والطائفية والقومية , ولم يرضخوا لحكم الدكتاتورية والتفرد بالسلطة وحكم الدولة العراقية , اعلنوا العصيان والقتال من اجل الدفاع عن حقوق شعب كوردستان . وفي 11 اذار 1970 وافقوا على قانون الحكم الذاتي من اجل وقف سفك الماء ولكن الثعلب الماكر الدكتاتور صدام انقلب وباع شط العرب لآيران من اجل غلق الحدود على الكورد . ورغم كل المراوغات والمخططات العدوانية لم ينجحوا في محو الكورد .

لهذا على الحجي المالكى وسامى العسكري ومن معهم في دولة الفافون , أن الكورد تعلموا الدروس من التأريخ ولايمكن أعادة الدكتاتورية والتفرد بالسلطة , واذا كان يدعي العسكري بان اعلان الدولة الكوردية حلم لن يتحقق , فهو غافل ويجهل السياسة الدولية , ونايم ورجليه بالشمس ؟؟ لآن للكورد اليوم مجلس برلمان كوردى وحكومة في الاقليم واعلان الدولة ابسط شيء والقرار بيد شعب كوردستان وبرلمان كوردستان . لكن الاعلان متوقف على البعض من المعوقات في منطقة الشرق الاوسط . وواقع العراق واضح وسيتم تقسيم العراق الى مناطق فيدرالية للسنة والشيعة واعلان الدولة الكوردية اجلا ً ام عاجلا ً وللمعلومات فأن احلام حزب دولة الفافون بالتفرد بالسلطة ودكتاتورية الحجي هو الحلم الذي لايتحقق .

نعم من الممكن اعلان الدولة الكوردية بحاجة الى اجواء مناسبة وبالاخص سقوط اخر قلعة البعثية بقيادة الدكتاتور بشار الذيب , لكن لايعيشون على نفط الجنوب , لآن نفط كركوك ضمن الدولة الكوردية , بالاضافة الى حقول متعددة في مدن اقليم كوردستان , ومليارات رؤوس الاموال من خلال الشركات العاملة في الاقليم . والموانيء ليست المصدر الوحيد للتصدير وكوردستان غير محاصرة وعند اعلان الدولة سيتم الاتفاق مع دول الجوار وتركيا سبقت الاعلان بالاتفاق مع حكومة اقليم كوردستان بمد انابيب بنقل النفط اليوم . وبينهما تجارة بين الاستيراد والتصدير بالمليارات وهكذا مع ايران .

واعلان رئيس اقليم كوردستان واضح وصريح: بغداد مخيره بين الشراكة أو أن يأخذ كل طرف طريقه الذي يراه مناسبا ً له ولن يستطيع أحد من منع تقرير مصيرنا .

لآن القائد البارزاني يعرف مهارة الحجي في المراوغة وكسب الوقت من اجل الاستحواذ على كرسي الدكتاتورية واعادة البعثية ليكونوا شركائة رغم كل الجرائم بحق الشيعة والكورد , لكن الحجي ودولة الفافون يريدون البقاء في الحكم بكل الطرق حتى لو كان على دماء الشهداء الابرياء . لكن كل ذلك حلم لن يتحقق يا حجي وياعسكري .

بعد اسابيع من الاتصالات المكثفة واللقاءات الماراتونية ، وبعد ان استبعدت الاحزاب الدينية والتوراتية الاصولية "شاس" و"يهدوت هتوراة" ، نجح زعيم حزب الليكود بنيامين نتنياهو بتشكيل حكومته الائتلافية الجديدة مع حزبي "ييش عتيد – هناك مستقبل"و"البيت اليهودي" وبمشاركة اعضاء حزب تسيبي ليفني ،وتحت ضغوط وشروط ومطالب الوافدين على السياسة الاسرائيلية و"نجمي" المشهد الحزبي الاسرائيلي الجديدين، يائير لبيد ونفتالي بينيت.

وبدون شك ان الحكومة الجديدة هي حكومة متجانسة ومتقاربة ومتناغمة في المجالين السياسي والاقتصادي ، وذات ملامح يمينية واضحة تخدم بشكل خاص مصالح النخب والطبقات البرجوازية والراسمالية المعادية للفقراء والعمال والشغيلة والفئات الشعبية الكادحة والمستضعفة في المجتمع ، وستكون اكثر تطرفاً ويمينية وعدوانية من الحكومات السابقة ، ورافعة للنهج السياسي والاقتصادي اليميني لنتنياهو ، كون شركائه لا يشكلون عقبة كأداء اوتحدياً امام مخططاته وبرامجه وتوجهاته السياسية والايديولوجية بخصوص المعضلة الفلسطينية والموضوع الفلسطيني .

ان الحكومات الاسرائيلية مهما تغيرت وتبدلت وجوهها وتشكيلتها وتركيبتها الحزبية ، فان السياسة الرسمية المنهجية المعتمدة ستظل كما هي ولن تتغير ، حيث ان الاحزاب الصهيونية ، من يمينها وحتى يسارها، متفقة حول الرؤى والاهداف والبرامج والاستراتيجيات والمخططات العدوانية والاضطهادية تجاه الشعب الفلسطيني وحركة تحرره الوطني ، وازاء الجماهير العربية الفلسطينية الرازحة تحت وطأة القهر والتمييز العنصري والاضطهاد القومي والحرمان من الحقوق . فهؤلاء الشركاء متفقون بخصوص الحل للمسألة الفلسطينية ، والاستيطان السرطاني وضرورة بناء المزيد من البؤر الاستيطانية في القدس الشرقية والاراضي الفلسطينية المحتلة ، ومبدأ فرض الخدمة المدنية على الشباب العرب كشرط اساسي لتحقيق المساواة للجماهير العربية . ولذلك لن يكون اي تغيير جوهري وجذري في السياسة الاسرائيلية الرسمية ، الامر الذي سيعكس اثره السلبي على المسار السياسي التفاوضي مع الفلسطينيين.

والواقع ان بنيامين نتنياهو ، الذي قاد حكومتين في الماضي ، سيواصل طريق التسويف والمراوغة والمناورة السياسية والنهج العدواني والاضطهادي تجاه شعبنا الفلسطيني بهدف تبديد وتصفية قضيته الوطنية والغاء حقوقه الاساسية ، وضد جماهيرنا العربية لحرمانها من حقوقها ، وضد الطبقات العمالية المسحوقة الكادحة ،وذلك بالعمل على خصخصة الخدمات الاساسية وتقليص ميزانيات التعليم والرفاه الاجتماعي ، وتبذير الاموال على الاستيطان والبؤر الاستيطانية السرطانية في الضفة الغربية وقطاع غزة.

واخيراً يمكن القول ، انه على ضوء التركيبة للحكومة الجديدة ، سوف تتواصل مخططات هدم البيوت العربية غير المرخصة ، ومشاريع الاقتلاع ومصادرة الارض العربية وخاصة في منطقة النقب ،لاجل تضييق الخناق ومحاصرة وتطويق الوجود العربي الفلسطيني في هذا البلاد وتحقيق الحلم الصهيوني الابرتهايدي بافراغ "الوطن اليهودي" من السكان العرب. وعليه فان جماهيرنا ستواجه جملة من الاخطار والتحديات المستقبلية تفرض عليها مواجهة جديدة ومعارك نضالية اخرى ، تتطلب من كل هيئاتنا الشعبية والمنتخبة ، وجماهيرنا بشكل عام ، وجميع القوى والاحزاب السياسية والفاعلة في الشارع العربي ، المزيد من اليقظة الواعية والشجاعة وضرورة توحيد الصف الوطني والتلاحم الجماهيري الوحدوي ، ومضاعفة العمل والنشاط السياسي والنضالي الموحد ، دفاعاً عن حياتنا وبقائنا وهويتنا وتطورنا العصري ومستقبلنا في هذا الوطن ، الذي لا وطن لنا سواه .

يكون ولاء أبناء البلد، في الدول المتقدمة لوطنهم وقيادتهم. بهدف تحقيق الأمن والرفاهية، وتحقيق إستقرار إجتماعي يفضي إلى الإرتقاء، بالتنمية. ومرد ذلك أنك تلاحظ أن دساتيرهم تكاد تكون مثالية من حيث صيغ التشريع، والتوازن مابين الحقوق والواجبات، وهذا متأتي من خبراء في القانون يلاحظون مايستجد على أرض الواقع، فيغيرون ويحذفون ويضيفون ما يؤدي بالتالي الى خدمة الوطن والمواطن.

أما نحن،ومع الإشارة الى دستورنا ليس كتاب أنزل من السماء. لايجوز تعديله أو إضافة مواد عليه أو إلغاء مواد أدرجت في وقتها لضرورة " قد تكون إنتفت الحاجة إليها". وأدى هذا لإستغلال البعض لهذه الثغرات لفرض رغباتهم على الحكومة، وكان للتركيبة السكانية الأثر الكبير، الأمر الذي أدى الى تفاقم المشاكل بدون حل جذري لها. الأمر الذي يعرض الوحدة الوطنية الى التصدع، وهو ما أدى بالبعض من أصحاب النفوس الضعيفة إلى إستغلال هذه الحالة لتحقيق غايات دنيئة. وقاموا بإستغلال الإحتقان الموجود في الشارع لتأليب المواطن على الحكومة.

فالبعض منهم إدعى الوطنية وهو من الذين أفلسوا سياسيا، ويعلم الجميع "بما فيهم المتظاهرون" نفاق هؤلاء، وأخذوا بالمشاركة في التظاهرات، بحجة مظلومية المتظاهرين من قبل الحكومة؛ التي هم جزء فاعل فيها. فأين كانوا عندما كانوا داخل الكابينة الحكومية!.

والبعض يصرح من خلال فضائيات معروف توجهها وموقفها من الحالة العراقية، بوجود مكون مهم مهمش ومضطهد،مع كونه يمثل رأس الهرم في السلطة التشريعية، ولا أجد هنا تفسيرا منطقيا لمعنى التهميش والإضطهاد، إلا أن هذا الكلام ينطلق من باب الدعاية السياسية والإستجداء، وكذلك الإستقواء بالأخرين.

والبعض ممن يلبس العمامة وأتخذ من دين الله مغرما ومكسبا، وبعض المجاميع العنصرية التي تحاول الصيد في الماء العكر، من خلال العزف على وتر الطائفية. وهذه الفئة حرمها الدين الحنيف، من خلال الآيات القرأنية.

((وَلَئِنْ أَتَيْتَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ بِكُلِّ آيَةٍ مَّا تَبِعُواْ قِبْلَتَكَ وَمَا أَنتَ بِتَابِعٍ قِبْلَتَهُمْ وَمَا بَعْضُهُم بِتَابِعٍ قِبْلَةَ بَعْضٍ وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم مِّن بَعْدِ مَا جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ إِنَّكَ إِذَاً لَّمِنَ الظَّالِمِينَ)). "البقرة"145.

((كَذَلِكَ أَنزَلْنَاهُ حُكْمًا عَرَبِيًّا وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم بَعْدَ مَا جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ وَاقٍ)). الرعد 37.

عندما نخاطبكم أيها الأخوة، فإننا نخاطب فيكم صوت العقل، الذي مافتئ يطغى على كل صوت لأنه الصوت الوحيد الذي يركن الى الحقائق أكثر منها طروحات لا تستند الى معطيات حقيقية، فلا نحن ولا أنتم يستطيع أن يلغي الأخر من خارطة هذا البلد، والإرتكان الى الأجنبي" أياً كان هذا الأجنبي عربياً أو أعجميا" أمر حبله قصير، فهو بالمحصلة غريبا عنا، وأي سلوك سيكون على حساب إستقلالية القرار الوطني لأي منا، وستكتشفون جميعاً إن عاجلاً أم آجلاً الحاجة الى الحوار، فدعونا نجلس الى طاولة الحوار ونتحاور مع بعضنا لنصل الى نقاط مشتركة لحل خلافاتنا التي هي مهما كبرت فهي صغيرة عندما نضع مصلحة البلد فوق كل إعتبار.

همسة: المثل الشعبي يقول: (( لكي تبني المحارة قوقعتها، عليها أن تمرِّرَ في جسمها ما يعادل وزنها خمسين ألف مرة من مياه البحر)).

السومرية نيوز/ البصرة
حذرت وزارة النفط، السبت، حكومة إقليم كردستان من حجب جزء من موازنة الإقليم في حال عدم وضع كميات النفط التي ينتجها تحت تصرف الحكومة العراقية، لافتة إلى أن امتناع الإقليم عن تسليم نفطه يلحق ضرراً بالموازنة العامة.

وقال وزير النفط عبد الكريم لعيبي في حديث لعدد من الصحافيين، ومنهم مراسل "السومرية نيوز"، خلال انعقاد ملتقى تطوير وتنمية القطاع الخاص العراقي الذي عقد في البصرة إن "وزارة النفط ملزمة خلال العام الحالي بموجب قانون الموازنة بتصدير النفط الخام بمعدل مليونين و900 ألف برميل يومياً، بما فيها 250 ألف برميل يومياً من إقليم كردستان، ولكن للأسف هذه الكمية متوقفة لغاية اليوم بسبب الخلاف من الإقليم"، مبيناً أن "الإقليم عليه أن يسارع وفقاً للدستور والقوانين إلى تسليم النفط الذي ينتجه إلى شركة تسويق النفط العراقية، ليتسنى لها تسويقه، ومن ثم تضع عائداته في الخزينة العامة للدولة لتوزع على جميع العراقيين".

ولفت لعيبي إلى أن "حكومة إقليم كردستان تصر خلافاً للسياقات المعمول بها على أن تقوم الحكومة العراقية بدفع تكاليف إنتاج نفط المستخرج من حقول الإقليم بشكل مسبق وقبل تدقيقها من قبل ديوان الرقابة المالية"، مضيفاً أن "حكومة الإقليم ترفض أيضاً الالتزام بشكل حقيقي بتسليم كميات النفط المستخرجة من حقول الإقليم إلى الحكومة العراقية".

وحذر لعيبي من أن "أي ضرر يلحق بالموازنة العامة من جراء عزوف الإقليم عن تسليم نفطه إلى الحكومة العراقية سيؤدي إلى حجب نسبة من التخصيصات المالية للإقليم، وهذا الأمر لا نتمنى حدوثه".

يذكر أن العراق ينتج حالياً نحو ثلاثة ملايين و300 ألف برميل من النفط الخام يومياً، ومعظم تلك الكميات تصدر بواسطة ناقلات بحرية من خلال مينائي العمية والبصرة (البكر العميق سابقاً)، فضلاً عن منصتين عائمين جديدتين، ويضخ النفط للمنصتين والمينائين عبر شبكة أنابيب تمتد تحت الماء وتتصل بمستودعات خزن ساحلية تقع قرب مركز قضاء الفاو، نحو(100 كم جنوب مدينة البصرة)، في حين تصدر الكميات المنتجة من الحقول الشمالية إلى ميناء جيهان التركي المطل على البحر المتوسط عبر أنبوب ناقل، كما تصدر كميات من النفط إلى الأردن باستخدام ناقلات حوضية، كما باشر قبل فترة إقليم كردستان بتصدير كميات من النفط الى تركيا من دون موافقة الحكومة العراقية، وهو ما تسبب بتعميق الخلافات السياسية بين أربيل وبغداد.

المدى برس/ بغداد

جدد حزب الدعوة الاسلامية، اليوم السبت، انتخاب رئيس الحكومة نوري المالكي امينا عاما له، للمرة الثالثة منذ أكثر من ستة أعوام.

وذكرت فضائية العراقية شبه الرسمية في خبر عاجل بثته، مساء اليوم، إن حزب الدعوة الاسلامية جدد انتخاب رئيس الحكومة نوري المالكي أمينا عاما له.

ـ كتبت : ايمان العبيدي

للمرة الثانية خلال هذا العام 2013 ، تحوز الاديبة والصحفية العراقية الكردية أسماء محمد مصطفى على جائزة صحفية لتميزها المهني ، حيث منحتها رابطة المرأة الصحفية ونقابة الصحفيين العراقيين شهادة تميز لاختيارها "صحفية العام 2012" ، متزامناً مع عيد المرأة العراقية ويوم المرأة العالمي ، وتسلمت الشهادة في حفل أقيم الأسبوع المنصرم مع نخبة من الإعلاميات .  وسبق أن حازت أسماء على لقب صحفية العام 2011 خلال السنة الماضية .

وفي وقت سابق من العام الجاري اختارها منتدى الإعلاميات العراقيات أفضل كاتبة صحفية في مجال الصحافة الادبية لعام 2012 وتسلمت الجائزة في حفل أقيم خلال كانون الثاني المنصرم .

أسماء تشغل منصب مديرة تحرير مجلة الموروث الثقافية وموقع ذاكرة بغداد الصادرين عن دار الكتب والوثائق الوطنية ، عملت على تأسيس مجلة الموروث بالتنسيق مع دار الكتب والوثائق الوطنية ، وكتبت الكثير من المقالات والموضوعات في شتى قضايا الناس وحقوقهم والحياة والثقافة والادب . وسبق لها نيل جوائز إبداعية ، منها أفضل تحقيق صحفي ، وجائزة النور للإبداع (سنبلة النور) لإعدادها ملفاً موسعا عن مشكلات الشباب في العراق ، وجائزة الصحفية المتميزة لعام 2000 ، وجائزة صحفية العام 2011 ، وجائزة أفضل صحفية تكتب في الصحافة الادبية 2012 ، وجائزة تقديرية لإعدادها ملفا إعلاميا عن التسامح والمصالحة الثقافية ، الى جانب عشرات شهادات التقدير وكتب الشكر التي نالتها خلال مسيرتها المهنية حتى اليوم .

تكرس أسماء قلمها لخدمة قضية الإنسان وتهدف الى إشاعة ثقافة المحبة والسلام ، وقد أطلقت مؤخرا حملة إعلامية عن ثقافة المحبة ونبذ الكراهية .

في صباح يوم 16-3-1988 قامت مروحيات تابعة للقوة الجوية للنظام البعثي المقبور بقصف مدينة حلبجة بالاسلحة البيولوجية والكيمياوية السامة والقاتلة والمحرمة دوليا وقتلت الالاف من سكانها البالغ عددهم 80ألف نسمة وجرح الالاف منهم ايضا وكان اكثر ضحايا القصف الوحشي والبربري هم من الاطفال والنساء والشيوخ ولم يسلم الحيوانات من النظام المجرم فقد نفق الكثير من الحيوانات والطيور وتم قتل الهواء والحياة في هذه المدينة الهادئة الباسلة , وتم دك المدينة بالمدفعية الثقيلة والقصف الجوي من الطائرات انتقاما منها لمساعدتهم قوات فصائل الانصار البيشمركة البواسل .

ويرجع الفضل لتوثيق وتصوير هذه الجريمة للجمهورية الاسلامية الايرانية التي اخلت المصابين الى المستشفيات الميدانية عبر الحدود وتم معالجتهم من أثار القصف الكيمياوي حينما استردت المدينة من قبضة القوات العراقية , وسمحت لوسائل الاعلام العالمية من الدخول الى المدينة وتصوير وتوثيق جريمة العصر .

حينها خاطب علي حسن الملقب ب (علي كيمياوي ) أعضاء في حزب البعث المنحل فيما يتعلق بالكورد وهو يقول " سأقتلهم جميعا بالاسلحة الكيمياوية , من يستطيع ان يعارض؟ الرأي العام الدولي ؟ لينــ ( شتيمة ) المجتمع الدولي واؤلئك الذين يستمعون اليهم " .

في عام 1988 أعيقت محاولات الكونغرس الامريكي لفرض عقوبات وحصار على النظام البعثي المجرم من قبل ادارتي ريغان وبوش , والسبب يرجع الى دول مجلس التعاون الخليجي والتي شكلت لجنة سداسية فور سماعهم خبر تحركات الكونغرس لفرض عقوبات على النظام العراقي , وتم مقابلة الرئيس الامريكي من قبل ( اللجنة السداسية الخليجية بالاضافة الى المغرب ) وتوضيح الامر له ومحاولة اقناعه بعدم التدخل لان ما يحدث في العراق شأن داخلي و للقوات العراقية الحق في التعامل معه بأي طريقة كانت .

هذه الدول الخليجية التي ساندت الديكتاتور ظنا منهم انهم( يسلمون منه) , الا انه خاب ظنهم فأول شئ عمله صدام بعد وقف القتال مع ايران هو غزو واحتلال الجارة الكويت والتي ساندت النظام الصدامي بالاسلحة والاموال , وكما احتلت القوات العراقية الغازية مدينة الخفجي الحدودية لفترة وجيزة , وحصلت معارك جوية في سماء الخليج بين الطائرات الحربية العراقية من جهة والطائرات الحربية المقاتلة القطرية والاماراتية من جهة اخرى , هكذا اذن اكتووا بنار الديكتاتور الذي ساندوه بكل شئ ليوغل في الاجرام والقتل , على حساب امنهم وخوفهم من النظام الايراني , وقد سمعت بنفسي من اذاعة الكويت الحرة امرأة كويتية تتحدث بمرارة عن الذي حدث لهم وهي تقول " أن الذي جرى لهم هو حوبة الاكراد " نعم كانت حوبة الاكراد لانهم هذه الدول ( السداسية ) تجردوا من كل انسانية وساندوا النظام الديكتاتوري خوفا منه وللحفاظ على امنهم على حساب الشعوب الاخرى .

ومن المفارقات التي تحسب على حكومة الاقليم انهم لم يقوموا بما يلزم لخدمة اهالي حلبجة الشهيدة والذين مازالوا يعانون ويئنون من أثار القصف الكيمياوي و من تأثيرات بيولوجية على الوراثة والجينات حيث يلد اطفال مشوهون ومرضى نتيجة للتأثير على الجينات الوراثية ناهيك عن تقديم الخدمات والمسكن الملائم وتوفير الحياة الحرة الكريمة لاهالي حلبجة الشهيدة الباسلة وتقديم الدواء المجاني لهم كبادرة لما قدموه من تضحيات جسيمة وانهم اي اهالي المدينة سبب ما هم عليه الان .

وساورد لكم هذا الخبر الذي نشر في موقع هاولاتي وترجمه ونشره موقع صوت كوردستان " قرر أثنان من ضحايا القصف الكيمياوي لمدينة حلبجة بالذهاب الى بغداد مشيا يوم 16 من هذا الشهر ( مارس ) يوم قصف مدينة حلبجة من قبل نظام صدام حسين .هدف الفعالية هو رؤية المالكي وعرض قضيتهم عليه والمتمثلة بالعلاج فقط . الضحيتان في 30 من عمرهما وهما كل بهمن عمر الذي لديه مشاكل في البصر بسبب القصف والاخر جيمن عمر التي فقدت احدى ارجلها في القصف .

بهمن عمر قال لموقع هاولاتي المستقل انه يتعاطى يوميا 13 حبة من الادوية العلاجية ويدفع حقهم من قدراته المالية , وهو لايريد سوى العلاج ولا يريد لا ارضا ولا بيت !!!

السبت, 16 آذار/مارس 2013 17:15

يومين من بغداد...حيدر فوزي الشكرجي

شهدت بغداد الاسبوع الماضي العديد من العمليات الارهابية النوعية، منها ما اعلن ومنها ما تم التظليل عليه، حيث تمت هذه العمليات وسط تشديدات امنية كادت ان تخنق المواطن، وخلت هذه المرة من تبريرات لم تكن مقنعة اصلا لبعض قادة العمليات من هنا وهناك.

ولكن بفضل الصائغ احمد ومؤسسته الرائدة النور كانت نهاية الاسبوع (يوم الجمعة) مختلقة، فقد اعادوا يوما من ايام بغداد الحضارة و اخذونا في رحلة سحرية، ذكرتنا بأيام الف ليلة وليلة بدأت بمعرض لمبدعي الفن التشكيلي العراقي كان ابرزهم (بالنسبة لي) امجد، وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة حيث كانت لوحاته تصرخ بمعاناة هذه الطبقة الواسعة من الشعب العراقي التي لم تلاقي لحد الان الاهتمام والعناية الذي يليق بحجمها المتزايد.

ومن ثم انتقلنا الى الاحتفاء بواحد من مبدعينا وهو الدكتور عبد الرضا علي، وقلما نحتفل بهم فقد تعودنا التصفيق لقاتلينا ومحاربة مبدعينا، وحزنا جميعا مع الشاعر كريم راضي العماري، وهو يشبه من لا يملك وطن بطائر رجع ليلا في جو ممطر فوجد الرياح اسقطت الغصن الذي يحوي عشه.

وتأملنا في معاناة الام العراقية مع الشاعرة الشابة زينب العتابي، واستمتعنا بأدائها الرائع مع فرقة كل اعضائها من ذوي الاحتياجات الخاصة، اضافة الى الكثير من المبدعين من شعراء وفنانين لم نعرف ان كانوا شيعة ام سنة ام مسيح ولم نعلم ان كانوا كردا او عرب، ولكننا نعلم يقينا ان جلهم عراقيين وطنيين جاءوا ليحتفلوا في بغداد ببغداد، جاءوا ليطلقوها صرخة مدوية بوجه قوى الظلام ان بغداد لن تركع وستبقى ابد الدهر عاصمة للثقافة العربية.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعلنت السلطات الإيرانية، السبت، على أن قرار الرد على أي هجوم يستهدف الدولة الإيرانية سيكون بيد الجيش وليس بيد السياسيين، وذلك رداً على التصعيدات الإسرائيلية الأخيرة بتوجيه ضربة استباقية لإيران، الأمر الذي يعتبر خطوة تحذيرية وتصعيدية بحسب ما يراه محللون عسكريون.

ونقل تقرير نشر على وكالة أنباء "فارس" الإيرانية على لسان المتحدث باسم الجيش الإيراني، مسعود جزايري قوله: ""قياداتنا مخولة بالرد الفوري على جميع تهديدات العدو، حيث سيسلبون من المعتدين قدرة التفكير."

وأضاف جزايري: "إن مقاومة المنطقة قد بلغت حداً من النضج السياسي، بحيث لن تركع أمام الأنظمة السلطوية"، لافتاً الى أن بريطانيا وفرنسا والدول "الرجعية" بالمنطقة وإسرائيل، باتوا "الخاسر النهائي" في الحرب على‌ سوريا.

وشدد المتحدث على "أن هذه الدول ستصبح نادمة‌ على ما قامت به من عمليات إرهابية في سوريا، ‌مؤكداً‌ أن الارهابيين الحائرين سيوجهون بنادقهم نحو الأنظمة السلطوية التي احتضنتهم ودول المنطقة، فيما استبعد احتمال استسلام سوريا حكومة وشعباً في مواجهة العمليات الارهابية." بحسب ما جاء في التقرير.

وعلى صعيد التصريحات الإسرائيلية، ذكر التقرير أن المتحدث سخر من تصريحات بعض القيادات الاسرائيلية والتي تهدد إيران.

وخاطب جزايري‌ المسؤولين الاميركيين قائلاً: "يا سيد أوباما لا تخطئ، لقد وضعت جميع خياراتك على الطاولة ايضاً، وعليك العودة الى أرضك قبل أن تتورط بأكثر مما أنت فيه بمستنقع المنطقة،" وذلك حسب ما ذكرته الوكالة.

لا مانع لدي أن تعشقي هيفاء أو نانسي أو أليسا أو حتى صاحبة ( القندرة) في البرلمان . والتي من المستحيل وضعها بين الجمال والأنوثة لأني بدأت أشك في ذلك مما يجعلني أختار لها موقع أشباه الرجال .كما من حقك إزعاجنا ومسامعنا ب( أنا بياحال والدفان يغمزلي) أو أسطورة الغناء الفاشلة (بسبس ميو ) ومن الممكن أن تنحرفي عن مسار الفن وتختاري خالدة الطرب والتي سوف تبقى على مر العصور في الدرك ألأسفل لمزابل الفن (صديقي باكَ محفظتي) . كل ألاغاني مسموح لك أن تؤديها براحتك ووفق ما تشتهي أو حتى بطريقة ( الدلفري) . لكن لما كل ذلك التشاؤم والألم والحسرة واليأس الذي قادك إلى التفكير بالانتحار أن لم يحالفك الحظ وتدخلي معركة (عرب أيدل) !!. لما الانتحار وأنتي لديك وتملكين كل شيء من الميوعة والانحراف في( الخشم) الذي يبدو بأنه مصاب بالتهاب الجيوب ألأنفية !!. وطريقة كلامك جعلت خبراء علم النفس وأطباء الكون يدخلون في حيرة من أمرك حول أي المواد ألتي تقومي بتعاطيها .فالجميع فشل حتى توصل أحدهم إلى اتهامك بتعاطي ( القات اليمني) لكن الثورة اليمنية أثبتت بأن القات أفضل من ( العركَ) في مسيرة الثوار الطامحين لكل شيء .

تُرى من أوهمك , وهل أن الحياة تجارب تنطبق على ما قمتي به في دقائق كانت وسوف تبقى خالدة على مر الدهر بأن هناك أفكار مازالت نائمة ولا تشعر بذاتها الذي يتحول بإرادتها إلى ( مسخرة). كما أن لهفتك على هيفاء والتي أشك في إعجابك بصوتها فقط . والدليل طريقة الكلام والحركة مما يعني بأنك معجبة بها حداً يصل للفراش الذي أوصل هيفاء إلى قمة الهرم المالي لبعض الرجال . ومن أوصلها بالتأكيد ليس صوتها بل عناوين أخرى تخفيها قطعة قماش صغيرة قد ترتديها أو لا ترتديها ( هيفاء بنت وهبي) لأنه في بعض ألأحيان للوصول إلى جيوب المغفلين وأرصدتهم تكون بحاجة إلى خلع كل شيء أو بالأحرى عدم ارتداء أي شيء . وما أكثر المغفلين فيك يا وطننا العربي . أما أنتي يا(رغد) فقد تاهت عليك ألأمور وضاع كل شيء ما بين ولعك بهيفاء وحبك للوصول السريع.فانطبق عليك الإعلان الذي أتعبنا من على القنوات الفضائية ويقول (بايسن كلك حركات).

المهم لا يوجد خسارة كبيرة لانكِ مازلتي معنا وبيننا ولم ترحلي إلى العالم ألأخر لو فعلتي ما في رأسك و مارستي طريقة الانتحار. لأني كنت أخشى على من سبقنا هناك يم أبو خيمة الزركَة في الطريقة التي سوف يستقبلوك بها هل ستكون على طريقة ( هلا بيك هلا وبجيتك هلا ) أم وفق طريقة (المايسوكًة مرضعة ضرب العصا ما ينفعه).

ختاماً لا تحزني فأنا قريباً أفكر في افتتاح شركة للمجانين وقد أستعين بمواهبك في دعاية تخص صابون الحصة الذي لم نشاهده منذ زمن طويل أو عصير البيتنجان المقطر !! أو حتى من الممكن أن أستعين بخبراتك في الانتحار فنتوكل على الله ونفتح شركة الانتحار بأرخص الأسعار ويا دار ما دخلك شر !!.لكني أخشى من احدهم أن تعجبه سيقانك فيبقى في الحياة من أجل سيقان رغودة المشدودة . او الأحسن نرشحك لانتخابات البرطمان القادمة وعندها نشاهد كتلة رغودة البرطمانية وليست الكرشية !!.. في المرة القادمة أكتبي على يديك اليمنى ( مجنونة زاهد الشرقي) وروح جدي التاسع عشر راح يطردوك من الباب مال خرب أيدل.

وسلامات يا عرب أيدل .. اخ منك يالساني

فرات نيوز:

عفرين- أقدمت مجموعات تابعة لحزبي البارتي جناح حكيم بشار وآزادي جناح مصطفى جمعة بإطلاق النار عشوائيا في الهواء أثناء تجمع آلاف الكردستانيين في الشارع الرئيسي بناحية جنديرس أمام مركز الأسايش ودار الشعب تلبيةً للدعوة التي وجهتها الهيئة الكردية العليا لإحياء ذكرى مجزرة حلبجة التي أودت بحياة خمسة آلاف كردستاني في جنوب كردستان ضمن حملة الأنفال التي قام بها النظام البعثي العراقي. وبدأت مراسم الاستذكار في تمام الساعة 10.55 من صباح اليوم السبت عندما تجمع الكردستانيون من جميع الأطراف السياسية المتواجدة في الناحية والمنظمات والمؤسسات المدنية ومجموعة من المثقفين الكرد أمام مركز الاسايش ودار الشعب في الناحية.

وبعد الوقوف خمس دقائق صمت على أرواح شهداء مجزرة حلبجة وترديد الشعارات التي تندد بمجزرة حلبجة حاملين الرموز والأعلام الكردية قامات مجموعة تابعة لحزب البارتي الديمقراطي جناح عبد الحكيم بشار وحزب آزادي جناح مصطفى جمعة كانت على مقربة من مكان التجمع بإبراز اسلحتها الأمر الذي أدعى لتوجه مجموعة من قوات الاسايش التي كانت تحمي التجمع بالاستفسار عن الامر لكن أفراد من تلك المجموعة قاموا باطلاق النار عشوائياً في الهواء مما أدى الى إرهاب الأهالي الذين توجهوا مندفعين الى الشوارع الفرعية ثم قامت قوات الأسايش في مداراة الموقف واعتقلوا عدداً منهم.

نص الخبر:

بارزاني: رغبتنا بالتفاوض مع بغداد جدية ونحذر من العقلية الفردية


السومرية نيوز/ السليمانية

شدد رئيس وزراء اقليم كردستان العراق نيجيرفان بارزاني، السبت، على ان لدى الكرد رغبة وصفها بـ"الجدية" في التفاوض مع بغداد لحل المشاكل العالقة وانهاء الازمة "الحقيقية" التي تعادني منها البلاد بسبب عدم الالتزام بالشراكة والتوافق والفيدرالية، وفيما حذر العقلية الفردية والتهميش ستعيد "الخراب الى العراقيين"، طالب الحكومة العراقية بتعويض ضحايا جريمة حلبجة.


وقال بارزاني في كلمته خلال الاحتفال باليوبيل الفضي لذكرى جريمة حلبجة بمناسبة مرور 25 عاما عليها، حضرته "السومرية نيوز" ان "رسالتنا واضحة الى بغداد، نحن مستعدون للتفاوض بشكل جدي لحل جميع المشاكل العالقة على اساس تمثيل حقيقي لمبادئ الشراكة والتوافق والعيش المشترك، نحن لا نرضى العيش في عراق لا يحترم تلك المبادئ".

ولفت بارزاني الى ان "العراق يعيش أزمة حقيقية أثرت على حياة مواطنيه، سببها عدم الالتزام بأسس الشراكة والتوافق والفيدرالية"، مبيناً ان "عدم تنفيذ الدستور سيفاقم الأزمة ويطيل من عمرها".

ونوه إلى إن "الالتزام بالدستور وأسس الشراكة والتوافق والفيدرالية، سيعيد الثقة بين العراقيين والقوى السياسية، وبعكسه يعرض البلاد إلى مخاطر عدة".

وأعرب بارزاني عن استيائه من "إجحاف حق الكرد في الميزانية العامة للبلاد والتي أقرّت مؤخراً"، مبيناً ان "ميزانية العراق هي تعبير عن تقسيم الثروة وفقا لمبادئ الشراكة".

ونبّه الى ان "ميزانية البيشمركة وتعويضات المادة 140 وحقوق الشركات النفطية، جميعها امور عالقة لم تنفذها بغداد".



واحتشد الالاف في قاعة بالقرب من النصب التذكاري لشهداء المجزرة في قضاء حلبجة، من بينهم شخصيات سياسية رفيعة المستوى ابرزهم السيدة الاولى هيرو ابراهيم احمد، ووزير حقوق الانسان في الحكومة العراقية محمد شياع السوداني، وزير الخارجية الفرنسي السابق برنارد كوشنير فضلا عن شخصيات سياسية ونواب من العراق واقليم كردستان.

وطالب نيجرفان الحكومة العراقية بـ"تنفيذ قرار المحكمة الجنائية العليا في العراق القاضي بتعويض ضحايا مجزرة حلبجة بعد ان اعترفت بها المحكمة وعدتها ابادة جماعية".

واتهم الحكومة العراقية بـ"الاستمرار بعدم الوفاء لضحايا الابادة الكيمياوية".

وانتقد بارزاني انتقد موقف المجتمع الدولي بـ"عدم الاعتراف بالجريمة بوصفها ضد الانسانية، وابادة جماعية ضد الكرد"، متسائلاً "ماذا ينتظرون؟ كم يجب ان يموت من الكرد حتى يعترف العالم بابادته". وناشد برلمانات برلمان كندا وهولندا والسويد باتخاذ مواقف جدية.

وكانت قوات عراقية قد هاجمت قضاء حلبجة في (16 اذار 1988) بالغازات السامة ما ادى الى مقتل 5500 شخص غالبيتهم من النساء والاطفال، فضلا عن اصابة كثيرين بحروق وحالات اعاقة.

كركوك/اور نيوز

تقف محافظة كركوك الغنية بالنفط والمختلطة إثنيا ويسودها العنف في قلب المناطق المتنازع عليها بين العرب والأكراد في شمال العراق حيث يهدد الخلاف عليها وحدة البلد. وتشمل كركوك قوميات مختلفة، الأكراد والعرب والتركمان وهي الجزء الرئيسي من الأراضي الشاسعة التي يطالب بضمها إقليم كردستان العراق الذي يتمتع بحكم ذاتي أمام اعتراضات شديدة من حكومة بغداد الاتحادية.

 

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن جون ديرك المتخصص بشؤون العراق ويعمل في مؤسسة (اي كي اي) قوله: "من وجهة نظر جيوسياسية فإن كركوك مهمة بصورة كبيرة بسبب الاحتياطيات النفطية والغازية المحيطة بأراضيها". ويقول ديرك من "وجهة نظر سياسية فإن السيطرة على مدينة كركوك هي قضية بالغة الحساسية بالنسبة لجزء كبير من الناخبين".

بدورها، تقول ربى الحصري محررة موقع "ايراك أويل فورم" إن "حقول كركوك توفر الجزء الأكبر من النفط في شمال العراق"، فيما قدر المسؤولون في شركة "نفط الشمال" إنتاج النفط في المحافظة ما بين 425 ألف و450 ألف برميل يوميا.

من جانبه، يقول فلاح مصطفى رئيس الشؤون الخارجية في حكومة إقليم كردستان إن "كركوك مهمة ليس بسبب نفطها فقط، بل لأنها تعبر عن رمزية القمع والحرمان الذي تعرضنا له".

ولم يظهر المسؤولون في الحكومة الاتحادية أي مؤشرات عن رغبتهم بالتخلي عن مدينة كركوك. ورأى دبلوماسيون ومسؤولون أن الأراضي المتنازع عليها بين بغداد وكردستان في محافظات نينوى وكركوك وديالى والتي تتشارك بقوات الأمن وترفع العلم والموازنة، تشكل أكبر تهديد لاستقرار العراق على المدى البعيد.

ومن أبرز ملامح احتمال نشوب صراع، قيام الجانبين بنشر تعزيزات عسكرية على خطوط التماس قرب مدينة كركوك، خلال تزايد التوتر العام الماضي. ويقول محافظ كركوك نجم الدين كريم إن التحشيدات لا تزال في مواقعها حتى اللحظة.

ويقول كريم وهو كردي لوكالة الصحافة الفرنسية "لدينا مواجهة بين الجيش العراقي وقوات البشمركة الكردية، وعندما يكون لديك وضع مثل هذا، فإنه يسبب توترا، وإذا ما سارت الأمور بشكل خاطئ فيمكن أن تؤدي إلى قتال فعلي". وأضاف أن "القتال لا يساعد المجتمعات التي ترغب بالعيش فعلا جنبا إلى جنب، ولا تساعد المستثمرين الذين يرغبون بالمجيء للعمل في المدينة ولا الشركات التي تبحث عن بيئة أمنة".

وتابع "أعتقد أن هذه القضايا إذا لم تحل فإنها قد تؤدي إلى مشكلات جسيمة قد تشمل وقوع مواجهة مسلحة وقد تؤدي بالنتيجة إلى تقسيم العراق وزعزعة استقرار المنطقة".

ووفقا لدريك لا يوجد حلول سريعة لقضية الأراضي المتنازع عليها. واعتبر بهذا الصدد أن "اللاعبين من جميع الأطراف يتقنون لعبة الانتظار، فهم يحتمل أنهم يرغبون بتجنبها في الوقت الراهن بدل الذهاب إلى حرب أو حتى التفاوض أو عقد أي اتفاق".

وهناك خلاف رئيسي بين القيادات الكردية والقادة الاتحاديين حيث رفض الأكراد بشدة إقامة قيادة عسكرية تقع المناطق المتنازع عليها ضمنها. ويقول كريم بهذا الخصوص إن القيادة تعني أن تشمل الجيش والشرطة والتي شبهها بـ"إعلان أحكام عرفية" وأن الخلاف مضى أكثر من ذلك إلى حد يضر العمليات الأمنية في المحافظة.

ويوضح كريم "لقد أمرنا كل مديريات الشرطة في المحافظة بعدم الامتثال إلى أوامر القيادة العسكرية التي تتلقى أوامرها من بغداد". ويضيف "لذا فإن كل التعاون الذي كان موجودا بين الشرطة والجيش في السابق قد توقف تماما".

وأكدت قيادات رفيعة المستوى في شرطة كركوك تعليق التعاون مع قيادة العمليات التي أطلق عليها اسم عمليات دجلة. وفي الوقت الذي يتشاحن فيه السياسيون على القيادة العسكرية، فإن سكان كركوك يقعون ضحايا العنف المتكرر، الذي يعلن تنظيم القاعدة مسؤوليته عن بعضه، لكن تبقى دوافعه من ورائه غير واضحة.

ويقول سمير إسماعيل الذي لا يزال يعاني من جروح إثر تفجير قنبلة قرب متجره الذي يبيع فيه ملابس في مدينة كركوك "هناك الكثير من أفراد الشرطة والأسايش، لكن ليس هناك أمن". وتساءل سمير "إلى متى يبقى العراق يعاني من هذا العنف؟ كل يوم هناك تفجيرات وكل يوم تقع عمليات قتل، وكل يوم هناك إرهاب".

بدوره، يقول سلام الجابري وهو بائع ملابس متجول إن "الحالة الأمنية ازدادت سوءا". ويضيف "على الرغم من الخلاف بين الساسة العرب والأكراد فإن العلاقات الاجتماعية بين المجتمعين طيبة". ويتابع "كلنا، العرب والأكراد علاقتنا متواصلة، وليس هناك مشكلات بين المواطنين، المشكلات فقط بين الحكومات".

في الذكرى الخامسة والعشرين لفاجعة حلبجة المريرة، زار مسؤول الفرع الرابع عشر للحزب الديمقراطي الكوردستاني ورئيس قائمة تحالف التاخي والعايش  عصمت رجب يرافقه اعضاء الهيئة العاملة للفرع ، قضاء تلكيف وكان في استقباله رئيس مجلس القضاء بشار الكيكي  ومدير بلدية تلكيف مهدي حاجي واعضاء وكوادر الحزب الديمقراطي الكوردستاني لجنة محلية تلكيف وشيوخ ووجهاء ومثقفين وجمهور غفير ، الذين استذكروا فاجعة مدينة حلبجة الشهيدة بالوقوف خمسة دقائق صمت اجلالا واكراما للشهداء الذين استشهدوا اثناء قصف المدينة بالسلاح الكيمياوي . وقال عصمت رجب اليوم نحن في قضاء تلكيف  وقفنا جميعنا ومن كافة الأطياف عرباً وكوردً ومسيحيين دقيقة صمت إكراماً لشهدائنا الأبرار في مدينة حلبجة والتي تعتبر اعنف كارثة هزت مشاعر العالم وكانت في وقتها ابادة جماعية بالاسلحة المحرمة دوليا حيث استشهد بهذه العملية النكراء 5000 مواطن بين شيخ وامرأة وطفل  . واضاف”نحن نتمنى من الله عز وجل ومن الحكومات الجديدة بأن لا تتكرر هكذا مأسآت، واشار رجب في حديثه الى الانتخابات القادمة لمجلس محافظة نينوى حاثا الجماهير للحضور والمشاركة الفعلية والتصويت لقائمة تحالف التاخي والتعايش 469 التي ربما من خلالها يكون التغيير ايجابيا.
بعدها قام عصمت رجب بأفتتاح معرضا للصور الفوتوغرافية يستذكر فاجعة حلبجة اقامه اتحاد الشبيبة الديمقراطي الكوردستاني بدعم ورعاية عصمت رجب،
كما زار رجب مقر اتحاد الشبيبة الكوردستاني الديمقراطي واجتمع بمسؤول الاتحاد ، واطلع على سير عملهم والدورات التي يقومون بها ، واجتمع مع النساء المشاركات بدورة الخياطة في مقر اتحاد الشبيبة الكوردستاني والتي كانت بدعم من رئيس مجلس قضاء تلكيف بشار الكيكي ، من اجل تطوير مهارات كوادر الشبيبة من النساء لأيجاد فرص عمل مناسبة لهم .
في الختام ثمن عصمت رجب دور مجلس قضاء تلكيف واتحاد الشبيبة الديمقراطي الكوردستاني وجميع العاملين من اجل خدمة قضاء تلكيف واهله .

من جانبهم شكر اهالي القضاء السيد رجب على الدعم اللامحدود الذي يقدمه للقضاء متمنين له دوام التقدم .

صوت كوردستان: نشرت لفين خبرا مفاده أن الامن في حابجة قامت بألقاء القبض على أحد المواطنين بسبب أنتقادة رئيس حكومة إقليم كوردستان و قولة بأن الحكومة تبعثر أموال حلبجة التي تصرف بأسمها. هذا الانتقاد جاء في الوقت الذي كانت مراسيم أحياء ذكرى حلبجة جارية في المدينة بحظور رئيس وزراء الإقليم و عدد كبير من الشخصيات الأجنبية. هذا و حسب الخبر فأن الامن أطلقت سراح المواطن بعد أنتهاء المراسيم.

السبت, 16 آذار/مارس 2013 15:11

هدية تربسبي لآذار الكرد- لافا خالد

ما بين مدينتي المحررة "تربه سبي" وحناء عرسها من مملكة الشمس منذ يوم امس وبين وجع الغربة اجوب شوارعك التي بقيت تمتد مجرى الدم رغم موتنا البطيء فشكرا لك "تربه سبي" لأنك كما كنت تحملين سر اهلك وسر مدينتي انها كبقية المدن في غربي كوردستان تعطي اسراها وتأخذ من شقيقاتها ولا تنسى ان تهمس عشقا لبقية المكونات لان "تربه سبي" مدينة القزح والعشق, تحررت المدينة واعلن اهلي فيها عن المشاركة الديمقراطية لإدارتها لان مدينتي ترفض اللون والفكر والحزب الواحد..

"تربه سبي" مدينة من قزح وقزح من الهويات

***** ****

سمعت صوت الوالدة الحنونة رغم البعد فحنان الام لا تفسر لا بالأحلام ولا الافلاك فكيف نفسرها بمسافات البعد، صوتها انبئني بعرس المدينة، مدينة عشتها وعاشتني، كتبتها وكتبتي رغم المسافة بينها وبين الشام حيث ينتظرني الجلاد والمحقق والبوليس البعثي في مسلخة الشام التي حملت اسم امن فلطسين حيث علمت حين توالي التحقيق معي على خلفية الكتابة عن الكورد وسوريا الام ان البعث السوري ينظر لفلسطين من بوابة سجن يعتقل فيه الشعب بأكمله.

***** ****

"تربه سبي" لن تكون الأخيرة في رحلتنا صوب الشمس، فنحن امة الشمس منها واليها نعود ستتحرر بقية المدن وحرية حرية مدننا هي الادارة الذاتية ومجالس محلية منتخبة من قبل الشعب وحينها نرسم الف قبلة فوق جبين المقاتلات ونرمي الف زهرة أمام شبابنا الفرسان.

"تربه سبي" بداية ملحمة اذار وفي اذار يجتمع الكورد تاريخا وثروات، انتصارات وهزائم لم تهزمنا... "تربه سبي" هدية الكورد في سوريا للبارزاني الاب في ذكراه وما حمل من ذكرى, لحلبجة الشهيدة التي قاومت الفاشيست والكيماوي ففي 16 آذار قصفت مدينة حلبجة بالسلاح الكيماوي وفي آذار ترك الملايين من الكورد في العراق مدنهم بعد فشل انتفاضتهم عام 1991 وفي آذار تم رمي ما يقارب مليون كوردي فيلي من ديارهم خلف الحدود مع إيران وفي هذا الشهر كانت اتفاقية آذار عام 1975 بين صدام وشاه إيران وبومدين وعلى أثرها فشلت الثورة الكردية في العراق، وفي 12 آذار 2004 انطلقت شرارة الانتفاضة في قامشلو وفي 31/3/1947 , و في ليلة إحياء عيد النوروز 20 /9 / 2008 سقط كوكبة أخرى من الشباب الكرد على مذبح الحرية غيلة وغدرا غدرا على يد الأجهزة الامنية للنظام الحاكم في سوريا , و اعدم أول رئيس للكورد الشيخ الفاضل القاضي محمد في مها باد .. يبقى آذار مضغوطا في تاريخه الكردي ويوافق اليوم الحادي والعشرين من شهر آذار (مارس) من السنة الميلادية عيد النوروز المجيد ملحمة انتصار الشعوب على الطغاة

لاجل كل ذلك وما لم نذكره سلاما من مدينتي الخالية من الأوباش إلى أحرار انتفاضة المهمشين والمقهورين ومن تم اقصائهم وتغييبهم قسرا

 

الفتنة الطائفية التي تطل مجدداً برؤوسها على البلاد أخذت بالتوسع ورغم محاولات رئيس الوزراء نوري المالكي أو غيره من الذين شاركوه في الحكومة وتحالفوا معه إنكارها أو عدم تخويف المواطنين بها فقد أصبحت حقيقة ملموسة بسبب السياسة الخاطئة التي تعتمد على النفس الطائفي المرئي وغير المرئي، وتجلت أكثر فأكثر بما حملته بعض الشعارات التي رفعت سابقاً من قبل أعضاء في حزبه وائتلافه وحكومته أو أثناء المظاهرات في أكثرية المحافظات الغربية أو في التصريحات التي يطلقها البعض من المسؤولين في ائتلاف دولة القانون وكذلك الميليشيات والأحزاب المسلحة التي أخذت تهدد بإشعالها وتصدر البيانات التهديدية لتهجير من تهدف إلى تهجيرهم من مناطقهم ومنازلهم، لم أكن ارغب أن اكتب عن الفتنة التي بدأت توضح خطوطها منذ أن ارتفع الحديث الطائفي عن حقوق الأكثرية وواجبات الأقلية التي يجب أن تطيع حتى النخاع وكأن الأغلبية التي باتت تحكم كانت أقلية في زمن ما ولم تكن لها لا رؤساء وزراء ولا وزراء ولا قيادة أو قادة عسكريين ولا مسؤولين كبار وحزبين معروفين ولا ولا ولا، ولهذا فالذين جاءوا بالقول أنهم يمثلوها ويقررون بدلاً عنها ونعترف أنهم ليسو كذلك فهم يمثلون نهجهم الحزبي الطائفي الضيق ويريدون أي يحيوا تراث ثقافة الهيمنة والتفرقة والشقاق تحت طائلة ادعاءات وشعارات أتباع أهل البيت وأعداء أهل البيت ليختزلوا الوحدة الوطنية التاريخية الممتدة لمئات السنين والمتداخلة عائلياً وعشائرياً وقومياً وباتوا يتعكزون على من يريدون صب الزيت على النار ودفعها للاشتعال دون التوقف حتى أنهم أخيراً استطاعوا بعض الشيء أن يزرعوا في الفتنة فتنة أخرى لا تقل خطورة ولا اتساع عن الأولى التي كانت تقريباً في المهد والمراد بها أن تكون هي المقياس والأساس في العلاقات، وفيما النار تستعر وتتحرك نحو التصعيد انبرى رئيس الوزراء نور المالكي في تصريحه الأخير بالقول أن " الحرب الطائفية على الأبواب ولن يسلم منها أحداً " هذا التصريح هو بمناسبة احتفالية يوم المراة العالمي في 8 آذار 2013 وهو لم يكتف بهذا القدر من التصريح بل زاده في تحذير غير مسبق يحمل تهديداً ولكن بلغة النصح فهو الناصح بما معناه أن يعود المتظاهرون والسياسيون إلى رشدهم " ويحذروا من التهاون مع الأزمة الحالية التي تشهدها البلاد " وكأنه ليس برئيس للوزراء ولا القائد للقوات المسلحة والمسؤول الأول في الدولة والحكومة العراقية، وليس له قابلية إيجاد الحل الصحيح للمشاكل التي تجابه البلاد، بينما التهديد والوعيد على لسانه ولسان صحبه الذين ينظرون بمنظار ضيق ويعتبرون تلبية المطالب المشروعة للجماهير تنازلا سياسياً طائفياً بدون الشعور بالمخاطر التي لن يسلم منها لا هو ولا ائتلافه ولا الشعب العراقي وبالعكس فإن تلبية هذه المطالب سوف يخفف من غلواء المشاعر العدائية ودفع عجلة العملية السياسية إلى الأمام.

لقد اقر الكثير من المتابعين للأوضاع السياسية في العراق أن تصريحات نوري المالكي بدلاً من تخفيف اللهجة الطائفية زادتها سعيراً، وهذا ما جاء من اتهام صريح على لسان جواد الحسناوي من كتلة الأحرار الحليف لائتلاف دولة القانون ونوري المالكي بالقول " أن المشكلة في البلد هي نوري المالكي وبقيادته للدولة وليس الشعب .. وان اللعب على وتر الطائفية يعتبره بعض القادة السياسيين ديمومة بقائهم في السلطة وهذا ما جعل البلاد بهكذا حدة من الأزمات" ليس هذا الاتهام هو الوحيد بل أن هناك الكثير من الاتهامات والتصريحات الأخرى بخصوص الهيمنة والاستئثار واستخدام الأساليب غير الشرعية فضلاً عن التوجه الطائفي وهي حقيقة نابعة من النهج الذي يقود البلاد إلى الخراب والدمار وتدمير الوحدة الوطنية، إلا أن ما يحير في الموضوع أن رئيس الوزراء نوري المالكي وصحبه يستخدمون الأساليب والاتهامات نفسها بالضد ممن يختلفون معهم ويتهمونهم أما بالإرهاب ووفق المادة ( 4 ) أو التحذير من الطائفية مثلما اشرنا لها في تصريحات نوري المالكي الأخيرة فاختلط الحابل بالنابل على الكثير من المواطنين المرعوبين من سياسة عودة الاحتقان الطائفي والقتل على الهوية ما بينه وبين معارضيه، فمن جهة نجد حراك القوى الإرهابية باتجاه دفع الفتنة وزيادة التفجيرات والاغتيالات من كلا الطرفين لتشمل كل مكونات شعبنا وفي المقابل فان التهديدات والممارسات التي تقوم بها المليشيات والأحزاب الطائفية المسلحة لا تقل خطورة عن نهج القوى الإرهابية والتكفيرية، بينما تتبارى التصريحات والاتهامات من قبل ائتلاف دولة القانون وبشخص رئيس الوزراء مع الكتل الأخرى وفي مقدمتها العراقية والتحالف الكردستاني أو التيار الصدري وقد جرى تحميل ائتلاف دولة القانون مسؤولية الأزمات السياسية بما فيها الأزمة الأخيرة مع القوى الأخرى وعدم الالتزام بالاتفاقيات المبرمة وقد تكون تداعيات هذه التوجهات الطائفية والنهج الاستئثاري التسلطي إعلان انسحاب العراقية والتحالف الكردستاني من العملية السياسية وهو توجه خطر مهما حاول ائتلاف دولة القانون ونوري المالكي تبسيطه حسب تصنيف الأكثرية والأقلية في مجلس النواب وتمرير القوانين تحت هذه الصيغة البائسة التي كان من المفروض الاتفاق عليها بدلاً من الاتفاق على المحاصصة الطائفية والحزبية.

إن النفس الطائفي ليس كما يصوره البعض بأنه طارئ على العملية السياسية بل أصبح طرفاً رئيسياً منذ الاحتلال وممارساته التي شجعته وكونت عناصره في رسم منهج خاص لم يكن سابقاً وهو يتحرك في جميع الظروف تحت مسميات عديدة ليتغلغل إلى ابعد حد في المجتمع العراقي حتى يكون إلزامياً يؤدى إلى التقسيم على المستوى الشعبي وليس فقط على المستوى الحكومي أو إدارة الدولة وهنا يكمن منبع الخطر، وعلى ما يظهر أن القوى المتربصة التي تسعى لزيادة الانشقاق بواسطة الطائفية تراهن على ذلك بعدما فشلت في مجالات ثانية، وقد تداهمنا الحوادث والمواقف حيث لا يمكن اللاحق بها وعندما يشج الرأس فعند ذلك يصعب إيجاد العلاج لهذه المرض الخبيث، لابد إن يعي المواطنين من مختلف المكونات ما ينتظرهم من مستقبل أكثر دموية وأكثر خراباً وأكثر انشقاقاً وقد تصل الأمور إلى ليس تقسيم المحافظات فحسب بل إلى تقسيم المناطق وإحياء السكن وحتى إلى حرب أهلية طاحنة تحرق الأخضر واليابس، والكارثة الكبرى أن من يقود العملية السياسية مستمر في غيه وعناده وأنانية مصالحه الفئوية والحزبية ، علي المواطنين العراقيين الشرفاء الذين تعز عليهم قضية العراق ووحدته أن يقفوا بالضد ممن يسعى إلى هذا الهدف الشرير والذي يتربص بهم على الرغم من حججه بأنه يمثلهم، على المواطنين أن يقولوا كلمتهم بالرفض لهذا المخطط والوقوف في جبهة واحدة لتحقيق المطالب المشروعة وهذا يعني الوقوف بالضد من القوى الإرهابية والتكفيرية والمليشيات الطائفية المسلحة وبالضد من النفس الطائفي الذي يروجه البعض من المسؤولين بحجة الدفاع عن الوطنية ووحدة الشعب.

السبت, 16 آذار/مارس 2013 12:59

يوم الشهيد الفيلي

 

سيقوم الاتحاد الديمقراطي الكوردي الفيلي

وشبكة المرأة الكوردية الفيلية

بإحياء يوم الشهيد الفيلي هذا العام 2013

بمشاركة رئيس مؤسسة شفق للثقافة والإعلام

للكورد الفيليين

وعضو برلمان كوردستان

الاستاذ علي حسين فيلي

في شيستا ترف Kista Träff في العاصمة السويدية ستوكهولم

يوم الاحد الموافق 7/4/2013

من الساعة الثانية بعد الظهر

الدعوة عامة للجميع

الاتحاد الديمقراطي الكوردي الفيلي وشبكة المرأة الكورية الفيلية

من منكم يريد منصبا رفيعا وراتبا عاليا وحمابات مدججة بالسلاح ومكاتب وثيرة وسفر دائم وسلطة غير مقيدة.

من منكم يريد أن يوزع الدرجات الوظيفية على أهله وعشيرته وحزبه أو يبيعها بالدولار عبر وسطاء موثوق بهم .

من منكم يريد أن يحيل المقاولات والمشاريع إلى شركات عائلية أو وهمية ويحصل على المليارات .

من منكم يريد أن يؤمن مستقبله ومستقبل أحفاده براتب تقاعدي كبير وأرصدة في مصارف دول الجوار وقصور أعدت لكم بعد عدة سنوات من اللعب والهزل.

من منكم يريد أن يحصل على أعلى الشهادات من الداخل أو الخارج بدون معدل وبدون منافسة وبدون شرط العمر والاختصاص ويأخذ حق غيرة.

من منكم يريد بعد أربع سنين عجاف من خدمته أن يرأس منظمة من منظمات المجتمع المدني ذات تمويل مالي مجهول تحت أي مسمى يشغل نفسه بها.

من منكم يريد أن يشغل وظيفة مستشار أو خبير أو مشاور في الرئاسات الثلاث أو المؤسسات السيادية بدون مؤهلات علمية ومستثنى من الوصف الوظيفي للدرجات الخاصة بضعف راتبه التقاعدي الذي استحقه بعد بضع سنوات قضاها رافعا يده موافق على كل شئ حتى لو طالبت الكويت بساحة أم البروم في البصرة.

من منكم يريد أن يحج بيت الله الحرام بصحبة الزوجة الأولى والثانية وأخواتهن وأمهاتهن بدون ضوابط وقرعة حجا تجاريا مبرورا على حساب المال العام .

كل ذلك مع امتيازات سرية في غاية الأهمية يمكن الاطلاع عليها بعيدا عن الجهات الرقابية و الإعلام والصحافة من خلال الهمس في آذانكم عند الترشيح . احصل على كل ذلك وما عليك إلا تزودينا بصورة أجريت عليها عشرات العمليات في لفوتوشوب وسيرة ذاتية مزورة والباقي متروك لنا، كل الشعارات متوفرة حديثة ومن الدورات السابقة كلها صالحة للتداول من شعارات مكافحة الفساد الذي انتشر أضعافا إلى القضاء على البطالة التي ازدادت إلى الفقر الذي تجاوز كل الخطوط مرورا بالماء الصافي والكهرباء المعضلة والتعليم المتردي والأوضاع الصحية السيئة إلى كرامة العراقي بحقه في الحياة.

عليك الصورة وعلينا الشعارات وعليهم الانتخاب والربح بالنص

غادرنا الطريقُ ولم يغدرْ بنا وكلُّ طريق أصلُ أحابيله موصول ٌ بالمُنجز، ينحرفُ حيناً عن مساره... وثمة بؤرٌ قزحية ٌمأوى للفراشات والأمنيات، ملاذُ البراءة والبسمات، لكنّ عصائبَ الموت كتموا رئة َالمسافات ... يا أنتَ ايّها المُتجحفلُ بالجهل لِمّ تقبرُ الألقَ الرضيع والفرح َالنضير،هبة َ الله المُسخّرة للخير؟

لمَ تُسوّقُ الردى للربيع ؟ الربيعُ يتمشى في دروب الرحمة يحملُ لأُسرته حطباً، قمحاً، وعداً للشتاء القادم. لكنّه تعثرََّ بموت صاعق،أطفأ المزنَ والوشل والحلم،أيقظَ الحزن والأمل المرتجى...هم المتشظون بين الظلام والشناءة والبداوة... يجزّون وريد الغنِاء والكركرة...هم الغزاةُ والعُراةُ والموجُ والسفينة هم الخوفُ والمُفاجأة...

فبأيّ حقّ ٍ تُلغمُ ممرّات خُطانا بحقد آيب من تجاعيد الأزمنة البائدة بعمىً يُوصدُ مجاري البصيرة؟

البرقُ صديقٌ يوقظ الخيرمِن سُباته، وبروقهم أدواتُ فناء، رجومُ لعنات، باطلٌ أريدَ به باطلاً لكنّ ما يتسلحون به لا يُطفيءُ ضوءَ الشّمس ولا يوقفُ خُطى الربيع ولا غمغمة الفرح ... هو أشعلَ فتيلةً ومضى رماداً منسيّاً لا جذرَ ولا أصلَ لهم ... همُ مَنْ طالهم الغدرُ الجبانُ سيظلّون حمامات بيضاً على جلباب الزمن وذاكرته ...

كالساعة أمسك بزمام الوقت الرتيب، مُنغمساً في تراتيل زمنية .. مثلما النهار أرتدي جلباب جبروتي سلواّ، وأهشّ بعصاي على الملل .. يا زمن القتل والغدر والشتات؟

هذه أيقونة عَراها مَذلّة القهر وصدأ الإنتظار.. يا صدى محبتنا العميقة!!! بيني وبينك ذكرياتٌ، رغيفٌ ومِلحٌ، سنبلةٌ، وقنينةٌ مِنْ عَسل .. حكاياتٌ مِن ذاكرة الطفولة..

دونكَ سيمضي عُمري بلا هوادة .. بَعدكَ سأسرج صَمتي وأعدو بعيداً، أقطعُ بيدراً من الشوك والصقيع، وموجاتٌ مِن السكونِ الرهيب .. ساعتي تَشيخُ عَقرباها في زمهريرالإنتظار، تبقى مصلوبة مثلي فوق الجدار.. الأزمنة تهجع عند رأسي المصدوع مع ألف ُحُلم وخيال.. كل ليلة أسمعُ صَهيل مُهرِكَ المثخّن بالجراح..يا الهي مَنْ يَصغي الى أنّات هواجسنا غيرالريح وعزاء الخُلاّن؟ وفي تموجات دهشتنا بحرٌ من أسى التعجب والإستفهام .. دونك بيتنا العامر بزقزقة العصافير غشيَه ظِلٌ قاتمٌ وسَراب.. غرفتك باكية لكَ ولدقّاتِ ساعتك المُغتالة التي تقاذفتها أشلاءٌ مُبعثرةٌ ما بينَ السُكون والزحام...

أواه ومَضت تلك الأيام.. وكم مجنونٌ هذا الوقت، وهذا النبأ الصاعق.. كيف سِرقَ مني فرح نهاري؟ تركني ليل نهار بين الكوابيس، والتيه ما بين محطات الإنتظار.. و(ماعلمت قبلَ موتكَ إنّ النجومَ في الترابِ تغور)...

استشهد في حسينية سيد الشهداء يوم 23-1 2013 أثناء حضورة مع جمع من المثقفين ووجهاء مدينة طوز مجلس العزاء .وكان معه ايضا الشهيدين المحامى خالد والاديب محمد بيات. رحم الله شهداء العراق والهمنا الصبر والسلوان، والشفاء العاجل لجرحى تلك الكارثة المرّوعة، إنا لله وإنا اليه راجعون.

حكيم الداوودي

 

صوت كوردستان: بمناسبة الذكرى الخامسة و العشرون لجريمة حلبجة طالبت المعارضة الكوردية و في بيان لها بتحويل مدينة حلبجة الى محافظة تلك الرغبة التي لطالما طالبت بها جماهير مدينة حلبجة.

حكومة إقليم كوردستان و في معرض ردها على طلب مواطني مدينة حلبجة الى محافظة تدعي بأنها موافقة على ذلك و لكنها تنتظر موافقة الحكومة العراقية على هذا الطلب.

يذكر أن حكومة أقليم كوردستان لا تأخذ أوامرها من الحكومة العراقية في القرارات الأهم من ذلك. فهي تصدر النفط و توقع العقود النفطية و تتعامل مع الدول كدولة مستقلة و لكنها تتحجج بالحكومة العراقية في عدم تحويل مدينة حلبجة الى محافظة.

حسب بعض المصادر فأن قيادة أقليم كوردستان لديها علم بأستياء مواطني حلبجة منهم و لديها مخاوف جدية من رفض المدينة العمل تحت سلطة حكومة أقليم كوردستان بالشكل الحالي و لهذا فأن حكومة الإقليم لا تريد تحويل المدينة الى محافظة لانه عندها يحق لاهالي الممحافظة التصويت على البقاء تحت حكم حكومة أقليم كوردستان أو العمل كمحافظة مستقلة.

صوت كوردستان: بسبب عدم رضى أهالي حلبجة عن الخدمات التي تقدمها حكومة أقليم كوردستان لهم و لمدينتهم طوال 22 سنة من حكمهم، قام أهالي المدينة بتغيير الذكرى الخامسة و العشرون لهذة الفاجعة من اليوبيل الفضي الى (اليوبيل التنكي) لان حكومة الإقليم لم تقوم بتطوير المدينة و لا تعويض المتضررين بالشكل المطلوب في حين حكام الإقليم جمعوا المليارات من أموال الشعب في بنوكهم الخاصة.

بغداد/اور نيوز

نفى رئيس كتلة التحالف الكردستاني فؤاد معصوم الانباء التي تحدثت عن عودة رئيس الجمهورية جلال الطالباني الى البلاد بداية الأسبوع المقبل.

وقال معصوم "لا توجد بوادر تدلل على وصول رئيس الجمهورية جلال الطالباني بداية الاسبوع المقبل الى البلاد". وأضاف معصوم أن " صحته في تحسن مستمر ونأمل وصوله باقرب وقت ممكن الى البلاد لمعالجة الأزمة السياسية الراهنة". وتابع "نتصل باستمرار بمرافقي الرئيس لمتابعة حالته الصحية ".

وكانت مصادر مطلعة كشفت عن توجه رئيس الجمهورية الى البلاد بداية الاسبوع المقبل بعد انتهاء الفترة العلاجية له . ونقل الرئيس العراقي جلال الطالباني الى المانيا للعلاج نهاية العام الماضي اثر تدهور حالته الصحية وتلقى علاجا ورعاية طبية ادت الى تحسن حالته مع توقعات لعودته قريبا.

 

لنقف حداداً على صور الشهداء الذين ازدانت ارواحهم في شوارع المدينة وازقتها وامتلأت البيوت وحدائقها بأطهر جثث الشهداء بين رضيع وامرأة تحمل الجنين في احشاءها ورجل مسن يقف الانسان امامه تقديراً لوجهه الكريم بوقار الزمن والشيب فيه، وشاب وشابة يحلم وتحلم بيوم زفافه وزفافها .

توقفت مشاعر الضمير العالمي ميتة دون حراك خشية من مصالحها في يوم استشهاد مدينة حلبجة 16ـ3ـ بعد ان تم قصفها من طائرات اشرس نظام دموي شوفيني في محاولة منه لإبادة امة لم تطالب بأكثر من حقوقها فأصبحت المدينة وبمن فيها ضحية لمصالح العالم الشرقي والغربي ومن اثار حرب ليس للكرد فيها ناقة ولا جمل بمطر الموت الجماعي من غازات الخردل والسيانيد، بل الانكى من كل ذلك وجهت البعض اصابع الاتهام الى غير النظام الدموي الصدامي بناءً على الاحتفاظ بمصالحها .

في هذا اليوم يوم ذكرى ملحمة حلبجة الشهيدة اقف اجلالاً واكباراً وانحني بقامتي امامك ايتها الشهيدة باهلها وامطر عليك سيل من دموع الرحمة عسى ولعله اشارك اهلها واحمل عنهم جزءً من مؤاساتها مع ادراكي بصعوبة اندمال جروحها ، لنجعل من هذا اليوم يوم الشهيد الكوردي حيث شهداء المدينة من كل الاعمار والاجناس والعقائد والمبادئ ،وهم ضحايا الكورد بكل حق وحقيقة وعلى وطنهم الذي يعاني الى يومنا هذا من سطوة الاحتلال، وتمارس بحق امته ابشع جرائم الارهاب كونهم خلقهم الله كرداً مختلفين عرقاً ووطناً من اقوام الاحتلال .

لنجعل من هذا اليوم يوم الكرامة والعزة والوحدة اكراما لشهداء المدينة ونتلوا القسم تلوا القسم بمواصلة مسيرة الثورة الى يوم رفع رايات الحرية كاملة على منابرها واجواء الوطن المحتل كوردستان الحبيبة بدلاً من الاحتفالات والقاء الخطب الرنانة من قبل هذا وذاك والتي لا تجدي نفعاً ولا تندمل جرحاً من هول الكارثة .

مدينتي حلبجة يا مدينة الشهداء اعتذر منك ايماناً مني بان لساني يعجز من النطق بكلمات تصل في التعبير الى مستوى الحدث الا ان اقف مرة اخرى واخرى لأذرف من عيني دموع الرحمة عليك واشارك ذوي الشهداء محنتهم من هول الفاجعة.

 

صوت كوردستان: الذين اشتركوا في صنع جريمة حلبجة (من المجرم صدام و الى ملالي طهران و الى بعض قيادات الإقليم الذين تقدموا سباي باسداران) هؤلاء يعرفون بالضبط ماذا صنعوا و ما قاموا به من جريمة بحق مواطنين عزل و كيف حولوا الأطفال و الشيوخ و النساء الى طُعم رخيص من أجل مأربهم الدنيئة؟ و يعرفون كيف أستغلوا ما صنعوه من أجل الوصول الى الكراسي و الجاه. نعم تقدم الذين يحتكرون الكراسي في إقليم كوردستان جيش المحتل لشرقي كوردستان، و أعطوا بهذا افضل الحجج كي يصب المجرم صدام حسين جم غضبة الكيمياوي على شيوخ و أطفال و نساء و شباب حلبجة، كي يقتل و بدم بارد 5 ألاف من أهالي المدينة في غمضة عين.

لقد أتفق الجميع على أستشهاد حلبجة و مواطنيها و بعدها مباشرة بدأوا بذرف دموع التماسيح عليها. و لم يقصروا في جمع الأموال من هنا و هناك و الاتجار بها. و استغلوا هذة الجريمة الإنسانية من أجل ملئ جيوبهم و ليس تعويض أهالي الضحايا و الجرحي و لا من أجل المدينة الشهيدة.

و أستغلت القوى المحتكرة الان للكراسي في إقليم كوردستان العشرات من منظمات المجتمع المدني العاملة في حقل تعريف حلبجة كجريمة إبادة و تطالب بتعويض الضحايا، كما أستغلت الالاف لا بل الملايين من المواطنين المخلصين لشعبهم و قضيتهم من أجل مأربهم الدنيئة.

و سجل عبدة المال و الكراسي في إقليم كوردستان كل ما قامت به الجماهير من فعاليات و نشاطات بأسمهم و بدأوا و بعد سقوط المقبور صدام حسين بحصد ثمار جريمتهم عن طريق بعثرة الأموال وشراء الذمم و تحولت كوردستان و بقدرة قادر من منطقة فقيرة مليئة بمنظمات الإغاثة الى حكومة تصرف الملايين على المؤتمرات التي يحتفلون فيها بوصلولهم للكراسي و ليس ابدا حزنا على ضحايا الانفال و حلبجة.

نعم أن المؤتمرات و الاجتماعات التي يقومون بها محتلوا الكراسي و المناصب في إقليم كوردستان هي أحتفالات بالمكاسب التي حصلوا عليها نتيجة الجرائم التي أقترفوها في سينايو متكامل بين المقبور صدام و ملالي طهران و بعض محتلى الكراسي و المناصب في إقليم كوردستان.

و التأريخ شاهد على ما نقوله. و العشرات من الأفلام التي نشرت شاهدة على مشاركة هذه الأطراف الثلاثة في جريمة حلبجة. لذا فأن حلبجة فتحت عقدة حظ الانتهازيين العاثر يا سيادة البارزاني في الوصول الى الكراسي و الجاه و لم تفتح ابدا عقدة الشعب الكوردي. لان الشعب لم يضحي من أجل أن تحتكر حفنه من الانتهازيين السلطة و الكراسي في إقليم كوردستان بل أن الشعب ناضل من أجل تحرير كوردستان و من أجل حكم ديمقراطي مدني و ليس حكما على طريقة ملوك السعودية و دول الخليج. و طالما لم يتحرر الشعب و لم يتم أنشاء ذلك الحكم الديمقراطي الحر البعيد من أحتلال الكراسي و الميزانية فأن حلبجة الى اليوم ضحية.

 

يوسف جمال – قامشلو

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

بدعوة من منظمة الحزب الديمقراطي الكردي في سوريا ( البارتي) في قامشلو اقامت احتفالاً بمناسبة ميلاد مصطفى البارزاني العاشر بعد المئة في قامشلو ( بالحي الغربي )

بدا الاحتفال بدقيقة صمت على ارواح شهداء الكرد و شهداء الثورة السورية.

ثم رحبت عريفة الحفل الانسة نوروز بالحضور لمشاركتهم في هذا المناسبة لميلاد البارزاني, بعدها القى الاستاذ محمد امين كلمة الحزب الديمقراطي الكردي في سوريا (البارتي) : شاكرا ُ الجميع و الاحزاب الكردية و الاثورية و العربية على الحضور و تحدث عن حياة البارزاني و نضاله في سبيل القضية و الشعب الكردي .

و الكلمات التي القيت :

الاستاذ باسم يوسف كلمة المنظمة الديمقراطية الاثورية

الانسة وان كلمة منظمة المرأة في الحزب الديمقراطي الكردي في سوريا ( البارتي )

الشاعر و الكاتب كونى رش

كلمة اتحاد الكتاب الكرد

و قدمت فرقة نارين للفن و الفلكلور الكردي عروض فنية و بعض من الاغاني الوطنية

: البرقيات التي وردت

تنسيقية تجمع الشباب الحر

- تنسيقية شباب عفرين

تنسيقية الشهيد نصر الدين برهك

تنسيقية الشهيد فرهاد


-
منظمات الحزب الديمقراطي الكردي في سوريا (البارتي) حلب –عفرين -كوباني-دمشق

ا

هل لنا أن نرفع رؤوسنا لنفتخر

تمتلأ الأدبيات الإعلامية والسياسية العراقية بشعارات عدّة كالعراقي يتقدم، أو عراقي وافتخر، أو ارفع رأسك انت عراقي ونظير ذلك الشيء الكثير، وما من ريب أن هذه الشعارات وليدة ظرف سياسي واجتماعي معين، وهي تستخدم لأغراض معينة بوعي ومن دونه، ولا يهم في يومنا هذا من استخدمها ومن وضعها؟ كما ولا يهم هل أنها نابعة عن أمل بالتقدم او عن رغبة به، وبعيداً عن أن تكون هذه الرغبة من النمط الخجول أو الجموح.

فمن يريد للعراقي أن يتقدّم بشكل جاد؛ عليه أن يواجه بشجاعة أسئلة موضوعية لا تتسم طبيعتها بالتسامح ولا بالتساهل في غالبية الأحيان، ولا يستخدم فيها منطق "الله كريم" الذي يجيد العراقيون استخدامه لتغليف إتكاليتهم وترحيلهم مشاكلهم للمستقبل المجهول، أكثر من استخدامه للتعبير عن انتماء عقائدي للصفة الإلهية المقدسة، وهذه الأسئلة ترتبط عادة بأصل عملية التقدم هوية وحدوداً وأهدافاً وشروطاً واستحقاقات وآليات.

فماذا نقصد بالتقدم؟

وما هي المديات التي نريد أن نتقدم فيها؟

وضمن أي صعد نريد للتقدم أن يشق طريقه؟

وما هي الأهداف التي نتوخاها من هذا التقدم؟

ومن بعد ذلك ما هي الشروط التي تتوقف عليها عملية التقدم؟ إذ أننا أمام عملية شرطية جادة وحادة في نفس الوقت، ولذلك الحصول على الجزاء له نفس تلك الجدية والحدية، فمن يريد الجزاء عليه أن يوفر الشرط المتقدم عليه والملازم لوجوده، وعليه فما هي الاستحقاقات التي علينا أن نعدّ ونستعد لها لكي نظفر بهذه العملية.

ولو قدّر وظفرنا بإجابات منطقية واتسمنا بالشجاعة المسؤولة لمواجهة الاستحقاقات المطلوبة، علينا أن ننطلق في عملية التعرف على الآليات المطلوبة لتحويل الخطوط التنظيرية لهذه العملية إلى واقع يتكرّس نعيش معه ونعايشه.

ولذلك قد تكون هذه الأسئلة شرسة وثقيلة ومزعجة للغاية، ولكن لا مفر من مواجهتها ومعرفة مصداقية ما نرفعه من شعارات أو ما نتبناه من أمل، هذا إن كنا جادين بالفعل في تبني الشعار وتسويقه لأغراض التقدم والرقي والإزدهار، لا لأغراض الضحك على الذقون، أو لتغليف عمق التخلف الذي نعاني منه بأوراق الزينة المبهجة للعيون، أو للفت الأنظار بعيداً عن واقع التراجع الذي يسم الواقع العراقي في مختلف الأصعدة والميادين، كما هو حالها اليوم.

وما من شك في أن الذي استفاد من مثل هذه الشعارات هي السياسة الفاسدة وسياسيوها الفاشلون، ومن تضرر منها هو اكثر من يتعطّش لها، ويرغب بها، وأعني بذلك المسحوقين من أبناء هذا الشعب، والقصة فيما أحسب ليست خاصة بالعراق، وإنما هي قصة تجدها بنفسها وتلاوينها المتعددة في الخليج كما في مصر كما في المغرب العربي أو الشرق الإسلامي، غاية ما في الأمر أننا قد نجدها في صور متعددة في غالبية البلدان التي تصنف بأنها من البلدان المتخلفة.

وبادئ ذي بدء لا بد من خلع البرقع المثالي الذي عادة ما يطرح مع مثل هذه الأسئلة أو للتخلص من إجاباتها بأننا مررنا بظروف صعبة نتيجة الحكم الطاغوتي وسياساته التخريبية في كل الميادين، فمثل هذا البرقع وإن كان صحيحاً ما يتحدث عنه، إلا أن من غير الصحيح الوقوف أمامه وكأنه الحائط الذي لا يمكن تحطيمه.

كما ان من الواجب أن لا نبقى أسرى لأسطورة "صخرة سيزيف" التي طرحها الأدب الإغريقي، والتي تشير إلى أن سيزيف حكمت عليه آلهة الإغريق بأن يدفع صخرة إلى قمة جبل، وكان كلما رفعها تنوء عضلاته بثقلها حتى تتهالك لتسقط إلى الأرض ثانية، ومن ثم ليعود إليها ويدفعها مرة أخرى، ولتتكرر التجربة ويبقى هكذا إلى أن يفنى، فليس قدرنا أن نبقى متخلفين يسوقنا سوط العناصر التي جعلتنا نرسف في واقع التخلف والانحطاط سواء كانت هذه العناصر هي الأستعمار بكل صوره وبراقعه، أو بصورة اليأس والإحباط الذي يرتشف كأسه أبناء شعبنا كل صباح ومساء، أو بصورة عدم الثقة بالنفس،  أو بحجة التفرق الاجتماعي أو ما إلى ذلك فكلها وإن كان وجودها طاغياً في غالبية الأحيان، إلا أنها ليست من نمط القدر الحديدي الذي لا يمكن الانتفاض أمام وجهه ورفضه أو على الأقل تحجيمه ومحاصرته.

فها هي اليابان أمام أعيننا صورة ماثلة فيها الكثير مما يدعو إلى الاتعاظ والاعتبار، فمن المعروف أن اليابان عاشت أكثر من مئة سنة في مغامرات عسكرية ابتداءأ من غزوها للشرق الروسي مرورها باحتلالها للصين، وانتهاء بعظمتها في التخطيط العسكري المتقن في بيرل هاربور، وهي العملية التي وإن عدت واحدة من أتقن عمليات الدقة العسكرية والتي اودت بتحطيم مذل للأسطول الأمريكي، إلا أنها كانت الإيذان الجاد بإنهاء عهد المغامرات وإذلال اليابان المرير من بعد استهداف هيروشيما ونكازاكي عام 1945، والتي جرت من ورائها اتفاقية مذلة للغاية مع الأمريكيين، ومن ينظر إلى الصورة اليابانية يومذاك سيجد ملايين القتلى ومئات الآلاف من الأسرى والفقر والبؤس الذي عشعش في كل مكان ناهيك عن الصورة المفجعة مادياً ومعنويا المتخلفة في هيروشيما ونكازاكي، ولكن هذه الصورة المريعة لو اتخذناها كنقطة زمانية ووصلناها باليابان المعاصرة التي بدأت تتسابق في إذلال من أذلوها سابقاً بطريقة مذهلة لا دماء فيها ولا صخب ولا قنابل ولا صواريخ ولا هم يحزنون، فها هو الاقتصاد الأمريكي يئن من وطأة الاقتصاد الياباني، وها هو الين الياباني يبز في غالبية الأحيان الدولار الأمريكي والجنيه الاسترليني ويخضع في الكثير من الأوقات اليورو الأوربي لاستحقاقاته وشروطه فضلاً عن الروبل الروسي، أقول: ما بين لحظة الأمس ولحظة اليوم لا بد ان هناك لحظة قرار استراتيجية سحرية اتخذت في اليابان، تم عنونتها بنفس عنواننا اليوم: "الياباني يتقدم"، ولكن الفارق هو أنه بالفعل تقدم، وظل يتقدم، ولا زال يتقدم، فلم يتوقف عند ماضي مغامرات امبراطورياته العسكرية وما ألحقته من دمار وخراب، ولم يقف عند الصخرة الأمريكية يتحدث عن عدم جدوى تحطيمها، وبالرغم من ملاحظات حضارية متعددة يمكن سوقها على النموذج الياباني، إلّا أن القدر المتيقن هو أن اليابان مضت في شوط كبير وطويل في إطار التقدم والازدهار وتحررت من عقدها وقيودها ونهض الياباني يفتخر أين ما ذهب لأن "made in japan" أصبحت سمة عالمية للجودة والمتانة حتى داخل دول الإذلال التي سامت اليابانيين الأمرين.

نفس الصورة نجدها عند الألمان، فهم أيضاً بعد أن غزاهم الغرور الجرماني وحط رحاله في فلسفة نيتشه وأضرابه ونزوعهم لفلسفة الرجل القوي والعنصر الآري، وراحت ألمانيا تمارس دورها في مغامرات عسكرية كبدتها والعالم عشرات الملايين من القتلى ومئات الملايين من صور البؤس والدمار والخراب والضياع، ويكفي القول بأن الحربين العالميتين الأولى والثاني كان طرفها الأول ألمانيا، وطرفها الثاني كل البلدان القوية الأخرى التي تجاورها أو تبتعد عنها، ثم ما أن انتحر الفوهرر وزوجته وانهار كل شيء، وجاءت جحافل الإذلال الأمريكي والسوفياتي والبريطاني والفرنسي واذاقوا الألمان كل ألوان الذل، شتتوا الألمان ومرغوا الغرور الألماني بوحل الراين والرون، وتقاسموا ألمانيا والنمسا فما عاد للألمان إلا الأشلاء والمدن الخربة التي كانت عبارة عن ركام هائل من صخور البناء وحديد المصانع التي أطاحت بها طائرات الحلفاء ودباباته والمدفوعة بمزيج من الغضب الكبير والزهو العظيم، وعشرات الملايين من الشباب القتلى والنساء الأرامل ومثيلهم وأكثر من المعوقين والمعوقات، فيما كان الجوع والأمراض سمة عامة تسيطر على كل الألمان والمتبقي من دولتهم، ناهيك عن بقية البلايا والويلات التي أصابت البلد.

ولكن ما بين تلك اللحظات المريرة والأيام المرعبة والمريعة في عام 1945، وما بين يومنا هذا استعاد الألمان ما اقتطع منهم، وراحوا يبارون بلا دماء ولا حروب ولا جيوش ولا عسكريتاريا ولا أفكار التروتاليا كل ما لدى من أذلوهم بل وتفوقوا عليهم، وعاد الألماني يجد المجال ليعاود الزهو بنفسه ويلاحظ فضله على أوربا التي ما كانت لتنهض لولا العقل الألماني، وعاد المارك الألماني يجتاح أو ينافس غيره، وبات ليبل ""made in Germany عنوانا للفخر وغدا الألماني يقولها بكل افتخار ارفع رأسك فأنت ألماني!، وهنا أعاود التنبيه إلى أن ما بين أيام الذل وأيام العز لا بد من خط فاصل تم اتخاذ القرار الاستراتيجي الذي صنع الفارق بين اليومين.

ولا أحسب أن الأمر يتوقف عند القدرات المادية كما لا يمكن التحدث بمنطق الصدفة والحظ وما إلى ذلك، فهذا حديث العاجز، واسمحوا لي أن أسوق مثال آخر يتمثل ببلدان الهند الصينية والتي مرت بها مغامرات الأمريكيين والصينيين واليابانيين وتركت فيهم الكثير من صور الدمار والخراب، كيف نلاحظها اليوم وهي تسير بخطىً متسارعة نحو عالم الرقي والتقدم، ويكفي أن تراقب تايوان والتي تعتبر أحد الأمثلة الصارخة على ما أريد الوصول إليه، فتايوان لا تملك من الموارد شيئاً اللهم إلّا شعبها والبحر الذي يحيط بها، ولكن كيف استفادت تايوان من فقرها؟ لتتحول الآن إلى بلد يباري أكثر البلدان كفاءة في التصنيع الألكتروني، حتى رأينا أن حريقاً أصاب أحد مصانع الصناعات الألكترونية في تايوان قبل عدة سنوات كيف أصاب كل عوالم الأكترونيات في كل العالم بخلل جاد.

لا شك أن عملية التحول التي نراها في هذه الدول وغيرها كثير، ما جاءت بصورة اعتباطية، كما أن التحول ما تم بعملية قيصرية، وإنما كانت العوامل الموضوعية التي أنتجت البؤس والتي تم التأشير عليها بصورة شجاعة ومسؤولة من قبل صانعي القرار، أعقبتها عملية مسؤولة وجادة لملاحقة المتطلبات الموضوعية للتخلص من ركام الذل والخراب والقهر، ومعها جاء الحزم في تحمل استحقاقات التحول زمانياً ومكانياً واجتماعياً، ونهض الجميع ليلبي أغراض كل ذلك، سيّان في ذلك الطبقة المسؤولة أو أصحاب الرساميل أو الشرائح الشعبية.

في تراثنا الفكري والتاريخي ثمة الكثير مما يمكن اعتباره محطة للتأمل الجاد في شأن اللحظات التاريخية الحاسمة في التحول الشخصي أو الاجتماعي، إذ ما الذي يدعو إنساناً ملأ حياته بالعربدة والمجون، وضرب بمجونه على حائط الزمان والمكان لسنين طوال كبشر الحافي، ليتخذ خلال لحظة حاسمة قرار التخلي عن كل هذا الركام وينطلق في عالم مضاد جداً لما كان عليه ضمن قصته المعروفة مع الإمام موسى بن جعفر عليه السلام، وكيف تراجع الحر بن يزيد الرياحي عن قرار المشاركة في قتل الحسين عليه السلام إلى قرار نصرة الإمام الحسين عليه السلام؟ وكيف انطلق مجتمع النبي يونس عليه السلام في الموصل من قرار الكفر إلى قرار الإيمان؟ وكيف ألقى سحرة فرعون أنفسهم ساجدين؟

إن كل ذلك يعرب عن وجود لحظة أشبه ما تكون بالسحرية ـ والتعبير هنا مجازي قطعاً ـ لا تأتي صدفة، وإنما يتم صناعتها بشكل موضوعي صارم، ومن خلال إرادة لا تتراجع ولا تلين أمام الصعوبات والمعوقات، وهذه اللحظة هي الحد الفاصل بين أن يغير الله الأقوام، وبين أن يشرعوا بتغيير أنفسهم.

والبحث عن هذه اللحظة وتشخيصها، وإن كانت مهمة المفكر والاستراتيجي والمنظر والفيلسوف والسياسي وما إلى ذلك من النخبة المسؤولة والجادة، إلّا أن هؤلاء إن لم يتبانوا على قرار التغيير، وتسبقهم قناعة جازمة بطبيعة الخراب والفساد والفشل الذي يسم الواقع لا يمكنهم إلا أن يجودوا على الأمة إما بمزيد من سياسات الترقيع التي لا تغني ولا تسمن، أو بسياسات الخداع وشعارات التضليل ليبقى العراقي في كل الأحوال مخدراً بما يتلفع به من برقع "ارفع رأسك فأنت عراقي"، وبدون أن تعي شرائح الأمة المختلفة بواقعها المزري وتبدأ بصناعة كرة الثلج للمطالبة بالتغيير، فإن ركام الواقع السياسي سوف يبقي الأمة بعيدة عن النهوض، وسوف يدفع الأمة إلى المزيد من تعاطي مورفين "عراقي وافتخر".. ولكن دونما جدوى!!

ما من ريب أن العراقي من حقه أن يفتخر، ولكن ثمة فرق بين افتخار حقيقي يقوم على بناء حقيقي، وافتخار لا يقوم على أسس حقيقة، وبناؤه عبارة عن ركام من الملح.

إن ما يمرّ به العراق من أزمات متتالية ربما يعزوه البعض لهذا الحاكم أو ذاك أو لتلك الجهة أو غيرها، ولكن في واقع الحال أي دراسة موضوعية ستجعل التعويل على مثل هذه التحليلات ضرب من الخداع للنفس أو للعقل، فكل هذه الأمور هي إفرازات لأزمة أكبر، ومن دون ان تشخص هذه الأزمة علينا أن نتوقع المزيد من إفرازاتها المؤلمة والتي قد تأتي إحداها لتكون بمثابة الطوفان الذي لا يبقي ولا يذر.

لست متشائماً بطبيعتي لأرى الأمور كلها بطريقة سوداوية، ولكني في نفس الوقت لست ساذجاً لأخدع النفس بالصورة المزيفة والمزوقة التي يحاول البعض أن يضفيها على الواقع، فالخراب يعمّ كل شيء، والدمار سمة لكل أوضاعنا، وأسوء ما فيه أننا لا نجد من يعترف بأننا في حالة أقرب إلى الموت السريري منها إلى حالة الانتعاش والنهوض، مع العلم أنني أعتقد جازماً أن شرائط النهوض على العديد من المستويات تتواجد لدينا بشكل واعد، فإمكاناتنا الاقتصادية وطبيعتنا الاجتماعية وقدراتنا العقلية ومكانتنا الجيوبوليتيكية فيه الكثير مما يمكن أن يغرينا بأمل جاد، ولكن هذا الأمل بحاجة إلى الكثير الشاق لتحويله إلى واقع، وشرطه الأول أن يعترف أصحاب القرار أنهم لم يضعوا عجلة العراق على سكة النهوض، وأن ينزلوا من غرور السلطة ليكتشفوا الدمار الذي حققوه وأوجدوه بكفاءة لا تقل عن كفاءة من سبقهم من المخربين، ومن ثم ليدقّوا بشكل صادق دون زيف ولا خداع أجراس الإنذار بأن الأمة في خطر، ومن بعدها لينهض الجميع ويضعوا الأسئلة الصعبة أمام أعينهم بشكل مسؤول، والتي أختصرها: ما هو واقعنا؟ وما هو الحل؟ وكيف السبيل إليه؟

ومن دون ذلك فلا عراقي ليفتخر، ولا عراقي ليتقدم، ولا عراق لينهض، وما من داع ليرفع العراقي رأسه فليس ثمة ما يدعو للإفتخار اللهم إلا البعد المعنوي الذي لا زلنا نحتفظ بخزين يمكننا الاعتماد عليها لننطلق لو توفرت لنا أجوبة تلك الأسئلة.

وللحديث تتمة تأتي إن شاء الله.

هل أتعضت أيها الناخب العراقي من الوعود الكاذبة
وعليه لا تعطي صوتك لمن لا يستحقه أنه أمانة الوطن ....
ها قد مرت عشرة اعوام من حياة الأنسان العراقي هدرآ وضلمآ وكثيرآ من الوعود الكاذبة منذ سقوط النظام السابق, والأنسان العراقي المضلوم ومنذ ايامه السوداء طيلة 35 عامآ من الخوف والرعب والأعتقال والعيش في أتعس ايامه قد تبشر خيرآ بعد سقوط الصنم وتغير النظام القديم بالجديد ولكنه لم يعرف ماذا خبأ له الزمان من حياة سيء الى أسوء , ولعن اليوم الذي شارك فيه بالأنتخابات وصوت لمن لا يستحق صوته , وصل للحكم في القياده العراقية بعضهم من الأحزاب الأسلامية والبعض الأخر من العلمانين وبعضهم مخبوط من الأثنين ولكنهم وبسب صراعاتهم لم يتمكنوا من عمل الخير للأنسان العراقي طيلة العشرة سنوات من حكمهم والصراع من اجل النفوذ والمال والسيطرة على خيرات العراق قبل غيره ليومنا هذا مستمرآ وللأسف , البناء والعمران لا وجود لهم وسوء الخدمات الأساسية من ماء وكهرباء ومجاري أتعب كاهن الشعب والبطالة وقلة العمل والفقر والجوع المتزايد في العراق والحالة الأمنية الضعيفة أوجدت لنا في العراق القتل والنهب والسرقة والأغتصاب , بماذا أفادونا بعضهم ممن أنتخبناهم سابقآ , لقد دمروا العراق وشعب العراق طيلة هذه السنين السوداء وليضيفها العراقي المضلوم على سنين النظام السابق لأن السابق واللاحق لا فرق بينهما , الحرية والرفاهية والديمقراطية مفقوده في بلاد الرافدين , وتكمن الخطورة بأن الشعب فقد ثقته بمن يمثله وصوت له وأقعده على الكرسي الذي لا يستحقه , لأن من يمثله قتل طموحاته وأخذ يفكر فقط كيف يمليء جيبه أو حقيبته من حق أطفال الشعب العراقي المضلوم , نرى الشرطة والجيش ملئوا البلاد بحيث هناك خريجين من الكليات يتعينون بالشرطة لعدم وجود عمل لهم ومقابل الكثرة من الجيش والشرطة نرى الأغتيالات والعبوات والكواتم والتفجيرات مستمرة ويسال الأنسان العراقي البسيط كيف كل هذه الأجهزه الأمنية والأغتيالات والكواتم لا نحسد عليه ومن هو القائم بكل هذه المساويء , الأدعاء بسيط المتهم هو القاعده والبعث في كل تفجير ..؟ . الفساد الأداري وهو الأرهاب الأكثر فتكآ بكاهل الأنسان العراقي ومنذ عشرة سنوات والحكومة ومجلسه النواب لم يتمكنوا من السيطره عليه أية حكومة هذه , وظاهرة هروب السجناء أمر مضحك ,, هل سنصوت لمن يفضل المذهب على الوطن مرة أخرى , إن الناخب العراقي أمامه مسؤلية لا بل أمانة كبيرة بأن يمنح صوته للشرفاء في العراق .

مجاهد البرزنجي – كاتب وصحفي

شفق نيوز

أكد جيمس بيكر، وزير الخارجية الأمريكي الأسبق، أن الولايات المتحدة قد بذلت جهودا مُضنية على مدى عام كامل من أجل إقناع صدام حسين بالانضمام مجددا إلى المجتمع الدولى، لكنه دأب مرارا وتكرارا على إدارة ظهره لبعض مطالب الولايات المتحدة.

وقال بيكر في تصريحات متلفزة اطلعت عليها "شفق نيوز"، إن "الولايات المتحدة قدمت إلى العراق معلومات استخباراتية إبان الحرب العراقية– الإيرانية، وتعاونا مع الحكومة العراقية لبعض الوقت. غير أنه لدى غزو صدام حسين الكويت بلد كبير يتصرف بوحشية ضد بلد صغير مجاور بلا مبرر، مقدما بذلك مثالا لعدوان وحشي كان على الولايات المتحدة برأينا أن تقود المجتمع الدولى لإنهاء العدوان، وهذا ما فعلناه".

وأردف "قبل العدوان ساعدنا العراق على الدفاع عن نفسه ضد إيران خلال حرب طويلة، وتالياً كانت الولايات المتحدة إلى حد ما حليفة للعراق، ولم يكن هناك ما يجعلنا نعتقد أن صدام حسين سيقدم على ما فعله بغزوه بلدا جارا صغيراً بكل وحشية وإخضاع شعبه لاحتلال وحشي".

وأشار بيكر إلى السياسة التي كانت تنتهجها الولايات المتحدة في ذلك الوقت، والتي كانت تقوم على عدم التورط عسكرياً في شكل خاص في النزاعات الحدودية بين الدول العربية في المنطقة.

وأضاف "بمجرد أن اتضح الوضع كان يتجاوز النزاع الحدودي (بين العراق والكويت)، تحركت الولايات المتحدة في شكل سريع وحازم وباستخدام واسع للقوة، لكن سياستنا كانت تقوم على عدم اللجوء إلى استخدام القوة لتسوية النزاعات الحدودية. لست أدري كيف كان يمكن للولايات المتحدة أن تفعل أكثر مما فعلته لوضع حد للعدوان والكثير من البلدان في المنطقة، لا سيما منهم حلفاؤنا كانوا محظوظين لأن الولايات المتحدة تحرّكت على النحو المعروف".

 

إلى إخوتـنـا في الوطن أحبتـنـا الصابئة المندائيين في العراق والعالم وفي السويد خاصة بأسم لجنة تنسيق قوى وشخصيات التيار الديمقراطي العراقي في السويد نتقدم إليـكم بأسمى التهاني وأطيب الأمنيات بمناسبة حلول عيـد الخليقة البرونايا – الأيام البيضاء وأن تكتحل عيون العراقيين بالأمان والسلام والمـحبة في عراق يحكمـه النظام والدستور الذي يساوي فيه بين مجمل العراقيين دون تميز في العرق أو الدين أو الطائفة ، مرة ثانية نبارك لكـم أيها الأعزاء المندائيين عيدكـم وكل عام وأنتم بخير .

اللجنة العليا لتيار الديمقراطي العراقي في السويد

صوت كوردستان: منذ فترة و بعض أئمة المساجد في أربيل يقومون بأهانة الشعب الكوردي و المقدسات الكوردية. حكومة أقليم كوردستان و بسبب تقربها الوقتي مع القوى الإسلامية من أمثال القرضاوي و علي القرداغي و من أجل عدم أغضاب تركيا و حزب الاتحاد الإسلامي الكوردستاني الموالي لتركيا و الذي يعمل بأوامر القرضاوي و علي القرداغي لم تقم بأتخاذ الاجراءت القانونية اللازمة من أجل أنهاء أهانات هؤلاء الائمة لمقدسات الشعب الكوردي.

في أحدى خطاباته النارية في أربيل قال الملا مزهر شيخ عبيد طاهر الخراساني أمام مسجد (قادر بله) في أربيل بأن جميع أهل كوردستان و بضمنهم جميع المسؤولين و المحافظين و مدراء النواحي و رجال الشرطة فليذهبوا فداء للخليفة عمر بن الخطاب.

و نتيجة لسكوت حكومة إقليم كوردستان عن أهانات الملا مزهر للشعب الكوردي أصدرت اليوم فدراسيون المنظمات المدنية في أقليم كوردستان بيانا طالبت فيها من حكومة أقليم كوردستان و برلمان الإقليم و المدعي العام في الإقليم و من الشعب الكوردستاني أتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل أنهاء أهانة الشعب الكوردي من قبل هؤلاء الائمة.

 

كُرد زانا

عضو جمعية الاقتصاديين الكرد- سوريا

في ظل تعاظم الزيادة السكانية التي تشهدها محافظة الحسكة بكردستان سوريا وتدني مستوى النمو الغذائي، وفي ظل الضغوطات السياسية والأمنية لم تعد مشكلة الزراعة بالنسبة لمزارعي محافظة الحسكة مشكلة اقتصادية بحتة فحسب وإنَّما أصبح لها أبعاد سياسية وأمنية في غاية الخطورة على واقع المزارعين في المحافظة.

يعالج هذا البحث أهم العوامل المؤثرة على قضية واقع الزراعة في الحياة الاقتصادية في محافظة الحسكة بكردستان سوريا من خلال التعرف على واقع ومحددات الأمن الزراعي لمزارعي المحافظة.

- أولا: واقع الأمن الزراعي في محافظة الحسكة:

تعتبر قضية الأمن الغذائي من القضايا الهامة والمعاصرة التي تعاني منها المحافظة بشكلٍ عام والمناطق الكُردية فيها بشكل خاص حيث أصبح يشكل تحدياً كبيراً للمزارعين وذلك في ظل اعتمادهم بالدرجة الأولى على الزراعة بخلاف باقي المحافظات السوريا التي تشهد إلى جانب الزراعة تطوراً في الجانب الصناعي والتجاري.

إنَّ من أهم نقاط القوة في محافظة الحسكة هي تنوع البيئات الزراعية من الشمال إلى الجنوب، وخصوبة التربة الزراعية وتميّز أراضي المحافظة بأنَّها سهول مستوية، وأنَّ هناك طاقات وإمكانيات كبيرة لتطويرها وتحسين استثمارها وتوفر اليد العاملة، وهناك إمكانية كبيرة لتنشيط الاستثمار الزراعي والصناعي ومن الممكن تطبيق الأساليب الحديثة والاستفادة القصوى من الموارد الطبيعية إضافة إلى وجود أعداد كبيرة من الثروة الحيوانية، وهناك إمكانيات كبيرة لتحسين إنتاجيتها وتطويرها وخلق صناعات لها علاقة بالثروة الحيوانية.

ومنذ الأزل البعيد ومزارعو المحافظة يعملون في الزراعة وأهم المنتجات الزراعية التي يقوم المزارع في المحافظة بإنتاجه تتمثل في زراعة المحصول الشتوي الذي يعتمد في مجمله على مياه الأمطار كالقمح، والشعير، والعدس، والمحصول الصيفي كالقطن.

وتجدر الإشارة إلى أنَّه يؤيد العديد من العلماء بأنَّ القمح يعود في أصله إلى ميزوبوتاميا (Mesopotamia) حيث كانت بشكل طبيعي في وادي الفرات ودجلة ومن هذه المنطقة انتقل إلى بقية العالم.

كما أنَّ المحافظة كانت تتمتع بزراعات أساسية أخرى مثل زراعة الرز في وادي الخابور حتى نهاية الستينات من القرن العشرين إلا أنَّ قصور الماء في المحافظة أدى إلى انكماش زراعته واستبداله بالقطن.

إنَّ من أهم العمليات التي يقوم بها مزارع المحافظة هي الحراثة والبذار والتسميد والسقاية والحصاد.

ويعتبر القمح مادة الغذاء الأساسية في كافة المجتمعات الذي يستهلك على شكل خبز، وبشكل خاص في مجتمع محافظة الحسكة، حيث يقوم المزارع بزرع هذا المحصول كركيزة أساسية في إنتاجه وفي استهلاكه العائلي. وتجدر الإشارة أنَّ محافظة الحسكة تعتبر من أخصب المناطق المزروعة بالقمح حيث تبلغ إنتاج المحافظة حوالي 40% إلى 45% من إنتاج سوريا من القمح.

إلى جانب ذلك يقوم المزارع في المحافظة بزراعة الشعير الناتج المربوط بالإنتاج الحيواني حيث يلاحظ أنَّ المحافظة تستحوذ على النصيب الأكبر في زراعتها البالغ 28%.

كما يقوم المزارع في محافظة الحسكة بزراعة القطن الذي يعتبر أهم منتج استراتيجي، فمحافظة الحسكة تنتج ما يعادل 40% من الإنتاج الكلي للقطن في سوريا، فمن وراء ذلك تحتل سوريا المرتبة العاشرة في إنتاج الأقطان وبحصة قدرها 1.6% من إجمالي إنتاج القطن العالمي.

وبخصوص زراعة الخضار والفواكه (كالبندورة، والخيار، والباذنجان، والكوسا، والفليفلة، والباميا، والبطيخ) فلا توجد إحصائيات دقيقة عن حجم الإنتاج إلا أنَّ المحافظة تنتج حداً لا باس به من الخضار والفواكه حيث تقوم بزراعتها أما في المزارع الصغيرة التي تعتمد على المياه الجوفية أو في حدائق المنازل في القرى أو على ضفاف بعض الوديان الموسمية ولكنها ليست بذلك الحجم الكبير من الإنتاج. فمثلاً في منطقة ديريك تزرع الأعناب الفاخرة وخضر أخرى لكن عدم كفاية المواصلات ونقص لوازم التخزين يجعلان من العسير استغلال هذه المحصولات اقتصادياً.

وهنا لا بد من الإشارة إلى أنَّ زراعة الخضر والفواكه شبه غائبة عن الخريطة الزراعية في محافظة الحسكة، وذلك للعديد من الأسباب على رأسها اعتماد الفلاحين بشكل أساس على محصولي القمح والقطن، لارتباط تسويق هذين المحصولين بالدولة، كونها ملتزمة بتسويقهما ودعمهما. بالإضافة إلى ذلك تذبذب أسعار الخضر والفواكه وعدم ثباتها، وتراجعها في بعض الأحيان إلى مستويات متدنية جداً، ما يجعل زراعتها والاهتمام بها أمراً لا يستحق العناء حسب المزارعين الكثير من المزارعين. كما أن جزءاً كبيراً من الأراضي الزراعية في المحافظة هي أراض بعلية، لا تتوافر المياه فيها مما قلص من المساحات المزروعة بالخضار والفواكه حتى طال هذا التقلص أماكن وفرة المياه فمثلاً بعد جفاف نهر الخابور ماتت بساتين العنب والتفاح التي كانت موجودة في القرى الموجودة على ضفتيه.

- ثانياً: مشكلات الزراعة في محافظة الحسكة بسوريا:

هناك الكثير من العوامل التي تؤثر على واقع الزراعة في محافظة الحسكة يمكن أن نصنفها إلى مشكلات ذات طابع عام كالطبيعة المناخية والمصادر المائية وارتفاع أسعار الوقود اللازمة لتشغيل الآلات الزراعية، وارتفاع أسعار مستلزمات الإنتاج والتكنولوجيا الحيوية الحديثة اللازمة لعملية التنمية الزراعية في الأراضي الزراعية بالمحافظة.

1-الطبيعة المناخية والمصادر المائية:

يمكن أن نصف المناخ في محافظة الحسكة بسوريا بأنَّه يتميز بالصيف الطويل الجاف والهواء الساخن شحيح الرطوبة، والشتاء الواضح الرطوبة، والربيع المعتدل مع مياه ربيعية.

حيث تقسم المحافظة حسب كميات الأمطار إلى المناطق الاستقرارية التالية:

1- الممتازة (ويزيد فيها الأمطار عن 500مم) وتتمركز أساساً في منطقة ديرك شمالاً.

2- الأولى: (ويزيد فيها الأمطار عن 350مم ) وتتمركز في الشريط الشمالي للمحافظة.

3- الثانية: (ما بين 250-350مم) وتتمركز في الشريط الجنوبي للشريط السابق.

4- الثالثة: (فوق 200مم) وتتمركز في شمال الحسكة وجنوب الرد ومنطقة سريكانيه.

5- الرابعة أو الهامشية: (أقل من 200مم) وتتمركز في جنوب الحسكة وجنوب سريكانيه.

إنَّ جزءاً كبيراً من الأرضي الزراعية في المحافظة هي أرض بعلية لا تتوفر المياه فيها وعلى ارض الواقع فأنَّ الذي حصل هو أنَّه تعرض المزارعون للسنة الرابعة على التوالي لخسائر مادية جسيمة تحملوها لوحدهم نتيجة احتباس الأمطار التي قضت على 70%-80% من الإنتاج الذي كان متوقعاً عام 2010, وذلك دون أن تتدخل الدولة لتحمل قسطها من الخسارة كما هي العادة في معظم بلدان العالم حيث تقوم بتقديم تعويضات عن جزء أو كل الخسائر، وذلك انطلاقاً من حرصها على أمنها الغذائي لأنَّ الأمن الغذائي بالنسبة لها أولوية تتقدم على كل مستويات الأمن الأخرى في الدولة. ويمكن أن نصف المصادر المائية المستخدمة في الزراعة في المحافظة بأنَّها محدودة تشمل جزء ضئيل جداً من مياه بعض السدود المقامة على الأنهار كسد الجوادية وسد الزركان بتل تمر، وبعض مياه الينابيع كنبع عين ديوار.

وبالنسبة للمياه الجوفية فأنَّه نتيجةً للظروف المناخية غير المواتية فقد شح العديد من الآبار في المحافظة ما دفع بالجهات المعنية في الحكومة إلى اتخاذ إجراءات وتدابير مشددة لمنع حفر الآبار. الأمر الذي أثَّر سلباً على المزارعين حيث مُنع الكثير منهم من الحصول على تراخيص لحفر الآبار لسقي محاصيلهم الزراعية، الأمر الذي أدى إلى تراجع إنتاجهم الزراعي.

2- نوعية التربة في المحافظة:

يتميز أراضي محافظة الحسكة بتنوع تربتها ففيها التربة المرتفعة الخصوبة والتربة المتوسطة والفقيرة الخصوبة، فكلما اتجهنا نحو الشمال باتجاه المناطق الكردية تزداد خصوبة التربة (المناطق المحاذية من عين ديوار والمالكية والقامشلي وعامودا والدرباسية) وكلما اتجهنا نحو الجنوب تتناقص خصوبة التربة (مدينة الحسكة والشدادي والبوكمال)، فاختلاف خصوبة التربة تؤثر في عنصر الأرض وبالتالي يؤثر على نتائج النشاط في القطاع الزراعي.

فعلى سبيل المثال إذا اتجهنا صوب منطقة ديريك نجد أرضاً بنية كستنائية تتلوها أرض سوداء في أقصى ركن من ديريك ويتخلل هذا السهول والأراضي المتموجه انهار جغجغ والخابور وسوتان وروافدها الكثيرة وهذا يسهل إدخال نظم الري في مناطق واسعة.

3- ارتفاع أسعار الوقود اللازمة لتشغيل الآلات الزراعية:

يعتبر المازوت إلى جانب الكهرباء أهم مصادر الطاقة اللازمة في عملية الزراعة فقد أصبح أحد المشكلات المستعصية في المحافظة نتيجة الحاجة الكبيرة لاستهلاكها الكبير في مجال الزراعة.

والى جانب ارتفاع أسعار النفط فقد قامت الحكومة برفع أسعار الكهرباء المستخدمة في تشغيل المضخات المركبة على الآبار وبخاصة في موسم السقاية الأمر الذي أثقل من كاهل المزارع والفلاح في المحافظة.

بالتالي فإلى جانب تخفيض المساحات المزروعة وفي ظل ارتفاع أسعار الوقود فأنَّ العديد من المزارعين فقدو الحافز على زراعة الحبوب حيث لم يعد الوارد من إنتاجه يكفي لإعالة أسرته فمن خلال لقاء بعض المزارعين (المزارع ب. ح ، المزارع م. ع) تبين أنهم على حالة يرثى لها فمثلاً أصبح المزارع يلجأ إلى استدانة الأموال بفائدة من أجل الزراعة، وأصبح يمول أبناءه في الجامعة بمصاريف قليلة مما اضطر أبناء إلى العمل إلى جانب الدراسة وهذا ما أثَّر بدوره على درجة تحصيلهم العلمي، وأصبح المزارع يبيع جزء من أرضه من أجل زراعة الجزء الباقي من أرضه بتلك الأموال. كما أصبح يبيع ماشيته كي ينتفع من تلك الأموال في الزراعة.

4- ارتفاع أسعار مستلزمات الإنتاج والتكنولوجيا:

يعتمد المزارعون في محافظة الحسكة بسوريا في تحصيل مواسم زراعتهم على الآلات الزراعية القديمة الطراز، وفي بعض الأوقات نجد أنَّهم يعتمدون على الزراعة بشكل يدوي وبخاصة في حالة مزارع العائلات، ولا توجد الآلات حديثة يمكن الاعتماد عليها في الزراعة نظراً لارتفاع تكاليف شرائها.

فبالنسبة إلى الآلات القديمة فأنَّها عادة ما تكون مهتلكة أو بحكم الاهتلاك إذ أنَّ الآلات القديمة تشكل أعباء إضافية للمزارع أحياناً بسبب الأعطال الكثيرة وأعطاله هذه تؤدي إلى تأخير الزراعة في الأوقات الحرجة مما يترك أثاراً سلبية على الإنتاج الزراعي.

وبالرغم من ذلك فأنَّه على الدولة تقديم القروض اللازمة لشراء مثل تلك الآلات لكن يواجه المزارعون صعوبة في الحصول على تلك القروض من أجل شراء الآليات الكبيرة مثل الحصادات أو الجرارات، فالقروض التي تمنحها الدولة للمزارعين والفلاحين قليلة، كما أنَّ الفساد المستشري في دوائر الدولة وبخاصة في المصارف الزراعية تخلق أعباء إضافية على الفلاحين والمزارعين مما أدى إلى عرقلة نشاطات الزراعة المهمة وتراجع الإنتاجية في المحافظة.

بالإضافة إلى ذلك فأنَّ المزارع في المحافظة يعاني من تأمين البذار من المصارف فأنَّه يضطر لشرائها من السوق السوداء كما ويعاني من ارتفاع أسعار مبيدات المكافحة/ بعد إلغاء المكافحة المجانية/ وارتفاع أجور اليد العاملة من عمال سقاية وحراثة وآليات الحراثة والعتالة والقطاف (فكل طن قطن يحتاج إلى /6000/ ليرة سوريا قيمة قطاف) إضافة إلى وجود بعض الطفيليين والسماسرة الذين يحصلون على حصة كبيرة من قيمة هذه المنتجات ويستغلون المنتجين من المزارعين.

- النتائج:

بعد دراسة هذا البحث المتعلق بواقع الزراعة في محافظة الحسكة بسوريا يمكن أن نضع جملة من النتائج الهامة المتعلقة بسكان المحافظة والتي تتمثل فيما يلي:

1- مشكلة الزراعة في محافظة الحسكة ليست تحدياً اقتصادياً فحسب إنَّما أصبحت لها تحديات سياسية وأمنية واجتماعية.

2- هناك فجوة زراعية كبيرة في المجتمع الزراعي في محافظة الحسكة بسوريا باتت تشكل فجوة غذائية خطيرة تسوء يوم بعد يوم حيث أصبحت تشهد تباطؤ متناقص في معدلات الإنتاج الزراعي نتيجة عوامل عديدة أهمها:

أ‌- تغير الطبيعة المناخية في المحافظة، حيث يعمل المزارعون في محافظة الحسكة في بيئة مهددة بتذبذبات الأمطار مع معدلات أمطار منخفضة عموماً.

ب‌- ارتفاع أسعار الطاقة المستخدمة في الزراعة، إلى جانب ارتفاع أسعار مستلزمات الإنتاج.

2- إفلاس العديد من المزارعين في المحافظة في مجال الزراعة نتيجة الأمور والضغوط السابقة الأمر الذي أدى إلى بيعهم لأجزاء كبيرة من أراضيهم للغير، وهذه النتيجة على غاية من الخطورة (التخلي عن ارض الآباء والأجداد).

وعلى أساس النتائج التي توصلنا إليها فيما سبق نوصي بما يلي:

- تشجع المزارعين في محافظة الحسكة على الاستثمار الزراعي كماً ونوعاً من أجل زيادة الإنتاجية وبالتالي زيادة درجة الاكتفاء الذاتي.

- توعية المزارع في المحافظة بعدم الإسراف في صرف المياه أثناء سقاية المزروعات، وتوعيته بأوقات الزراعة المناسبة وذلك كي لا يتحمل الخسائر الكبيرة.

- حث المزارعين في محافظة الحسكة على الزراعة داخل الأنفاق أو البيوت البلاستيكية أو البيوت المحمية ذات المناخ الخاضع للسيطرة والتحكم، لضمان التدفئة شتاء والتبريد صيفاً، وكذلك التحكم بالرطوبة المناسبة وحماية النباتات من التيارات الهوائية الباردة والساخنة والأمطار والآفات الزراعية، وذلك من أجل الحصول على أفضل المنتجات بأقل التكاليف. ومن ناحية أخرى من أجل تحقيق الاكتفاء الذاتي من الخضار.

- إعادة النظر في السياسة الزراعية في المحافظة، وذلك من خلال تنسيق المزارعين فيما بينهم وأخذ مقترحاتهم بعين الاعتبار للبناء عليها، لأنَّ المحافظة تشكل سلة الغذاء للمحافظة وقاعدة للأمن الغذائي في سوريا.

- إتاحة مقادير كافية من القروض بشروط مناسبة وحتى يمكن جعل وسائل الإنتاج أيسر متناولاً.

- إنشاء محالج للاقطان في المحافظة من أجل تقليل نفقات نقلها.

- الخاتمة:

إنَّ محافظة الحسكة تحتاج اليوم لمن يرعاها بصدق وشفافية، وقدرة على التحليل، ومعرفة الواقع للنهوض به، كما تحتاج إلى التنمية، وتنميتها تحتاج إلى مشروعات نوعية جديدة ذات طبيعة اقتصادية بكل أبعادها، وبغض النظر عن قوميات القاطنين فيها لأنَّ المحافظة ليس فقط ضمان لأهلها، ولكن ضمان لكل سوريا، وذلك في ظل اتجاه المحافظة نحو الفاقة والعجز والحاجة إلى الدعم الحكومي المكثف.

بحث منشور في مركز آشتي للدراسات والبحوث/ سلسلة ابحاث، العدد 9 / الطبعة الأولى 2011.

www.ashticenter.net

البريد الالكتروني للجمعية: هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

صفحة الفيسبوك: https://www.facebook.com/Komela.Aborinasen.Kurd.li.Suri2006?ref=hl

 

جامعة يونشوبنك

السويد

طلب مني بعض الغيارى على هوية شعبنا من الذين يرون شأنهم شأني ان الحفاظ على لغتنا السريانية الجميلة بأدابها وثقافتها وتراثها وموسيقاها وليتورجيتها هو سر وجودنا كشعب وكنيسة مشرقية أن أبحث لهم عن الجامعات التي تمنح شهادات فيها او تعد كورسات دراسية خاصة لتدريسها.

ورغم مشاغلي الكثيرة كان لا بد لي تلبية طلبهم. كيف لا وأنا أصرخ ليل نهار أننا سنضيع كأمة وسننتهي من وجه الأرض كشعب وكنيسة مشرقية بضياع لغتنا. كيف لا وأنا أهاجم باقس العبارات كل من يحاول تهميشها علمانيا كان او رجل دين. وكيف لا وأنا لا اتورع عن مهاجمة مؤسسة الكنيسة الغربية الإستعمارية لما أراه جريمة ثقافية عظمى إقترفتها بحقنا في هذا الشأن.

نتيجة العمل

وكانت نتيجة عملي المضني الذي إستغرق أياما عديدة بلياليها قائمة بالجامعات العالمية التي تدرس لغتنا السريانية (أنظر الملحق). لا أعلم إن كان هناك قائمة أخرى مشابهة.

وأنا أضع هذه القائمة في تصرف ابناء شعبنا أمل أن تشكل دافعا لشبابنا وشاباتنا إلى التخصص بها. نحن أصحابها ولكن ما يؤلم أن اغلب المختصين الجامعيين فيها ليسوا منا، أي أناس غرباء لكنهم يقدرونها ويقدسونها لأهميتها في إستيعاب تاريخ الشرق الأدني وكذلك نشوء وتطور المسيحية المشرقية.

شيء مذهل

وعندما تلقيت الطلب من هؤلاء الغيارى تصورت ان عدد الجامعات التي تمنح شهادات في لغتنا قد لا يتجاوز العشرين. وإذا بالرقم يعبر120 جامعة منها جامعات ذات سمعة عالمية وكلها جامعات معتمدة علميا وأكاديميا.

ماذا يعني هذا

هذا يعني أن لغتنا السريانية وما تكتنزه لنا من تاريخ وليتورجيا وثقافة وأناشيد وتراث وعلوم من الأهمية بمكان حيث صارت جزءا من التراث العالمي لايمكن الإستغناء عنه وهذا هو السبب الرئسي للكم الهائل من الإهتمام بلغتنا رغم انها ومع الأسف الشديد على حافة الإندثار بين صفوفنا.

ودورنا نحن

نحن وأولهم صاحب السطور لا نستحق حقا ان نكون او ندعي أننا أبناء وبنات هذا التراث الذي تحفظه هذه اللغة، وإلا كيف نفسر لأنفسنا تهميشنا لها إلى درجة ينبري بين صفوفنا مثقفين يصرخون على الملأ أن دورها في تكوين هويتنا ووجودنا هامشي.

ما إسمها؟

كل هذه الجامعات وبينها جامعات من أشهر الجامعات في الدنيا تطلق عليها "السريانية." عدد محدد يطلق عليها "الأرامية" إن كان القسم او الإختصاص يعني بشأن لغتنا في القرون الخمسة الأولى قبل الميلاد. ليس هناك جامعة او عالم مختص بلغتنا يطلق عليها " الأشورية" او " الكلدانية." أمل أن يكون هذا درسا لنا كي لا نقحم لغتنا التي هي وطننا وهويتنا وفيها وبواسطتها نتعرف على مسيحيتنا المشرقية في مهاترات التسمية التي صارت مملة لدرجة الإشمئزاز.

من طلب مني القيام بهذا العمل

أبناء شعبنا في إستراليا وهم على ابواب عقد ندوة للبحث في شؤون الحفاظ علي لغتنا. حقا أنتم أبناء بررة لهذه الأمة المجيدة والكنيسة المشرقية المجيدة. الأخبار الواردة من أستراليا مشجعة حيث الخطى حثيثة لإنشاء كلية مار نرسي لتدريس لغتنا والكنائس المشرقية قد أخذت على عاتقها تدريسها والحفاظ على ليتورجيتها – الليتورجية التي لم ولن تلد المسيحية ما يرقى إليها.

وهنا كأكاديمي وواحد من أبناء شعبنا أنحني لكلم أحبائي واقدم شكري الجزيل للأسقف المشرقي الذي أخذ على عاتقه إعلاء شأن لغتنا وليتورجيتها. له مني كل التقدير والإحترام.

وليعذرني القراء عن ذكرالأسماء والتسميات لأننا شعب واحد وكنيسة مشرقية واحدة وأمل من قرائي الكرام ان ينظروا للأمر هكذا. نهوض مكون من مكوناتنا هو نهوض لنا جيمعا وإنتكاسة اي منهم هو إنتكاس لنا جميعا.

ولكن الحقيقة يجب ان تقال. إن هؤلاء الأحبة وأسقفهم يقدمون نموذجا اصيلا لما يجب ان تكون الهوية والقومية عليه ولما يجب أن تكون هويتنا الكنسية المشرقية عليه.

شيء مذهل حقا!!!

ما أذهلني حقا عند القيام بهذا العمل المتواضع كان دور أشقائنا الهنود السريان. لهم جامعات راقية ومعاهد رصينة تمنح شهادات وإختصاصات بلغتنا. هؤلاء أغلبهم أحفاد هجرات كبيرة لأجدادنا هربا من الإضطهادات التي كانت تقع عليهم وفيهم من تنصر من الهنود على أيدي أجدادنا من المبشرين. هل تعلمون أن هؤلاء الأشقاء أكثر حرصا منا على هويتنا وليتورجيتنا الكنسية؟ عددهم تقلص جدا وهم اليوم بعشرات الالاف بعد ان كانوا بالملايين وذلك بسبب الكارثة الكبرى التي ألحقتها بهم مؤسسة الكنيسة الغربية الإستعمارية.

ما هي الكارثة الكبرى؟

تفاصيل هذه الكارثة الهائلة بدأت في الهند ووقعت خصصيا على شعبنا. جرى إضطهاد فضيع لشعبنا هناك من قبل مؤسسة الكنيسة الغربية الإستعمارية ووقعت كوارث ومنها جريمة ثقافية عظمى جرى من خلالها طمس لغتنا وتراثنا وليتورجيتنا وأناشيدنا وموسيقانا السريانية وتبديلها قسرا وظلما باللاتينية.

وهؤلاء الباقون اليوم وهم قلة هربوا بجلدهم من المناطق التي حلت عليهم هذه الكارثة او لم تصلها الأيادي الشريرة. عشرات الالاف لهم اليوم عشرات الجامعات والمعاهد التي تعني يثقافتنا وليتورجيتنا وتراثنا ولغتنا. ماذا كان سيحدث من تطور وإزدهار للغتنا وتراثنا لو لم تقع هذ الكارثة التي خسرنا من خلاها اكثر من 10 ملايين من أبناء شعبنا في الهند فقط.

يجب التركيز على هذه الكارثة لأنها وقعت في العصر الحديث وعلى أيد أناس كان من المفروض عليهم حمايتنا وليس إضطهادنا. وإنني من خلال مطالعاتي وسفراتي ولقاءاتي أرى اننا في إمكاننا الحصول على حقوقنا المسلوبة إن نظرنا إلى هذا المأساة خارج نطاق المذهبية والطائفية.

الملحق

1. St.Berchmans' College Changanassery also known as S. B. College, is one of the most reputed Colleges in Kerala

http://depts.sbcollege.org/display_depthome.php?id=18&name=Syriac

2. St.Thomas College, Palai, Kottayam, Kerala, India.

http://www.stcp.ac.in/department/department_of_syriac

3. Mardin University, Turkey

http://www.roger-pearse.com/weblog/2009/02/23/new-department-of-syriac-at-mardin-university/

4. Catholicate College, Kerala, India

http://www.catholicatecollege.co.in/department.php?mode=Syriac&id=9

5. Mar Ivanios College is an educational institutuion situated in Trivandrum, the capital city of Kerala, India.

http://www.marivanioscollege.ac.in/syriac.html

6. Malankara Syrian Orthodox Theological Seminary (MSOTS) is run by the Jacobite Syrian Church with an ecumenical outlook.[1] The Malankara Syrian Orthodox Theological Seminary: a venture in union theological training in South IndiaHead of the Department of Syriac

Malankara Syrian OrthodoxTheologicalSeminary

http://www.zoominfo.com/#!search/profile/person?personId=1261016909&targetid=profile

7. St. John’s College, India

http://stjohns.ac.in/about-us/internal-quality-assurance-cell-iqac/

8. Mahatma Gandhi University

http://shodhganga.inflibnet.ac.in/handle/10603/6

9. University of Notre Dame, U.S.A.

http://classics.nd.edu/undergraduates/arabic-and-syriac/

10. Hebrew University

http://overseas.huji.ac.il/?pg=search&CategoryID=0&SearchParam=aramaic

http://classics.nd.edu/undergraduates/arabic-and-syriac/

11. Oxford University Language Center.

http://www.lang.ox.ac.uk/links/lesscommonlytaught.html#Aramaic

http://www.orinst.ox.ac.uk/ec/index.html

12. Holy Spirit University of Kaslik (courses) Lebanon

http://www.usek.edu.lb/en/News/Course-in-Syriac-Language

13. Harvad Divinity School

http://www.hds.harvard.edu/academics/courses/language-courses.cfm

14. St. Ephrem Ecumenical Research Institute (SEERI) VERY IMPORTANT

http://www.seeri.org/AboutSeeri.html

15. OrthodoxChristianity.net (Beth Mardutho)

http://www.orthodoxchristianity.net/forum/index.php?topic=36044.0

16. (Distance learning)

http://www.bestindiaedu.com/distance-learning/courses/syriac-language-certificate.html

17. Baylor University Waco (U.S.A)

http://www.baylor.edu/religion/index.php?id=67701

18. The Catholic University of America (U.S.A.)

http://semitics.cua.edu/

19. New York University (U.S.A.)

http://meis.as.nyu.edu/page/home

20. Macquarie University’s Ancient Languages School

http://www.mq.edu.au/about_us/faculties_and_departments/faculty_of_arts/department_of_ancient_history/macquarie_ancient_languages_school/

21. The Ohio State University (Department of Near Eastern Languages and Cultures)

http://nelc.osu.edu/

22. Columbia University

http://www.columbia.edu/cu/isso/languages/

23. University of Wisconsin Madison

http://www.languageinstitute.wisc.edu/content/languages_programs/languages_taught.htm

24. The University of Sydney

http://sydney.edu.au/courses/Diploma-of-Language-Studies

25. The University of Salamanca (Spain)

http://www.usal.es/webusal/en/node/21000

26. Distance learning (Aramaic)

http://education-portal.com/articles/Distance_Education_Programs_in_Aramaic_Studies_Overview_of_Learning_Options.html

27. University of Toronto

http://www.utoronto.ca/nmc/courses/undergrad_armaic_syriac.htm

http://www.artsci.utoronto.ca/languages/languages-offered/arabic

28. The University of Texas at Austin

http://www.utexas.edu/cola/depts/mes/

29. Leiden University

http://en.mastersinleiden.nl/programmes/hebrew-and-aramaic-languages-and-cultures/en/programme

30. University of London

http://www.soas.ac.uk/nme/programmes/baanes/

31. The University of Chicago

http://nelc.uchicago.edu/graduate/programs/near-eastern-judaica

32. University of Washington

http://www.washington.edu/students/crscat/

33. Yale University

http://nelc.yale.edu/

34. University of Cambridge

http://www.admin.cam.ac.uk/students/gradadmissions/prospec/studying/qualifdir/courses/ames/

35. University of Princeton

http://www.princeton.edu/nes/people/display_person.xml?netid=epapouts

36. University of Pennsylvania

http://www.college.upenn.edu/languages-offered

37. Durham University

https://www.dur.ac.uk/mlac/translationstudies/

38. University of St Andrews

http://www.st-andrews.ac.uk/modlangs/alumni/history/

39. Uppsala University (Sweden)

http://www.uu.se/en/education/exchange/incoming/courses/list

40. American University of Beirut

http://www.aub.edu.lb/registrar/Documents/catalogue/undergraduate09-10/arabic.pdf

41. University of Denison

http://www.denison.edu/academics/departments/religion/goodspeed.html

42. Asbury College

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

43. Azusa Pacific University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

44. Brigham Young University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

45. Carson-Newman College

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

46. Catholic University of America

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

47. Chapman University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

48. Columbia International University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

49. Concordia University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

50. Concordia University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

51. Concordia University-Ann Arbor

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

52. Concordia University-Wisconsin

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

53. Cornerstone University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

54. Dallas Theological Seminary

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

55. Geneva College

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

56. Graduate Theological Union

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

57. Houston Baptist University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

58. Howard Payne University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

59. Luther College

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

60. Midwestern Baptist Theological Seminary

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

61. North Central University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

62. Northland International University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

63. Oklahoma Baptist University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

64. Oklahoma Wesleyan University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

65. Olivet Nazarene University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

66. Oral Roberts University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

67. Southern Nazarene University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

68. Trinity International University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

69. Union University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

70. University of Chicago

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

71. University of Chicago

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

72. Olivet Nazarene University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

73. Yale University

http://www.collegeatlas.org/ancient-near-eastern-biblical-languages-colleges.html

74. York University

http://futurestudents.yorku.ca/program/certificates/hebrew-jewish-studies

75. University of Georgia

http://www.linguistics.uga.edu/program/courses/courses.htm

76. University of Aberdeen

http://www.abdn.ac.uk/divinity/pgrad/mth-biblical.shtml

77. Mahatma Gandhi University

http://www.mgu.ac.in/index.php?option=com_content&view=article&id=27&Itemid=28

78. Florida State University

http://religion.fsu.edu/undergraduate_requirements.html

79. Cornel University

http://www.zubiri.org/works/englishworks/nhg/ideaofphilosophy.htm

80. Cardiff University

http://www.cardiff.ac.uk/for/resource/4403.25677.file.eng.pdf

81. Universityof Calicut

http://www.universityofcalicut.info/syl/BABSCBCOMsyl29512.pdf

82. Indiana University

http://www.indiana.edu/~bulletin/iu/gradschool/2012-2013/opportunities/foreign.shtml

83. University of California

http://my.sa.ucsb.edu/catalog/future/CollegesDepartments/ls-intro/relst.aspx

84. Claremont Lincoln University

http://www.claremontlincoln.org/academics/degree-programs/phd-in-religion/

85. University of California Santa Barbara

http://www.ehow.com/list_7376156_colleges-islamic-arabic-studies.html

86. University of Michigan

http://www.ii.umich.edu/isp/aboutus/people/faculty/ci.muehlbergerellen_ci.detail

88. The University of Melbourne

http://arts.unimelb.edu.au/arts-student-centre/options/intensive-subjects

89. Brigham Young University

http://meti.byu.edu/meti_staff.php

90. Brown University

http://brown.edu/Departments/Joukowsky_Institute/people/facultypage.php?id=10127

91. The Jewish Theological Seminary

http://jtsa.edu/x1044.xml

92. The University of Alabama

http://history.ua.edu/mideast/

93. تعلم السريانية بدون معلم

http://www.syriacstudies.com/category/learn-syriac/

94. Trinity Evangelical Divinity School

http://divinity.tiu.edu/academics/programs/ma-old-testament-semitic-languages

95. UCLA Near Eastern Languages and Cultures

http://www.nelc.ucla.edu/programs/undergraduate-majors/2-uncategorised/62-b-a-in-middle-eastern-studies.html

96. North American Society for Christian Arabic Studies

http://www.christianarabic.org/researchers.html

97. The University of Manchester, Faculty of Humanities

http://courses.humanities.manchester.ac.uk/undergraduate/module.html?code=MEST30641

98. Abilene Christian University

http://www.acu.edu/academics/gst/faculty/childers.html

99. Northern Arizona University

http://nau.edu/CAL/CCS/Faculty-and-Staff/Gulacsi/

100. Queen’s University, Belfast

http://www.qub.ac.uk/schools/InstituteofTheology/AboutUs/SubjectAreas/

101. University College, Dublin

http://www.ucd.ie/registry/adminservices/studentdesk/booklets/booklets05-06/arts_ug.pdf

102. The University of the Three State

http://apps.ufs.ac.za/dl/yearbooks/198_yearbook_eng.pdf

103. University of California, San Diego

http://students.ucsd.edu/academics/languages/courses.html

104. Rothberg International School

http://overseas.huji.ac.il/gradlanguages

105. Johns Hopkins Arts and Sciences

http://neareast.jhu.edu/graduate/hebrewbible

106. Peking University, School of Foreign Languages

http://sfl.pku.edu.cn/en/list.php?catid=101

107. University of Virginia

http://www.virginia.edu/mesa/Languages/languages_arabic.html

108. Gordon-Conwell Theological Seminary

http://www.gordonconwell.edu/degree-programs/MA-Biblical-Languages.cfm

109. University of Edinburgh

http://www.sbl-site.org/publications/article.aspx?articleId=506

110. MacMasterUniversity

http://www.humanities.mcmaster.ca/~linguistics/grad/index.html

111. I. Javakhishvili Tbilisi State University (TSU)

http://www.tsu.edu.ge/en/studies/doctoralstudies

112. Jerusalem University college

http://www.juc.edu/long/masters.asp

113. University of Maryland

http://www.umd.edu/catalog/index.cfm/show/content.section/c/1/s/124

114. Valley Forge Christian College

http://www.universities.com/edu/Bachelor_degrees_in_Ancient_Near_Eastern_and_Biblical_Languages_Literatures_and_Linguistics.html

115. WallaWallaUniversity

http://www.universities.com/edu/Bachelor_degrees_in_Ancient_Near_Eastern_and_Biblical_Languages_Literatures_and_Linguistics.html

116. Stanford University

http://searchworks.stanford.edu/?q=%22Aramaic+language%22&search_field=subject_terms

117. McGilluniversity

http://www.mcgill.ca/study/2009-2010/courses/jwst-581

118. Northern Arizona University

http://cline.lib.nau.edu/search~S0?/dAramaic+language+--+Dialects+--+Azerbaijan./daramaic+language+dialects+azerbaijan/-3,-1,0,B/browse

119. Baghdad University

http://colang.uobaghdad.edu.iq/PageViewer.aspx?id=39

120. Cairo University

http://arts.cu.edu.eg/index.php?option=com_content&view=article&id=113&Itemid=195

121. Gonzaga University

http://www.gonzaga.edu/Academics/Colleges-and-Schools/College-of-Arts-and-Sciences/Majors-Programs/Modern-Languages/Arabic/default.asp

بغداد/المسلة:انتقد القيادي في ائتلاف دولة القانون عزت الشابندر، الجمعة، مطالب الاكراد وقال انها مبنية على اساس ان "ما لكم لنا ولكم ..وما لنا لنا فقط"، معتبرا ان العودة الى اتفاقية اربيل تعني"العودة الى اللا شيء"، واكد انه لا وجود للقائمة العراقية وان زعيمها اياد علاوي بات "خارج الملعب" ويحاول "الصاق نفسه بالقائمة".

وقال الشابندر لـ"المسلة"، إن "فكرة انفصال الاقليم عن المركز في ذهن الاكراد مبنية على اساس ما لكم لنا ولكم ..وما لنا لنا فقط لا غير، وطبيعة مثل هكذا شراكة غير عادلة ومنصفة"، مبينا أننا "نريد شراكة حقيقية مع الاخوة الاكراد لبناء عراق موحد وليس شراكة مصالح".

وأضاف أن "ما يقوله مسعود بارزاني يعكس ما يعتقد به ويخطط له، والشراكة لا تبنى بهذه الطريقة، فالأكراد يتصرفون كدولة جارة تجاه العراق ولا يربطهم بهِ سوى ما يأخذون منه" ماضيا الى القول "انها علاقة تقوم على اساس الحقوق بدون واجبات واذا لم يكن كذلك فلا مصلحة لهم في علاقة من هذا النوع".

ولفت الى أن "التصويت على الموازنة قلب المعادلة وأشعر الاكراد بالخطر الحقيقي على اجندتهم في طريقة التعامل مع الحكومة المركزية" مشيرا الى انهم يدفعون باتجاه تقسيم العراق الى ثلاثة اقسام وقال "انهم حين ذاك يستفادون من خلافات العرب مع بعضهم للانسجام مع ما يروق لهم لتمرير القوانين".

واشار الى أن "الدعوات الى العودة الى اتفاقية اربيل تعني العودة الى لا شيء، لأنها تحتاج الى تفصيل ليفهمها الجميع لمنع الخلاف بين الكتل"، مستدركا بالقول أن"الحل هو استبدل اتفاقية اربيل بالدعوة الى حوار شامل ينتهي باتفاقية جديدة بين الفرقاء ويتناول الازمة الراهنة بين الاقليم والمركز".

من جانب اخر، اعتبر الشابندر تعليقا على اجتماع قادة العراقية الاخير ان زعيم القائمة العراقية اياد علاوي بات"خارج الملعب ويحاول ان يلصق نفسه بطريقة او بأخرى بالقائمة العراقية لكن من دون جدوى"، ماضيا الى القول أن "الحديث عن وجود قائمة عراقية مضيعة للوقت ودون جدوى، لأنها اصبحت مقسمة بخط اسلامي يمثله اسامة النجيفي ورافع العيساوي وخط اخر يمثله العلمانيون والمدنيون".

وكان رئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني قال الخميس الـ14 من اذار، ان العراق في ازمة كبيرة وخطيرة وعلى جميع الاصعدة بسبب عدم التزام اطراف بالدستور الذي شاركنا جميعا على صياغته، مؤكدا ان العودة الى اتفاقية اربيل تمثل خارطة طريق للخروج من هذه الازمة لكنه قال ان الاقليم سيسلك الطريق الذي يراه مناسبا في حال عدم تطبيق مبدأ الشراكة.

وكان  مصدر في حكومة اقليم كردستان العراق افاد في العاشر من اذار الحالي بان رئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني شدد على الوزراء الاكراد في الحكومة المركزية وجوب ترك بغداد والعودة الى الاقليم لحين اتخاذ موقف من المشاكل العالقة مع الحكومة الاتحادية.

أرسلت منظومة المجتمع الكوردستاني، اليوم الجمعة 15/3/2013، ردها على رسالة زعيم حزب العمال الكوردستاني عبد الله أوجلان.
وقال مراد قريلان رئيس الهيئة التنفيذية لمنظومة المجتمع الكوردستاني في لقاء له مع وكالة فرات للأنباء: بأن الرسالة التي أرسلها قائد الشعب الكوردي عبد الله اوجلان من أجل حل القضية الكوردية قد قيمت من قبل منظومة المجتمع الكوردستاني وارسل الرد عليها.
واضاف قره يلان " لقد عقدنا اجتماعاً مع القياديين في حركتنا، وكما ذكرنا في المرات السابقة بأنه يوجد لدينا بعض الشكوك، وفي حال كان هناك أي رد عكسي لهذا العمل فأننا على يقين بأن شروط المرحلة والمعرفة التكتيكية والاستراتيجية التي وضعها قائدنا ستقودنا الى الانتصار".
وتابع  قره يلان قائلاً "وعلى هذا الاساس وبإرادة قوية اتخذنا القرار بأغلبية الاصوات، لكن يجب تجاوز بعض العوائق والشكوك، وفي جميع الاجتماعات التي عقدناه اتخذنا قرارات بالانضمام الى تعليمات القائد والتي نراها صحيحة، لكننا قمنا بإرفاق بعض من مقترحاتنا وآرائنا في الرسالة".
ويشار الى أن عبد الله أوجلان قد بعث بـ 3 رسائل الى حزب السلام والديمقراطية الكوردي، وقيادة حزب العمال الكوردستاني في قنديل، وقيادة العمال الكوردستاني في أوربا، وبعد اعداد الرسائل الجوابية، سيتوجه وفد السلام والديمقراطية مرة اخرى الى ايمرالي من أجل لقاء أوجلان لوضع مسودة خارطة الطريق لحل القضية الكوردية في تركيا، حيث تؤكد المصادر بأن جميع الرسائل الجوابية ستكون جاهزة في غضون هذه الايام.

PUKmedia

الجمعة, 15 آذار/مارس 2013 21:29

كوسرت رسول: أهالي حلبجة جزء من قلوبنا

بعث السيد كوسرت رسول علي نائب رئيس اقليم كوردستان، اليوم الجمعة، رسالة الى شعب كوردستان بمناسبة ذكرى مرور  25 عاماً على فاجعة حلبجة الشهيدة التي تعرضت للقصف الكيماوي على يد أزلام النظام البعثي المقبور في 16/3/1988، وفيما يأتي نص الرسالة:
في مثل هذا اليوم، وقبل 25 عاماً، وضمن مخطط النظام البعثي البائد لإبادة شعب كوردستان، قام بقصف مدينة حلبجة بالأسلحة الكيمياوية، حيث راح ضحية هذا القصف وخلال ثواني معدودة أكثر من 5000 مواطن كوردي من الأطفال والنساء والشيوخ.
إن فاجعة حلبجة ومنذ اليوم الأول ولغاية يومنا هذا، من الجرائم التي هزت العالم، وعلمت جميع شعوب الدنيا بأن النظام البعثي البائد كان يتبع سياسة خاصة لإبادة شعب كوردستان.
وبهذه المناسبة الأليمة لا بد أن نقف جميعاً مرفوعي الرأس أمام أبناء وبنات الشهداء، ولا بد أن يكون يوم الـ 16/3 اليوم العالمي لمكافحة الجينوسايد وجرائم الابادة الجماعية في العالم..
وأرى بأن المهمة الملقاة على عاتقي ورئاسة إقليم كوردستان ورئاسة البرلمان ورئاسة الحكومة وجميع الاحزاب والأطراف السياسية وتنظيمات المجتمع المدني ومنظمات حقوق الانسان، العمل بصورة جدية من أجل تقديم المزيد من الخدمات لذوي الشهداء، وتعريف هذه الجريمة بالعالم ضمن جرائم الابادة الجماعية، وبالتالي العمل على تعريف هذه الجرائم المرتكبة ضد شعب كوردستان في برلمانات جميع الدول، وضرورة معاقبة مرتكبي هذه الجريمة الانسانية والاطراف التي تعاونت مع هذا النظام لتنفيذ هذه الجريمة.
وحينما ننظر الى جميع الجرائم والمخططات التي استهدفت شعب كوردستان، نستنتج بأنه وقبل كل شيئ يتطلب منا ترتيب وتوحيد البيت الداخلي الكوردي، والاجتماع حول طاولة الحوار من أجل معالجة المشاكل والازمة الراهنة، وضرورة العمل وباستمرار من أجل الحد من سياسية التفرد بالسلطة في العراق.
وفي الختام، أؤكد بأن جماهير حلبجة الشهيدة يستحقون كل شيئ، لأن أهالي حلبجة هم جزء من قلوبنا، ومن هنا أطالب حكومة اقليم كوردستان بمعالجة جرحى وضحايا القصف الكيمياوي في مدينة حلبجة بأسرع وقت، والحصول على حقوقهم المشروعة.
المجد والخلود للشهداء الأبرار
الخزي والعار للمجرمين ومرتكبي الجرائم ضد شعب كوردستان

كوسرت رسول علي
نائب رئيس اقليم كوردستان

PUKmedia

المدى برس/ النجف

أكد إمام وخطيب جمعة النجف صدر الدين القبانجي، اليوم الجمعة، ان التحالف الشيعي الكوردي "استراتيجي" وشدد على أن عدم الحفاظ عليه سيعرض الشيعة والكورد إلى "الذبح" مجددا، وفي حين انتقد الجهاز القضائي الحالي وعدَّ أنه هو نفسه كان موجود في زمن "النظام السابق"، دعا إلى التعقل في حل المشاكل بين العراق والكويت والمشاركة في الانتخابات .

وقال القبانجي خلال خطبة الجمعة في الحسينية الفاطمية بمدينة النجف، والتي حضرتها (المدى برس)، إن "تصاعد وتيرة الازمة السياسية خصوصا بعد انسحاب الوزراء الكورد جعل العراق يقف على مفترق طرق ومع تصاعدها يأتي الارهاب وتفجيرات وزارة العدل مؤشر خطير"، مبينا أن "لدى المرجعية ثلاثة ثوابت نعتقد بان الازمة لا تحل إلا بها".

وأوضح القبانجي "اولا حقوق المكونات المذهبية جميعا فكل مذهب له حقوق ولا يمكن التفريط بمكون من المكونات وليس كما أقصى صدام المكون الشيعي"، مشيرا إلى ان "التجربة الجديدة اليوم تقوم على أساس الحقوق لكافة المكونات ويجب الحفاظ على حقوق المكون الشيعي والمكون السني والمكون المسيحي على حد سواء وأي تفكير بعيد عن هذه المكونات يؤدي إلى الانهيار".

ودعا القبانجي وهو قيادي في المجلس الأعلى إلى الحفاظ على وحدة البيت الشيعي"، وأوضح أن "على البيت الشيعي يحافظ على مكوناته"، مشددا "فإذا تمزق البيت الشيعي سوف لن تستفيدوا شيئا وستعدون إلى الأقصاء من الحكم من جديد".

وشدد القبانجي على ان "التحالف الشيعي الكوردي تحالف استراتيجي مهم وعدم الحفاظ عليه معناه العودة إلى المعادلة الظالمة وسيذبح الشيعة والاكراد مرة أخرى"، مشددا على أن "يكون التحالف الشيعي الكوردي فوق كل الخلافات ويبقى الشيعة من حماة الاكراد وعلى الاكراد التفكير بحقوق الشيعة وألا نزهد بحقوق السنة".

وأكد القبانجي أن "هذه الثوابت يجب أن توضع عند حل الازمة وهذا العمل يحتاج الى عقل وقلب كبيرين"، مبينا بالقول "السادة المسؤولون مسؤولون جميعا عن هذه الثوابت الثلاثة".

وفي سياق آخر، دعا القبانجي إلى "التعقل في حل المشاكل العالقة بين العراق والكويت"، ودعا إلى "ضرورة معرفة هل هذه الأزمة حقيقة أم مفتعلة لأغراض سياسية"، مستدركا "لأننا في غنى عن خلق مشكلة اسمها ترسيم الحدود وهل سنتحمل أزمة جديدة بين العراق والكويت".

وطالب القبانجي بـ"ضرورة المشاركة الفاعلة في الانتخابات وانتخاب الفرد الأصلح والقائمة الأصلح واحترام قواعد التنافس الشريف وعدم هتك الأخر وبث دعاية للإساءة، لأن من يقوم بتمزيق اللافتات لا يصلح بأن يكون موضوع ثقة"، مفتيا بحرمة "الاستفادة من المال العام و شراء الأصوات في الانتخابات".

وبالنسبة لتقرير منظمة العفو الدولية الذي صدر في 11/ 3/ 2013 قال القبانجي إن "تقرير منظمة العفو الدولية الذي صدر قبل أيام لا نعرف مدى دقته لكننا نعرف أن أجهزتنا غير معصومة ولا شك أن هناك ظلمات وهناك مساكين في السجون ولا يفرج عنهم إلا بالرشاوى وهناك تعذيب وتجاوزات على حقوق الانسان"، داعيا إلى "مراجعة الجهات القضائية ومراجعة واقع حقوق الأنسان وأن نكون شفافين في عرض الحقائق وأن نفتح أذاننا بالصيحات التي تطالب بحقوق عادلة".

وانتقد القبانجي الجهاز القضائي، موضحا "لقد طالبنا مراراً بتصحيح الجهاز القضائي حيث أنه نفس الجهاز الموجود في النظام السابق اليس الجميع يشهد بوجود فساد مالي واداري أذن علينا ان نعترف بوجود الأخطاء".

صوت كوردستان: بينما كان مواطنوا أقليم كوردستان يستعدون لاحياء ذكرى الانتفاضة و جريمتي حلبجة و الانفال، كانت حكومة إقليم كوردستان بقيادة مسعود البارزاني تقوم بتوقيع عقد مع شركة أجنبة كي تقوم بتنظيم حفلتين أحداها في أربيل باسم المؤتمر الدولي و الثانية في حلبجة. هذان المؤتمران كلفا الشعب الكوردي حوالي مليوني دولار أمريكي. كشف هذه الوثيقة كان محل أعتراض منظمات حقوق الانسان و من المتوقع أن تزداد الاعتراضات بنشر هذه الوثيقة الموقعة من قبل وزير الشهداء و الانفال مع شركة (سوليوشن ئيفنت منجمنت) و بمبلغ مليون و 700 الف دولار لا غيرها من أجل تنظيم مراسيم حلبجة و التي فيها حاولت حكومة إقليم كوردستان أن تثبت للعالم بأنهم أغنياء و لا ينقصهم شيء.

نص الوثيقة  من موقع لفين باللغة الكوردية:



أكّد الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، في مقابلة مع القناة الاسرائيلية الثانية، على التزام أمريكا بحماية ودعم اسرائيل، ووصف هذا الالتزام بأنه 'صامد كالصخر'.
وشدد على وجوب التزام السلطة الفلسطينية بالمفاوضات وتقديم التنازلات. وقال إن 'حماس لا تنوي الجلوس للمفاوضات لذا يجب مواجهتها في غزة.
وحول عملية السلام، قال: 'الوضع حاليا صعب؛ يجب تشكيل الحكومة الجديدة في اسرائيل، ولا أعتقد أن يتم أي تحرك قبل أن يتم التوصل إلى استقرار في هذه الجبهة. وفي الجانب الفلسطيني، أعتقد أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الحكومة سلام فياض، يكررون دوما التزامهما بالطريق غير العنيفة والاعتراف باسرائيل، ويجب أن نساندهما من أجل الحفاظ على الأمن في الضفة الغربية'.
وتابع أنه سيبلغ السلطة الفلسطينية وإسرائيل 'بضرورة اعتراف على كل طرف بالمصالح الشرعية للطرف الآخر'، وقال :' الآن نحن غير قادرين على الحديث عن شروط أو خطوات تسبق المفاوضات'، في إشارة إلى تجميد الاستيطان في الأراضي الفلسطينية.
وأضاف: 'يجب أن نصل إلى وضع يشعر فيه الفلسطينيون بالقدرة على الحكم، ولن يكون ذلك على حساب أمن اسرائيل'.
وحول الملف النووي الإيراني، أعلن أوباما أن إيران قد تصل إلى القدرة النووية العسكرية خلال عام أو أكثر قليلاً، لكننا 'سنمنعها من الاقتراب من ذلك'.
وأشار إلى أنه سيقول لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو عند التشاور معه 'ـن الولايات المتحدة تفضل الحل الدبلوماسي مع إيران، لأنه أكثر ديمومة، لكن جميع الخيارات تبقى مطروحة على الطاولة، ولأمريكا قدرات واسعة ومتنوعة'.
وقال: 'موقفي واضح؛ امتلاك إيران قنبلة نووية هو خط أحمر أمريكي، لأنها تشكل خطراً على الولايات المتحدة وإسرائيل والعالم، ووزير الدفاع الأمريكي يتفق معي على ضرورة منع ذلك، ولا أعتقد أن إيران اتخذت قراراً بالتعاون مع الجهود الدولية والقرارات الدولية حتى الآن، وعليها أن تفهم بأن الثمن للبحث عن قنبلة نووية باهظ'.
متابعات

non14.net

المدى برس / كربلاء

انتقد ممثل المرجعية الدينية في كربلاء السيد احمد الصافي، اليوم الجمعة، تعدد الأجهزة الاستخبارية في البلاد وعدم الأخذ بمعلوماتها من قبل الجهات التنفيذية، وفي حين شدد على ضرورة إيجاد حلول جذرية وحقيقية لعمل الأجهزة الأمنية بعد عشر سنوات على التغيير، وصف تفجيرات الأمس في بغداد بأنها "أشرس" من سابقاتها، وحذر "المرشحين العاجزين" من الرهان على قضايا لا تنفذ ونصحهم بالانسحاب من الآن.

وقال الصافي في خطبة صلاة الجمعة في الحضرة الحسينية والتي حضرتها (المدى برس) ان "ما حدث يوم أمس من تفجيرات واقتحام لبعض الوزارات يؤشر على وجود تهديد حقيقي"، مبينا أن "البلاد تشهد تأرجحا أمنيا منذ عشر سنوات".

وأضاف الصافي ان "استمرار التفجيرات يعني استمرار وجود الخلل في الأجهزة الأمنية"، متسائلا عن "المصلحة من تعدد تلك الأجهزة وعدم ترتيبها الأثر الواضح على الواقع الأمني".

وتابع ممثل المرجعية الدينية ان "هناك اكثر من ستة أجهزة معلوماتية استخبارية في العراق توصل المعلومة للجهات التنفيذية ولكن الأخيرة لا تأخذ بها وهو ما يؤدي إلى حدوث تفجيرات".

وأوضح الصافي ان "طرق التفجير أصبحت اشرس من سابقاتها وهذا يعني ان الشخص المنفذ متمكن ولا يهتز عندما ينفذ تلك العمليات" واصفا ذلك بانه "مؤشر خطير ويدل على وجود تداعيات أمنية بشكل أخطر مما هي عليه الآن".

ودعا ممثل المرجعية الدينية إلى "إيجاد الحلول الجذرية والحقيقية في عمل الأجهزة الأمنية من جميع النواحي بدءً من اختيار الأشخاص وولائهم للبلد والتدريب والطرق المتبعة في رصد ومكافحة العمليات الإرهابية"، متساءلا "من المسؤول عن هذه الدماء وماهي المعالجات لهذا الملف الشائك والمعقد".

وفي سياق آخر، دعا الصافي الناخبين إلى "عدم إعطاء الفرصة لأي جهة للتأثير على قناعاتهم في اختيار المرشحين الكفوئين"، كما دعا الى "توزيع قانون مجالس المحافظات على المواطنين لكي يتعرف المواطن على صلاحيات هذا المجلس"، مطالبا المرشحين بـ"قراءة هذا القانون أيضا لكي يعرفوا إلى أي منصب رشحوا انفسهم وما هو دورهم".

كما حذر الصافي المرشحين لانتخابات مجالس المحافظات من "الرهان على قضايا لا تنفذ ولا تحصل"، ناصحا المرشحين بـ"الانسحاب من الآن إن لم يتمكنوا من خدمة الناس في حال فوزهم".

ويأتي انتقاد الصافي للأجهزة الأمنية مع اتهام عضو لجنة الأمن والدفاع البرلمانية حامد المطلك، أمس الخميس، للحكومة العراقية بـ"المسؤولية عن تدني الوضع الامني"، واصفا الاجهزة الامنية بـ"عدم المهنية ولا تحترم توصيات لجنة الامن والدفاع البرلمانية".

وكانت بغداد شهدت، امس الخميس، هجوما على مبنى وزارة العدل في منطقة العلاوي وسط بغداد تزامن مع تفجيرين وقعا في محيط وزارة العدل على الأول على الطريق الواصل بين وزارة العدل ووزارة الخارجية والثاني قرب معهد الاتصالات في منطقة العلاوي وأسفرت تلك الهجمات عن مقتل ما لا يقل عن 22 شخصا واصابة 63 اخرين، مع ترجيحات بارتفاع حصيلة الضحايا بسبب خطورة حالات بعض المصابين.

وتشهد بغداد منذ، مطلع شباط 2013، تصعيدا امنيا واضحا، إذ شهدت في الـ17 منه، موجة عنف دامية استهدفت مناطق متفرقة من بغداد من خلال 11 سيارة مفخخة أوقعت ما لا يقل عن 152 شخصاً بين قتيل وجريح، كما تشهد حوادث اغتيال بالأسلحة الكاتمة والعبوات اللاصقة بالجملة وبشكل يومي وتستهدف شخصيات سياسية أو رجال أعمال أو منتسبين في الأجهزة الأمنية.

كما لا يعد حديث ممثل المرجعية الدينية عن الانتخابات هو الاول من نوعه، إذ دعا ممثل المرجعية الدينية في كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي، الجمعة الماضية، المواطنين الى المشاركة في الانتخابات المحلية المقبلة، وفيما حذر من أن العزوف عن المشاركة "لن يمثل حلا لمشاكل وسيسمح لأنصاف المتعلمين" بالوصول الى مجالس المحافظات، كما حذرت المرجعية في وقت سابق المرشحين من استغلال المناصب ومؤسسات الدولة والمال العام في دعايتهم الانتخابية وشراء الأصوات كما دعت المواطنين إلى انتخاب الأصلح.

وبدأ 8275 مرشحا للانتخابات ضمن 139 كينا سياسيا الكيانات السياسية منذ، الأول من آذار الحالي، سباقاً على نشر صور الدعاية الانتخابية في الطرق والساحات في محافظات العراق، وفقا للمهلة التي حددتها المفوضية للدعاية الانتخابية، في الانتخابات المزمع إجراؤها في العشرين من نيسان المقبل.

بالرغم من التنازلات المتتالية التي قدمتها وتقدمها الكنيسة الكاثوليكية سياسياً ودينياً لصالح اليهود واليهودية، والتي بدأت منذ ولادة الدولة الإسرائيلية، بدءأً بالوثيقة التي تقدم بها الألماني الكاردينال "بيّا" أثناء انعقاد مجمع الفاتيكان منذ العام 1963، وذلك بناءً على طلب البابا الطوباوي "يوحنا 23" التي عبّرت عن الصورة الأولية، لما يسمى بتبرئة اليهود من دم المسيح. وإن كانت تحت مبررات دينية وليست سياسية. ومروراً بإعلان لجنة الفاتيكان للعلاقات مع اليهود بتجديد براءتهم من دم المسيح في عام 1985، وذلك بناءً على توجيهات البابا "يوحنا بولس الثاني"، ودعوة تلك اللجنة إلى عدم اعتبار اليهود شعباً منبوذاً أو معادياً للمسيح، وذهابها إلى أبعد من ذلك أيضاً، حينما دعت إلى أن المسيح نفسه كان يهوديًّا وسيظل يهوديًّا. وما ترتب عليها من تقديم التنازلات الكنيسة شيئاً فشيئاً تحت وطأة الضغوطات الإسرائيلية، عن ممتلكاتها البابوية الدينية في المدينة المقدسة، وأهمها تنازلها في أواخر يناير/كانون الثاني من هذا العام، عن مبنى العشاء الأخير بعد اتفاق اللجنة "الفاتيكانية – الإسرائيلية"، الذي قضي بملكية إسرائيل لمبنى القاعة التاريخية التى شهدت العشاء الأخير للسيد "المسيح" عليه السلام مع رفاقه في المدينة المقدسة، حيث كانت القاعة تمثل نقطة خلاف دينية كبرى بين الفاتيكان وإسرائيل، بسبب الزعم الإسرائيلي بأن مقبرة سيدنا "داود" عليه السلام، تعلو تلك القاعة على جبل صهيون، التي يحرص عليها اليهود ويتمسكون بملكيتها. وهذه ولا شك نقطة سيئة في الصميم الفلسطيني والعربي والإسلامي، بسبب مساهمتها مباشرةً في عملية تهويد المدينة المقدسة. وانتهاءً بتوثيق العلاقات الكنسية بمؤسسات الدولة اليهودية بشكلٍ زائدٍ عن الحد، التي كانت تجيء في كل مرة على غير الرغبات العربية والإسلامية. على الرغم من ذلك فإن اليد الإسرائيلية القابضة على بلعوم الكنيسة الباباوية، لا تزال جاثمة على كاهلها بمجموعها وليس على كاهل البابا فقط.

لقد جاءت استقالة البابا "بينيدكتوس 16" مفاجئة، كأول استقالة في تاريخ الكنيسة، ليس للعالم العربي وحسب، بل للعالم الغربي أيضاً، والتي جاءت بمبررات صحيّة، بعكس إسرائيل التي وكما بدا من قِبل قادتها السياسيين وأجهزتها الأمنيّة وخاصةً قادة جهاز الموساد، بعدم حصول مثل ذلك الشعور،لا سيما بعد تناقل الإعلام الإسرائيلي لفضائح جنسية وأخلاقية، وأن شفرة المقصلة باتت قريبة من عنقه، كانت السبب الحقيقي وراء استقالته. وعليه، فإن هناك تكهنات هي أقرب إلى الواقع في تفسير دوافع تلك الاستقالة، وهي إن لم تكن نتيجة ضغوطات صحية، فهي إذاً نتيجة عبث أيادٍ إسرائيلية "موسادية" في المسألة برمّتها، ترتبت ربما على مواقف سالفة وعلى تكهنات ستُقدم عليها الكنيسة في أوقاتٍ لاحقة.

منذ رؤية الدخان الأبيض يتصاعد من أعلى (كاثدرائية سيستينا) في الفاتيكان، فقد سارع البابا الجديد "فرانسيس الأول" ببسط كلتا يديه الاثنتين إلى الجالية اليهودية في روما واليهود في إسرائيل والعالم، متمنياً لنفسه في أن يستطيع الإسهام في دعم العلاقات الطيبة بين الكنيسة الكاثوليكية وعامة اليهود، وعبّر بصراحة عن أمله في أن يستطيع الإسهام بروح التعاون المتجدد.

ونقلت إذاعة الفاتيكان قوله في بيان:" آمل بقوة أن أستطيع الإسهام في التقدم الذي تشهده العلاقات بين اليهود والكاثوليك منذ مجمع الفاتيكان الثاني". وهو المجمع الذي امتد ما بين عامي 1962- 1965. وقام بدعوة كبير الحاخامين اليهود "ريكاردو دي سيغني" في روما لحضور قداس تنصيبه خلال الشهر الجاري.

هذا الغزل البابوي والذي جاء ضمن أولويات البابا، حتى قبل النظر في - فقدان الثقة بالكنيسة الديمقراطية، أو البحث في مستقبل المرأة. والتعامل مع فضائح الاعتداء الجنسي، واتهامات متعلقة بغسل الأموال وأشكال الفساد الإداري والمالي-، ولا شك له دلالات سياسية أكثر منها دينية، ومن الجهل القول بغير ذلك والتاريخ شاهدٌ، على أن العرب والمسلمين لم يشهدوا من أيٍ من الباباوات مثل هذا الغزل وهذا الإطراء، أو إنه يُعدّ تقصيراً منهم بأنهم لم يستطيعوا إمالة الكنيسة لصالحهم في أي جزءٍ من مسألة، بغض النظر عن فتاتٍ هنا وهناك.

بالمقابل، سارعت إسرائيل قبل الجالية اليهودية في روما، باعتباره الرجل المناسب لتمثيل الكنيسة العالمية الجديدة، وقامت بالترحيب بقدومه كبابا جيد لإسرائيل، وأشادت به وببساطته وبغيرته على العلاقات الكاثوليكية - اليهودية، وبدأبه على الحفاظ على علاقات ثنائية متميزة مع إسرائيل، من خلال تبني المواقف السياسية والدينية الإسرائيلية، وقد أكّد راديو الجيش الإسرائيلي بعد أن التقى به عدة مرات في (بوينس آيروس)، وأيضاً بعد وصوله إلى الكرسي البابوي، بأن البابا الجديد، تعهد بأنه سيفتح الباب على مجالات أوسع مع إسرائيل.

أمّا على الصعيد الفلسطيني، وهو ربما أفضل حالاً من العربي والإسلامي، فقد تطلّعت القيادة الفلسطينية إلى إيجاد وسائل كافية تؤدي إلى تفاهمات مشتركة مع قداسة البابا، من خلال العمل على بناء علاقات جدية ومفيدة مع حاضرة الفاتيكان بشكلٍ عام.

خان يونس/فلسطين

15/3/2013


لالالالالالا أستطيع أن أقول بأن ( جميع ) العراقيين نادمون ومؤسفون على ( فقدان ) ونجاح وأخلاص و خدمات وتبليط الشوارع والمجاري ووووووووووووو التي كانت تقوم به ( أدارة ) وبلديات تلك السلطة البعثية العروبية العنصرية الدكتاتورية ولأكثر من ( 35 ) عامآ مضت على تمسكم وتصليقهم على ( الكرسي ) مثل لصقة ( جونسون ) المعروفة عراقيآ سابقآ واليوم.؟

أنما ( نعمممممممممممم ) والف والف نعم يمكنني وصفهم وتذكيرهم من خلال مضمون وحقيقة هذا المثل ( الكوردي ) اللغة والمعاني عندما نقول …........................

ره حمه ت لكورا كه فه ن دز.؟

أي …...............ليرحم الله ( سارق ) ولص أكفان الموتى.؟

والقصة تقول كان هناك شخص مااااااااااااااااااااااا يراقب ( موت ) أحد أهالي القرية وفي الليل كان يقوم بفتح ( القبر ) وسرقة أكفانهم وأعادتهم وبكل أحترام.؟

لكن وبعد وفاته ومعرفة أبنه بأن هذه ( اللعنة ) الموجهة الى سارق الأكفان موجهة الى والده.؟

قرر القيام بنفس الشئ ولكن بتوجيه ( الأهانة ) والأساءة الى الموتى.؟

أي أبقائهم ( عاري ) الجسد فوق القبر.؟

فقال الناس هذا المثل الأخير أعلاه …...................

وهذا ما يمكنني ( تقارب ) ذلك النظام ( الأداري ) الجيد وشئ مااااااااااااااااااااااا

ونظامنا الأداري ( الفاسد ) وكثيرآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ و في ( عموم ) العراق ومنذ يوم ( فاة ) وسقوط سارق الأكفان ( صدام ) في بغداد في 9 / 4 / 2003 والى ….............................

هذا اليوم وأدناه لاحظت وقرأت وحللت عنوان ومضمون هذا ( الكلام ) والتمديح والتصريح الأنتخابي المنسوب الى ( السيدة ) والنائبة البرلمانية والدكتورة ( فيان ) الشيخ والدكتور( دخيل ) الشيخ والمرحوم ( سعيد ) رئيس بلدية قضاء شنكال السابق والمحترمون جميعآ.؟

http://www.ana-hura.com/modules.php?name=News&file=article&sid=13781

فقررت كتابة ونشر هذا ( التعليق ) وأبداء هذا الرأي الشخصي الدائم حوله ….................

ففي البداية وقبل التطرق أود أن أوضح شئ بأن الغرض من ( الأشارة ) الى أسم هذه السيدة وعائلتها المحترمة أعلاه ليس من أجل ( التشهير ) أو الأسأءة اليهم ولالالالالاسامح الله.؟

وأنما والعكس هو ( الصح ) حيث أريد القول ….......................

سيدتي الكريمة ( فيان ) المحترمة …....................

1.في أواخر الستينيات من القرن العشرين الماضي أضطرت عائلتي ( الصغيرة ) السكن في بلدة قضاء شنكال الحبيبة حيث كان جدك المرحوم ( الشيخ سعيد ) رئيس البلدية.؟

كيف كانت ( النظافة ) فيه وهذا ليس ( تمديح ) له ولك أو خوف من أحد مااااااااااااااااااااااافوالله والله كانت ( جميع ) الشوارع والأزقة والمجاري أنظف وأرتب وأجمل من ماهو عليه ( اليوم ) أداريآ وماديآ ورغم دكتاتورية وعنصرية ذلك النظام العارفي / العفلقي / البكري.؟

2.أن القيام بمثل هذا الطلب من الجهات ذات العلاقة ليس غريبآ عنك وجدك المرحوم كان خير الرجال والأخلاص والمضحي من أجل ( نظافة ) وسلامة أهل هذه المنطقة ….................

لكن عليك ( البدء ) بتبليط دور السكن للفقراء ومن ( داخل ) القرى والقصبات والبلدة وأولآ.؟

ومن ثم البدء من ( الخارج ) وتلميعه وفقط.؟

ومثل هذا الشارع ( كرسي / كولكان ) التي تشيرين اليه أعلاه.؟